منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
لا داعي للتسجيل تابع جميع المواضيع بحرية وبساطة
هذا منتدى خاص ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الطواف بالبيت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 42349
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: الطواف بالبيت   الأحد 10 أبريل 2016, 5:07 pm

الطواف بالبيت

روى ابن حبان في "صحيحه" والحاكم في "مستدركه" من حديث ابن عمر رضي الله عنهما، أنه قال: (استمتعوا من هذا البيت، فإنه هُدم مرتين، ويُرفع في الثالثة) قال الحاكم: صحيح على شرط الشيخين.
وفي "سنن ابن ماجه" عن ابن عمر رضي الله عنهما، قال سمعت رسول الله صل الله عليه وسلم، يقول: (من طاف بالبيت، وصلى ركعتين، كان كعتق رقبة) قال الشيخ الألباني: حديث صحيح.
وروى عبد الرزاق في "المصنف" من حديث علي رضي الله عنه قال: (استكثروا من هذا الطواف بالبيت، قبل أن يحالَ بينكم وبينه، فإني به أصمع أصعل، يعلوها يهدمها بمسحاته).
وعند أبي عبيد في "غريب الحديث" من حديث علي رضي الله عنه أيضاً، أنه قال: (استكثروا من الطواف بهذا البيت، قبل أن يحال بينكم وبينه، فكأني برجل من الحبشة أصلع، أو قال: أصمع، حمش الساقين، قاعد عليها، وهي تُهدم).
وقد دلَّ على مجمل هذه الآثار، ما ورد من أحاديث في هدم الكعبة وتخريبها على يد ذي السويقتين؛ ففي "الصحيحين" من حديث أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صل الله عليه وسلم أنه قال: (يخرّب الكعبة ذو السويقتين من الحبشة) وقد جاء في تخريب الكعبة أحاديث، ليس هذا مكان سوقها. وقد بوَّب البخاري في "صحيحه" بابًا بعنوان: باب هدم الكعبة.
شرح مفردات الأحاديث
قوله في حديث عليٍّ: أصلع، أو أصعل، أو أصمع؛ الأصلع: من ذهب شعر مقدم رأسه؛ والأصعل: الصغير الرأس؛ والأصمع: الصغير الأذنين. وقوله: حمش الساقين، أي: دقيق الساقين. والمسحاة: المجرفة التي يجرف فيها الطين والتراب ونحوهما.


و(السويقتان) هما تصغير ساقي الإنسان لرقتهما. 
قال أهل العلم: يستحب لقاصد البيت الحرام الإكثار من الطواف ما استطاع؛ ورأى بعضهم أن طواف النفل أفضل من صلاة النافلة في البيت الحرام.
وقد قال ابن تيمية: والطواف أيضاً هو أكثر المناسك عملاً فى الحج؛ فإنه يُشرع للقادم طواف القدوم، ويُشرع للحاج طواف الوداع، وذلك غير الطواف المفروض، طواف الإفاضة الذى يكون بعد وقوف عرفة. قال: ويُستحب أيضاً الطواف في أثناء المقام بمنى، ويُستحب في جميع الحول عموماً.
وقال في موضع آخر: وكلما طاف بالبيت كان أفضل من أن يمشي فى غير شيء.
وعلى ضوء ما تقدم، يظهر أن الطواف بالبيت الحرام من أفضل الأعمال والقربات، وآكدها لقاصد البيت الحرام، سواء أكان القاصد حاجاً أم معتمراً أم زائراً؛ لكن ينبغي أن يراعي الطائف المتنفل أن لا يجعل طوافه في الأوقات التي هي مظنة ازدحام الناس، كيوم النحر، وأيام التشريق، كي لا يزاحم إخوانه الطائفين لغير النفل، وهو في قصده ذلك مأجور إن شاء الله .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 42349
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: الطواف بالبيت   الأحد 10 أبريل 2016, 5:08 pm


شروح الحديث

فتح الباري شرح صحيح البخاري



أحمد بن علي بن حجر العسقلاني

دارالريان للتراث
سنة النشر: 1407هـ / 1986م 
رقم الطبعة: --- 
عدد الأجزاء: ثلاثة عشرجزءا



باب هدم الكعبة
مسألة:

التحليل الموضوعي



باب هدم الكعبة قالت عائشة رضي الله عنها قال النبي صل الله عليه وسلم يغزو جيش الكعبة فيخسف بهم 

1518 حدثنا عمرو بن علي حدثنا يحيى بن سعيد حدثنا عبيد الله بن الأخنس حدثني ابن أبي مليكة عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صل الله عليه وسلم قال كأني به أسود أفحج يقلعها حجرا حجرا



الحاشية رقم: 1
قوله : ( باب هدم الكعبة أي في آخر الزمان . 

قوله : ( وقالت عائشة في رواية غير أبي ذر : " قالت : " بحذف الواو ، وهذا طرف من حديث وصله المصنف في أوائل البيوع من طريق نافع بن جبير عنها بلفظ : يغزو جيش الكعبة ، حتى إذا كانوا ببيداء من الأرض يخسف بأولهم وآخرهم ، ثم يبعثون على نياتهم وسيأتي الكلام عليه هناك ، ومناسبته لهذه الترجمة من جهة أن فيه إشارة إلى أن غزو الكعبة سيقع ، فمرة يهلكهم الله قبل الوصول إليها وأخرى يمكنهم ، والظاهر أن غزو الذين يخربونه متأخر عن الأولين . 

قوله : ( عبيد الله بن الأخنس بمعجمة ونون ثم مهملة ، وزن الأحمر ، وعبيد الله بالتصغير كوفي ، يكنى أبا مالك 

قوله : ( كأني به ) كذا في جميع الروايات عن ابن عباس في هذا الحديث ، والذي يظهر أن في الحديث شيئا حذف ، ويحتمل أن يكون هو ما وقع في حديث علي عند أبي عبيد في " غريب الحديث " من طريق أبي العالية ، عن علي قال : استكثروا من الطواف بهذا البيت قبل أن يحال بينكم وبينه ، فكأني برجل من الحبشة أصلع - أو قال : أصمع - حمش الساقين قاعد عليها وهي تهدم ورواه الفاكهي من هذا الوجه ولفظه : " أصعل " بدل أصلع ، وقال : " قائما عليها يهدمها بمسحاته " . ورواه يحيى الحماني في مسنده من وجه آخر عن علي مرفوعا . 

ue]ص: 539 ] قوله : ( كأني به أسود أفحج ) بوزن أفعل بفاء ، ثم حاء ، ثم جيم ، والفحج تباعد ما بين الساقين ، قال الطيبي وفي إعرابه أوجه : قيل : هو حال من خبر كان ، وهو باعتبار المعنى الذي أشبه الفعل ، وقيل : هما حالان من خبر كان ، وذو الحال إما المستقر المرفوع أو المجرور ، والثاني أشبه ، أو هما بدلان من الضمير المجرور ، وعلى كل حال يلزم إضمار قبل الذكر ، وهو مبهم يفسره ما بعده كقولك رأيته رجلا ، وقيل : هما منصوبان على التمييز . وقوله : " حجرا حجرا " حال كقولك : بوبته بابا بابا ، وقوله في حديث علي أصلع أو أصعل أو أصمع " الأصلع من ذهب شعر مقدم رأسه ، والأصعل الصغير الرأس ، والأصمع الصغير الأذنين . وقوله : " حمش الساقين " بحاء مهملة وميم ساكنة ، ثم معجمة ؛ أي دقيق الساقين ، وهو موافق لقوله في رواية أبي هريرة : " ذو السويقتين " كما سيأتي في الحديث الذي بعده . 

قوله : ( يقلعها حجرا حجرا ) زاد الإسماعيلي ، والفاكهي في آخره " يعني الكعبة " . 



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
الطواف بالبيت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: الدين والحياة :: السيرة النبوية الشريفة-
انتقل الى: