منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
لا داعي للتسجيل تابع جميع المواضيع بحرية وبساطة
هذا منتدى خاص ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  الأحداثالأحداث  المنشوراتالمنشورات  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 السياحة في الاردن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 6:48 am

المقدمة:
المملكة الأردنية الهاشمية :

دولة حديثة تواكب العصر، وتحتضن لقاء الأصالة والتطور على ارض تاريخية تمتد الحياة فيها إلى آلاف السنين، إنها المملكة الأردنية الهاشمية التي تتوسط جناحي الوطن العربي في آسيا وإفريقيا، وتتميز بدفء استقبال الضيوف القادمين إليها من شتى بقاع الوطن العربي للاستمتاع بالطبيعة الخلابة، والطقس المعتدل في بيئة اجتماعية مناسبة للسياحة العائلية، وفي بلد مشهود له بالأمن والأمان والترحاب..
في الأردن يأتلف المكان مع الزمان في تناغم مدهش بين الحاضر الماثل في المدينة الحديثة والماضي المتجسد في الآثار والشواهد التاريخية. حيث ينتقل الزائر بين السهول الخضراء والصحراء الذهبية، والجبال الشاهقة، والشواطئ الجميلة. في هذا التنوع الرائع يجد الزائر ضالته ومبتغاه، ويشعر الكبار والصغار وكل القادمين الى الاردن بأنهم في بلدهم وبين أهلهم.

المعلومات الأساسية :

 العاصمة: عمّان 
المساحة: 89.000 كم مربع.
عدد السكان: يبلغ حوالي 5.300.000 نسمة (إحصاء 2002).
الرمز الكودي: JO
العملة المتداولة: الدينار الأردني، وهناك اوراق نقدية من فئة نصف دينار ودينار واحد و 5 دنانير، و10 دنانير، و20 دينارا، وخمسين دينارا، وينقسم الدينار الى 100 قرش او 1000 فلس، ومن المفيد ان يحمل السائح معه بعض القطع النقدية المعدنية من فئة عشرة قروش و25و 50 قرشا، والفئات الورقية الصغيرة ، ويمكن تبديل العملات في البنوك الكبرى، وفي معظم الفنادق، وتوجد محلات صرافة منتشرة في اماكن عديدة في المدن الكبرى. الدينار يساوي دولارا اميركيا واحدا واربعين سنتا.

الموارد الطبيعية: الفوسفات، الأسمدة، البوتاس، المنتجات الزراعية، الصناعات الخفيفة.
أوقات الدوام الرسمي: تعطل الدوائر الرسمية والبنوك يومي الجمعة والسبت، كما تعطل العديد من المؤسسات التجارية اعمالها بعد ظهر يوم الخميس ايضا. كذلك شركات الطيران ووكالات السياحة والسفر.وتعطل بعض المؤسسات والشركات والحوانيت التجارية أعمالها جزءا من نهار يوم الأحد.وتفتح البنوك ابوابها من الساعة 8.30 صباحا حتى الساعة الثالثة ظهرا.
الدوائر الحكومية تعمل من الساعة 8 صباحا حتى 3 عصرا. أما أوقات التسوق فهي مرنة وتختلف من مكان لآخر. في شهر رمضان المبارك لا يسمح ببيع المشروبات الكحولية الا للاجانب وفي الفنادق الكبرى. ويمنع التدخين والأكل والشرب في الأماكن العامة طوال ساعات النهار. وكثير من المتاجر والبنوك والمكاتب تفتح ابوابها خلاله متأخرة قليلا ( 9صباحا- 14).

اللغة: اللغة العربية هي الرسمية، واللغة الانجليزية لغة هامة في المعاملات التجارية.
الكهرباء: 220V / 50C / AC
المطارات والمرافئ:
مطار الملكة علياء ويقع على بعد 35 كم من وسط العاصمة.
المرفأ الرئيسي: ميناء العقبة. ويمكن دخول الاردن برا عن طريق نقاط العبور التي تربط الاردن بكل من السعودية والعراق وسورية ومصر (عن طريق ميناء نويبع المصري الى ميناء العقبة الاردني).
المياه: تعتبر المياه من الموارد الثمينة في الاردن. ويطلب من الزوار المحافظة عليها وعدم الاسراف في استعمالها. وتحتفظ الفنادق من فئة ثلاثة نجوم فما فوق بأنظمة خاصة في زجاجات يمكن الحصول عليها بأسعار زهيدة. 
 

متطلبات الدخول:
أبواب الاردن مفتوحة لكل الزائرين العرب، ولا يحتاج معظمهم الى تأشيرات دخول، كما ان الرعايا الأجانب الحاصلين على إقامات رسمية في دول مجلس التعاون الخليجي يستطيعون الدخول الى الاردن بالحصول على تأشيرات من أية نقطة حدودية. ويمكن للزوار الذين يحملون جوازات سفر سارية المفعول الحصول على تأشيرة من أي سفارة او مفوضية او قنصلية اردنية في الخارج صالحة لمدة أسبوعين يمكن تمديدها.

الـمـــــــنــــاخ:
يكون معدل الحرارة صيفا من 22 الى 32 درجة مئوية نهارا، ويكون الطقس معتدلا إلى بارد نسبيا مساء. وفي الشتاء من درجة واحدة او أقل احيانا الى 12 درجة مئوية ،وفي العقبة ومنطقة الأغوار يكون الطقس دافئا شتاء، حارا جدا صيفا.

نبذة جغرافية :

 تقع المملكة بين خطي عرض 29 و 32 شمالا، وبين خطي طول 35 و 39 شرقاً وتحدها الجمهورية العربية السورية من الشمال، وفلسطين من الغرب، والمملكة العربية السعودية من الجنوب والشرق، والعراق من الشرق.
اراضي الأردن في معظمها صحراوية ، وبخاصة باتجاه الشرق، وفيها منخفضات تنحدر نحو الغرب باتجاه غور الأردن، وفيها ايضا سهول خصبة. وتعتبر جبال عجلون أهم الجبال في الشمال الغربي، وجبال الشراة الى الشرق من وادي عربة. وأعلى القمم قمة جبل رمّ إلى الشرق من العقبة، ويبلغ ارتفاعها 1754مترا. وفي الاردن أدنى منخفض تحت سطح البحر وهو منخفض البحر الميت ويبلغ انخفاضه 392مترا. أهم أنهاره نهر الاردن الفاصل بين الضفة الغربية بفلسطين والضفة الشرقية، وينبع من جنوب شرق لبنان وسورية، وأهم روافده اليرموك والزرقاء.
للأردن ساحل واحد هو ساحل العقبة على البحر الأحمر ويبلغ طوله 26 كم. وتنقسم الاردن إداريا الى ثماني محافظات هي: البلقاء، الكرك، المفرق، عمان، الطفيلة، الزرقاء، اربد،معان. وينقسم الأردن إدارياً إلى إثني عشرة محافظة هي : البلقاء، الكرك، المفرق، عمّان، الطفيلة، الزرقاء، إربد، معان، العقبة، جرش، مادبا، عجلون.
 نبذة تاريخية :
 استجاب زعماء وشيوخ العشائر في شرق الأردن لثورة الشريف الحسين بن علي شريف مكة المكرمة التي انطلقت عام 1916 وأرسلوا برقيات التأييد يطلبون اليه ان يوفد أحد ابنائه ليتولى قيادتهم وبالفعل وصل الأمير عبدالله بن الحسين الى مدينة معان في 16 نوفمبر عام 1920 على رأس قوة عسكرية، وفي الثاني من مارس عام 1921 انتقل إلى عمان وأعلن انه سيتولى ادارة شرقي الاردن وأسس حكومة وطنية مستقلة برئاسته وهكذا شهد التاريخ ميلاد امارة شرق الاردن وكانت حتى ذلك الوقت تحت الانتداب البريطاني.
وفي 22 من مارس 1946 تم توقيع معاهدة مع بريطانيا اعترفت بموجبها باستقلال الاردن، وفي 25من مايو 1946 تم اعلان المملكة الاردنية الهاشمية وأصبح هذا اليوم عيدا وطنيا للأردن.

السياحة في الأردن :

يتمتع الاردن بمزايا ومقومات جغرافية وتاريخية وطبيعية تجعل منه بلدا سياحيا في جميع فصول العام وتلبي معظم الاهداف التي ينشدها السائح. حيث تتوافر الاماكن الدينية والمواقع الأثرية والمشاتي والمصايف والينابيع الطبيعية والغابات والصحارى والشواطئ.
ويمكن اجمال انواع السياحة في الاردن في النقاط التالية:

1ــ السياحة الثقافية:
وتشمل زيارة المواقع الاثرية للاطلاع عليها ومعرفة حضارات وتقاليد الشعوب التي عاشت في المنطقة خلال العصور الغابرة. وهناك الآلاف من المواقع التاريخية والأثرية في الاردن ومن أهمها مدينتا البتراء وجرش، وقلعة الكرك، والربض، وأم قيس والمدرج الروماني وكهف الرقيم الذي حدثت فيه قصة اصحاب الكهف التي ورد ذكرها في القرآن الكريم.

2ــ السياحة العلاجية:
وتعني الينابيع الطبيعية المعدنية للحصول على الراحة الجسمية والنفسية وزيارة المصحات وأماكن الاستشفاء ومن أهمها شواطئ العقبة والبحر الميت وحمامات ماعين وعفرة والمياه الكبريتية في الأغوار وبخاصة في منطقة الحمة.
توجد في الاردن العديد من المستشفيات الحديثة المزودة بالأجهزة والمعدات المتقدمة ويشرف عليها أطباء اردنيون متميزون في مهاراتهم الطبية ومتخصصون في كافة انواع العلاجات، سواء أكانوا في مستشفيات حكومية ام خاصة، ويستقبل الاردن سنويا اكثر من مائة الف مواطن عربي للعلاج أجريت لبعضهم عمليات قلب مفتوح، ونقل كلى وعلاج عقم.. الخ.

3ــ السياحة الدينية: 
وتعني زيارة الاماكن التاريخية الدينية ، ويوجد في الاردن العديد من هذه الأماكن والأضرحة وبخاصة في مناطق الكرك ومعان ووادي الاردن، والسلط، مثل أضرحة الصحابة جعفر بن أبي طالب وعبدالله بن رواحة وزيد بن حارثة وابو عبيدة بن الجراح وشرحبيل بن حسنة وضرار بن الأزور رضي الله عنهم.

4 ــ سياحة الاصطياف:
ان تنوع المناخ في مناطق الاردن نعمة من الله تعالى، فكثير من السياح يفدون الى الاردن لقضاء عطلة الصيف في اجوائه الخلابة مثل أحراج وجبال عجلون ودبِّين. كما ان الجو في العاصمة لطيف ومنعش خصوصا في المناطق الجبلية حيث تتوافر الحدائق والمتنزهات.

5ـ السياحة الرياضية: 
حيث يمارس السياح أنواعا كثيرة من رياضاتهم المحببة مثل التزلج على الماء والسباحة وصيد السمك والصيد البري وخاصة في مناطق العقبة ووادي رم والأزرق.

6 - السياحة الشتوية: 
وتشمل قضاء فصل الشتاء او جزء منه في أماكن الدفء الطبيعي وخاصة في مناطق الأغوار والبحر الميت والعقبة. وهناك انواع اخرى من السياحة.



عدل سابقا من قبل ابراهيم الشنطي في الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 6:55 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 6:49 am



المناطق السياحية :
عمــــان :

تقع العاصمة الأردنية عمّان في الجزء الشمالي الغربي من الأردن على نحو «90» كم من بيت المقدس. وتقوم مدينة عمان الحديثة في الموضع نفسه تقريبا الذي كانت تشغله المدينة القديمة « عمون». ومن أسمائها القديمة ايضا «فيلادلفيا» التي تعني المحبة الأخوية لدى الرومان. وخلال مسيرتها التاريخية الطويلة خضعت عمان للأشوريين والكلدانيين والهكسوس والفرس واليونان والرومان، وقد خلفوا وراءهم كثيرا من الآثار من ابرزها « المدرج الروماني» الذي يتسع لنحو خمسة آلاف متفرج

جــــرش 
:
هي مدينة الآثار الرومانية، ذات التراث الحضاري العريق، وإحدى المدن الأثرية القليلة في العالم التي حافظت على كل معالمها حتى اليوم، فمازالت ساحات المدينة وشوارعها وأعمدتها ومسارحها الأثرية شاهدة على العهود اليونانية والرومانية في (بومبي الشرق) جراسيا القديمة .. جرش الاردنية الجميلة.



عجلــون 
:
تقع مدينة عجلون شمال العاصمة عمان، وهي شهيرة بقلعتها التاريخية التي تسمى قلعة الربض. وتجذب هذه القلعة اعدادا كبيرة من الزائرين لما لها من قيمة تاريخية. فقد بناها أحد قادة صلاح الدين الأيوبي مابين عامي 1148 - 1185 ميلادية لتقف في وجه التوسع الافرنجي الصليبي وتحافظ على طرق المواصلات مع دمشق وشمال سوريا.


أم قــيــس
 :
وفي الشمال وبالقرب من مدينة اربد تقع مدينة أم قيس الأثرية، وتطل آثارها على وادي اليرموك وغور الأردن وبحيرة طبريا وتقابلها هضبة الجولان، وقد بنيت منشآتها الرومانية من شوارع ومسارح وحمامات من حجر البازلت الأسود، كما تتميز المدينة بأضرحتها الفخمة وأسواقها وبواباتها وكنائسها والنفق الذي يعتبر تحفة في هندسة الري.


البحر الميت 
:
إلى الجنوب الغربي من عمان، وعلى مسافة 55 كيلومترا منها تقع أكثر بقاع الأرض انخفاضا عن مستوى سطح البحر.. إنه البحر الميت، الذي عاش عبر الحقب التاريخية المتعاقبة، ليصبح من أكثر المناطق جذبا للسياح الباحثين عن الدفء في فصل الشتاء، والطبيعة الخلابة، والغرابة التي تتجسد في بحر لا كائن حيا فيه بسبب كثافة أملاحه، لكن في مياهه المالحة علاج للكثير من الأمراض، ومازال الناس يستشفون في هذه المياه منذ آلاف السنين. كما أن أملاح البحر الميت تكون المواد الخام لإنتاج البوتاس وأملاح الاستحمام العلاجية، والمنتجات التجميلية التي يتم تسويقها في مختلف أنحاء العالم.

الـكـــرك :
تقع الكرك جنوب المملكة ويشتهر أهلها بكرم الضيافة، ومازال صدى الأصوات بين أسوارها وجدرانها يردد اسم صلاح الدين الذي حررها بعد هزيمة الصليبيين في معركة حطين، وبقيت شاهدة على مرحلة فاصلة في تاريخ المنطقة.
وقد بنى الصليبيون هذه القلعة الكبيرة لتكون نقطة اتصال استراتيجية متوسطة بين قلعة الشوبك والقدس، خلال فترة سيطرتهم على الطريق السلطاني الذي انتشرت القلاع على الهضاب المرتفعة المطلة عليه. وفي القلعة ممرات سرية تحت الأرض تقود إلى قاعات محصنة، أما أبراج القلعة فإنها تمنح الناظر من خلالها مشهدا طبيعيا خلابا للمنطقة المحيطة.

الـبـتــراء 
:
تعتبر البتراء من أشهر المعالم الأثرية في الأردن، وهي مدينة محفورة في الصخور، أقامها الأنباط العرب قبل أكثر من ألفي عام لتكون عاصمة لدولتهم، وظلت شاهدا على المعجزة البشرية التي تخرج المدن من بطون الجبال. يعرفها زائروها والقارئون عنها باسم (المدينة الوردية) نسبة إلى لون الصخور التي شكلت بناءها الفريد، وهي مدينة أشبه ما تكون بالقلعة، تقع البتراء على بعد 262 كيلومترا إلى الجنوب من عمان، وهي واحدة من أهم مواقع الجذب السياحي في الأردن، حيث تؤمها أفواج السياح من كل بقاع الأرض، ويأتيها الباحثون عن تجليات التاريخ الإنساني، والراغبون باستحضار العصور الغابرة، في رحلة تختلط فيها المتعة بالمعرفة.

 
العقبـــة :
على حافة الصخور، تلتقي الشمس والماء مع مناظر الطبيعة الخلابة في مدينة العقبة، مدينة الرمل الذهبي، والنخل الباسق، والماء البلوري في الخليج الذي يحتضن ميناء الأردن ومنفذه البحري، وأجمل منتجعات السياحة الشتوية على شواطئ البحر الأحمر.
يرجع تاريخ المدينة الى عهد الأدوميين وكانت تسمى في ذلك الوقت (آيلة) ثم حكمها الأنباط والرومان، وبرزت أهمية العقبة في العهد البيزنطي في القرن الرابع الميلادي وتحولت الى مركز ديني مهم، وأصبحت مدينة اسلامية بعد غزوة تبوك عام 630م. ثم خضعت لحكم المماليك والصليبيين والعثمانيين على التوالي،وبنى المماليك فيها قلعة العقبة عام 1320م والتي اتخذها الشريف حسين بن علي قاعدة انطلاقه لمحاربة العثمانيين.
تقع العقبة على رأس خليج العقبة على بعد 360 كم إلى الجنوب من عمان، وفيها يستمتع الزائر بعالم البحر المدهش،ويستطيع ممارسة هواياته كالسباحة، أو التزلج على الماء، او صيد الأسماك، او قيادة الزوارق الشراعية، او أي نوع من أنواع الرياضات البحرية.
أما الذين يرغبون بالتمتع بالشمس، فإن الشاطئ العقباوي النظيف يعتبر مكانا جاذبا لقضاء ساعات هادئة في التأمل والاسترخاء. وفي العقبة يتوافر الدفء شتاء، فلا تنخفض درجة حرارة المياه فيها عن 20 درجة وبالإضافة الى كونها مدينة سياحية كذلك ميناء الاردن الوحيد حيث يصدر عن طريقه الفوسفات والبوتاس، وتصل اليه آلاف السفن المحملة بالبضائع المختلفة.

وادي رم :
بين الحلم والحقيقة، يقضي السائح اوقاته في وادي رم، الذي يسمى ايضا وادي القمر، نظرا لتشابه تضاريسه مع تضاريس القمر، وبين الجبال الشاهقة التي تنتصب في المنطقة يستطيع الزائر أن يلمس صفاء الطبيعة في الصحراء العربية، وخاصة في فصل الربيع.
تبعد منطقة وادي رم قرابة 40 كم عن مدينة العقبة، وفيها أعلى القمم الجبلية في جنوب بلاد الشام وتعتبر جبال رم تحديا ممتعا لهواة التسلق، كما يستطيع الزائرون السير في دروب الوادي، والتوغل بعيدا في مساربه الفسيحة، او القيام برحلات جماعية على ظهور الجمال، والتخييم في الوادي، في مخيم خاص مزود بكل ما يلزم للمبيت المريح، كما تستهوي الزائر الرحلات بسيارات الدفع الرباعي، وتقام في هذه المنطقة عروض للبالونات والمناطيد، تزخرف السماء بألوانها الزاهية.

الأماكن الدينية :

 
في الأردن، أرض أدوم، ومؤاب، وعمون، وجلعاد، الكثير من الأضرحة والأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية، وإلى هذه الأرض يفد الباحثون عن مواقع وآثار للأنبياء وللصحابة. كان الأردن باب الفتوحات الإسلامية، وعلى الأرض الأردنية دارت بعض المعارك التاريخية الكبرى، ومن أهمها مؤته.. واليرموك.. وفحل..
ولتخليد ذكرى الشهداء والصحابة، أقيمت المساجد والأضرحة والمقامات، التي تُبقي الانتصارات الاسلامية حية في الذهن المعاصر، ففي مؤتة يوجد ضريح جعفر بن أبي طالب، ومقام زيد بن حارثة، وعبدالله بن رواحة رضي الله عنهم. أما وادي الأردن فيحتضن عددا من مقامات الصحابة الأجلاء ومنها: مقام ضرار بن الأزور ومقام «ابو عبيدة» عامر بن الجراح،ومقام شرحبيل بن حسنة ، ومقام معاذ بن جبل، ومقام عامر بن أبي وقاص.
وفي وسط الأردن، قرب مدينة السلط يقع مقام النبي أيوب في قرية «بطنا». كما يوجد مقام النبي شعيب في منطقة وادي شعيب القريبة من السلط. ولعل كهف «أهل الكهف» الواقع إلى الجنوب الشرقي من عمان، من أهم المواقع الجاذبة للزائرين، حيث ذكرت وقائع قصة أهل الكهف في القرآن الكريم، إضافة إلى انها معروفة في التاريخ المسيحي. وعلى الأرض الأردنية تقع الكثير من الأماكن المقدسة للديانة المسيحية، ففي مدينة مأدبا الواقعة جنوبي عمان، توجد ارضية الفسيفساء النادرة التي تعود إلى العهد البيزنطي في كنيسة الروم الأرثوذوكس، وفيها يستطيع الزائر أن يشاهد أقدم خريطة للأرض المقدسة.
وإلى الجنوب من مادبا تقع قلعة مكاور التي سجن فيها النبي يحيى عليه السلام، ثم قطع هيرودوس رأسه وقدمه على طبق هدية للراقصة سالومي. أما إلى الغرب من مأدبا، فيقع جبل «نبّو» المطل على البحر الميت ووادي الأردن، وهناك من يعتقد أن النبي موسى عليه السلام دفن في هذا الجبل الذي أقيم على قمته بناء لحماية لوحات الفسيفساء الرائعة التي تعود إلى القرنين الرابع والسادس للميلاد.
وإلى الشرق من نهر الأردن، يقع المغطس في منطقة وادي الخرار التي سميت قديما بيت عبرة، ويقال إن السيد المسيح عليه السلام وقف ، وهو ابن ثلاثين عاما، بين يدي النبي يحيى عليه السلام لكي يتعمد بالماء، ويعلن من خلال هذا الطقس بداية رسالته للبشرية.ويوجد في المكان عدة آبار للماء وبرك يعتقد ان المسيحيين الأوائل استخدموها في طقوس جماعية للعماد. وقد قامت دائرة الآثار الأردنية بترميم الموقع الذي زاره قداسة البابا يوحنا بولس الثاني وأعلنه مكانا للحج المسيحي في العالم مع أربعة مواقع أخرى في الأردن.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 6:50 am


المحميات الطبيعية :

 
تعتبر البيئة الأردنية بيئة غنية ومتنوعة، حيث تتمتع المملكة بالثراء الطبيعي، الذي يجمع بين البادية والريف، وتتعانق فيه الصحراء مع الحقول الخضراء. وتبعا لهذا التنوع البيئي تتنوع الحياة والكائنات الحية، النباتية والحيوانية. وقد تأسست المحميات الطبيعية للحفاظ على الأنواع النادرة من الحيوانات البرية، وحمايتها من الانقراض.
محمية ضانا : إنها قطعة من الفردوس الدنيوي، تفرد بساطها الأخضر على مساحة 308 كيلومتراً مربعاً من الأرض المحظية بروعة الطبيعة في جنوب الأردن.. فيها يصل الزائر إلى تعريف جديد للسكينة وجمالية الطبيعة التي تجعل المكان لوحة فنية مرسومة بريشة فنان عاشق. أنشئت هذه المحمية عام 1993 بعد أن أصبحت المنطقة مهددة بالتصحر، وفيها منطقتان رئيسيتان للحيوانات البرية، وأربع مناطق للنباتات، وتضم منطقتا الحيوانات البرية 38 نوعاً بالإضافة إلى نحو 197 نوعاً من الطيور . أما المناطق النباتية فتضم نحو 700 نوع.
محمية الشومري: أنشئت هذه المحمية عام 1975 قرب الأزرق في الصحراء الشرقية، وتبلغ مساحتها 22 كيلومترا مربعا، وقد خصصت لإعادة إطلاق المها العربي الذي كان مهددا بالانقراض. ويمكن لزائر محمية الشومري القيام برحلة سفاري وسط الحيوانات البرية، ومشاهدة الطيور والحيوانات.
محمية الموجب: تقع هذه المحمية على الشاطئ الشرقي للبحر الميت، وتبلغ مساحتها 220 كيلومترا مربعا، وتعيش فيها أنواع مختلفة من الحيوانات والنباتات البرية والطيور.
محمية الأزرق: تقع هذه المحمية في واحة الأزرق في الصحراء الشرقية، على مساحة تبلغ 21 كيلومترا مربعا. وتعتبر ممرا للطيور المهاجرة بين أوروبا وآسيا وإفريقية.

القصور الصحراوية :

 
تتجسد معالم الحضارات السالفة في القصور والقلاع، والأبراج، والحمامات القديمة، والمحميات الزراعية وخانات القوافل والقصور الحصينة التي يطلق عليها اسم قصور البادية، وتضم قصور البادية معالم يتمثل فيها التاريخ بكل تفاصيله، ومن أهم هذه القصور:
قصير عمرة (تصغير قصر) الأموي الذي يعتبر تحفة فنية معمارية إسلامية نادرة في قلب الصحراء. أما قصر الخرانة الذي يقع على بعد 65 كيلومترا شرقي عمان فهو من أهم الآثار الأموية المصانة حتى الآن، ويتكون من 61 غرفة قائمة على طابقين، وهناك قصور أخرى مثل قصر الحلاّبات القريب من مدينة الزرقاء، وقصر المشتى القريب من مطار الملكة علياء الدولي في عمان.

السياحة العلاجية :

 
يعتبر الأردن واحدا من البلاد التي يختلط فيها الاستشفاء من أمراض الجسد مع الترويح عن النفس.وذلك بفضل نعمة كبيرة أنعم الله تعالى بها على الأرض الأردنية حيث تتوافر كل مقومات العلاج الطبيعي من مياه حارة غنية بالأملاح، إلى طين بركاني، إلى طقس معتدل وطبيعة خلابة، الأمر الذي جعلها منتجعات علاجية يؤمها الكثير من طالبي الاستشفاء من الأمراض المختلفة ومن اهم هذه المنتجعات العلاجية:
البحر الميت: وقد سبقت الإشارة إلى أهميته، ولكن الجدير بالذكر أن شركات التأمين الألمانية لا ترسل مرضاها للعلاج خارج ألمانيا إلا للبحر الميت للعلاج من الأمراض الجلدية.
حمامات ماعين:تقع حمامات ماعين على بُعد 58 كيلومترا جنوبي عمان، وتنخفض هذه المنطقة 120 مترا عن سطح البحر، وتشتهر بمنتجعاتها وعياداتها الطبيعية التي تقدم العلاج للمصابين بالأمراض الجلدية، وأمراض الدورة الدموية، وآلام العظام والمفاصل والظهر والعضلات.
منطقة الحمّة الاردنية: تقع الحمة على بعد 100 كيلومتر تقريبا إلى الشمال من عمان، وهي من أهم مواقع العلاج والسياحة في المنطقة، وقد أقيم منتجع يقدم كافة الخدمات السياحية والعلاجية.
حمامات عفرا: تقع على بعد 26 كيلومترا من مدينة الطفيلة في جنوب الأردن، وتتدفق فيها المياه من أكثر من 15 نبعا،وتمتاز مياه هذه الينابيع بحرارتها واحتوائها على المعادن، وإضافة الى هذه المنتجعات العلاجية الطبيعية يمتلك الأردن شبكة طبية متقدمة تابعة للقطاعين الحكومي والخاص. تمتاز الخدمات الطبية فيهما بحداثة المستشفيات والمراكز الطبية، ووجود عدد من أمهر الاختصاصيين في العالم في معالجة الأمراض المختلفة.
المستشفيات
وفي العاصمة عمان تكثر المستشفيات المتخصصة في معالجة السرطان، وأمراض القلب، وأمراض العيون، والعقم، وطب الأسرة وغير ذلك من التخصصات الطبية. وتعتبر مدينة الحسين الطبية من أهم المراكز الطبية في المنطقة والعالم، وتحتضن عددا من كبار الأطباء والجراحين المرموقين على المستوى الدولي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 6:51 am

أماكن سياحية وأثرية في الأردن
السياحة في الأردن
 
 
يتمتع الأردن بمزايا ومقومات جغرافية وتاريخية وطبيعية تجعل منه بلدا سياحيا في جميع فصول العام وتلبي معظم الأهداف التي ينشدها السائح. حيث تتوافر الأماكن الدينية والمواقع الأثرية والمشاتي والمصايف والينابيع الطبيعية والغابات والصحارى والشواطئ.
ويمكن إجمال أنواع السياحة في الأردن في النقاط التالية:

1ــ السياحة الثقافية:
وتشمل زيارة المواقع الأثرية للاطلاع عليها ومعرفة حضارات وتقاليد الشعوب التي عاشت في المنطقة خلال العصور الغابرة. وهناك الآلاف من المواقع التاريخية والأثرية في الأردن ومن أهمها مدينتا البتراء وجرش، وقلعة الكرك، والربض، وأم قيس والمدرج الروماني وكهف الرقيم الذي حدثت فيه قصة أصحاب الكهف التي ورد ذكرها في القرآن الكريم.

2ــ السياحة العلاجية:
وتعني الينابيع الطبيعية المعدنية للحصول على الراحة الجسمية والنفسية وزيارة المصحات وأماكن الاستشفاء ومن أهمها شواطئ العقبة والبحر الميت وحمامات ماعين وعفرة والمياه الكبريتية في الأغوار وبخاصة في منطقة الحمة.
توجد في الأردن العديد من المستشفيات الحديثة المزودة بالأجهزة والمعدات المتقدمة ويشرف عليها أطباء أردنيون متميزون في مهاراتهم الطبية ومتخصصون في كافة أنواع العلاجات، سواء أكانوا في مستشفيات حكومية أم خاصة، ويستقبل الأردن سنويا أكثر من مائة ألف مواطن عربي للعلاج أجريت لبعضهم عمليات قلب مفتوح، ونقل كلى وعلاج عقم.. الخ.

3ــ السياحة الدينية: 
وتعني زيارة الأماكن التاريخية الدينية ، ويوجد في الأردن العديد من هذه الأماكن والأضرحة وبخاصة في مناطق الكرك ومعان ووادي الأردن، والسلط، مثل أضرحة الصحابة جعفر بن أبي طالب وعبدالله بن رواحة وزيد بن حارثة وأبو عبيدة بن الجراح وشرحبيل بن حسنة وضرار بن الأزور رضي الله عنهم.

4 ــ سياحة الاصطياف:
إن تنوع المناخ في مناطق الأردن نعمة من الله تعالى، فكثير من السياح يفدون إلى الأردن لقضاء عطلة الصيف في أجوائه الخلابة مثل أحراج وجبال عجلون ودبِّين. كما أن الجو في العاصمة لطيف ومنعش خصوصا في المناطق الجبلية حيث تتوافر الحدائق والمتنزهات.

5ـ السياحة الرياضية: 
حيث يمارس السياح أنواعا كثيرة من رياضتهم المحببة مثل التزلج على الماء والسباحة وصيد السمك والصيد البري وخاصة في مناطق العقبة ووادي رم والأزرق.

6 - السياحة الشتوية: 
وتشمل قضاء فصل الشتاء او جزء منه في أماكن الدفء الطبيعي وخاصة في مناطق الأغوار والبحر الميت والعقبة. وهناك انواع اخرى من السياحة.
المناطق السياحية :
 
عمــــان :
تقع العاصمة الأردنية عمّان في الجزء الشمالي الغربي من الأردن على نحو «90» كم من بيت المقدس. وتقوم مدينة عمان الحديثة في الموضع نفسه تقريبا الذي كانت تشغله المدينة القديمة « عمون». ومن أسمائها القديمة أيضا «فيلادلفيا» التي تعني المحبة الأخوية لدى الرومان. وخلال مسيرتها التاريخية الطويلة خضعت عمان للأشوريين والكلدانيين والهكسوس والفرس واليونان والرومان، وقد خلفوا وراءهم كثيرا من الآثار من أبرزها « المدرج الروماني» الذي يتسع لنحو خمسة آلاف متفرج
بين تسعة عشر جبلا، وعلى سفوحها تتربع عمان عاصمة الأردن منذ العصور الغابرة. إنها ربة عمون التي شادها العمونيون القدماء عاصمة لهم، وهي المدينة التي ازدهرت في أيام اليونان والرومان وحملت اسم فيلادلفيا (مدينة الحب الأخوي).

هي بيت الجميع، ورفيقة الزائر، وفيها يلتقي القديم بالحديث، ويلتقي محبو الحياة، والعمل، والاستجمام، والعلم، وفيها كرسي الحكم والإدارة، ووزارات الدولة، كما أنها المركز التجاري للمملكة.

هي مدينة الصغير والكبير، الرجل والمرأة، العائلة والأصدقاء، العازب والمتزوج، وفيها ما يروق للباحث عن الصخب والباحث عن الهدوء.. إنها مدينة للجميع، تفتح ذراعيها وأبواب بيوتها المشيدة بالحجر الأبيض لكل ضيوف الأردن القادمين عبر الحدود البرية، أو القادمين جوا إلى مطار الملكة علياء الدولي (35 كيلومترا جنوبي العاصمة).

المواقع الأثرية

تتمتع عمان بثروة من المعالم الأثرية الخالدة، فعلى جبل القلعة يرتفع معبد هرقل، إلى جانب متحف الآثار الذي يمكن للزائر أن يشاهد فيه أدوات تمثل حياة الإنسان في عهود موغلة في القدم، وفي وسط المدينة يقع سبيل الحوريات، وعلى مقربة من السبيل ينتصب المدرج الروماني الكبير الذي يتسع لخمسة آلاف متفرج.
يقع المدرج الروماني في سفح جبل الجوفة في مدينة عمّان. تشير كتابة يونانية موجودة على إحدى منصات الأعمدة إلى أن هذا المدرج قد بني إكراماً للإمبراطور مادريانوس الذي زار عمّان سنة 130م لتدشين الطريق الممتدة من البصرة و المار ه بجرش و عمّان إلى البحر الميت. يستوعب المدرج ستة الآف مشاهد ويتألف من ثلاث طبقات يفصل بين كل طبقة و الأخرى عتبة تقارب المترين. كما يتخلل هذه الطبقات ممرات يبلغ عددها ثمانية في كل طبقة.
يعود هذا المعبد إلى العصر الروماني في عهد الإمبراطور ماركوس اوريلبوس (180 _161) ويشبه في طرازه معبد ارتيمس في جرش وتمثل الصورة إعادة ترميم ونصب الأعمدة الكورنتية التي كانت تتقدم المعبد وقد تم صيانة وترميم المعبد.
ضريح نويجيس و يطلق عليه أحيانا قصر نويجيس، يقع على بعد 100 متر جنوب تقاطع بلدة طارق و اوتستراد عمّان - الزرقاء. و الضريح روماني يعود للقرن الثاني الميلادي، مساحته12 متر مربع ويعلو السطح قبة تقف على أقواس ، ومن المعروف أن الأضرحة في العصر الروماني هي مقابر للعائلات الغنية و هي إحدى طرق الدفن المختلفة التي انتشرت في ذلك العصر.

الأسواق

تتميز عمان بأسواقها الكبيرة التي تجمع بين المنتجات التقليدية والسلع الحديثة المحلية والمستوردة. ويجد الزائر للعاصمة كل ما يحتاجه وما يريد اقتناءه، سواء من منتجات الحرف التقليدية والشعبية والهدايا التذكارية التي تباع في الأسواق القديمة في وسط العاصمة، وفي المتاجر المختصة المنتشرة في غرب عمان، أو من البضائع الحديثة المختلفة كالملابس العربية والأوروبية، والمنتجات الجلدية، والأدوات الكهربائية وغيرها.

وفي منطقة وسط البلد تقع أكبر الأسواق وأشملها حيث يجد الزائر كل ما يريده، وعلى مقربة من وسط المدينة يقع جبل الحسين الذي يتميز بمتاجره الكبيرة التي تعرض الملابس بمختلف أنواعها. كما تنتشر المتاجر الكبيرة في أسواق ضواحي العاصمة كأسواق عبدون والصويفية والشميساني، ويجد الزائر لهذه المتاجر الكثير من السلع والكماليات من مختلف الماركات العالمية الشهيرة.

الحدائق

تنتشر الحدائق العامة في مختلف مناطق العاصمة وضواحيها، وتعتبر هذه الحدائق أمكنة مناسبة للنزهات العائلية، فهناك حديقة الطيور في ضاحية الشميساني، حيث تستطيع العائلة كلها أن تستمتع بمشاهدة الطيور المختلفة. وعلى بعد قرابة خمسة عشر كيلومترا من وسط العاصمة يقع متنزه عمان القومي (على طريق المطار) في غابة كبيرة تفرش أشجارها على مساحة واسعة من الأرض، ويعتبر هذا المتنزه مكانا مفضلا للعائلات الباحثة عن الهدوء بعيدا عن صخب المدينة، وتتوفر في المتنزه كل الخدمات والمرافق الضرورية. كما تنتشر الحدائق التابعة لأمانة عمان الكبرى في مختلف ضواحي العاصمة.

مرافق الترويح

في ضاحية الشميساني القريبة من وسط العاصمة يقع مجمع حدائق الملك عبد الله حيث تتوفر أماكن التسلية لكل أفراد العائلة، وخاصة الأطفال الذين يستطيعون قضاء وقت ممتع في اللعب وقيادة السيارات الصغيرة وممارسة لعبة البولينغ والسير على العجلات. وتنتشر في هذا المجمع السياحي المطاعم ومقاهي الأرصفة وكافة المرافق الضرورية.

وعلى مقربة من وسط المدينة في جبل الحسين توجد مدينة الملاهي للأطفال. كما توجد مدينة ترويحية كبيرة في ضاحية الجبيهة تؤمها أعداد كبيرة من السياح في أشهر الصيف. وفي عمان تنتشر مراكز التسلية التي تقدم للأطفال والفتيان الألعاب الإلكترونية.

الفنادق

تشهد عمان منذ سنين قليلة فورة في بناء الفنادق الكبرى والمتوسطة، وفي العاصمة عدد كبير من فنادق الخمس نجوم العالمية الشهيرة، كما ان هناك الكثير من فنادق الأربع نجوم والثلاث نجوم وما دون ذلك، وتقدم هذه الفنادق بالإضافة إلى الخدمات الفندقية المألوفة، مختلف أنواع المأكولات الشرقية والغربية، كما تنظم رحلات السياحة الداخلية لنزلائها. وتنتشر غالبية هذه الفنادق في غرب العاصمة، كما يوجد عدد من الفنادق في عمان الشرقية.

الشقق الفندقية والشقق المفروشة 

توجد في العاصمة العديد من مباني الشقق الفندقية التي تتوفر فيها كل مستلزمات الحياة السهلة، وتتيح للعائلة الزائرة حريتها الكاملة في اختيار وإعداد ما ترغب به من الطعام، بالإضافة إلى تمتعها بالخصوصية الكاملة.كما تنتشر في عمان الشقق المفروشة التي يؤجرها أصحابها للزائرين العرب بأسعار معتدلة. ويمكن للزائرين استئجار الشقق الفندقية أو الشقق المفروشة لمدد قصيرة أو طويلة وحسب فترة مكوثهم في الأردن.

المطاعم

يعتبر المنسف الطبق الشعبي الأول في الأردن، وغالبا ما يقدم في الولائم التي تقام تكريما للضيوف، ولا ينحصر إعداد المنسف في المنازل بل يقدم أيضا في مطاعم العاصمة على مختلف درجاتها. وفي عمان، تنتشر المطاعم التي تقدم أصنافا كثيرة من الوجبات الشعبية، وتلك التي تقدم الأطباق العربية والأجنبية.

وتوجد في العاصمة مطاعم مختصة بالطعام الصيني، وبالطعام الهندي، والمأكولات الأوروبية، ومطاعم خاصة بالأسماك والمأكولات البحرية، كما توجد فروع لمطاعم الوجبات السريعة العالمية، ومطاعم اللحوم المشوية.

لمواصلات 

تعتبر المواصلات في عمان سهلة ومريحة، حيث تتوفر في شوارع العاصمة آلاف سيارات الأجرة التي تعمل حسب القانون الذي فرض تشغيل العداد لحساب أجرة كل رحلة، ويمكن العثور على سيارة أجرة بكل سهولة في مختلف شوارع العاصمة وضواحيها، كما يمكن طلب سيارة أجرة من خلال الاتصال الهاتفي بمكاتب سيارات الأجرة.

ويستطيع القادمون عبر المطار الوصول إلى أي مكان في العاصمة بواسطة سيارات المطار التي تعمل وفق نظام الحجز الفوري وتخضع للمراقبة، ويوجد في المطار مكتب خاص لحجز سيارات الأجرة، كما يمكن للزائر أن يستقل الحافلات الخاصة أو العامة التي تسير رحلات منتظمة بين المطار ومنطقة العبدلي في وسط عمان، وتعتبر أسعار التنقل في هذه الحافلات المكيفة والمريحة رمزية وغير مكلفة.

وبالنسبة للراغبين في استخدام سيارات خاصة خلال إقامتهم في الأردن، فإن خدمة تأجير السيارات السياحية متوفرة في عمان، حيث يستطيع الزائر استئجار سيارة من النوع الذي يريد وللمدة التي يريد من خلال شركات تأجير السيارات في العاصمة.

ويمكن الانتقال بين عمان ومدينة الزرقاء بواسطة القطار الذي يقوم برحلات يومية بين المدينتين، كما أن هناك رحلات منتظمة بالقطار بين عمان ودمشق.

جــــرش :
هي مدينة الآثار الرومانية، ذات التراث الحضاري العريق، وإحدى المدن الأثرية القليلة في العالم التي حافظت على كل معالمها حتى اليوم، فمازالت ساحات المدينة وشوارعها وأعمدتها ومسارحها الأثرية شاهدة على العهود اليونانية والرومانية في (بومبي الشرق) جراسيا القديمة .. جرش الأردنية الجميلة.
الاسم السامي لها جرشو وفي الفترة الهلنستية أصبحت جرسا ، كما ذكرت في بعض النقوش النبطية وهي إحدي أهم مدن الديكابولس (المدن العشرة ) التي أسسها بومبي 63 قبل الميلاد في شمال الأردن لمواجهة قوة الأنباط في الجنوب ، وازدهرت في العصر الأموي.
المسرح الجنوبي : بني في أواخر القرن الأول الميلادي

سبيل الحوريات : وهو بناء يضم نوا فير للمياه أقيم لحوريات الماء في أواخر القرن الثاني الميلادي

البوابة الجنوبية : بنيت في القرن الثاني الميلادي ودمرت سنة 268م فترة حروب تدمر
شارع الأعمدة : وهو الشارع الرئيسي في مدينة جرش الرومانية وطوله 800م

المدرج الشمالي : من أهم مباني الجزء الشمالي من المدينة وقد انتهى البناء فيه سنة164_165

مادبا :
عاصمة الفسيفساء الأردنية ، ومدينة الكنائس ، ذكّرت في مسلة ميشع ، عندما كانت في أيدي المؤابيين، استعادها العمونيون ، ثم أصبحت تحت حكم الأنباط مدينة مزدهرة كما ازدهرت في العهدين البيزنطي والأموي .
كنيسة الروم الأرثوذكس : بنيت على بقايا كنيسة بيزنطية تؤرخ للقرن السادس الميلادي زينت أرضيتها بخارطة فسيفسائية تمثل الأردن وفلسطين ومصر .
جبل نيبو : هو أحد المقامات التي أقيمت لسيدنا موسى

مسلة ميشع : مسلة من حجر البازلت وجدت في ذيبان في نهاية القرن التاسع عشر وموجودة الآن في متحف اللوفر ، تحدثت عن ملك مؤاب ميشع والعديد من أعمالة ومدنه وحروبه
عجلــون :
تقع مدينة عجلون شمال العاصمة عمان، وهي شهيرة بقلعتها التاريخية التي تسمى قلعة الربض. وتجذب هذه القلعة أعدادا كبيرة من الزائرين لما لها من قيمة تاريخية. فقد بناها أحد قادة صلاح الدين الأيوبي مابين عامي 1148 - 1185 ميلادية لتقف في وجه التوسع الإفرنجي الصليبي وتحافظ على طرق المواصلات مع دمشق وشمال سوريا.

أم قــيــس :
وفي الشمال وبالقرب من مدينة اربد تقع مدينة أم قيس الأثرية، وتطل آثارها على وادي اليرموك وغور الأردن وبحيرة طبريا وتقابلها هضبة الجولان، وقد بنيت منشآتها الرومانية من شوارع ومسارح وحمامات من حجر البازلت الأسود، كما تتميز المدينة بأضرحتها الفخمة وأسواقها وبواباتها وكنائسها والنفق الذي يعتبر تحفة في هندسة الري.

البحر الميت :
إلى الجنوب الغربي من عمان، وعلى مسافة 55 كيلومترا منها تقع أكثر بقاع الأرض انخفاضا عن مستوى سطح البحر.. إنه البحر الميت، الذي عاش عبر الحقب التاريخية المتعاقبة، ليصبح من أكثر المناطق جذبا للسياح الباحثين عن الدفء في فصل الشتاء، والطبيعة الخلابة، والغرابة التي تتجسد في بحر لا كائن حيا فيه بسبب كثافة أملاحه، لكن في مياهه المالحة علاج للكثير من الأمراض، ومازال الناس يستشفون في هذه المياه منذ آلاف السنين. كما أن أملاح البحر الميت تكون المواد الخام لإنتاج البوتاس وأملاح الاستحمام العلاجية، والمنتجات التجميلية التي يتم تسويقها في مختلف أنحاء العالم.
 نهر الأردن :
يعتبر البعض نهر الأردن نهرا جولانيا، خاصة أن روافده الحاصباني والوزاني وبانياس واللدان، كلها تنبع من جبل حرمون وسفوح هضبة الجولان وتسير محاذيه للجهة الغربية للهضبة. وتلتقي هذه الروافد مع نهر اليرموك حيث يبدأ نهر الأردن بغزارة مياهه التي أصبحت مصدرا لا بد منه لكافة المشاريع المائية للأردن وفلسطين.

الـكـــرك :

تقع الكرك جنوب المملكة ويشتهر أهلها بكرم الضيافة، ومازال صدى الأصوات بين أسوارها وجدرانها يردد اسم صلاح الدين الذي حررها بعد هزيمة الصليبيين في معركة حطين، وبقيت شاهدة على مرحلة فاصلة في تاريخ المنطقة.

وقد بنى الصليبيون هذه القلعة الكبيرة لتكون نقطة اتصال إستراتيجية متوسطة بين قلعة الشوبك والقدس، خلال فترة سيطرتهم على الطريق السلطاني الذي انتشرت القلاع على الهضاب المرتفعة المطلة عليه. وفي القلعة ممرات سرية تحت الأرض تقود إلى قاعات محصنة، أما أبراج القلعة فإنها تمنح الناظر من خلالها مشهدا طبيعيا خلابا للمنطقة المحيطة.

الـبـتــراء :
تعتبر البتراء من أشهر المعالم الأثرية في الأردن، وهي مدينة محفورة في الصخور، أقامها الأنباط العرب قبل أكثر من ألفي عام لتكون عاصمة لدولتهم، وظلت شاهدا على المعجزة البشرية التي تخرج المدن من بطون الجبال. يعرفها زائروها والقارئون عنها باسم (المدينة الوردية) نسبة إلى لون الصخور التي شكلت بناءها الفريد، وهي مدينة أشبه ما تكون بالقلعة، تقع البتراء على بعد 262 كيلومترا إلى الجنوب من عمان، وهي واحدة من أهم مواقع الجذب السياحي في الأردن، حيث تؤمها أفواج السياح من كل بقاع الأرض، ويأتيها الباحثون عن تجليات التاريخ الإنساني، والراغبون باستحضار العصور الغابرة، في رحلة تختلط فيها المتعة بالمعرفة.
يصل الزائر إلى قلب البتراء ويمر عبر السيق ، ذلك الشق الصخري الرهيب الذي يبلغ طوله أكثر من 1000 متر وترتفع حوافه الصخرية 300 متر ، وعندما يصل السيق إلى نهايته ، فإنه ينحني في استدارة جانبية ، ثم تتبدد الظلال لتظهر أعظم الآثار روعة (الخزنة) إحدى عجائب الكون الفريدة ، وهي المحفورة في الصخر الأصم على واجهة الجبل ، ويلمع صخرها الوردي تحت ضوء الشمس ، بارتفاع 140 متراً ، وعرض 90 متراً .
في وسط المدينة يشاهد الزائر مئات المعالم التي حفرها وأنشأها الإنسان ، من هياكل شامخة ، وأضرحة ملكية باذجة ، إلى المدرج الكبير الذي يتسع لسبعة الآف متفرج ، والبيوت الصغيرة والكبيرة ، والردهات ، وقاعات الاحتفالات ، وقنوات الماء والصهاريج والحمّامات ، إضافة إلى صفوف الدرج المزخرفة ، والأسواق ، والبوابات المقسوسة ، ويعتبر الدير من أضخم الأماكن الأثرية في البتراء ، حيث يبلغ عرضة 50 متراً ، وإرتفاعة 45 متراً ، ويبلغ ارتفاع لغاية 8 أمتار ، ومن المرجح أن يكون الدير قد بني في القرن الثالث الميلادي ، على قمة الدير يمد الناضر بصرة إلى أبعد مدى ، فيرى الأرض الفلسطينية وسيناء بالكامل

العقبـــة :
على حافة الصخور، تلتقي الشمس والماء مع مناظر الطبيعة الخلابة في مدينة العقبة، مدينة الرمل الذهبي، والنخل الباسق، والماء البلوري في الخليج الذي يحتضن ميناء الأردن ومنفذه البحري، وأجمل منتجعات السياحة الشتوية على شواطئ البحر الأحمر.

يرجع تاريخ المدينة إلى عهد الأدوميين وكانت تسمى في ذلك الوقت (آيلة) ثم حكمها الأنباط والرومان، وبرزت أهمية العقبة في العهد البيزنطي في القرن الرابع الميلادي وتحولت إلى مركز ديني مهم، وأصبحت مدينة إسلامية بعد غزوة تبوك عام 630م. ثم خضعت لحكم المماليك والصليبيين والعثمانيين على التوالي،وبني المماليك فيها قلعة العقبة عام 1320م والتي اتخذها الشريف حسين بن علي قاعدة انطلاقه لمحاربة العثمانيين.

تقع العقبة على رأس خليج العقبة على بعد 360 كم إلى الجنوب من عمان، وفيها يستمتع الزائر بعالم البحر المدهش،ويستطيع ممارسة هواياته كالسباحة، أو التزلج على الماء، أو صيد الأسماك، أو قيادة الزوارق الشراعية، او أي نوع من أنواع الرياضة البحرية.

أما الذين يرغبون بالتمتع بالشمس، فإن الشاطئ العقباوي النظيف يعتبر مكانا جاذبا لقضاء ساعات هادئة في التأمل والاسترخاء. وفي العقبة يتوافر الدفء شتاء، فلا تنخفض درجة حرارة المياه فيها عن 20 درجة وبالإضافة إلى كونها مدينة سياحية كذلك ميناء الأردن الوحيد حيث يصدر عن طريقه الفوسفات والبوتاس، وتصل إليه آلاف السفن المحملة بالبضائع المختلفة.

وادي رم :

بين الحلم والحقيقة، يقضي السائح أوقاته في وادي رم، الذي يسمى أيضا وادي القمر، نظرا لتشابه تضاريسه مع تضاريس القمر، وبين الجبال الشاهقة التي تنتصب في المنطقة يستطيع الزائر أن يلمس صفاء الطبيعة في الصحراء العربية، وخاصة في فصل الربيع.

تبعد منطقة وادي رم قرابة 40 كم عن مدينة العقبة، وفيها أعلى القمم الجبلية في جنوب بلاد الشام وتعتبر جبال رم تحديا ممتعا لهواة التسلق، كما يستطيع الزائرون السير في دروب الوادي، والتوغل بعيدا في مساربه الفسيحة، او القيام برحلات جماعية على ظهور الجمال، والتخييم في الوادي، في مخيم خاص مزود بكل ما يلزم للمبيت المريح، كما تستهوي الزائر الرحلات بسيارات الدفع الرباعي، وتقام في هذه المنطقة عروض للبالونات والمناطيد، تزخرف السماء بألوانها الزاهية.
وادي الموجب :

وادي الموجب هو الجوهرة الأردنية الزمنية تملؤه بيوت العناكب و أعشاش العصافير. وترى الأسماك تسبح أمامك و يمكن التقاطها باليد. في نهاية الممر تنبهر عندما ترى تشكيلات صخرية لم تر مثلها في حياتك. انه مكان ساحر للاكتشاف و نحاول إن نصل إلى شلال مياه رائع و مكان منخفض يصعب الوصول إليه إلا بتدريب مسبق. و يحمل الموقع جمالية خاصة و هو من أفضل الأسرار الأردنية المحفوظة. و الشلال الذي يتدفق في الوادي جزء رائع من هذه الطبيعة.

الأماكن الدينية :

في الأردن، أرض أدوم، ومؤاب، وعمون، وجلعاد، الكثير من الأضرحة والأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية، وإلى هذه الأرض يفد الباحثون عن مواقع وآثار للأنبياء وللصحابة. كان الأردن باب الفتوحات الإسلامية، وعلى الأرض الأردنية دارت بعض المعارك التاريخية الكبرى، ومن أهمها مؤته.. واليرموك.. وفحل..

ولتخليد ذكرى الشهداء والصحابة، أقيمت المساجد والأضرحة والمقامات، التي تُبقي الانتصارات الإسلامية حية في الذهن المعاصر، ففي مؤتة يوجد ضريح جعفر بن أبي طالب، ومقام زيد بن حارثة، وعبدالله بن رواحة رضي الله عنهم. أما وادي الأردن فيحتضن عددا من مقامات الصحابة الأجلاء ومنها: مقام ضرار بن الأزور ومقام «ابو عبيدة» عامر بن الجراح،ومقام شرحبيل بن حسنة ، ومقام معاذ بن جبل، ومقام عامر بن أبي وقاص.

وفي وسط الأردن، قرب مدينة السلط يقع مقام النبي أيوب في قرية «بطنا». كما يوجد مقام النبي شعيب في منطقة وادي شعيب القريبة من السلط. ولعل كهف «أهل الكهف» الواقع إلى الجنوب الشرقي من عمان، من أهم المواقع الجاذبة للزائرين، حيث ذكرت وقائع قصة أهل الكهف في القرآن الكريم، إضافة إلى إنها معروفة في التاريخ المسيحي. وعلى الأرض الأردنية تقع الكثير من الأماكن المقدسة للديانة المسيحية، ففي مدينة مأدبا الواقعة جنوبي عمان، توجد أرضية الفسيفساء النادرة التي تعود إلى العهد البيزنطي في كنيسة الروم الأرثوذوكس، وفيها يستطيع الزائر أن يشاهد أقدم خريطة للأرض المقدسة.

وإلى الجنوب من مادبا تقع قلعة مكاور التي سجن فيها النبي يحيى عليه السلام، ثم قطع هيرودوس رأسه وقدمه على طبق هدية للراقصة سالومي. أما إلى الغرب من مأدبا، فيقع جبل «نبّو» المطل على البحر الميت ووادي الأردن، وهناك من يعتقد أن النبي موسى عليه السلام دفن في هذا الجبل الذي أقيم على قمته بناء لحماية لوحات الفسيفساء الرائعة التي تعود إلى القرنين الرابع والسادس للميلاد.

وإلى الشرق من نهر الأردن، يقع المغطس في منطقة وادي الخرار التي سميت قديما بيت عبرة، ويقال إن السيد المسيح عليه السلام وقف ، وهو ابن ثلاثين عاما، بين يدي النبي يحيى عليه السلام لكي يتعمد بالماء، ويعلن من خلال هذا الطقس بداية رسالته للبشرية.ويوجد في المكان عدة آبار للماء وبرك يعتقد أن المسيحيين الأوائل استخدموها في طقوس جماعية للعماد. وقد قامت دائرة الآثار الأردنية بترميم الموقع الذي زاره قداسة البابا يوحنا بولس الثاني وأعلنه مكانا للحج المسيحي في العالم مع أربعة مواقع أخرى في الأردن.

المحميات الطبيعية :

تعتبر البيئة الأردنية بيئة غنية ومتنوعة، حيث تتمتع المملكة بالثراء الطبيعي، الذي يجمع بين البادية والريف، وتتعانق فيه الصحراء مع الحقول الخضراء. وتبعا لهذا التنوع البيئي تتنوع الحياة والكائنات الحية، النباتية والحيوانية. وقد تأسست المحميات الطبيعية للحفاظ على الأنواع النادرة من الحيوانات البرية، وحمايتها من الانقراض.

محمية ضانا : إنها قطعة من الفردوس الدنيوي، تفرد بساطها الأخضر على مساحة 308 كيلومتراً مربعاً من الأرض المحظية بروعة الطبيعة في جنوب الأردن.. فيها يصل الزائر إلى تعريف جديد للسكينة وجمالية الطبيعة التي تجعل المكان لوحة فنية مرسومة بريشة فنان عاشق. أنشئت هذه المحمية عام 1993 بعد أن أصبحت المنطقة مهددة بالتصحر، وفيها منطقتان رئيسيتان للحيوانات البرية، وأربع مناطق للنباتات، وتضم منطقتا الحيوانات البرية 38 نوعاً بالإضافة إلى نحو 197 نوعاً من الطيور . أما المناطق النباتية فتضم نحو 700 نوع.

محمية الشومري: أنشئت هذه المحمية عام 1975 قرب الأزرق في الصحراء الشرقية، وتبلغ مساحتها 22 كيلومترا مربعا، وقد خصصت لإعادة إطلاق المها العربي الذي كان مهددا بالانقراض. ويمكن لزائر محمية الشومري القيام برحلة سفاري وسط الحيوانات البرية، ومشاهدة الطيور والحيوانات.

محمية الموجب: تقع هذه المحمية على الشاطئ الشرقي للبحر الميت، وتبلغ مساحتها 220 كيلومترا مربعا، وتعيش فيها أنواع مختلفة من الحيوانات والنباتات البرية والطيور.

محمية الأزرق: تقع هذه المحمية في واحة الأزرق في الصحراء الشرقية، على مساحة تبلغ 21 كيلومترا مربعا. وتعتبر ممرا للطيور المهاجرة بين أوروبا وآسيا وإفريقية.

القصور الصحراوية :

تتجسد معالم الحضارات السالفة في القصور والقلاع، والأبراج، والحمامات القديمة، والمحميات الزراعية وخانات القوافل والقصور الحصينة التي يطلق عليها اسم قصور البادية، وتضم قصور البادية معالم يتمثل فيها التاريخ بكل تفاصيله، ومن أهم هذه القصور:

قصير عمرة (تصغير قصر) الأموي الذي يعتبر تحفة فنية معمارية إسلامية نادرة في قلب الصحراء. أما قصر الخرانة الذي يقع على بعد 65 كيلومترا شرقي عمان فهو من أهم الآثار الأموية المصانة حتى الآن، ويتكون من 61 غرفة قائمة على طابقين، وهناك قصور أخرى مثل قصر الحلاّبات القريب من مدينة الزرقاء، وقصر المشتى القريب من مطار الملكة علياء الدولي في عمان.
المصدر: وزارة التربية والتعليم + وزارة السياحة + أمانة عمان الكبرى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 6:52 am

أماكن علاجية في الأردن المستشفيات في الأردن
السياحة العلاجية

قليلة هي الأمكنة التي يتحقق فيها علاج الجسد والنفس معا، ولعل الأردن من هذه البلاد التي يختلط فيها الاستشفاء من أمراض الجسد مع الترويح عن النفس، وذلك بفضل الطبيعة التي جادت على الأرض الأردنية بكل مقومات العلاج الطبيعي من مياه حارة غنية بالأملاح، إلى طين بركاني، إلى طقس معتدل وطبيعة خلابة.
يعتبر الأردن من الدول المتقدمة في مجال السياحة العلاجية، فبالإضافة إلى الاستشفاء الطبيعي بالمياه المعدنية وشلالات المياه الساخنة والطين البركاني، تتميز المملكة بوفرة المستشفيات المتقدمة، والأطباء المرموقين والمعروفين على مستوى عالمي.

مواقع العلاج الطبيعي

تمتاز مواقع سياحية عديدة في الأردن بوفرة المياه المعدنية والطين البركاني فيها، مما يجعلها منتجعات علاجية تؤمها أعداد كبيرة من طالبي الاستشفاء من الأمراض المختلفة، ومن أهم هذه المنتجعات العلاجية:

البحر الميت

تتميز المنطقة بطقسها المشمس على مدار العام، حيث يبلغ متوسط درجات الحرارة في منطقة البحر الميت 30.4 درجة مئوية، كما أن الأشعة الشمسية في المنطقة من النوع غير الضار بصحة الإنسان. أما الهواء فهو نقي وجاف ومتشبع بالأوكسجين. ويشتهر البحر الميت بالطين الأسود الغني بالأملاح والمعادن.

وتتميز مياه البحر الميت بارتفاع نسبة المعادن الطبيعية فيها، وخاصة الكالسيوم، والمغنيسيوم، والبرومين، كما أن التركيبة الملحية والمعدنية لهذه المياه تعتبر من أهم مصادر العلاج الذي يتوفر بإشراف مختصين خبراء في مراكز العلاج الطبيعي.

حمامات ماعين

تقع حمامات ماعين على بعد 58 كيلومترا جنوبي عمان، وتنخفض هذه المنطقة 120 مترا عن سطح البحر، وتشتهر بمنتجعها وعياداتها الطبيعية التي تقدم العلاج للمصابين بالأمراض الجلدية، وأمراض الدورة الدموية، وآلام العظام والمفاصل والظهر والعضلات. وتقوم العيادات المتخصصة بتوفير التمارين الرياضية.

الحمة الأردنية
 
 
تقع الحمة على بعد 100 كيلومتر تقريبا إلى الشمال من عمان، وهي من أهم مواقع العلاج والسياحة في المنطقة، وقد أقيم فيها منتجع يقدم كافة الخدمات السياحية والعلاجية، ويضم مركزا علاجيا هاما لعلاج الأمراض الصدرية، والتهابات الجهاز التنفسي، وأمراض الجهاز العصبي، والأمراض الجلدية، وأمراض المفاصل. وتتوفر كافة الخدمات العلاجية والسياحية في منتجع وفندق الحمة.

حمامات عفر

تقع على بعد 26 كيلومترا من مدينة الطفيلة في جنوب الأردن، وتتدفق فيها المياه من اكثر من 15 نبعا، وتمتاز مياه هذه الينابيع بحرارتها واحتوائها على المعادن، ويؤكد الخبراء أنها ذات خصائص متميزة في معالجة العقم، وتصلب الشرايين، وفقر الدم، والروماتيزم. وقد تم إنشاء مركز للخدمات السياحية في حمامات عفرا إلى جانب مطعم وعيادة طبية.

المستشفيات

يمتلك الأردن شبكة طبية متقدمة تابعة للقطاعين الحكومي والخاص. وتمتاز الخدمات الطبية في الأردن بحداثة المستشفيات والمراكز الطبية، ووجود عدد من أهم الاختصاصيين في العالم في معالجة الأمراض المختلفة.
وفي العاصمة عمان تكثر المستشفيات المتخصصة في معالجة السرطان، وأمراض القلب، وأمراض العيون، والعقم، وطب الأسرة وغير ذلك من التخصصات الطبية.
وتعتبر مدينة الحسين الطبية من أهم المراكز الطبية في المنطقة والعالم، وتحتضن عددا من كبار الأطباء والجراحين المرموقين على المستوى الدولي.
 
 
المصدر: وزارة السياحة
 
المستشفيات الحكومية والجامعية
1
مدينة الحسين الطبية
عام
 
 العاصمة
شارع الملك عبدالله الثاني
5804804
5831362
2
مركز الملكة علياء لأمراض وجراحة القلب
عام
94
العاصمة
شارع الملك عبدالله الثاني
5804804
5847079
3
مركز فرح للتأهيل الملكي الأردني
عام
130
العاصمة
شارع الملك عبدالله الثاني
5804804
5813834
4
مستشفى الجامعة الأردنية
عام
517
العاصمة
شارع الملكة رانيا العبدالله
5353444
5353388
5
مركز الحسين للسرطان
عام
130
العاصمة
شارع الملكة رانيا العبدالله
5354000
5353001
6
مستشفى البشير
عام
811
العاصمة
الأشرفيــة
4775111
4772189
7
مستشفى الملك المؤسس عبدالله الجامعي
عام
657
إربـد
طريق إربد/ الرمثا
027200600
027095777
المستشفيــات الخاصــة
1
الإسلامي/ عمان
عام
259
العاصمة
العبدلـي
03/5680127
5661773
2
الأردن
عام
169
العاصمة
جبل عمان/ الدوار الرابع
5607550
5607575
3
الخالدي
عام
160
العاصمة
جبل عمان/ الدوار الثالث
4644281
4616801
4
التخصصي
عام
150
العاصمة
الشميساني
5693693
5697425
5
المركز العربي للقلب
عام
141
العاصمة
جبل عمان/ الدوار الخامس
5921199
5921282
6
الإسراء
عام
80
العاصمة
شارع الملكة رانيا العبدالله
5300300
5347888
7
ابن الهيثم
عام
97
العاصمة
تلاع العلي
5516808
5516823
8
المعشر
عام
94
العاصمة
جبل الحسين
5667227
5660731
9
الإستقلال
عام
100
العاصمة
شارع الإستقلال
5652600
5652710
10
القدس
عام
70
العاصمة
جبل الزهور
4387181
4386212
11
ملحس
عام
69
العاصمة
جبل عمان/ الدوار الأول
4636140
4643455
12
الشهيد أبوديه
عام
68
العاصمة
جبل الحسين
5666177
4612411
13
الــدولــي
عام
 
 
 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 7:03 am

خرائط الأردن،خرائط عديدة للمملكة الاردنية الهاشمية 




خريطة عمان





خريطة عمان السياحية 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 7:06 am

ملف كامل عن السياحة في عمان الأردنية

تـعـود إقامة الإنسان في عمان إلى أقدم عصور التاريخ. ففي هذا الموقع الذي يتوافر فيه الماء و الدفء والطبيعة الملائمة للحياة والنمو, كان ألانسان الأول يجد ما يناسبه حياته البدائية من كهوف و مغائر يلجأ اليها ايام الشتاء ,ومن غابات شجر كثيفة تكثر فيها حيوانات الصيد و يكثر فيها الحطب و الغابات الكثيفة.

تـعود إقامة الانسان في عمان و المنطقة المحيطة بها الى ثمانية الآف سنة . اما اقامة الابنية الضخمة فتعود الى العصر الحجري الحديث الذي ينتهي سنة 4500 ق .

دلّت المكتشفات الأثرية على حضارة عمان في العصر الحجري الحديث في الذي يبدأ حوالي الالف التاسع قبل الميلاد , و يعتبر موقع"عين غزال" في عمان من النماذج الحية لهذا التطوروالتحول في التاريخ البشري.

كما اشارت الحفريات الأثرية المكتشفة في جبل القلعة وسط عمان , انها كانت مأهولة بالسكان طوال العصر البرونزي (3000-1200 ق.م) ,كذلك تم الكشف عن كهوف في منطقة ابو نصير الواقعة شمالي عمان, وعثر فيها على رسومات لحيوانات برية و ادوات صوانية تعود للعصر الحديدي .
و قــد تعاقبت العديد من الحضارات على عمان على مدى العصور الخالية و اهمها ما يلي :
العمـونيــون 
اليونـــان 
الرومـــان 
الحضارة الإســلامية 
عمــان في العصر الحديث
____________________________

تــقع مدينة عمان على خط طول 32ْ درجة شمالا و خط عرض 37ْ درجة شرقا ، و يشتمل موقعها على مجموعة من الجبال و السهول و الاودية ، حيث يبلغ ارتفاع هذه الجبال ما بين 850-1000 متر فوق سطح البحر ، و تتفاوت جبال عمان في الارتفاع ، حيث تصل الى 1000 متر في جبال الجوفة و الاشرفية و النظيف و المريخ و الشميساني و تلاع العلي .

و هذه الجبال ما هي الا جزء من سلسلة جبال البلقاء التي تمتد ما بين نهر الزرقاء شمالا الى نهر الموجب جنوبا ، و هناك العديد من الاودية التي تتخلل هذه الجبال و يصل منسوب الارض فيها ما بين 550-800 متر فوق سطح البحر ، و من اشهر هذه الاودية : وادي عمان ( السيل ) ، وادي عبدون و يمر الى الشرق من منطقة عبدون، وادي الملفوف و بمر الى الغرب من جبل عمان ، وادي صقرة و يمتد بين جبلي عمان و اللويبدة ، وادي الحدادة و يمتد بين جبلي الحدادة و القصور ،وادي الرمم ، وادي السلط و يمتد بين جبلي اللويبدة و الحسين ، وادي ماركا يمتد الى الجنوب من ماركا الجنوبية ، وادي الذراع و يمتد بين جبلي نزال و راس العين ، وادي المربط و يمتد بين الهاشمي الشمالي و الهاشمي الجنوبي 



طبوغرافية عمان :

توصف طبوغرافية عمان بالتفاوت و الاختلاف ، و تتوزع على اربعة مناطق و هي : 
1- المنطقة الشماليـة ، و تتشكل من جبال متموجة قليلا .
2- المنطقة الوسطى ، تتميز بانها ملتقى الاودية الرئيسية مع سيل عمان ، و هي اودية شديدة الانحدار تتخللها نتوءات صخرية بارزة و طبقات صخرية متموجة على سفوح الجبال التي تمر من خلالها .
3- المنطقة الغربية , تمتد على جانب وادي الاردن ، يتجاوز ارتفاعها حوالي الالف متر ، كما في الشميساني و تلاع العلي و عبدون .
4- المنطقة الجنوبية الشرقية ، يتميز سطحها بالتموج ، و تعد من الاراضي الصحراوية الممتدة الى الصحراء الاردنية , و ذات تربة صحراوية لا تصلح للزراعة بسبب قلة المياه كما في منطقة ماركا الجنوبية 



يتميز موقع عمان بجودة المنـاخ و خصوبة التربة ، و توافر المياه ، حيث مناخ البحر الابيض المتوسط ، و توافر التربة الخصبة الصالحة للزراعة التي تمتد على سهول عمان ، و بيادر وادي السير ، و سهل حسبان و قاع القسطل ، و الجيزة و مرج الحمام ، و كانت هذه السهول معدن الحبوب ، و بجودتها ضرب المثل ، كذلك توافرت المياه الجارية في سيل عمان ، و وادي السير و ناعور ، و التي استخدمت في ري المحاصيل و المزروعات و سقي الماشية طوال العام و لكن اغلب هذه المناطق و صلها الزحف العمراني و السكاني المتزايد




يتأثر مناخ عمان بالبحر الأبيض المتوسط من ناحية الغرب و الشمال و بالصحراء من ناحية الشرق و الجنوب . و يمتاز هذا المناخ بأنه حار و جاف في فصل الصيف ومعتدل و بارد في فص الشتاء . و في بعض الأحيان تتعرّض المدينة لموجات حر تأتي من الصحراء , كما تتعرّض لموجات برد تأتي من اوروبا و سبيريا .

يمتد فصل الشتاء في العادة من منتصف شهر تشرين ثاني الى منتصف شهر آذار , و اكثر الشهور برودة هو شهر كانون الثاني , حيث يكون معدل الحرارة فيما بين 9,7 درجات مئوية و 3,5 درجات مئوية . أما اقل درجة حرارة صغرى فهي 7,5ْ تحت الصفر , وقد سجلت بتاريخ 2 كانون الثاني 1973. و يعتبر شهر تموز و آب من أشد الأشهر حرارة , إذ يبلغ معدل درجة الحرارة العظمى 32،5ْ درجة مئوية أما أعلى درجة حرارة عظمى تم تسجيلها في فهي 42،8ْ درجة مئوية و كان ذلك في يوم 25 آب 1932 ، وتدل المقارنات الإحصائية أن درجات الحرارة في وسط عمان تكون أعلى بدرجة إلى درجتين من هضبة ماركا و الهضاب المرتفعة الأخرى ، و أعلى بدرجتين إلى أربع درجات مئوية من مناطق عمان الغربية و الشمالية الغربية و الجنوبية الغربية , و الرسم البياني هذا يظهر درجات الحرارة و معدل سقوط الامطار في عمان على مدار اشهر السنة كاملة .

يبدأ هطول الامطار عادة في تشرين الاول و ينتهي في اواخر شهر نيسان , و تتفاوت كمية الامطار بين سنة و أخرى , فقد كان اغزر المواسم بالامطار موسم 1979-1980 بينما كان اسوأ المواسم هو موسم 1959-1960 و من الملاحظ ان معدل هطول الامطار في وسط البلد و عمان الشرقية يزيد عن معدل الامطار في عمان الشرقية .

و للدلالة على تفاوت معدل هطول الامطار نجد ان معدل هطول الامطار في احد المواسم السابقة في منطقة جبل اللويبدة هو 527 ملم بينما سجل هطول المطر في جبل الحسين 422ملم و في منطقة ماركا 363ملم , يبلغ عدد الايام التي يزيد هطول المطر فيها عن 1,0ملم 55 يوما في عمان , اما اطول فترة استمر فيها هطول الامطار فقط كانت خلال ايام 13-26 من شهر آذار في عام 1943م اي استمر هطول المطر 14 يوما متواصلة .

تتساقط الثلوج على عمان عادة في فصل الشتاء , و يبلغ معدل تساقط الثلوج من يوم الى ثلاثة ايام , و لكن يحدث احيانا ان يزيد عدد الايام التي تتساقط فيها الثلوج , كما حدث سنة 1983م اذ وصل الى 12 يوما , و حدث ان تساقطت الثلوج لمدة ثمانية ايام كما في عام 1927 و ذلك من يوم 10-17 شباط و هذه حالة نادرة حيث اطلق عليها المعمرون اسم الثلجة الكبيرة . 

و تزداد كثافة الثلوج المتساقطة في المناطق الرتفعة و خاصة في مناطق عمان الغربية و المناطق الشمالية الغربية حتى اها تبلغ احيانا حوالي 60 سم من الثلوج . يترواح المعدل اليومي للرطوبة النسبية من 70-80% وقد يصل ال 100% اثناء هطول الامطار و اثناء الليل , اما في فصل الصيف فالمعدل اليومي للرطوبة النسبية يبلغ نحو 40 % و في الاحوال الخماسينية تهبط الرطوبة الى اقل من 10% , هذا و تسود الرياح الغربية على اجواء عمان معظم شهور السنة و التي تساعد على تلطيف الجو كما ان عمان لا تعاني من هبوب الرياح الشرقية العاصفة التي تنقل الغبار الكثيف , و لذلك تعتبر عمان من بين العواصم الظيفة من ناحية البيئة .



يعتبر الشركس من مؤسسي عمان الحديثة , ثم تبعهم الى الاستقرار فيها عائلات مختلفة قدمت من المناطق المجاورة لها كالسلط و سحاب و الفحيص و من مناطق اخرى من الاردن , ثم وفدت اليها عائلات من سوريا و فلسطين , و كذلك من نجد و الحجاز و القفقاس خلال الفترة 1900-1908 و قد شجعتهم الى الاستقرار في عمان الدولة العثمانية من اجل اعمار المنطقة , و مرور خط سكة حديد الحجاز من 
عمان 1905 فظهرت تجمعات سكنية حول المحطة اتخاذها عاصمة لأمارة شرق الاردن



وذلك في عام 1921م فتوافرت فيها فرص العمل و الاستثمار , كل هذه العوامل جذبت الناس من شتى البلاد العربية القريبة و البعيدة للسكن فيها , فمارس الوافدون التجارة و الحرف اليدوية و المهن الدقيقة كالصياغة و الطب و الميكانيك .
في عام 1878م زار عمان احد الرحالة الاجانب و قد قدّر عدد سكانها حوالي 150 نسمة , و لكن هناك تفاوت فالرحالة (روبنسون ليس ) قدر سكانها في عام 1893م حوالي 1000 نسمة من الشراكسة بالاضافة الى اصحاب الدكاكين من السلط . و قدرت سجلات الدولة العثمانية عدد سكان عمان سنة 1898م بـ 400 اسرة .
في اوائل سنة 1914م زار عمان اثنان من الفرنسيين فقدروا عدد سكانها بحوالي 1800 نسمة و قدر مصدر الماني سكان عمان سنة 1915م بخمسة الآف نسمة , هذا و قد كلن و صول الامير عبدالله بن الحسين الى عمان سنة 1921م بداية مرحلة جديدة , اذ اخذ عدد السكان يتزايد باستمرار منذ ذلك التاريخ . و قامت نيابة العشائر في ايلول 1922م بأحصاء تقديري للسكان فتبين ان سكان عمان كانوا آنذاك 6400 نسمة .
واخر احصائيه كانت عام 2000 وكان عدد سكان عمان حوالي مليونين نسمه 



تزخر عمان و المناطق التابعة لها إداريا ضمن محافظة العاصمة ، على العديد من المعالم الاثرية و السياحية التي تشير الى عراقة عمان و ازدهارها في سالف الازمان ، و على الرغم من التوسع العمراني المذهل الذي ساهم الى حد كبير في اندثار تلك المعالم و المواقع الاثرية و اختفائها عن معاول الباحثين و الاثريين ، الا ان المعالم الباقية ، تسلط الضوء على المطقة المزدهرة حينذاك .
و هذه المعالم الاثرية في عمان و جوارها ترجع الى الحضارات و الامم السابقة التي سكنتها خلال تاريخها الطويل مثل : العمونيين و اليونان , الرومان , الدول الاسلامية المتعاقبة .
و ابرز هذه المعالم : المدرج الروماني ، الاديون ، جبل القلعة ، هيكل هرقل ، القصر الاموي ، بقايا سور القلعة ، الابراج العمونية الكهف و الرقيم ، عراق الامير ، وادي السير و ذلك كما يلي :

المدرج الروماني : 
يعتبر المدرج الروماني من اعظم معالم عمان الاثرية ، و من اضخم المدرجات الرومانية الباقية في بلاد الشام ، بناه الامبراطور انطونيوس بيوس ( 138-161م) على احد التلال المقابلة لقلعة عمان ، و قد بني على شكل نصف دائري من حجارة ضخمة قسمت قواعد هذا المدرج الى ثلاثة اقسام عرضية و تفصل بين كل طبقة و اخرى عتبة تقارب المترين ، كما يتخلل الطبقات ممرات يبلغ عددها ثمانية ، كما زود المدرج بثلاثة مداخل ضخمة و هي المداخل التي تفضي الى شارع الاعمدة ، و يتسع هذا المدرج لحوالي عشرة الاف متفرج ، و قد اقيم في موضع تزحف اليه الظلال بعد الظهيرة بوقت قصير ، مما يسهل اقامة الحفلات عليه بين ساعات العصر الباكرة في فصل الصيف .



كانت تقام فيه الحفلات العامة , و المسرحيات و التمثيليات الدرامية , من اجل تسلية المواطنيين الرومان و نشر الوعي و الثقافة بينهم ، اما شارع الاعمدة الذي يفضي اليه المدرج من بواباته الثلاث فقد كان سابقا يمتد من مسافة 800م من جنوب المسجد الحسيني الى نقطة تقع بالقرب من جسر رغدان الحالي ، بعرض ثمانية امتار و نصف و كانت الاعمدة تحيط به على الجانبين و يعلوها تيجان كورنثية ، و كانت لهذا الشارع ***** شرقية , و لم يبق لهذا الشارع اي اثر سوى بعض الامتار بجانب المدرج الروماني .

___________________________

قلعة عـمـان :

كانت قلعة عمان تقوم على جبل القلعة الحالي ، و كانت محاطة بسور عالي و ضخم و يمكن مشاهدة جوانب منه على الجهة الشمالية الغربية ، و كانت تقوم عليه ابراح للمراقبة ترتفع حوالي عشرة امتار . و جبل القلعة ذو مزايا عسكرية و استراتيجية و قد دلت الحفريات الاثرية بأن الاثار المكتشفة تعود الى العصر البرونزي المتوسط و العصر الحديدي و العصر الهلينستي و العصر الروماني حتى العصر الاسلامي 



من اهم المعالم الاثرية التي لا تزال قائمة على جبل القلعة : هيكل هرقل و الذي يقع في الجهة الجنوبية من القلعة بناه الامبراطور الروماني اوريليوس ، و نصب تمثال له في مدخل الهيكل و هناك روايات تقول ان هذا الهيكل كرس لهرقل اله فيلادلفيا و قد عثر بقايا هيكل هرقل حيث و جد عمودين من المرمر و يبلغ ارتفاعهما ثلاثين قدما ، و يخضع الهيكل اليوم الى برنامج ترميم ، حيث تم بناء بعض الاعمدة .
توجد ايضا على جبل القلعة ايضا بقايا كنيسة بيزنطية و ترجع الى القرن السادس الميلادي ، و يوجد ايضا في الجهة الشمالية الغربية من القلعة بقايا للقصر الاموي حيث يرتفع بناء مربع الشكل يتوسطه ايوان مصلب كانت تعلوه قبة ، و يقال ان القصر بني على اساسات رومانية ، الا ان البناء الحالي يرجع الى العصر الاموي في القرن السادس او السابع الميلادي .

كما يوجد في جبل القلعة بركة تقع بجانب القصر الاموي و هي مستديرة و واسعة حفرت في الصخر و كانت معدة لجمع المياه في فصل الشتاء ، و تزود سكان القلعة بالماء في وقت الحاجة 

_______________________________

مدرج الاوديون :

توجد بقاياه اليوم قبالة المدرج الروماني من الجهة الشمالية ، و يحتوي على حوالي خمسمائة مقعد ، و قد اعد كقاعة للموسيقى او كمسرح مدرج ، و كانت تقام فيه المسرحيات و التمثيليات و المبارزة و المصارعة ، و يعتقد بأنه كان مسقوفا ، و يرجح انه قد بني في القرن الثاني للميلاد في العصر الروماني ، و يعتقد انه بني لطبقات المجتمع العليا .



____________________________

قصر النويجيس :

يـقع هذا المعلم الاثري قرب مثلث طبربور في منطقة طارق ، وهذ القصر عبارة عن ضريح يعود الى عائلة رومانية ، و يرجع تاريخه الى القرن الثالث الميلادي ، و تبلغ مساحته مع الارض التي يقوم عليها حوالي اربعين دونما .

و قد بني الضريح بايدي فنية بارعة ، فهو مزدان بالزخارف و النقوش ، و مبني على الحجارة المشذبة ، وله اربعة اقواس داخلية و ثلاث طاقات للتهوية ، و تغطي سقفه قبة الفلك التي تشبه قبة قصر عمرة ، و هناك تمثال يقبع على اعلى الواجهة الامامية للضريح ، لكن عوادي الايام نالت منه ، كما لحق الخراب معظم اجزائه ، لكنه رغم ذلك مكان يستحق الزيارة .




اثار الكهوف :

تقع هذه الكهوف في قرية الرجيب في الجهة الجنوبية الشرقية من عمان بمسافة عشرة كيلو مترات ، و قد امتد العمران اليها حتى اصبحت ضاحية من ضواحيعمان ، و تشتهر هذه القرية بالكهوف و المدافن الاثرية حيث احتوت على ثلاثة كهوف و يعتقد ان احد هذه الكهوف هو الكهف الذي ورد ذكره في القرآن الكريم حيث و جد فوقه مسجدان يعودان الى العصر الاموي ، و قد اكتشفت 
هذه الكهوف اثناء شق طريق الحزام الاخضر الذي يحيط بعمان .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 7:07 am

السياحة العلاجية

قليلة هي الاماكن التي يتحقق فيها علاج الجسد و النفس معا، و لعل الاردن من هذه البلاد التي يختلط فيها الاستشفاء من امراض الجسد مع الترويح عن النفس، و ذلك بفضل الطبيعة التي جادت على الاردض الاردنية بكل مقومات العلاج الطبيعي من مياه حارة غنية بالاملاح ، الى طين بركاني ، الى طقس معتدل و طبيعة خلابة.

يعتبر الاردن من الدول المتقدمة في مجال السياحة العلاجية ، فبالاضافة الى الاستشفاء الطبيعي بالمياه المعدنية و شلالات المياه الساخنة و الطين البركاني ، تتميز المملكة بوفرة المستشفيلت المتقدمة ، و الاطباء المرموقين و المعروفين على مستوى عالمي.

مواقع العلاج الطبيعي:
تمتاز مواقع سياحية عديدة في الاردن بوفرة المياه المعدنية و الطين البركاني فيها، مما يجعلها منتجعات علاجية تؤمها اعداد كبيرة من طالبي الاستشفاء من الامراض المختلفة، و من اهم هذه المنتجعات العلاجية :

البحر الميت:
تتميز المنطقة بطقسها المشمس على مدار العام ، حيث يبلغ متوسط درجات الحرارة في منطقة البحر الميت 30.4 درجة مئوية، كما ان الاشعة الشمسية في المنطقة من النوع غير الضار بصحة الانسان. اما الهواء فهو نقي و جاف و متشبع بالاوكسجين. ويشتهر البحر الميت بالطين الاسود الغني بالاملاح و المعادن .

و تتميز مياه البحر الميت بارتفاع نسبة المعادن الطبيعية فيها، و خاصة الكالسيوم ، و المغنيسيوم ، و البرومين، كما ان التركيبة المحلية و المعدنية لهذه المياه تعتبر من اهم مصادر العلاج الذي يتوفر بإشراف مختصين خبراء في مراكز العلاج الطبيعي .

حمامات ماعين:
تقع حمامات ماعين على بعد 58 كيلومتراً جنوبي عمان، و تنخفض هذه المنطقة 120 متراً عن سطح البحر ، و تشتهر بمنتجعها و عياداتها الطبيعية التي تقدم العلاج للمصابين بالامراض الجلدية ، و امراض الدورة الدموية ، و آلام العظام و المفاصل و الظهر و العضلات. و تقوم العيادات المتخصصة بتوفير التمارين الرياضية.

الحمة الاردنية:
تقع الحمة على بعد 100كيلومتر تقريباً الى الشمال من عمان ، و هي من اهم مواقع العلاج و السياحة في المنطقة ، و قد اقيم فيها منتجع يقدم كافة الخدمات السياحية و العلاجية ، و يضم مركزاً علاجياً هاماً لعلاج الامراض الصدرية ، و التهابات الجهاز التنفسي ، و امراض الجهاز العصبي ، و الامراض الجلدية ، و امراض المفاصل.
و تتوفر كافة الخدمات العلاجية و السياحية في منتجع و فندق الحمة.

حمامات عفرا:
تقع على بعد 26 كيلومتراً من مدينة الطفيلة في جنوب الاردن ، و تتدفق فيها المياه من أكثر من خمسة عشر نبعاً ، و تمتاز هذه الينابيع بحرارتها و احتوائها على المعادن ، و يؤكد الخبراء انها ذات خصائص مميزة في معالجة العقم، و تصلب الشرايين، و فقر الدم ، و الروماتيزم . و قد تم انشاء مركز للخدمات السياحية في حمامات عفرا الى جانب مطعم و عيادة طبية.

المستشفيات:
يمتلك الاردن شبكة طبية متقدمة تابعة للقطاعين الحكومي و الخاص. و تمتاز الخدمات اطبية في الاردن بحداثة المستشفيات و المراكز الطبية ، و وجود عدد من اهم الاختصاصيين في العالم في معالجة الامراض المختلفة.

و في العاصمة عمان تكثر المستشفيات المتخصصة في معالجة السرطان، و امراض القلب ، و امراض العيون ، و العقم ، و طب الاسرة و غير ذلك من التخصصات الطبية.

و تعتبر مدينة الحسين الطبية من اهم المراكز الطبية في المنطقة و العالم ، و تحتضن عدداً من كبار الاطباء و الجراحين المرموقين على المستوى الدولي. 


_______________________________________
السياحة البيئية

تعتبر البيئة الاردنية بيئة غنية و متنوعة ، حيث تتمتع المملكة بالثراء الطبيعي، الذي يجمع بين البادية و الريف، و تتعانق فيه الصحراء مع الحقول الخضراء. و تبعاً لهذا لاتنوع البيئي تتنوع الحياة و الكائنات الحية، النباتية و الحيوانية.
و قد تأسست المحميات الطبيعية للحفاظ على الانواع النادرة من الحيوانات البرية ، و حمايتها من الانقراض.

محمية ضانا

انها قطعة من الفردوس الدنيوي، تفرد اخضرها على 320 كيلومتراً مربعاً من الارض المحظية بروعة الطبيعة في جنوب الاردن .. فيها يصل الزائر الى تعريف جديد للسكينة، و جمالية الطبيعة التي تجعل المكان لوحة فنية مرسومة بريشة فنان عاشق.

انشئت هذه المحمية عام 1993 بعد ن اصبحت المنطقة مهدده بالتصحر، و فيها منطقتان رئيستان للحيوانات البرية ، و اربع مناطق للنباتات ، و تضم منطقتا الحيوانات البرية 282 نوعاً من الحيوانات ، منها الذئب الرمادي ، و السحالي الصحراوية. و هناك 45 نوعاً من الحيوانات النادرة المهددة بالانقراض مما يجعل للمحمية اهمية عالمية كبيرة. و من الطيور النادرة التي تعيش في المحمية : النسر الاسمر، و العقاب الذهبي، و اللقلق الاسود، و الابلق العربي. اما المناطق النباتية فتضم 697 نوعاً من النباتات ، منها ثلاثة انواع جديدة بالنسبة للعلماء.

و في ضانا صناعة للاواني الفخارية تعتمد على المصادر المحلية من الصلصال و الطين ، إضافة الى الحلي و الفضيات المزينة ببعض بذور و اوراق النباتات البرية .

و ما يميز ضانا عن غيرها من المحميات قدرتها على خلق التواصل بين الانسان، و المكان ، و الزمان ، فالذي ياتيها لزيارة قصيرة، يمكث فيها يوما جميلا، و يغادرها راغباً في البقاء، و الذي يعيش فيها اياماً ، يقضي نهاره في استكشاف روعتها ، و يسهر متأملاً تحت سمائها الحنونه ، ليغفو في منامتة المختارة في واحد من المخيمين المقامين للزوار و هما مخيم الرمانة و مخيم فينان، او في بيوت الضيافة في القرية العتيقة التي تم تحديثها ، لينطلق صباحاً في رحلة جديدة يستكشف فيها ما لم ير من تفاصيل هذا المشهد الطبيعي الاخاذ.

و يتم في المحمية ايضاً إكثار عدد الحيوانات الاخرى، و تتكاثر فيها طبيعياً انواع من الطيور البرية . و يمكن لزائر محمية الشومري القيام برحلة سفاري وسط الحيوانات البرية ، و مشاهدة الطيور و الحيوانات البرية.

محمية الموجب
تقع هذه المحمية على الشاطئ الشرقي للبحر الميت، و تبلغ مساحتها 220 كيلومتراً مربعاً، و تعيش فيها انواع مختلفة من الحيوانات و النباتات البرية، و من اهم الحيوانات التي تعيش في هذه المنطقة ( البدن) و هو نوع من الماعز الكبير الذي تناقصت اعداده بسبب الصيد ، كما توجد في المحمية انواع كثيرة من الطيور.

محمية عجلون

تقع هذه المحمية قرب عجلون في شمال المملكة ، على اراضي التلال الخضراء التي تنمو فيها اشجار البلوط و الفستق الحلبي و الصنوبر. و تعيش في المحمية الحيوانات البرية كالثعالب ، و الغزلان ، و الطيور ، و تتكاثر فيها الزهور البرية في فصل الربيع.
و يمكن لزائر محمية عجلون برحلة ممتعة سيراً على الاقدام ، كما ان المنطقة مناسبة للرحلات الجماعية ، إضافة الى مشاهدة انواع الزهور البرية في الربيع ، و مختلف انواع الطيور. و يستطيع الزائر لهذه المحمية المبيت في المخيم التابع لها اذا رغب بقضاء وقت طويل في هذه المنطقة الخلابة بروعة طبيعتها ، و طقسها المعتدل.

محمية الازرق

تقع هذه المحمية في واحة الازرق في الصحراء الشرقية ، على مساحة تبلغ 21 كيلومتراً مربعاً. و تعتبر ممراً للطيور المهاجرة بين اوروبا و افريقيا، و التي تتوقف في الازرق لفترة استراحة قصيرة ، و تفضل احياناً ان تقيم في المنطقة طيلة فصل الشتاء.

و في المحمية شاليهات تابعة للجمعية الملكية لحماية الطبيعة ، يمكن المبيت فيها ، كما يمكن للزائر ان يقضي اوقاتاً ممتعة في مراقبة الطيور من الاكواخ و المواقع المخصصة لذلك ، مما يجعل محمية الازرق من اهم المواقع لممارسة هواية مراقبة الطيور.


البتراء.. الحلم الوردي 
على بعد 260 كيلومترا إلى الجنوب من العاصمة الأردنية عمّان، تقع مدينة "البتراء" التي تعتبر من كنوز الآثار العالمية، والوجهة "الحلم" لمئات الألوف من السياح العالميين، الذين يجوبون بقاع الأرض للتعرف على الحضارات التي سادت قبل أن تبيد. وتحف مدينة البتراء، التي نحتت بالكامل داخل الصخور، مجموعة من الجبال الشاهقة التي وفرت حماية طبيعية لسكانها العرب الأنباط قبل نحو ألفي عام.

وتعرف مدينة البتراء، باسم المدينة الوردية، نظرا للون الصخور الوردي الذي نحتت به، مشكلة أحد أبرز الفنون الإنسانية، وأبرز معلم سياحي في الأردن على الإطلاق. حيث تقوم شركات سياحية عالمية بتنظيم رحلات لسياح غربيين للمنطقة، تشتمل على زيارة الأردن لعدة ساعات، تخصص فقط لزيارة هذه المدينة. 


_____________________


ترفيه وسياحة وثقافة وتسوق على روزنامة السياحة الأردنية 


يفتح الأردن في فصل الصيف كما في جميع الفصول ذراعيه لاستقبال ضيوفه للاستمتاع بمناطقه السياحية ومناخه المميز حيث يشهد الأردن خلال هذا الفصل إقامة العديد من المهرجانات الثقافية والنشاطات الفنية المختلفة التي تمتد من شماله إلى جنوبه.
وإضافة لهذه المهرجانات فان الزائر العربي وأسرته يستطيعون زيارة الكثير من المناطق السياحية والمصايف وأماكن الترفيه والتسوق من عمان بقلعتها ومدرجها الروماني وأثارها الإسلامية إلى مطاعمها ومقاهيها المتعددة التي تقدم الأطعمة الشرقية والغربية خاصة تلك التي تقع في أطراف العاصمة وخارجها وسط الغابات والأشجار الحرجية كجبال عجلون ودبين ومرتفعات الرمان وتحتوي معظم هذه المطاعم والمتنزهات على ملاعب للأطفال أو برك للسباحة مما يجعلها متعة حقيقية لجميع أفراد الأسرة.
وتنتشر في عمان والمدن الأردنية الأخرى أسواق الحرف والصناعة التقليدية من المنسوجات والمطرزات والأزياء والحلي والمجوهرات والخزفيات والزجاج كما تتوفر مراكز التسوق الكبيرة التي تحتوي على المحلات التجارية المتعددة وتعرض الملابس الحديثة لدور الأزياء العالمية. وفي الأردن الكثير من النوادي الرياضية المتخصصة كنوادي ركوب الخيل والسباحة والنوادي الصحية التي يستطيع الزائر قضاء وقت مفيد وممتع فيها كما تقام أثناء فصل الصيف نواد صيفية متعددة الغايات المغامرات والغطس والسباحة والكمبيوتر يشارك فيها الأطفال والشباب العرب الزوار إلى جانب الأردنيين لممارسة رياضاتهم المختلفة. كما تنتشر المدن الترويحية والمتنزهات والحدائق العامة وصالات ألعاب تسلية الأطفال.

[size=32]* العقبة [/size]
* تشتهر العقبة بكونها من افضل مناطق العالم لممارسة الغوص والرياضات البحرية وذلك بسبب نظافة شواطئها ووفرة أندية الغوص المجهزة بكافة لوازم هذه الرياضة من معدات وملابس يمكن شراؤها أو استئجارها ووجود مدربين أكفاء ، وبالإضافة إلى الغوص الذي يتم تعليمه للراغبين في بيئة آمنة ومريحة يمكن للزائر ممارسة السباحة والتزلج على الماء والإبحار في القوارب الشراعية وتقام على شواطئ المدينة مسابقات بطولات سنوية بمشاركة رياضيين وفرق رياضية في سباقات القوارب الشراعية وسباقات الزعانف وعروض التزلج على الماء.

* متنزهات وحدائق 

* تعتبر المتنزهات والحدائق الكبيرة من العلامات المميزة للعاصمة الأردنية خاصة وأنها توفر كل ما يلزم للسياحة العائلية وتضم مرافق ترفيهية خاصة للأطفال ومن أهم هذه المتنزهات متنزه عمان القومي الذي يقع في غابة كبيرة على طريق المطار وحدائق الملك عبد الله ومدينة الجبيهة الترويحية ومدينة ملاهي الأطفال في جبل الحسين وماك ماجيك على طريق المطار وحديقة الأردن للحيوان في منطقة اليادودة كما توجد في منطقة وادي رم جنوب الأردن اماكن خاصة للتخييم وقضاء سهرات بدوية تحت سماء مرصعة بالنجوم في هدوء الليل الصحراوي الساحر. 

* مهرجان جرش 
* يقام مهرجان جرش للثقافة والفنون سنويا في موقع مدينة جرش الاثرية القريبة من عمان وتوفر الجهات المعنية المواصلات للزائرين العرب والأجانب الراغبين في الذهاب لمتابعة فعاليات المهرجان الثقافية والفنية والموسيقية والمسرحية والغنائية والحرفية وفعاليات الأطفال المختلفة 

* مهرجان مواسم الفرح 
مهرجان مواسم الفرح مهرجان مجاني تقيمه فيزا كارد ويتضمن عروضا فنية وفلكلورية مجانية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 7:08 am

[size=32]عمان وعجلون وجرش أكثر المناطق السياحية جذبا للسائح الخليجي[/size]


في الوقت الذي شهدت فيه السياحة تراجعا كبيرا في العديد من الدول نظرا للتطورات والأحداث الأخيرة التي شهدتها المنطقة بشكل عام فان السياحة العربية وبشكل خاص في الأردن حافظت على ثباتها 




وبالنسبة لأكثر المناطق السياحية جذبا للسائح الخليجي في الأردن يقول أبو سماقة ان العاصمة عمان ومنطقة عجلون الأثرية هما اكثر المناطق المرغوبة لدى السائح الخليجي وذلك نظرا لتوفر جميع متطلبات سياحة العائلات الخليجية في العاصمة الأردنية عمان كتوفر الشقق الفندقية والمفروشة بمستويات واسعار مختلفة تناسب جميع الأذواق إضافة إلى توفر العديد من المطاعم والمتنزهات العائلية، كذلك يفضل السائح الخليجي منطقة عجلون نظرا للمناطق الطبيعية وتوفر أماكن للسكن فيها حيث ان أهالي تلك المنطقة يخلون منازلهم المحيطة بهذه المنطقة الأثرية ليسكن بها السائح الخليجي طيلة إقامته فيها.
وقال أبو سماقة انه إضافة إلى تلك المناطق التي يفضلها السائح الخليجي لدى زيارته للأردن فهناك إقبال كبير من قبله لحضور العديد من المهرجانات التي تقام في المنطقة الأثرية جرش وغيرها من المهرجانات الأخرى التي تقام في مختلف مناطق الأردن وتشكل نقطة جذب هامة بالنسبة للسائحين الخليجيين.
وأشار حسن ابراهيم دليل سياحي في إحدى المكاتب الأردنية ان السياح الخليجيين يفضلون في اغلب الأحيان زيارة الأماكن الرطبة مثل عجلون وجرش والعاصمة عمان إضافة إلى المطاعم السياحية المنتشرة في أماكن مختلفة بالأردن، في حين ان هناك بعض السياح الخليجيين يفضلون الذهاب إلى منطقة البحر الميت والحمامات المعدنية مثل حمامات ماعين والحمة السورية الأردنية حيث يتوفر في هذه الأماكن العديد من المطاعم والغرف الفندقية وغيرها من الخدمات السياحية، مضيفا بان طبيعة السائح العربي بشكل عام والسائح الخليجي بشكل خاص لا تشكل المناطق والأماكن الأثرية لديهم نقاط جذب كما هي بالنسبة للاماكن الترفيهية.والجدير بالذكر ان العاصمة الأردنية عمان تتمتع بثروة غنية بالمعالم الأثرية مثل جبل القلعة الذي يوجد عليه معبد هرقل وسبيل الحوريات الذي يقع وسط عمان والمدرج الروماني.
كذلك تشتهر عمان بكثرة أسواقها التي تضم منتجات للحرف التقليدية وسلعا أخرى حديثة ومتنوعة وحدائق عامة تنتشر في عدة أماكن واغلبها بعيد عن صخب وضجيج المدينة كذلك تتوفر العديد من المرافق الترويحية وأماكن للتسلية.
إضافة إلى ذلك شهدت العاصمة الأردنية عمان فورة من الفنادق الكبيرة والمتوسطة والمنتشرة في عدة أماكن مختلفة واغلبها من فنادق الخمس نجوم العالمية الشهيرة والتي توفر مختلف الخدمات الفندقية من المأكولات الشرقية والغربية وتنظيمها رحلات سياحية لنزلائها كذلك هناك العديد من الشقق الفندقية والمفروشة التي تنتشر في مختلف الأماكن ومطاعم متنوعة عربية وفرنسية وإيطالية وهندية تقدم أصنافا كثيرة من الوجبات الشعبية والأطباق العربية والأجنبية.
أما بالنسبة لمنطقة عجلون التي يفضلها السائح الخليجي فهي تقع بالقرب من مدينة جرش الأثرية وتمتاز بقلعتها التاريخية إحدى القلاع الإسلامية وتسمى قلعة الربض التي بنيت على يد القائد العظيم صلاح الدين الأيوبي ويمكن للسائح ان يرى من هذه القلعة مدن فلسطين ومنها القدس. وتمتاز أيضا المنطقة بجمالها الطبيعي وغاباتها الكبيرة وطقسها الرطب في فصل الصيف والذي يفضله السياح الخليجيون كثيرا ، إضافة إلى توفر مجموعة من المطاعم والاستراحات السياحية في هذه المنطقة ، ويمكن ان يصل السياح إلى منطقة عجلون بسياراتهم الخاصة أو الحافلات العامة التي تسير رحلات منتظمة بين عمان وعجلون.
كما تعتبر منطقة جرش الأثرية من المناطق التي يفضل السائح الخليجي زيارتها تحديدا في فترة انطلاقة مهرجان جرش الذي يقام في أواخر شهر يوليو (تموز) واوائل شهر اغسطس (اب) من كل عام ويشهد العديد من الفعاليات الغنائية التي يقدمه كبار الفنانين من مختلف الدول العربية إضافة إلى فعاليات فنية وثقافية أخرى .
 





____________________




النشاطات السياحية في المحميات الطبيعية في الأردن تجلب السياح العرب وغيرهم لممارسة مختلف المغامرات 





يبلغ عدد المحميات الطبيعية في الأردن حتى الآن (6) محميات أنشأتها الجمعية الملكية لحماية الطبيعة وتقوم على إدارتها بهدف تشجيع السياحة البيئية التي تلقى رواجا هذه الأيام من السياح العرب وغيرهم من هواة ومحبي الطبيعة حيث يستطيع الزائر ممارسة مختلف أنواع المشي والاستمتاع بالصحراء واستكشاف القصور الصحراوية بسيارات الدفع الرباعي والقيام برحلات السفاري ومراقبة الطيور والتجول في دكاكين الطبيعة التي تحتوي على هدايا مميزة من صنع السكان المحليين والقيام بالسباحة في مناطق مخصصة من البحر الميت أو وادي الموجب الذي يضم محمية طبيعية أنشأت لحماية الأنواع المحلية من المجموعات النباتية والحيوانية والتي ما زالت تعيش في المنطقة مثل أنواع الاوركيد النادرة والنخيل وحيوان البدن وتتميز بمياهها المعدنية الكبريتية التي تستعمل للاستشفاء من الأمراض الجلدية.
تعتبر محمية الموجب الطبيعية التي تبلغ مساحتها حوالي 212 كيلومترا مربعا وتمتد حوالي 24 كيلومترا على شاطئ البحر الميت موقعا سياحيا مميزا لمحبي المشي والسباحة، وتتكون المحمية من أربعة ممرات تتراوح في الطول ودرجة الصعوبة، فالممرات السهلة التي سميت من وحي المنطقة مثل ممر البدن الذي يتضمن زيارة لمسيجات حيوان البدن الذي يتم إكثاره في المحمية وممر الملاقي الذي يتضمن المشي لمدة 4 ـ 5 ساعات بين جبال الموجب وقد يرافق المشي السباحة في نهر الموجب، أما الممرات الصعبة مثل ممر الموجب فيستغرق المشي فيه حوالي يوما كاملا من 8 الى 9 ساعات وهو مناسب لمحبي المشي الطويل الشاق والسباحة، ويرافق دليل المحمية الزوار في جميع الممرات ويمكن تزويد من لا يتقن السباحة، بسترات نجاة، وفي المحمية مخيم يتكون من 3 خيم متوسطة تتسع لـ 12 شخصا في الليلة الواحدة ويجري حاليا تطوير منطقة للتخييم على ضفة البحر الميت تضم بالإضافة إلى الخيم الحديثة مطعما مفتوحا ومرافق مناسبة، وسيكون الموقع جاهزا لاستقبال الزوار في بداية شهر سبتمبر (ايلول) القادم.
وفي الجزء الشمالي من الأردن تقع محمية عجلون على جبال عجلون، وكانت هذه المحمية تدعى بمحمية زوبيا الواقعة في منطقة برقش حيث بدأ برنامج إكثار الأيل الأسمر، بعد ذلك انتقلت المحمية إلى منطقة اشتفينا شمال غرب برقش وتبلغ مساحتها 13 كيلومترا مربعا.
أنشئت المحمية لاعادة الأنواع المنقرضة من المنطقة وإكثارها مثل الأيل الفارسي والأيل الأسمر وحماية التنوع الحيوي في المنطقة من حماية المجموعات النباتية والحيوانية وتشجيع السياحة البيئية في المنطقة المحيطة بالمحمية. ان خضرة عجلون المميزة جعلتها منطقة محببة للمصطافين العرب ومحبي المشي والطبيعة حيث يستطيع الزائر من خلال المشي السهل التمتع بمناظر الزهور البرية ومسيجات إكثار حيوان الأيل الأسمر والإطلالة على هضاب عجلون الجميلة أو التوغل في غابات عجلون وقراها وبساتين الزيتون فيها في رحلة تستغرق 4 ـ 5 ساعات من المشي المتوسط الصعوبة.
أما المحميات الأخرى مثل ضانا والشومري ومحمية الأزرق الطبيعية ووادي رم فجميعها توفر للسائح نشاطات متميزة، ففي ضانا يمكن لمحبي الطيور القيام بنشاطات مراقبة الطيور والتعرف على دكان الطبيعة للمنتجات الحرفية لسكان المنطقة، وفي محمية الشومري للأحياء البرية هناك برج المراقبة لمراقبة الحيوانات والطيور، ومن بين تلك الحيوانات حيوان المها العربي الذي يمكن مراقبته في ساعات الصباح الأولى يعرض جماله ورشاقته خاصة في الصيف بالإضافة إلى رحلة السفاري داخل مسيجات حيوان المها العربي بعربة خاصة، وفي الأزرق واحة مائية فريدة من نوعها في وسط الصحراء وتعتبر مأوى واستراحة للطيور المهاجرة بين أفريقيا وأوروبا. وتتكون المحمية من البرك المائية والمستنقعات والمروج المائية، بينما على النقيض في وادي رم يستطيع الزائر ممارسة رياضة تسلق الجبال الشاهقة ومشاهدة الغروب وعمل الرحلات السياحية بين المناطق الجبلية والتخييم في المناطق المخصصة لذلك.


عدل سابقا من قبل ابراهيم الشنطي في الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 8:48 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 7:10 am

معلومات و حقائق هامة:

معلومات عامة

الاسم الرسمي: المملكة الأردنية الهاشمية. 
السكان: أربعة ملايين. 
العاصمة: عمان. 
المدن الرئيسية: عمان، الزرقاء، اربد، السلط، الكرك، معان، العقبة. 
اللغة الرسمية: العربية،, ولكن كثيرين من أبناء البلاد يجيدون اللغة الانجليزية. 

___________________
التأشيرات

من المهم أن يكون جواز السفر ساري المفعول. يمكن الحصول على التأشيرة قبل السفر من السفارات و القنصليات الأردنية. و يمكن الحصول على تأشيرة عند عند الوصول الى أحد مراكز الحدود في الاردن. 

______________________
العملة المتداولة

الدينار الأردني و يقسم الى و يقسم الى 1000 فلس ( أو مائة قرش). العملة الورقية نصف دينار، دينار، 5 دنانير، 10 دنانير، 20 دينار. 
_________________
كيف تصل الى الاردن

تعمل طائرات الملكية الأردنية على ربط عمان بعدد كبير من عواصم الأقطار العربية و جنوبي آسيا وأوروبا، وتصل طائراتها إلى نيويورك. وهناك شركات طيران عديدة تهبط طائراتها بصورة منتظمة في عمان. و يعتبر مطار الملكة علياء الدولي من أحدث المطارات في الشرق الأوسط.
وهناك شبكة من الطرق المعبدة تربط ما بين الأردن والأقطار المجاورة. وتسافر الحافلات وسيارات الركاب الصغيرة بصورة منتظمة بين عمان ودمشق وبيروت وبغداد والرياض.

وتتوفر وسائط التنقل الداخلي بكفاءة و سهولة. وترتبط مدن المملكة و قراها بشبكة ممتازة من الطرق المعبدة. ويمكن الوصول من عمان إلى أي مدينة أخرى أو موقع، في خلال ساعات معدودة. وتجد لافتات الطرق على المفارق باللغتين العربية والإنجليزية. وتوجد محطات البنزين و الاستراحات في جميع أنحاء البلاد وعلى مسافات منتظمة. 

_________________
الأسواق

تمثل المصنوعات اليدوية في الأردن تقاليد أعمال فنية و أدوات شعبية دقيقة، ترجع أصولها إلى آلاف السنين. ومن أجمل تلك الصناعات واشهرها: المفارش والبسط المادبية، وخشب الزيتون المحفور، والصدف، والثياب المطرزة، والفخار الفلسطيني، وزجاج الخليل، و الحلي الفضية، والحيوانات المنحوتة من الحجر، والخلاخيل البدوية، والسيوف والبنادق القديمة، والمصنوعات الجلدية والفراء، والزجاجات المملوءة برمل العقبة الملون. وإذا ما تجول الزائر في الأسواق فانه سيجد مئات التحف والأشياء الصغيرة التي ربما يبتاع بعضها تذكارا للأيام التي أمضاها في الأردن.
____________________
الفنادق والاستراحات

توجد في مدن الأردن فنادق عديدة من درجة الخمسة والأربعة نجوم. وتشرف وزارتنا السياحية والتموين على الأسعار في الفنادق والمطاعم. وهناك استراحات حكومية يمكن للسائح أن ينام أو يأكل فيها. وتقوم هذه الاستراحات في كثير من الأماكن التي يقصدها السياح. ويعمل الأردنيون في إدارة الفنادق الكبرى. مع الاستعانة بالخبرات الأجنبية. 

__________

المطاعم والمآكل

من جملة تقاليد الأردن أن يأكل المرء جيدا ويستمتع بمذاق الطعام. وفي البلاد مطاعم كثيرة تقدم ألوانا متعددة من المأكولات العربية بأسعار معقولة. وتتوفر في الفنادق وجبات من المأكولات العربية والأجنبية.
ومن المآكل الجديرة بالتجربة تلك الوجبة الأردنية المعروفة (المنسف)، والتي تتألف من الأرز واللبن واللحم. وهناك (المسخّن) ويتألف من لحم الفراخ والبصل والزيت والسمّاق، يشوى في الفرن ويقدم على رغيف من الخبز البلدي. أما (المقلوبة) فتتألف من اللحم أو السمك والخضار والأرز. وهناك (الكباب) وهو من لحم الخراف او الدجاج، يشوى على نار الفحم ومعه البصل والبندورة.

_______________
وسائل الاتصال 

تتوفر في الأردن خدمات الهاتف المباشر والمحمول ، وأجهزة الفاكس ، التي تصل بين المرء وجميع أنحاء العالم. وتصدر وفي الأردن صحف باللغتين العربية والانجليزية. كما تباع في المكتبات والأكشاك صحف ومجلات متعددة من أقطار الوطن العربي ومن البلاد الأجنبية.ويمكن الحصول على طوابع البريد من الفنادق أو مكاتب البريد.
_____________________

الكهرباء
220 فولت
___
الأوزان والمكاييل
النظام المتري. 
___

220 فولت. التوقيت

يزيد وقت الساعة في الاردن مدة ساعتين عن توقيت غرينتش. وهو يسبق توقيت الولايات الأمريكية المتحدة بسبع ساعات. 
____________________

الطقس (درجات الحرارة)
عمان العقبة 
كانون ثاني 8.1(46.5) 15.6(60.0) 
نيسان 16(60.Cool 24.3(75.7) 
تموز 25.1(77.2) 32.5(90.0) 
تشرين الثاني 15.3(59.5) 22.1(71.7) 
سنتغراد(فهرنهايت) 

يمتاز فصل الربيع وفصل الخريف باعتدال الطقس وصفاء الجو. وتهطل الأمطار في تشرين الثاني الى آذار. ولكن الطقس في العقبة والبحر الميت ووادي الأردن، ويبقى دافئا في فصل الشتاء. 
___________
أيام العطلة

يوم الجمعة، وهو يوم العطلة الرسمي في كل أسبوع. وهناك أيام عطل رسمية، منها عيد العمال (1 أيار)، عيد الاستقلال ويوم الجيش (25 أيار)، عيد الجلوس _ تسلم جلالة الملك حسين سلطاته الدستورية (11 آب)، عيد ميلاد جلالة الملك حسين (14 تشرين الثاني). هذا بالإضافة إلى الأعياد الدينية الإسلامية: عيد الفطر المبارك وعيد الأضحى، وهي تعلن طبقا لتاريخ الهجرة النبوية.


فنادق عمان 



__________________________

فندق ميريديان عمان
خمسة نجوم
عمان - الشميساني 
هاتف 5696511,
فاكس 5674261 

__________________________

فندق شيراتون عمان 
جبل عمان-الدوار الخامس
هاتف: 5934111 ,
فاكس : 5934222
_________________________
فندق راديسون ساس
خمسة نحوم 
عمان - جبل عمان
هاتف : 5607200 ,
فاكس : 5665160
___________________________

فندق ريجينسي بالاس
خمس نجوم
عمان - دوار الدخلية
هاتف :5607000
فاكس : 5660013
______________

فندق ماريوت 
خمس نجوم 
عمان - الشميساني
هاتف :6070756
فاكس : 1007056

_________________________

فندق هوليدي إن
خمس نجوم
عمان - جبل عمان 
هاتف : 8222855
فاكس : 9442955
__________________________

فندق عاليه
اربع نجوم
عمان- مطار الملكة الدولي
هاتف : 5651333
فاكس : 4451029
__________________________

فندق عمان وست
اربع نجوم
جبل عمان - الدوار الرابع 
هاتف : 4657615ه
فاكس : 4657581
__________________________

فندق كومودور
ثلاث نجوم
عمان - الشميساني 
هاتف : 5607220
فاكس : 5668187

__________________________

فندق توليدو
ثلاث نجوم
عمان - جبل الحسين 
هاتف : 4657777
فاكس : 4656688
__________________________

فندق السفير
نجمتين
عمان - الشمسياني
هاتف : 5602339
فاكس : 5602312 

____________________________

المطاعم في عمان 


 


المطاعم العربية 

5515419-06ريم البوادي 
5662831-06لاتـراس 
465952-06 الارجيلة 
4122055-06 التلال السبعة 
5510051-06 البحار السبعة 
5681700-06 ارض الديار 
5865888-06 ديرتـنــا 
5934111-06 تراس الربابة 
5531456-06 قصر الضيافة 
5603865-06 نفرتيتي 
4642830-06 نيروز 
5686770-06 بيبلوس 
5515987-06 تنوريــن 
5713113-06 قصر الصنوبر 
4641879-06 الشرق 
5771607-06 مراسم 
5607193-06 دار اوتيل 

_______________________

المطاعم الامريكية 


5862135-06 لتل سيزار 
5337033-06 تشيلي هاوس 
5856165-06 صب واي 
5512940-06 فني بني 
5863955-06 بوسطن 

__________________________

المطاعم الصينية 


5518214-06 تشن 
5531174-06 سيتشوان 
4638968-06 الصين 

__________________________

المطاعم الايطالية 


4644227-06 روميرو 
5682122-06 ماماميا 
5818637-06 اوه ماربيا 
5669569-06 ميلانو 
5859956-06 فالنتينو 

__________________________


المطاعم الفرنسية و الهندية 


5685746-06 لاميزون فيرت 
5601675-06 لاتراس 
4659520-06 كشمير 
5819829-06 الهندي 
4642437-06 الهند

________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015, 11:33 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الخميس 23 مارس 2017, 8:39 am

مسار الغوير المائي بالطفيلة.. رائعة سياحية ينقصها الترويج




الطفيلة – يجتمع الجمال الأخاذ والحسن بأبهى صوره لينحت لوحة مطرزة بكل الألوان الرائعة المتلألئة لترسم مسار الغوير المائي، الواقع جنوب غرب محمية ضانا وإلى الغرب من بلدة الشوبك وعلى طول يزيد على 25 كم.
وترفد مسار وادي الغوير المائي روافد مائية من منطقتي محمية ضانا في الطفيلة والشوبك تنحت مساراتها منحدرة إلى الأسفل في سباق سريع للوصول إلى شلال تأخذ المياه الجارية فيه قسطا من الراحة قبل أن تعاود الجريان في رقة متناهية مرة ثانية إلى مناطق أكثر انحدارا قبل أن ينهكها المسير الطويل الذي يطول لأكثر من 25 كم غربا.
وعلى طول المسار تجد الطبيعة قد نحتت أشكالا في الصخر الوردي على جانبي الوادي، فمن الحمرة الوردية إلى الأصفر إلى الأخضر والأسود حيث تتلون الصخور هناك وكأنها لوحة امتزجت فيها الألوان بشكل جميل متناغم.
كما أن أشجار النخيل وأنواع أخرى تتعاضد أغصانها لتشكل خيمة من الظل تحمي المجرى على طوله، ولتبدع في رسم اللوحة بعد أن تضيف عليها مزيدا من السحر الجمال الوحشي ليجعل من الغوير أشبه بجنة على الأرض.
وكل ذلك يدفع بمحبي الطبيعة الهادئة الساحرة إلى التغلغل على الأقدام بمسيرة تزيد عن أربع ساعات للوصول إلى المكان الذي تجد فيه النفس الراحة التي تطلبها، حيث لا أصوات إلا خرير المياه المتدفقة عبر الوادي، وزقزقة العصافير وأصوات جميلة لطيور متعددة الأصناف.
وتنعكس زرقة السماء على أديم المياه المستقرة في بطن الوادي زرقة على شكل خط ضيق، هو ما تبدى من سقف سيق ضيق المدخل تحكم طرفيه صخور رملية وردية تمتزج بلون خمري، تعانقها الأشجار الداكنة الخضرة من الجانبين وتفترش الأرضية بمياه زرقاء رقراقة  تضفي عظمة وألقا على المكان.
ويفترش مجرى الوادي رمالا ناعمة على الجانبين تصنع منه سريرا وثيرا ناعما وهادئا، يجعلك تذهب في غياهب نوم لذيذ يتخلله خرير مياه التي تناسب مترنحة بكل جمال وهدوء.
ويشير مدير محمية ضانا للمحيط الحيوي المهندس عامر الرفوع إلى أن ممر وادي الغوير يعد من الممرات التي تجمع ما بين الإحساس بمتعة المسير والمغامرة والتحدي في محمية ضانا للمحيط الحيوي، حيث أن الممر يبدأ من نهاية قرية المنصورة بالشوبك مرورا بمقطع صخري يبلغ طوله 17 كم وبارتفاع يصل إلى 30 مترا في بعض المناطق.
 وينتهي الممر في منطقة فينان ( خربة فينان ) وهي ثاني اكبر موقع اثري في جنوب الأردن يعود إلى حقب تاريخية تزيد عن 12000 قبل الميلاد.
 ويضيف أن الممر يعطي للزائر الفرصة للتعرف على التشكيل الصخري والألوان الطبيعية وجيولوجيا المنطقة المتنوعة، كما ويسير الزائر في مجرى نهري تغطيه برك الماء التي تهيء فرصة لممارسة  رياضة السباحة.
ولا ينصح بارتياد الممر أثناء فصل الشتاء خوفا من السيول الجارفة وكون الممر ضيق ولا يوجد به مهرب للنجاة، كما وان الممر بحاجة  للأدلاء السياحيين ليكونوا مرافقين مع السياح الذين يجتازونه لأول مرة .
وبين الرفوع أن الموقع يعتبر من المواقع الجميلة بسبب تمازج الطبيعة التي أبدعها الله بشكل رائع، حيث الخضرة والمياه المنسابة المتدفقة عبر الوادي المتحدر من المناطق المرتفعة التي تعلوه.
ولفت إلى أن الوصول إلى الموقع لا يكون إلا من خلال السير على الأقدام بما يشكل نوعا من رياضة المشي التي يمارسها العديد من طلاب الفسحة والنزهة والمغامرة، حيث يمكن الوصول إليه عن طريق المنطقة الغربية عبر منطقة فينان المشهورة بفندقها البيئي الطبيعي، أو عبر محمية ضانا الذي يتميز الطريق إليها بوعورة شديدة صعبة الاجتياز.
ويضيف الرفوع أن الموقع يشكل أهمية سياحية من خلال مكوناته من مياه جارية وصخور رملية جميلة وردية اللون تحيط به على شكل ممر ضيق "سيق" تتخلله الأشجار الباسقة الخضراء التي تضفي على المكان روعة وجمالا، ليجد طلاب النزهة المرتحلين على الأقدام مآربهم فيه ويقضوا فيه ليال جميلة مع خرير المياه المتدفقة في بطن الوادي الضحل والأشجار المحيطة بالموقع، والشلال الذي تتجمع فيه المياه بلونها الأزرق نتيجة انعكاس زرقة الماء على سطحها.
ودعا مواطنون إلى زيادة الاهتمام بتطوير واقع الخدمات في الموقع التي هي معدومة تماما فيه، ومنها ربطه بطريق تسهل الوصل إليه.
وقال المواطن احمد السعودي ان وادي الغوير غير مربوط بطريق ما يجعله مكانا معزولا، رغم اهميته السياحية وجماله المتفرد.
وبين السعودي ان زيارة الموقع تتكلب السير لمسافة لا تقل أربعة كيلومترات للوصول اليه من الجهة الغربية.
غير ان المواطن حسين الشباطات الذي زار الموقع العام الماضي، انه من الصعوبة إيجاد طريق تصل الى موقع الغوير السياحي بسبب وعورة المنطقة الشديدة.
واعتبر الشباطات أن الموقع دون طريق تصل اليه يشجع على رياضات المشي والمغامرة، التي تجد قبولا لدى بعض السياح المحليين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   السبت 30 سبتمبر 2017, 6:33 am

«ضانا» جوهرة المحميات الطبيعة على امتداد البصر




يقصد العديد من المواطنين والزوار والمغامرين «محمية ضانا» كجهة خاصة لعشاق الحياة البرية لكونها ضم نصف انواع النباتات والطيور في البلاد ويوفر بنية تحتية لاستضافة عشرات ألاف الزوار سنويا من الباحثين والمغامرين.
وفي محافظة الطفيلة « 180 كم جنوب العاصمة عمان « تقع المحمية، وهي الأكبر في المملكة والوحيدة بين 9 محميات التي تضم ثلاثة أقاليم جغرافية، من إقليم البحر الأبيض المتوسط إلى إقليم النفوذ السوداني، وتمتد من جبالها الشاهقة وصولا إلى منحدراتها الغائرة في الأرض.
ومحمية ضانا، التي تأسست عام 1993، تضم في سفوحها وجبالها 7 أنماط نباتية من أصل 13 نمطا موجودة في الأردن، إضافة إلى 833 نوعا من النباتات، لتشكل 50 بالمئة من نباتات المملكة، وثلاثة منها تم اكتشفاها داخل المحمية وتعد من الأنواع النادرة في العالم.
كما تضم المحمية 216 نوعا من الطيور تشكل 45 بالمئة من الطيور في الأردن، بينها أنواع مهددة بالانقراض، مثل النسر البني، والعقاب الأسود، إلى جانب 38 نوعا من الثدييات والمهدد بعضها بالانقراض، مثل الماعز الجبلي، والضبع، والوبر، والذئب، والوشق، والثعلب.
هضاب ومرتفعات
ووسط أجواء طبيعية ساحرة تبعث في النفس الطمأنينة والراحة تقع محمية ضانا في الأردن على مساحة تتجاوز ثلاثمائة كيلو متر مربع، ما يجعلها مقصدا لعشاق الطبيعة ومراقبة أنماط الحياة البرية.
بدوره نوه مدير السياحة في المحمية رائد الخلايلة، إن « ضانا هي جوهرة المحميات في الأردن، إذ تقارب مساحتها 300 كيلو مترا مربعا على مد بصر الناظر إلى مرتفعاتها وهضابها «.
ولفت الخلايلة إلى أن « المحمية لم تعد مقصدا للسياح فقط، بل باتت مصدر رزق لعدد كبير من أبناء المنطقة، الذين يعملون فيها بوظائف مختلفة، كما أنها أحدثت نقلة جوهرية بالنسبة لعمل المرأة في مثل هذا النوع من المشاريع «.
ويوضح الخلايلة أن « المحمية تشغل حاليا 3 مشاريع حرفية، هي مشروع النباتات الطبية والمربيات، ومشروع الحلى الفضية والنحاسية، إضافة إلى مشروع الجلود، الذي يضم حاليا نحو 25 فتاة وسيدة «، فيما يستطيع زوار المحمية التمتع بثلاثة مواقع للإقامة، وهي بيت الضيافة ومخيم الرمانة ونزل فينان البيـئي بإدارة الجمعية الملكية لحماية الطبيعة، إلى جانب بيوت القرية القديمة، التي أصبحت منازلها تستخدم لأغراض سياحية، بعد أن حولها أصحابها الأصليون إلى فنادق شعبية صغيرة.
بيت الضيافة
ولفت مدير السياحة في محمية ضانا إن بيت الضيافة، الذي تم تحويله إلى فندق، كان مكانا يقصده الباحثون والمغامرون للراحة، أما الآن، وبعد توسعته التي انجزت في إبريل / نيسان الماضي، أصبح يحتوي على 23 غرفة، إضافة إلى غرفة عامة للزوار، الذين يستقبلهم على مدار العام.
وبحسب القائمين على المحمية، فإن عدد زوراها يقدر بنحو 120 ألف زائرا سنويا، مقارنة بما لا يزيد عن 500 زائرا للمنطقة قبل إنشائها ولكون بيت الضيافة مكانا بيئياً، فإن الإنارة، وغيرها، تعمل باستخدام الطاقة الشمسية، وتخلو غرف الزوار من أي تغطية إنترنت، أو أية أجهزة كهربائية باستثناء مراوح عادية، فيما تقدم صالة الاستقبال خدمة الإنترنت اللاسلكي لمن يرغب بها، إضافة إلى توفير شاشة تلفاز واحدة، أما الطعام المقدم للزائرين فيتم إعداده من قبل سيدات من المجتمع المحلي للمحمية، يقطن في قرية قريبة، إذ يعددن أطباقا شعبية تلقى إقبالا واستحسانا من الكثيرين.
مخيم الرمانة
محمية ضانا تضم أيضا مخيم الرمانة، وهو يقع داخل المنطقة الرئيسية من المحمية وعلى الهضبة المقابلة لتلك التي يقبع عليها بيت الضيافة هذا المخيم يمكن الوصول إليه فقط باستخدام سيارات خاصة يقودها سائقون متمرسون، وعلى خبرة بتضاريس المنطقة، وهم غالبا من سكان « ضانا « أو القرى القريبة منها.
ويحتوي المخيم على 25 خيمة مجهزة للمبيت، ليستوعب 135 زائراً يومياً، هم 60 للمبيت 75 للزيارات النهارية، إضافة إلى خيمتين بدويتين كبيرتين ومنطقة خارجية للطعام ومرافق صحية لخدمة الزائرين، الذين يستقبلهم المخيم بين منتصف مارس/ آذار ونهاية أكتوبر / تشرين أول.
مراقبة الطيور
وتتوزع أماكن لمراقبة الطيور في أرجاء مختلفة من غير تلك التي تم تخصيصها لمشاهدة الحيوانات البرية، إلى جانب مواقع مخصصة لمراقبة النجوم، ويتم تقديم وجبات عربية تقليدية يعدها أبناء المنطقة، وأن « المحمية تقدم تنوعا ما بين كونها مكانا تاريخيا وطبيعيا وبين وجود مجتمع محلي يعيش فيها وحولها ما يزال يحافظ على أصالته وبساطته «، كما أن « المحمية تعد بؤرة اقتصادية مهمة لمنطقتها، فهي تضم مشاريع أصبحت مصدر دخل للعديد من السكان، سواء بطريقة مباشرة لمن يعمل فيها بوظائف مختلفة، أو بشكل غير مباشر من يقدمون خدمات للمحمية وزوارها، مثل النقل والإرشاد السياحي، إلى جانب إعداد العديد من المنتجات المعروضة والمستخدمة في المحمية «، كما تضم المحمية، « 70 موقعا أثريا فريدا، إلى جانب تعدد أقاليمها الجغرافية والطبيعية، التي يندر وجودها في مكان واحد، ليس على مستوى الأردن فحسب، بل على مستوى المنطقة العربية «.
يوم السياحة العالمي
ويشارك الاردن العالم بيوم السياحة العالمي في السابع والعشرين من أيلول من كل عام حيث تم إعتماد شعار «السياحة المستدامة – أداة التنمية»في هذا العام الذي أطلقته منظمة السياحة العالمية مؤخراً ويخصص هذا اليوم لإستكشاف سبل إسهام السياحة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.
ويصادف هذا التاريخ يوم دخول النظام الأساسي لمنظمة السياحة العالمية حيز النفاذ منذ عام 1980، وبإعتبار التنمية المستدامة طريق جديد لتحقيق رفاهية الأفراد، تم التوافق بين دول العالم في عام 2015 على مجموعة الاهداف التنموية المستدامة وعددها 17 هدف، وهي بمثابة خطة عالمية لتحقيق التنمية المستدامة بحلول عام 2030.
وتقوم وزارة السياحة والاثار بتنظيم مجموعة من الأنشطة بهذه المناسبة تتضمن تنفيذ دورات توعوية في مدارس محافظات البلقاء وجرش ومادبا وتنفيذ نشاط إجتماعي للأشخاص كبار السن ومنتفعي الجمعيات الخيرية وتقديم أنشطة وفعاليات مختلفة في موقع جبل القلعة الأثري، علاوة على تنفيذ حملة تطوعية لتنظيف مواقع وادي بن حماد في الكرك ومار إلياس في عجلون، بإعتبار شعار هذا العام يرتبط بتطوير وتنمية المواقع السياحية حتى تصل إلى المستوى اللائق أمام الزوار بكافة محافظات المملكة مما يساهم في حماية البيئة والتنوع الحيوي والتقليل من الأثر السلبي على الموارد الطبيعية ومصادر الطاقة وعناصر البيئة والحد من التلوث البصري وصولاً لتحقيق السياحة المستدامة كتوجه عالمي.
وتماشياً مع التوجهات العالمية، تعمل وزارة السياحة والآثار بالشراكة مع القطاع الخاص والمجتمعات المحلية وكافة الشركاء على تحديث الاستراتيجية الوطنية للسياحة للأعوام (2017-2021) لجعل الأردن وجهة سياحية مميزة تقدم تجربة سياحية متنوعة على مدار العام بما يثري حياة الأردنيين وزوار الأردن.
يذكر أن وزارة السياحة والآثار تعمل حالياً على تنفيذ (35) مشروعاً لتطوير المنتج السياحي وتوفير الخدمات السياحية الأساسية في المواقع السياحية والأثرية، بما يساهم في تحقيق أهداف وغايات التنمية المستدامة في القطاع السياحي وبما يضمن إشراك ابناء المجتمعات المحلية في إدارة وتشغيل العديد من المرافق وتقديم الخدمات السياحية بما يثري تجربة الزوار ويساعد في إطالة مدة اقامتهم في المملكة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الأحد 01 أبريل 2018, 7:33 pm





سيدة تقرأ في احضان الطبيعة خلال رحلة لها في منطقة رميمين الجمعة قبل الماضية. واستغل الكثير من المواطنين الاجواء اللطيفة الأيام الماضية للتنزه بربوع الوطن الجميل. وفي الرحلات المحلية، هناك من يستغلها لمعرفة المناطق الجميلة في الوطن، والاستفادة من الوقت الذي يقضيه بالخارج، فيما يقوم آخرون بترك بقايا الطعام ومخلفات رحلتهم في مكانها، متسببين بتلوث بيئي يؤثر على الحدائق والمتنزهات والمساحات الخضراء.





أطعمة "بلدية"







 لعل الموقع المميز الوحيد الذي ما تزال تحتفظ به كلمة "بلدي" يتمثل في مجال بعض أصناف الأغذية.
من المؤكد أن ذهنكم سيذهب الآن موافقاً إلى أصناف غذائية محددة مثل: اللحوم والبيض والجبن واللبن والدجاج والحمام "الزغاليل" والزيت والسمن والزعتر.. وغيرها من منتجات غذائية غير مصنعة.
وفي مجالات أخرى، فإن كلمة "بلدي" صارت تحمل في العادة معاني الدونية، وخاصة في ميدان السلوك والأفكار، أما ميدان السلع المصنعة كالملابس والأحذية، فإن كلمة "وطني" هي الأكثر استخداماً، فنقول على سبيل المثال: صناعة وطنية، ولا نقول صناعة بلدية إلا إذا قصدنا تدني الجودة، وفي المقابل نحن لا نقول: "دجاج وطني" أو "لبنة وطنية"! بل "بلدي" و"بلدية" على التوالي.
هذا التقرير يغطي ظاهرة قد تبدو للناظر بسرعة ظاهرة بسيطة، وهي بالتأكيد لا تُحسب عند الحديث عن اقتصاديات مدينة كبيرة كالعاصمة عمان.
سوق متخصص
ففي غرب وسط المدينة، في الجزء الأخير من شارع طلال، وعلى الجزء الأيسر من الطريق، وعلى امتداد حوالي 50 مترا، يشتهر سوق للمنتجات البلدية تلك؛ حيت تنتشر عشرات النساء، وعدد أقل من الرجال والفتيان والفتيات، يعرضون بضائعهم، التي تتنوع وفق المواسم ومنها: أصناف الأعشاب مثل الخبيزة والسّلِق والحمّيض والبصل الأخضر والزعتر، والألبان (جبن ولبن بأنواعه وحليب طازج) وبيض بلدي، ودجاج وطيور (حمام، زغاليل، حبش) وأرانب، وعكوب، ونباتات عشبية علاجية كالبابونج وجريّة الحمامة والجعدة... وما شابه من منتجات "بلدية".
على عكس حالة مستهلك هذه الأطعمة في المدينة الذي يستهدف متعة الأكل البلدي وما يرافقها من مشاعر ممارسة الفولكلور والتمسك بالعادات والأصالة والحرص على الصحة... فإن وجوه البائعات والباعة توحي بالتعب والشقاء والفقر، فالأسنان وحالة البشرة وجلد اليدين وصنف الملابس الذي يغطي أجسادهن وأجسادهم، كلها تعطي إشارات واضحة على الفقر.
بقليل من البحث والسؤال، سيتضح أن البائعات والبائعين قدموا من مواقع مختلفة خارج العاصمة، ولكن ليس بعيدا عنها: من الأغوار بشتى قراه من شماله إلى جنوبه، ومن زيزيا وخريبة السوق وقرى جنوب عمان المجاورة المجهولة، ومن الشرق وصولا إلى منطقة الضليل ومحيطها.
سنحاول الاقتراب من التفاصيل، وسنرى أن كل حالة، وإن بدت فردية، إلا أنها تمثل في العادة شبكة واسعة من العلاقات لكي تضمن وصول المنتج إلى السوق، فـ"ربطة الخبيزة" أو "شوال العكوب" أو "نُصّية الجبن"، اشتغل بها آخرون لا يظهرون هنا في مكان البيع النهائي.
بائعات كادحات
في آخر السوق، جلست سيدتان، تضع كل منهما أمامها عبوات وآنية فيها أقراص من الجبن وأكياس من اللبنة. استأذنت الكبرى منهما بالحديث ثم استأذنتها بالجلوس.
إنها سيدة ستينية، قدمت إلى السوق من قرية اسمها "الجواسرة" تقع قرب الشونة الجنوبية، وقد طلبت منها أن تصف لي تفاصيل يوم في حياتها.
قالت "إن الجُبن الذي تبيعه هنا هو من صنع شقيقتها المقيمة قرب الشونة مع زوجها الذي يرعى الأغنام في المنطقة القريبة حول الشونة؛ حيث يقوم زوج الأخت بإيصال البضاعة إلى بيت البائعة في قرية "الجواسرة" مساء، وفي الصباح، عند الساعة الخامسة والنصف بالضبط، تكون على موعد مع سائق باص صغير، يحملها مع عدد من صاحباتها يقمن بأعمال مماثلة، إلى وسط عمان لتبدأ يوم عملها عند السادسة والنصف تقريبا.
يستمر العمل حتى ساعات المساء أو حتى بيع البضاعة أيهما أسبق، فإذا لم تبع كل ما لديها فإنها تضع ما تبقى في أحد المحلات التي يتعاون صاحبها بتقديم خدمة تبييت البضاعة، بينما تحمل معها الآنية الفارغة (صفائح التنك والأكياس) لكي تستخدمها مرة ثانية، ولكنها تستخدم المواصلات العامة للعودة لأنها أقل تكلفة من العودة بالباص الخاص.
هذه السيدة لديها أربع بنات وابن وحيد، وقد توفي زوجها قبل 6 سنوات، فحملت على عاتقها مهمتي التربية والإنفاق، وتمكنت من تدريس ابنتين في الجامعة، تخرجتا وتزوجت إحداهما، وتزوجت ابنتان من دون دراسة، أما الابن فقد ترك الدراسة بعد الصف العاشر وهو الآن يعمل وهو في التاسعة عشرة من عمره.
وماذا بعد موسم الجبن واللبن؟ إنها تعمل في أعمال مشابهة أخرى، وخاصة في تلقيط ورق الدوالي لمصلحة أصحاب كروم العنب، حيث تحصل على نصف دينار لكل كيلوغرام.
سألتها لماذا تجلس إلى جانب بائعة تعرض البضاعة نفسها أي الجبن؟ قالت إنها تعرفت على جارتها هنا في الشارع في عمان، فالجارة تسكن في قرية سويمة قرب البحر الميت، وتشترك معها في "الميزان"! وأصبحت العلاقة بينهما منظمة بشكل أخوي، فالرزق مكتوب، فإذا تحدث زبون مع إحداهما، فإن الأخرى لا تدعوه للشراء، إلا إذا انتهى.
ونظرا لاختلاف صنف الجبن المعروض عند كلتيهما، من حيث "الطراوة"، فقد لاحظت أن البائعة منهما قد تنصح الزبون بالتوجه إلى البائعة الزميلة إذا كان طلبه يتوفر عندها.
على الزاوية المقابلة كانت تجلس سيدة أخرى تضع أمامها كيسا كبيراً يحوي أعشاب البابونج على شكل ضمم مربوطة وبضع عبوات كبيرة من حليب الغنم الطازج؛ لقد حضرت من قرية "سالم" جنوب عمان.
أوضحت أن من يقوم بجمع البابونج هم أولادها وأولاد شقيقتها وأولاد بعض الأقارب والجيران في القرية، الذين يسرحون في الجبال المحيطة، حيث يكثر البابونج وعشبة "جرّية الحمامة" وتعطيهم بعض المال نظرا لتعبهم وتشقق أصابعهم أثناء التلقيط من بين الأشواك.
قالت إنها بعد شهور من الآن، ومع أول الصيف، ستنخرط في أعمال الحصاد؛ حيث يحضر أصحاب حقول الشعير في المنطقة القريبة ويشغلون النساء من المنطقة.
على مقربة منهن تجلس عادة سيدة ثالثة، تبين أنها تسكن في الضليل إلى الجنوب الشرقي من الزرقاء، وتبيع البيض البلدي، وقد أوضحت أن هناك عشرات النساء في قرى البادية القريبة يربين الدجاج، ويقوم أشخاص من المنطقة بتنظيم عملية تجميع البيض وتزويد البائعات به، فيما تقوم الأخيرات بتسويقه مباشرة في عمان.
شبكة علاقات
في هذه الأثناء، نشأت علاقات عمل خارج السوق، فهناك زبائن من أصحاب المحلات في عمان يتعاملون مع البائعات كمزودات بالبضائع بأسعار خاصة متفق عليها، فبائعة الجبن تقول إن هناك شخصاً يحضر كل صباح ليأخذ صفيحة كاملة بانتظام ليبيعها في محله.
من المؤسف أن أغلب التغطيات الصحفية والصور الملتقطة للباعة والبائعات في هذا السوق تتركز حول البعد الفلكلوري؛ أي يركز على جانب المستهلك الذي يستهدف المتعة والأكل الصحي، وقلما ينتبه أحد إلى أن صحة البائعات غير جيدة ولا تبدو عليهن علامات الاحتفال بالتراث والفلكلور، وهن في أحسن الأحوال راضيات بالقدر، وهو رضا لا علاقة له بالاستمتاع.
إن العمل عند العاملين والعاملات هنا هو استراتيجية صمود ذاتية مبدعة وكادحة فعلاً، وطريقة للتعاطي مع فشل تنموي على المستوى الكلي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48876
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: السياحة في الاردن   الأحد 29 أبريل 2018, 8:49 am

وادي السلايطة بمادبا.. وجهة مثالية لسياحة المغامرات ما تزال مجهولة





أحمد الشوابكة
مادبا – يطال النسيان منطقة وادي السلايطة التي تقع على محاذاة لواءي ذيبان والجيزة بمحافظة مادبا، رغم أنها تعتبر ملاذاً جاذباً لاستقطاب هواة استكشاف الطبيعة والمغامرات، لتكون واجهة مثالية لسياحة الرحلات.
ويصف زوار ومواطنون المنطقة بأنها عبارة عن جنة مفرطة الجمال، بتعانق المياه والخضرة إضافة للأجواء النقية، تجعل زائرها يستشعر روعتها لدرجة أن ينسى معها العودة من حيث أتى، خاصة وأن المنطقة تضم كهوفا تتميز بالعمق وروعة المنظر، يخالط داخلها أشكال عجيبة وجميلة المظهر.
ومما يزيد هذه المنطقة بهاء أنها تقع على سفوح جبال تنتشر بها أشجار متنوعة تنعكس ظلالها على السيل الممتد فيها وهو سد وادي الموجب فتزيدها سحراً وجمالا.
بيد أن هذه المنطقة تفتقر لمرافق مهمة ومراكز ترفيه واستجمام وبنى تحتية وخدمات من كهرباء ومياه، لتكون نقطة جذب سياحية تغري الزائر أو المتنزه أو السائح إلى الذهاب إليها، بحسب ما يؤكد مواطنون.
 ويقول هؤلاء إن "هذه المنطقة يقصدها سياح ومتنزهون وزوار باحثون عن المغامرة، للاستمتاع بطبيعتها الصافية ومناظرها الخلابة وجوها المعتدل الرطب، حيث تعد ملاذا لعشاق استكشاف الطبيعة وهواية "التخييم، ورياضة تسلق الجبال والمشي، لعلهم ينسون ضجيج المدينة ومشاكل الحياة اليومية".
ويؤكدون أن "منطقة وادي السلايطة تحتاج إلى تدخل حقيقي من لدن الجهات المعنية، للتعريف بهذا المنتج السياحي الفريد وطنياً وعالمياً، من خلال إشراك سكانه المحليين في قطف ثمار التنمية؛ ذلك أنهم ما يزالون لا يستفيدون في الوقت الراهن من المؤهلات التي تتمتع بها المنطقة".
ويصر هؤلاء المجاورون على ضرورة "تأهيل هذا المنتجع لمواكبة النشاط السياحي بالمنطقة، لما في ذلك من فوائد جمة، ليس فقط على السكان المحليين، بل على الأردن  برمته".
 ويلمح المواطن عمر الرواشدة وهو أحد سكان المنطقة إلى تقصير الجهات الحكومية تجاه المناطق السياحية في لواء ذيبان وجعلها، بحسبه "مزارات سياحية جاذبة للسياح"، وتفعيل السياحة الداخلية في حال توفير البنية التحتية فيها، مشيراً إلى أن مناطق لواء ذيبان ذات طبيعة ساحرة يجب استغلالها والاهتمام والعناية بها وتعريف الناس عليها.
ويضيف أن "الوادي يحتاج إلى تسويق، لافتاً إلى أن "هذه المنطقة تتوفر فيها الكثير من الأمور التي تجعل هواة التخييم وعشاق الطبيعية وممارسي رياضة المشي وتسلق الجبال يمكثون فيها أياماً عدة".
 ويؤكد المواطن همام الشياب أنه رغم ما يزخر به "وادي السلايطة" من طبيعة ساحرة، إلا أنه "يفتقر لمرافق سياحية مهمة ومراكز ترفيه واستجمام". 
وقال الشباب إن معظم مناطق لواء ذيبان تعاني من عدم الاهتمام الحكومي، داعياً "وزارة السياحة والآثار أن تهتم بالسياحة القروية بالمنطقة برمتها، ليس فقط وادي السلايطة، ذلك أن هذه الفضاءات هي متنفس، ومزار للسياح والمواطنين".
 ويقول إن نسيان وإهمال المواقع الطبيعية يسهم بمنع الناس من الاستمتاع بهذه المناطق، موضحاً "من الأجدى أن يكون هناك فضاء خاص بالمصطافين، مخيم على شكل كورنيش، عوض أن يبقى الزوار يثبتون خيامهم لقضاء وقت ممتع".
 وطالب المواطن ليث القيسي بتحويل وادي السلايطة إلى منتجع سياحي تتوفر فيه شروط السلامة، كون هذا المشروع من شأنه أن يخلق عددا من فرص العمل لأبناء المنطقة وتخرجها من حالة الركود والنسيان إلى حالة التطور والنهوض.
وقالت المواطنة هيا السعافين "نتمنى من مختلف المعنيين أن يلتفتوا لهذه المنطقة؛ حتى يجد السكان المحليون فيها مصدراً للرزق ووسائل العيش الكريم، كي لا تهاجر الفئات الشابة نحو المدن الأخرى طلبا للعمل والعيش الجيد، في الوقت الذي يمكن أن يعيشوا فيه هنا، إذا ما تم الاهتمام بمنطقتهم التي تزخر بالإمكانات العديدة.
من جانبه يقول مدير سياحة مادبا وائل الجعنيني إن وزارة السياحة والآثار عملت على ترويج كافة المواقع السياحية والأثرية ضمن برنامج "الأردن أحلى" لتنشيط السياحة الداخلية والتعرف على كافة المواقع، وكان من ضمن هذه المواقع التي تم تنظيم رحلات استكشافية إليها وادي السلايطة والواله والهيدان والموجب، من خلال فريق أدرينالين للمغامرات، إضافة إلى المكاتب السياحية، ما أسهم بترويج وتسويق المنطقة ووضعها على الخريطة السياحية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
السياحة في الاردن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: الجغرافيا :: السياحة في العالم-
انتقل الى: