منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
لا داعي للتسجيل تابع جميع المواضيع بحرية وبساطة
هذا منتدى خاص ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  الأحداثالأحداث  المنشوراتالمنشورات  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 البصل Onion

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49233
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: البصل Onion    الأربعاء 13 أبريل 2016, 10:39 pm

البصل Onion



احتل البصل من الزمان القديم مكانة بين الاغذية المهمة ، وقد عرفه قدماء المصريين وقدسوه وكانوا يقسمون به أغلظ الأيمان ، وخلدوا اسمه في كتاباتهم على جدران الاهرامات و المعابد و القراطيس الطبية على اوراق البردي ، حيث سجلت وصفات كثيرة عنه كانوا يستعملونها في علاج أمراضهم

ووضع الاطباء والكهنة الفراعنة البصل على رأس قوائم الأغذية المقوية التي كانت توزع على العمال الذين اشتغلوا في بناء المعابد و الأهرامات ، كما وصفوه مقويآ ومغذيآ ومشهيآ ومنقيآ للدم ومدرآ للبول .

وقدسه اليونانيون ووصفه أطباؤهم لعدة أمراض ، واستعملوا البصل الطازج منبهآ لإفاقة المغمى عليه بشم رائحته وأبخرته المنبهة للقلب و المنشطة للتنفس و الدورة الدموية

يعرف البصل علميآ Allium Cepa ، وينتمي للفصيلة الزنبقية
يحتوي البصل على زيت طيار مكون من مواد عضوية كبريتية أهمها كبريتات الأليل التي تتكون بفعل انزيم ألينيز، كما يحتوي على بروتينات و سكريات وبعض المعادن وآثار من الفيتامينات منها فيتامين A وC

أشاد الطب القديم بفوائد البصل ، فنصح بأكله نيئآ أو مطبوخآ لينفع من ضرر المياه الملوثة ويحمر الوجه ويدفع ضرر التلوث و السموم ويقوي المعدة و الباه ويلطف البلغم ويفتح السدد ويطرد الغازات ويصفي العفونة في الامعاء ويلين المعدة ويشفي من داء الثعلبة ، والمشوي منه صالحآ للاستعمال
كما يفيد البصل بشفاء حشرجة الصدر وينفع وجع الظهر و الورك ، وماؤه إذا كتحل به مع العسل الابيض نافع من ضعف البصر والماء النازل من العين ، وإذا قطر في الأذن نفع من ثقل السمع و الطنين وسيلان القيح

البصل يحافظ على بشرة الجلد ، مقوي لبصيلات الشعر ، ومنفث ومهيج وينشط حركة الامعاء مما يجعله مفيدآ للامساك ، ومنشطآ للرحم ويقوي ضربات القلب وينشط الدورة الدموية ، وله صفات هرمونية يحفظ بها نسبة السكر في الدم ، وتناول البصل يساعد على الوقاية من جلطات الدم ، حيث أن البصل يزيد من سيولة الدم ويخفف الإصابة من تصلب الشرايين، حيث أنه يمنع ترسيب الكوليسترول على جدران الاوعية الدموية


لا تختلف أهمية البصل باختلاف طرق تناوله واستعماله سواء كان مسلوقآ أو مشويآ أو مقليآ أو طازجآ

يحتوي البصل على مواد غليكوسيدية أهمها : سيلارين أ ، و سيلارين ب ، وهاتين المادتين يرجع إليهما مفعول النبات في علاج أمراض القلب ، فهما مقويتان للقلب ، وتساعدان على تحسين وتنظيم ضرباته
كما يحتوي البصل على فيتامين C المضاد للتعفن والاكسدة والمنشط، بالاضافة إلى الهرمونات الجنسية المقوية للرجال
ويحتوي البصل على مادة الكلوكنين (وهي تشبه الانسولين) الذي يضبط نسبة السكر في الدم ، لذا فالبصل من الادوية المفيدة لمرضى السكر ، ويستعمل في حالات الاستسقاء (زيادة الماء في البطن) وتورم الساقين وانتفاخ البطن وبعض الامراض التي تصيب القلب بسبب الخمائر الموجودة به، وهذه الخمائر تتأثر بالحرارة لذلك يفضل أن يؤكل البصل نيئآ لإستخلاص أكبر فائدة وفعالية، والبصل يفيد البروستات

يحذر من استعمال البصل بعد تخزينه مقطعآ ، لأنه يتأكسد وتتكون منه مادة سامة ، لذلك يجب ألا يستعمل البصل المقطع المخزن

يقول العلماء الباحثون أن البصل يحتوي على كمية وافرة من المواد الفعالة التي تفوق في تأثيرها كثيرآ من المضادات الحيوية التي تفتك بالجراثيم، ولذلك يستعمله الروس على نطاق واسع لمقاومة امراض البرد والانفلونزا في شتائهم القارص كطب شعبي ناجح قليل التكاليف ومضمون النتائج ومتوفر في كل الاوقات والامكنة

تفيد خلاصة البصل الطازجة في تصلب الشرايين ومرض السكر ، وله قوة شفائية عالية في حالة تضخم البروستات واشتداد اعراضها، وتناول البصل نيئآ يساعد على إدرار البول ، وبفصل الخمائر التي فيه فإنه هاضم جيد وفاتح للشهية وهو غذاء جيد غني لذوي المعدة القوية وبخاصة إذا أخذ مع الخبز الكامل والجبن

أشار بعض المهتمين إلى أن للبصل دورآ في معالجة السرطان ، وذلك عن طريق أخذ قشرة البصل بعد تجفيفها جيدآ في الشمس ، ثم تطحن القشور المجففة مع قدرها وزنآ من لحاء البلوط ، ثم يتم عجنها مع العسل ، وتؤخذ ملعقة من هذا المزيج بعد كل وجبة طعام مذابة في عصير الجزر يوميآ لمدة شهر، وبعد ذلك يستنشق بخار البصل قبل النوم لمدة شهر أيضآ

يوصي الاطباء بألاّ يخلو طعام المصابين بالسرطان من البصل في جميع الوجبات ، كما أن أكل البصل الغض يساعد على تطهير الجسم ويعيق نمو الجراثيم بأنواعها وينشط دوران الدم وينشط الجهاز المناعي في الجسم ويجعله في حالة نشطة ضد الجراثيم و الفيروسات التي تضعف مناعة الجسم

يستعمل البصل من الخارج بعد فرمه وتسخينه خفيفآ ثم يعمل منه لبخة توضع فوق الصدر لمعالجة السعال الديكي أو فوق الصدر و الظهر لمعالجة إلتهاب الرئة أو فوق موضع الكي لمعالجة انحباس البول أو حول الرقبة وفوق الحنجرة لمعالجة احتباس الصوت، وفوق الدمامل للاسراع في ستويتها وشفائها .
وتعمل اللبخة بتغطية الموضع المراد معالجته بمفروم البصل الساخن وتغطية هذه وتثبيتها بقطعة من قماش كتاني ثم قماش صوفي يحفظ الحرارة ، وتجدد اللبخة عند اللزوم بعد 12 ساعة
كما تدلك فروة الرأس بعصير البصل لمعالجة سقوط الشعر ، كما يستعمل دهان لمعالجة آلام القدمين الناتجة عن ضغط الحذاء الضيق ، ويعمل المرهم بمزج العصير الطازج للبصل بزيت الزيتون
كما يعالج القروح النتنة بتلبيخها بمزيج من البصل المهروس وزيت الزيتون
ويستعمل البصل كطارد للديدان المعوية عند الاطفال بنقع بعض شرائح من البصل الغض مع قليل من الماء طيلة الليل ويصفى في الصباح ويعطى للطفل بعد تحليته بالعسل ويستمر ذلك يوميآ إلى أن يتم طرد الديدان من الأمعاء
ويعالج البصل السعال عند الاطفال بجرعات صغيرة ومتعددة (ملعقة صغيرة) من البصل المطبوخ بالعسل
وتعالج نوبات الربو بإعطاء ملعقة صغيرة كل ثلاث ساعات من مزيج البصل مع العسل بأجزاء متساوية

تستعمل شرائح البصل في علاج الكالو ( عين السمكة ) من القدم وذلك بتثبيت الشرائح حول مكان الكالو من المساء حتى الصباح وتكرر العملية إلى أن يتم نزع الكالو من القدم في حمام بالماء الساخن والصابون

يستعمل البصل إذا دق وسخن مع زيت الزيتون في علاج تشقق حلمة الثدي والخراجات والبواسير ، كما إن أكل البصل مفيد للجلد ومقو للشعر
أما رائحة البصل فيزيلها مضغ النعناع أو البقدونس الأخشر

لمعالجة تورم الاصابع في الشتاء توضع لبخة من البصل الساخن على اليد أو القدم وتدن بزيت الزيتون مع التدليك

في حالة الاكزيما ، يؤخذ عصير البصل ومثله من الزعتر البري ، ويصنع كريم من هذا الخليط ويدهن به بعد مسح المكان المصاب بمحلول خل مخفف ، ويكرر ذلك يوميآ مع الحمية من مثيرات الحساسية والاكثار من أكل الخضار والفواكه

لمعالجة امراض الكلى والحصى ، تؤخذ بصلة دون أن تقشر ويحشى فيها طحين نوى البلح بعد تحميصه كالبن ، ثم تؤكل مرة يوميآ لمدة أسبوع ، وهذا يقضي على الالتهابات الكلوية ويطرد الحصى والاملاح المعدنية

بالنسبة للسكري ، تؤكل بصلة يوميآ ، ويساعد في ذلك أكل جزء من نبات الكرنب ( الملفوف )

بالنسبة للمصابين بالشقيقة، فيؤخذ كوب عصير بصل توضع فيه عشبة السرخس المذكر بلا عسل حتى تتشبع ، ثم توضع في قطعة من الشاش ، وتوضع بعد التصفية على الشقيقة لمدة خمس دقائق ، ثم تحفظ في الثلاجة ويكرر ذلك حتى زوال الشقيقة



أوضحت دراسة أعدها باحثون في جامعة هارفارد أن تناول بصلة واحدة في اليوم تقي من مخاطر الاصابة بأمراض القلب والشرايين ، نظرآ لإحتواء البصل على عناصر تمنع تجلط الدم

واليسين الذي يحويه البصل هو العامل المضاد لنمو الفطريات وهو مضاد حيوي

تصف كتب الطب الشعبي البصل بأنه يقوي الشهية ، ويذهب اليرقان ، ويدر البول ، ويفتت الحصى ، وماؤه يقطع الدمعة والحكة والجرب ، ومع الخل يفيد الشهوة الجنسية ، وإذا شوي ودهن بالسمن أو درس بالسمن أذهب الباسور بشكل دهون ، وإذا دلك به البدن حسن اللون ونقى الجلد ، وعصارة البصل تنقي الأذن والسمع ، والبصل يقضي على الإنفلونزا إذا أعطي في بدايتها أو يضعف من قوتها
ولأمراض العيون يستعمل البصل أيضآ ، وذلك بمزج مقدراين متساويين من عصير البصل والعسل ، حيث يقطر من المزيج في العين صباحآ ومساءآ ، ويفيد هذا في معالجة الماء الأبيض في العين
ويوصف البصل في حالات الإمساك و المغص الكلوي ، وذلك ببشر بصلة في لبن ثم يشرب ، أما بالنسبة للمغص الكلوي فتشرب ملعقة بصل وملعقة خل ممزوجتين ، فينتهي المغص خلال دقائق

قال داود الانطاكي عن البصل ، أنه يفتح السدد ويقوي الشهية عند الرجل والمرأة ويذهب اليرقان ويفتت الحصى ، وماؤه ينفع الدماغ سعوطآ ويقطع الكحة والجرب ، وأكله مشويآ يرطب الارحام

وقال ابن البيطار عن البصل ، أنه فاتح لشهوة الطعام وملطف ومعطش وملين للبطن ، وإذا طبخ كان أشد إدرارآ للبول ، ويزيد في الباه إن أكل مسلوقآ

قال ابن سينا في القانون عن البصل ، بذره يذهب البهق ويدلك به حول موضع داء الثعلبة فينفع جدآ وهو بالملح يقلل الثآليل وماؤه ينفع الجروح الوسخة ، وإذا سعط بمائه نقى الرأس وينقط في الأذن لثقل الرأس والطنين والقيح في الأذنين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49233
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: البصل Onion    الخميس 19 يناير 2017, 1:12 am

انتاج شتلات البصل استعدادًا لزراعة البصل


البصل يستخدم في اغراض متعددة منها التغذية و منها الاغراض الطبية و التحنيط , حيث وجدت رسومات في الاثار المصرية القديمة توضح استخدام البصل في عمليات التحنيط و الاستخدامات الطبية , يتميز البصل بانه يمكن زراعته في انواع مناخ مختلفة لذا يمكن زراعته في مختلف بلدان العالم , لكن هناك بعض المناطق التي تتميز في انتاج او زراعة البصل مثل اسبانيا و الولايات المتحدة و اليابان و هو نبات ذي حولين في الموسم الاول يتم الحصول على الابصال و هى تسمى بمرحلة انتاج الابصال و اما في الموسم الثاني يتم الحصول على البذور و هى مرحلة انتاج البذور و يتم التلقيح بشكل خلطي بالحشرات , البصل يمكن ان تتم زراعته بشكل منفرد او يتم تحميله على محاصيل اخرى مثل اشجار الفاكهة .
زراعة المشتل .
• ميعاد الزراعة .
في الاماكن ذات الحرارة المعتدلة تبدأ الزراعة من منتصف اغسطس و حتى نهاية سبتمبر , اما في الاجزاء مرتفعة الحرارة فتبدأ الزراعة في اول اكتوبر و حتى نهاية نوفمبر .
• التربة المناسبة .
ارض المشتل يجب ان تكون
أ – من نوعية الارض الصفراء الخفيفة او الثقيلة .
ب – خالية من الاملاح .
ت – لا تزيد نسبة الكالسيوم بها عن 10% حيث ان زيادة نسبة الكالسيوم تساعد على تشقق سطح التربة مما يتسبب في جفاف الجذور , كما ان المحافظة على نسبة الكالسيوم تسهل عملية اقتلاع جذور الشتلات دون ان يحدث ضرر بها .
ث – يجب ان تكون ارض المشتل خالية من الحشائش و الامراض و بخاصة العفن الابيض و مرض الجذور القرنفلي و التفحم .
ج – توفر مصدر دائم لمياه الري على ان يكون بعيدًا عن كومات السماد البلدي حتى تمنع الاصابة بالحفار .
من المهم عدم تسميد ارض المشتل بالسماد البلدي .


انتاج شتلات البصل استعدادًا لزراعة البصل

أبريل 10, 2016 - هناء محمد -
البصل يستخدم في اغراض متعددة منها التغذية و منها الاغراض الطبية و التحنيط , حيث وجدت رسومات في الاثار المصرية القديمة توضح استخدام البصل في عمليات التحنيط و الاستخدامات الطبية , يتميز البصل بانه يمكن زراعته في انواع مناخ مختلفة لذا يمكن زراعته في مختلف بلدان العالم , لكن هناك بعض المناطق التي تتميز في انتاج او زراعة البصل مثل اسبانيا و الولايات المتحدة و اليابان و هو نبات ذي حولين في الموسم الاول يتم الحصول على الابصال و هى تسمى بمرحلة انتاج الابصال و اما في الموسم الثاني يتم الحصول على البذور و هى مرحلة انتاج البذور و يتم التلقيح بشكل خلطي بالحشرات , البصل يمكن ان تتم زراعته بشكل منفرد او يتم تحميله على محاصيل اخرى مثل اشجار الفاكهة .
زراعة المشتل .
• ميعاد الزراعة .
في الاماكن ذات الحرارة المعتدلة تبدأ الزراعة من منتصف اغسطس و حتى نهاية سبتمبر , اما في الاجزاء مرتفعة الحرارة فتبدأ الزراعة في اول اكتوبر و حتى نهاية نوفمبر .
• التربة المناسبة .
ارض المشتل يجب ان تكون
أ – من نوعية الارض الصفراء الخفيفة او الثقيلة .
ب – خالية من الاملاح .
ت – لا تزيد نسبة الكالسيوم بها عن 10% حيث ان زيادة نسبة الكالسيوم تساعد على تشقق سطح التربة مما يتسبب في جفاف الجذور , كما ان المحافظة على نسبة الكالسيوم تسهل عملية اقتلاع جذور الشتلات دون ان يحدث ضرر بها .
ث – يجب ان تكون ارض المشتل خالية من الحشائش و الامراض و بخاصة العفن الابيض و مرض الجذور القرنفلي و التفحم .
ج – توفر مصدر دائم لمياه الري على ان يكون بعيدًا عن كومات السماد البلدي حتى تمنع الاصابة بالحفار .
من المهم عدم تسميد ارض المشتل بالسماد البلدي .

• طرق الزراعة في المشتل .
أ – الزراعة في احواض .
تناسب هذه الطريقة الزراعة في الاراضي الصفراء الثقيلة و الخفيفة و لكن يجب تنعيم و تسوية التربة بشكل جيد .
تقسم ارض المشتل الى احواض بمساحة 43 متر تقريبًا للحوض .
يتم بدر البذور ثم تغطيتها بطبقة رقيقة من التربة و يحتاج الفدان من 40 الى 45 كيلو جرام من البذور .
ب – الزراعة في خطوط .
يتم تخطيط ارض المشتل بمعدل 14 خط في القصبتين من بحري الى قبلي مما يساعد على ان تتعرض الريشتين الى درجات حرارة متساوية , تزرع البذور سرسبة في مجريين في الثلث العلوي من الخط ثم تغطيتها بطبقة رقيقة من التربة , تعتبر تلك الطريقة مناسبة بشكل كبير الى التربة التي تحتوي على الحشائش حيث يسهل تنقيتها بشكل يدوي و يحتاج الفدان في هذه الطريقة الى حوالي 30 كيلو جرام من البذور .
ت – الزراعة علي مصاطب .
تناسب تلك الطريقة التربة الصفراء الثقيلة و يتم تجهيز المصطبة بعرض متر واحد و تذرع البذور عن طريق بدرها او في سطور و تسهل تلك الطريقة في الزراعة نقاوة الحشائش يدويًا و تقليع الشتلات و يحتاج الفدان في هذه الطريقة الى حوالي 30 كيو جرام .
ث – الزراعة علي سطور .
تسمح هذه الطريقة بزراعة المشاتل ذات المساحات الكبيرة في الاراضي الصفراء الخفيفة الرملية و فيها يتم تسوية التربية بشكل جيد و باستخدام السطارات اليدوية او الآلية يتم تسطير الارض على ابعاد من 10 الى 15 سم بين السطر و التالي و تعتبر تلك الطريقة افضل الطرق في توفير كميات التقاوي فيحتاج فيها الفدان الى 20 كيلو جرام من البذور تقريبًا , اذا كان الري للمشتل يتم بطريقة الرش فلا تحتاج الى تقسيمها الى احواض اما في حال الري بالغمر فيفضل تقسيمها الى احواض .
• ري المشتل .
يتم الري فيما يخص رية الزراعة على البارد مما يحافظ على على عدم جرف مياه الري للبذور و بخاصة عند الزراعة في الاحواض , كما انه بهذه الطريقة تصل المياه الى البذور بالنشع عند اتباع طريقة الزراعة في خطوط مع مراعاة ان لا تغطي المياه رؤوس الخطوط , اما الرية الثانية فتتم بعد مرور من 3 الى 4 ايام على الرية الاولى و بعد مرور من 5 الى 7 ايام تأتي الرية الثالثة و هنا يجب مراعاة عدم ترك التربة دون ري حتى تتشقق مما يتسبب في احداث الضرر بالبادرات و يعاد الري بعد مرور من 7 الى 10 ايام و قبل ان يتم تقليع الشتلات بحوالي 10 ايام يتم ايقاف الري و يراعى في عملية الري طبيعة التربة و الحرارة و احتياجات النبات .
• التسميد في المشتل .
يتم تسميد ارض المشتل بالفوسفور بمعدل 30 كيلو جرام للفدان او اضافة 200 كيلو جرام سوبر فوسفات احادي للفدان و يتم اضافتها اثناء الخدمة , الآزوت تتم اضافته في شكل سلفات النشادر او نترات النشادر بمعدل 90 كيلو جرام للفدان و يتم اضافته نثرًا في حال الزراعة بدرًا او سطور , او يضاف سرسبة في حال الزراعة في خطوط و يضاف على خمس دفعات عند الزراعة ثم بعد 15 يوم ثم دفعة كل اسبوع حتى تنتهي الدفعات الخمس .
• مقاومة الحشائش بالمشتل .
الحشائش واحدة من اسوأ الاشياء التي تصيب المشتل , لذا يجب مقاومتها دائمًا و افضل طرق المقاومة المقاومة اليديوية مع مراعاة تفادي التدويس او ملخ او لخلخة الشتلات , لكن في حال عدم امكانية استخدام المقاومة اليدوية يتم اللجوء الى المقاومة الكيماوية عن طريق الرش بمادة الدول 24% بمعدل واحد سم مكعب و يتم الرش بعد وصول الزراعة الى 21 يوم او يمكن ان يتم رش التربة قبل الزراعة باستومب 50% بمعدل 1.7 سم مكعب لكل لتر ماء للفدان الواحد .
• مكافحة آفات المشتل .
تابع المشتل باستمرار و عند ملاحظة وجود انفاق من الحفار يجب معاملة ارض المشتل و تتم المعاملة بعد رية الزراعة مباشرة عن طريق الطعوم السامة , التي توضع قبل الغروب و تتكون من 1.2 لتر هوستاثيو , 15 كيلو جرام جريش ذرة او كسر ارز و يتم توزيعها بشكل منتظم .
يمكن ان تقوم بعملية رش وقائي للمشتل و تتم بعد مدة من 30 الى 45 يوم من الزراعة و هى رشة واحدة تقريبًا ضد ذبابة البصل الصغيرة و التربس , يتم الرش بميد اكتلك بمعدل 500 سم مكعب لكل 100 لتر ماء للفدان الواحد في حال الرش بالموتور , اما الرش اليدوي فيتم بمعدل 200 لتر ماء للفدان .
• تقليع الشتلة .
يبدأ تقليع شتلات البصل بعد من 50 الى 60 يوم من الزراعة في المشاتل المبكرة و بعد 70 يوم في المشاتل المتأخرة , فلا يتم تقليع الشتلة الى بعد ان يصل حجمها الى حجم القلم الرصاص و لا تكون قد كونت رؤوس و يتم استبعاد الشتلات المصابة او الرفيعة و المجروحة او المكسورة , بعد وصول الشتلات الى الحجم المطلوب يتم جمعها في حزمات بحيث تضم الحزمة حوالي 100 شتلة و تربط و توضع بشكل راسي في اماكن مظللة و جافة و تحفظ لمدة من 2 الى 3 اسابيع بحيث تصبح جاهزة للزراعة في الارض المستديمة مع مراعاة ان يتم استبعاد الشتلات التي كونت رؤوس في فترة التخزين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
البصل Onion
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: عالم النباتات والاعشاب :: النباتات-
انتقل الى: