منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
لا داعي للتسجيل تابع جميع المواضيع بحرية وبساطة
هذا منتدى خاص ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  الأحداثالأحداث  المنشوراتالمنشورات  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49280
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..   الأحد 22 يناير 2017, 7:18 am

قاضي القضاة: وصل السيل الزبى .. وحذار أن يضعف الأردن.. (فيديو)

 21.01.2017



خاطب في خطبة الجمعة امراء وملوك دول الخليج: الامور اخطر من أن توصف ولا بد من دعم الاردن ومساندته
** هليل: الملك عبدالله الثاني جاب العالم كله مذكرا بالقضية الفلسطينية
** هليل: المؤامرة كبيرة والكيد الخارجي شرقي وغربي ومجوسي وفارسي
**هليل: الفتنة ستقودنا لما قادت له دول عديدة كما في سوريا والعراق وليبيا واليمن
** هليل: أحذر من دعاة الفتنة ممن يدعون إلى الخروج إلى الشوارع
 
عمان- الدستور- نيفين عبد الهادي:
 
حذّر إمام الحضرة الهاشمية سماحة الشيخ الدكتور أحمد هليل من الفتنة، حتى لا تقودنا لما قادت له دولا عديدة كما في سوريا والعراق وليبيا واليمن واليوم في البحرين، معتبرا ان ما يدور من حولنا المستفيد الوحيد منه اليهود الذين قتلوا أهلنا وشبابنا وأبناءنا وانتهكوا مقدساتنا وحرماتنا، فماذا ننتظر أن تهدم اسرائيل المسجد الأقصى "لا قدّر الله"!!!!
وطالب سماحة الشيخ هليل خلال خطبة الجمعة في مسجد الملك الحسين دول الخليج العربي مخاطبا ملوكها وأمراءها وشيوخها بتقديم المساعدة والعون للأردن، مشيرا إلى أن الأردن يقدّر لهم مواقفهم الداعمة له، لكن السيل وصل الزبى ولا بد من دعمه، محذرا من ضعف الأردن أو أن يحاط به فالأمور اخطر من أن توصف ولا بد من دعمه ومساندته.
وقال سماحة الشيخ أن جلالة الملك عبد الله الثاني وفقه الله جاب البلاد في أنحاء العالم يذكّر بالقضية الفلسطينية، محذرا من الخطر الذي يحيط بالمنطقة وتواصل مع اخوانه بدول الخليج العربي، وأعلن الخطورة التي نعيشها.
ونبه هليل من أن المؤامرة كبيرة والشؤون خطيرة والكيد الخارجي شرقي وغربي ومجوسي وفارسي كيد على هذه الأمة ومكر بها، لنا أن ندعوا الله القادر على كل شيء المسيّر لكل شيء الذي عنده جنود السماوات والأرض وما يعلم جنود ربك إلاّ هو وما هي إلاّ ذكرى للبشر، وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلاّ هو وإن يمسسك بخير فهو على كل شيء قدير وهو القاهر فوق عباده وهو الحكيم الخبير"، ليس أمامنا إلاّ ان ندعوا الله أن نلجأ الى الله أن نسأل الله الفرج والعون والتأييد.
وأضاف سماحة الشيخ قائلا "أخوتنا في الخليج العربي اسمعوها منا (لا اله الله العظيم الحليم رب العرش العظيم رب السموات والالارض رب العرش الكريم) فهو دعاء الكرب ندعوا به جميعا.
وشدد سماحة الشيخ أن حب الوطن أمر غريزي فطري وإذا قيل أن حب الوطن من الإيمان فهو ليس بحديث إنما هو قول، فحب الوطن فطرة بشرية، فقد قال رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام يوم أن ودّع مكة وقف على مشارفها كما ورد في الحديث الصحيح الذي يرويه عبد الله بن عباس رضي الله عنهما مخاطبا مكة وكأنها كائن حي تسمع وتعي تبصر وترى تحس بإحساس من يخاطبها ويناديها "والله إنك لأطيب بلاد الله، وأنك لأحب إلى قلبي ولو أن قومك أخرجوني ما سكنت غيرك"، هي لغة ناجى بها الرسول مكة، لوطنه.
وخاطب سماحة الشيخ الشباب قائلا "ياشبابنا وأبناءنا وإخوانا وبناتنا إن الوطن وطني ووطنك أرضي وأرضك بلدي وبلدك ابني وابنك حياتي وحياتنك أملي وأملك مصيري ومصيرك، الوطن أرض وسماء ماء وهواء تراب وفضاء الأرض والوطن عزيز غالي علينا الوطن، هو ماؤنا وغذاؤنا وهواؤنا، فلا بد أن نحرص عليه ونهتم به فهو عرضي وعرضك أمي وأمك أختي وأختك.
ونبه سماحة الشيخ أنه الوطن إذا اغتيل أو أخترق إذا ساد من يدعوا الى المظاهرات والمسيرات والشعارات التي دمرت ما عمرت وأثرت وما رفعت وقتلت وما أحيت وأذلت وما أسعدت، محذرا من دعاة الفتنة وأكرر وأؤكد وأذكّر وأحذر من دعاة الفتنة ممن يدعون إلى الخروج إلى الشوارع، فلماذ يدعون لذلك، ألم يخرج اخواننا في سوريا إلى الشوارع ألم يخرجوا وحملوا الأعلام ورفعوا الرايات، وندعو لهم اليوم اللهم فرج عنهم ونفس كربهم أعاد الله عزهم ومجدهم الذي دمرته الفتنة، اتريدون أن تصل الأمور الى مثل هذه الحالات؟!!! لننظر ما الذي جرى في العراق وأهل السنة فيها من نساء وأعراض وحرائق، وما الذي يجري في اليمن والبحرين وفي ليبيا وغيرها، فبعد الفتنة لم تستقر ولم تهدأ كم من القتلى الدمار الاشلاء.
وقال سماحة الشيخ مخاطبا دول الخليج العربي "أخاطب من هنا من منبر رسول الله بصفتي إماما للأمة وعالما من علمائها أخاطب قادة الخليج وحكامها وحكائمها وملوكها وشيوخها وأمرائها ونحن نقدر لهم مواقفهم التي وقفوا بها مع اخوان  لهم ووقفوا معنا في الأردن، نحن اليوم  نقول لهم بكل تقدير واحترام يا اخواننا واهلنا واولي الأمر في هذه الأمة بلغ السيل الزبى إخوانكم في الأردن اكفهرت الخطوب أمامهم وضاقت الأخطار حولهم واشتدت من حولهم، هم لكم سند وظهير وعون ونصير هم ظهركم وعونكم، لقد ضاقت بإخوانكم الأمور، حذار ثم حذار أن يضعف الأردن أو ان يتأذى أو أن يحاط به، والأمور أخظر من أن توصف فأين عونكم وأياديكم البيضاء أموالكم وثرواتكم،  والله اعلم ماذا يراد بنا وبهم ولإن اشتد الكرب على الأردن وحدث ما لا يحمد عقباه لن يقف الأمر عند الأردن وحده ستدور الامور عل الجميع!!!




عدل سابقا من قبل ابراهيم الشنطي في الأربعاء 06 يونيو 2018, 9:45 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49280
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..   الأحد 22 يناير 2017, 7:19 am

ﻻ يا شيخنا


بسبب الظروف المعيشية الصعبة الذي يعيش، أصبح المواطن  بدل أن يغير زيت سيارته كل 5000 كلم أصبح يغير كل 8000 على الأقل، وغيّر نظريته التاريخية أن المنسف لايصلح له الا اللحم البلدي الى أنه من الممكن أن يصلح له حتى لحم بوركينا فاسو، وحتى الملابس أصبح المواطن يشجع على إحياء التراث ويعود لاستخدام سراويل الأجداد بدلا من شراء الملابس الجديدة.
نعم بدأت أفهم كل ذلك، إلا أن ما صعقني هو شكوى أحد أطباء القلب المشهورين لي شخصيا من تراجع الإيرادات إلى مستوى لم يشهده طوال مسيرته الطبية، فالمرض ليس بريك سيارة من الممكن أن يصبر مع المواطن، ولا بنطلون من الممكن أن لا يكون له حاجة الآن، الأردنيون بلغ فيهم ضنك العيش لأن يستغنوا عن حياتهم وأن يستبدلوا عمليات القلب بوصفات الزعرور توفيرا للنفقات!
ماذا تريد الحكومة أكثر من أن نواجه الموت بالزعرور، وماذا تريد أكثر من أن قطط الحارة هجّرت قسريا من حاراتنا، لأن المواطن الأردني hستطاع أن يصبح نباتيا بينما القطط عجزت عن ذلك ولم تعد تجد في حاوياتنا إلا قشر البطاطا؟!
على منابر المساجد أصبح الشيوخ يستجدون المساعدة، وعلى منابر مجلس الأمة أصبح الوزراء يستجدون المساعدة، ولم يبقَ إلا توزيع صناديق للتبرع أمام السفارات الأردنية في الخارج مكتوب عليها ( لجنة إعمار الأردن ) ولا ينقص مال فيه صدقة!
لا ياشيخ ، لن نعمّر الأردن بالعطف والحنان، بل سنعمّره بصدق إخلاصنا ونماء عقولنا، وكل ما نريده بضعة ملايين لا حاجة لنا بأن نزلزل الأرض، ونناجي الأهل والأصدقاء، وأن نذكّرهم ببأس المصير.
ياشيخ، أحد شباب الكفرة ابتكر الفيسبوك فأصبح يدر دخلا أكثر من دخل نفط الخليج، وأحد الشباب المرتدين ابتكر الواتس أب فأصبحت له قيمة سوقية أكثر من قيمة بحر من الغاز، لذلك ناجي العقول ولا تناجِ الجيوب وأنت المؤمن بقول الحق: (وقل أعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون).
سيدي الشيخ، سأقول لك شيئا، عجزت عنه العقول التي علّقت بـ (التيسلا) وفخامتها، لدينا تهرب ضريبي يقدر بمئات الملايين، ولم تستطع الحكومة حتى الآن مكافحته، والحل بكل سهولة أن تقوم الضريبة بعمل تطبيق على الهواتف الخلوية، ويكون لكل مواطن اسم وترميز، كلما اشترى المواطن أي شيء يدخل رقم الفاتورة وقيمتها على هذا التطبيق، وفي نهاية العام يحصل المواطن على 2 % من القيمة الإجمالية لما اشترى من الضريبة، هنا لن تستطيع الشركات إلا توريد كافة الفواتير للضريبة، والمواطن سيقوم بتوريد كافة فواتيره لأنه في نهاية العام سيحصل على مبلغ يساعده في سداد التزاماته المالية.
ستجد أن التهرب المقدر بـ 800 مليون دينار قد أصبح إيرادا ثابتا، وما ستدفعه للمواطنين قد لا يتعدى 100 مليون، ونكون قد حصلنا على 700 مليون لدعم الموازنة و100 مليون لدعم المواطن بتطبيق خلوي!
سيدي الشيخ ، نحن في عصر السرعة والتطور وبناء الذات، ولم يعد ينفع فيه أن تبنى الأوطان بالمناجاة والخطابات، لذلك حفّزوا همم الشباب. ولو ردت على خطبتكم إحدى الدول وسارعت لتقديم 100 مليون مساعدة عاجلة لأفردت لشكرها كل المنابر ووسائل الإعلام.  فهل تشكرني بالخطبة القادمة وأنا صاحب نظرية 700 مليون بتطبيق خلوي مع الحفاظ على كرامتنا!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49280
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..   الإثنين 23 يناير 2017, 7:44 am

بعد خطاب "بلغ السيل الزبى" لدول الخليج..قاضي القضاة الأردني هليل يستقيل من مناصبه كافة
عمان: اكدت مصادر اردنية مطلعة، ان قاضي القضاة احمد هليل قدم استقالته من كافة المواقع التي يتسلمها وتم الموافقه عليها من قبل الحكومة الردنية.
وياتي قرار قبول الاستقالة نتيجة الخطبة التي القاها يوم الجمعة الماضي ، وطلب من خلالها الدعم من دول الخليج ، قائلا لهم لقد بلغ السيل الزبى.
وطالب في خطبته التي اعتبرت غير مسبوقة، في دول الخيلج الوقوف الى جانب الاردن وانقاذة مشيرا الى أن الامور ضاقت على الاردنيين كما ضاقت الأخطار حولهم واشتدت.
وقال الدكتور هليل في خطبته التي حملت الكثيرمن الدلالات والرسائل: « إنه اذا اشتد الكرب على الاردن فان الامر لن يقف عنده وحده بل ستدورالدوائر على الجميع.
كما حذر من دعاة الفتنة ودعوات النزول الى الشوارع مذكرا بما حدث في سوريا والعديد من الدول جراء هذه الدعوات.
وقال في هذا السياق « حذاري من دعاة الفتنة حذاري ممن يدعون الى الخروج الى الشوارع».
واضاف هليل في للخطبة: «أخاطب بصفتي إماما للأمة وعالما من علمائها قادة وملوك وأمراء الخليج وحكامها وحكمائها وشيوخها، ونحن نقدر لهم مواقفهم التي وقفوها مع اخوان لهم ووقفوا فيها معنا على مر الأيام».
وتابع « أقولها لكم بكل احترام وتقدير « يا اخواننا ويا اهلنا ويا اولى الامر في هذه الامة لقد بلغ السيل الزبى.. يا اخواننا اخوتكم في الاردن اكفهرت أمامهم الخطوب، وضاقت الأخطار واشتدت من حولهم ”.
وقال «اخوانكم في الأردن لكم سند وظهير وعون ونصير وظهركم، لقد ضاقت باخوانكم الأردنيين الأمور، فحذاري ثم حذاري ثم حذاري أن يضعف الأردن او أن يتأذى او يحاط به والأمور أخطر من أن توصف».
وقال فاين عونكم واين هي اياديكم البيضاء واين هي ثرواتكم ؟.
واستطرد «انني انادي نداء استغاثة لاخواننا في الخليج، لأن ينقذوا الاردن ببعض ما أفاء الله عليهم وسيكتب التاريخ وستحفظ الاجيال وسيذكر الناس أننا مددنا ايدنيا اليكم واننا نعاني ونقاسي ونكابد... وليس امامنا بعد الله وقد لجانا اليه في دعاء الكرب الا ان يقف اخواننا معنا «.
وتساءل « الا نَعتبر مما يحدث في سوريا والعراق واليمن والان في البحرين والله اعلم ماذا يراد بنا وبهم «.
وحذرمن دعاة الفتنة والنزول الى الشوارع وقال: « يا بُني حذاري من دعاة الفتنة حذاري ممن يدعون إلى الخروج إلى الشوارع».
وقال « ألم يخرج أخواننا في سورية إلى الشوارع ماذا جرى لهم!، أتريدون أن تصل الأمور إلى مثل هذه الحالات، ألم تروا ما يجري في العراق واليمن والبحرين!
وليبيا لم تستقر ولم تهدأ، وكم هناك من الدماء والأشلاء» ؟!.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49280
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..   الإثنين 23 يناير 2017, 9:44 am

رئيس اللجنة المالية في البرلمان الأردني: منظومة الخليج ستسقط إذا سقطت المملكة

استقالة قاضي القضاة أحمد هليل وتعيين عبد الكريم خصاونة مكانه


عمان ـ «القدس العربي»: قرر مجلس الوزراء الأردني قبول استقالة إمام الحضرة الهاشمية، قاضي القضاة في الأردن، الشيخ أحمد هليل مساء أمس الأحد، من جميع المناصب التي يشغلها على خلفية تصريحاته المناوئة لملوك وأمراء الخليج التي أطلقها في خطبة الجمعة الماضي، وعيّن مكانه عبد الكريم خصاونة.
ولم تكشف خلفيات الاستقالة المفاجئة لأبرز شخصية دينية في البلاد، لكن مصادر مقربة من رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي أبلغت «القدس العربي» بأن الاستقالة طلبت من الشيخ هليل بعد الإثارة التي تسببت بها خطبته بعنوان إسعاف الأردن.
وكان هليل حذر ملوك وأمراء وقادة وحكام الخليج من عدم الوقوف إلى جانب المملكة الهاشمية الأردنية التي تتعرض لأزمة مالية خانقة.
جاء ذلك فيما دخل البرلمان الأردني على خطوط توجيه التعليقات الحادة ضد دول الخليج والرسائل الملغومة بسبب تراجع المساعدات المالية والاقتصادية للمملكة.
 وتصدر المشهد، بعد يومين فقط من خطبة هليل، رئيس اللجنة المالية في مجلس النواب أحمد الصفدي الذي جدد التأكيد على أن بلاده توفر الحماية للحدود السعودية ولا تحصل على شيء بالمقابل.
 واعترض الصفدي وهو أحد اللاعبين الأساسيين المقربين من السلطات في البرلمان على خطاب الشيخ هليل المطالب بإسعاف الأردن، قائلا «نأكل التراب ولا نستجدي أحدا». وشرح أنه ضد التصريحات التي نقلت عن إمام الحضرة الهاشمية الشيخ أحمد هليل.
 وظهر الصفدي، وهو يدلي بهذه التعليقات في شريط فيديو على هامش ندوة مغلقة بدعوة من إحدى الجمعيات الثقافية في عمان العاصمة.
وصدرت حسب الفيديو الذي رصدته «القدس العربي» عبارة «شاتمة» ضد مجهول عن الصفدي عندما قال «يلعن أبوهم».
ولم يحدد الصفدي الجهة التي يشتمها، لكنه تحدث بتوسع عن اتفاقية السلام التي وفرت الحماية لإسرائيل دون ان يستفيد الأردن شيئا. وسأل: ماذا استفدنا من اتفاقية السلام وعملية السلام؟… ماذا استفدنا من السعودية؟
وتوقع الأسوأ محذرا دول الخليج وهو يقول: لو صار عندنا شيء في هذا البلد لا سمح الله دول الخليج ستسقط خلال أيام.
وانتقد بانفعال من لا يريد مساعدة الأردن ومن يضلل الجميع وهو يقول إنه يريد مساعدة الأردن.
 وقال: خلينا نحكي بصراحة… نحن نحمي السعودية… ماذا استفدنا؟
وأصاب رئيس مالية برلمان الأردن موجة انفعالية حادة شعبيا ضد تجاهل دول الخليج للأزمة المالية في الأردن، وقال إنه يؤيد ما قاله زميله طارق خوري قبل أسبوعين.
وكان خوري وهو أيضاً مقرب من السلطات، قد ألهب الأجواء بمداخلة نيابية تحدث فيها عن خدمات مجانية تقدم لإسرائيل والسعودية دون فائدة.
وتأتي هذه التطورات قبل انعقاد القمة الأردنية السعودية أواخر آذار المقبل، حيث سيزور الملك سلمان بن عبد العزيز الأردن قبل يومين من انطلاق القمة العربية التي يستضيفها الأردن.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49280
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..   الإثنين 23 يناير 2017, 9:46 am

تحري هلال «الشيكات الخليجية»… خطبة «إسعاف الأردن» تثير ضجة واسعة وتوضيح خلف الستارة للشيخ هليل…«كلامي في السياق الشرعي وليس السياسي»


عمان ـ «القدس العربي»: فتح قاضي القضاة الأردني وإمام الحضرة الهاشمية الشيخ أحمد هليل الباب على مصراعيه على كل سيناريوهات النقاش وبكل الملفات في البلاد بعد خطبته الشهيرة بعنوان «إسعاف الأردن».
وهي ضجة أثارت لليوم الرابع على التوالي تداعيات وتساؤلات في مختلف اتجاهات العلاقة ومستقبلها بين الأردن ومنظومة دول الخليج خصوصاً وأن وزير الخارجية الجديد أيمن الصفدي أعاد التأكيد وفي مؤتمر دافوس بالتوازي مع خطبة الشيخ هليل على موقف بلاده من «التدخلات الخطرة لإيران في المنطقة العربية».
الشيخ هليل الذي أعلن أمس استقالته من مناصبه، كان قد حذر ايضاً وبلغة تلتقط وسط قادة ونخب الخليج من المد «المجوسي والفارسي» الذي يستهدف «أهل السنة» في الوقت الذي أظهرت فيه تصريحاته التي سبق لـ»القدس العربي» أن نشرتها وتداولها الأردنيون على نطاق واسع من «احتمالات مقلقة للوضع المالي في الخزينة الأردنية».
داخل حكومة الرئيس هاني الملقي لم يجتمع عملياً مجلس الوزراء الجديد بعد التعديل الوزاري الأخير حتى ظهر الأحد بسبب الانشغال بمرور الموازنة المالية من مجلس النواب، الأمر الذي يعني أن المستوى الحكومي خارج سياق التغطية في مسألة مبادرة الشيخ هليل لطلب المساعدة على قاعدة إغاثية من الحلفاء في دول الخليج.
الشيخ هليل كان يتحرى عادة هلال شهر رمضان والمناسبات الدينية على المقاس السعودي والسخرية السياسية وسط بعض النخب وصلت لحد الدعوة لـ»تحري الشيكات المالية» التي لم تصل بعد حيث يبدو ان موقف الأردن الجذري ضد إيران لا ينتهي بتخصيص مساعدات مالية عاجلة او غير عاجلة من أي نوع لمساعدة الأردن على مواجهة أزمته المالية الخانقة التي يتحدث عنها الشيخ هليل.
وفي عمق المؤسسات المالية في الأردن مثل البنك المركزي يتم التأكيد على استقرار الأزمة المالية في مستويات مقبولة حالياً أو «يمكن التعامل معها» وهو ما تحاول السلطات فعله مرحلياً مما يدفع باتجاه تفسير استغاثة الشيخ هليل على انها في المسار السياسي وليس في المسـار الإجرائـي والاقتصـادي.
الشيخ هليل تعرض لحملة واسعة على وسائط التواصل تنتقد خطبته التي قيل انها تخدش الكرامة الوطنية في الوقت الذي طالبه فيه عشرات المعلقين بإلقاء خطبة يطالب فيها بإعادة أموال الأردنيين المنهوبة خصوصاً في قضية رجل الأعمال المطلوب وليد الكردي وهي كفيلة بسد عجز الميزانية.
الرأي العام وبنسبة كبيرة طالب هليل بخطاب ديني يلاحق الفساد والفاسدين وعدد قليل من المعلقين نظر للمسألة بصفتها رسالة تلويح سياسية مدروسة ومبرمجة. لكن غالبية المعلقين السياسيين قدروا بأن الشيخ هليل رجل خبير ومخضرم ولا يذهب في هذا الاتجاه باجتهاد وبعملية عزف منفردة.
لكن جملة الشيخ تكتيكية بكل الأحوال ومرتبطة بنقاشات متزامنة تحضيراً للقمة العربية التي تستضيفها عمان نهاية شهر آذار/مارس المقبل حيث نوقشت مصالح الأردن ووضعه المالي الاقتصادي خلال لقاء مغلق جمع الملك عبدالله الثاني بتسعة سياسيين الأسبوع الماضي.
وفيما لم تصدر تفسيرات وشروحات رسمية بعد الضجة التي أثارتها خطبة الشيخ هليل ابلغ الرجل نفسه مقربين منه ومصادر عدة بأن خطبته لم تنسق مع المستوى السياسي وإنما صدرت بوحي من ضميره الشخصي مؤكداً أنه اعلن للمصلين الجمعة الماضي بأنه يتحدث مع «أشقاء بصفته الشخصية كأحد علماء المسلمين» معتبراً انه من الضروري عدم تحميل الخطبة ما لا تحتمل سياسياً لأنها في السياق الشرعي وليس السياسي.
هذه التوضيحات صدرت عن هليل وعلمت بها «القدس العربي» قبل صدور تصريح رسمي لجهة مسؤولة وغامضة تبنته صحيفة «الرأي» الحكومية تتحدث عن خطبة جمعة باجتهاد شخصي لأحد علماء المسلمين ووصف التوضيح الشيخ هليل بانه يملك الحق بقول رأيه ودون مراجعة او توظيف ولم يكن يقوم بواجب مطلوب منه لكن لا يوجد اعتراض على ممارسته لهذا الحق كخطيب وإمام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49280
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..   الثلاثاء 24 يناير 2017, 12:31 am

نحن والخليج العربي

عمر كلاب


تحتاج الذهنية العربية عموما والاردنية على وجه الخصوص الى اعادة مراجعة تعريف العلاقة مع دول الخليج العربي عبر بوابة التقييم المصلحي وليس عبر ذاكرة التاريخ من مرحلة ما قبل النفط وبداياتها، حيث كان المجتمع الخليجي يحبو ويستعين بالاشقاء العرب في مجالات التعليم والصحة والتجارة والعمالة المهنية المحترفة، فقد بنت دول الخليج قدراتها الذاتية وتطورت اجيالها عبر السنوات الطويلة وراكمت من خبرات الاشقاء العرب والخبراء الاجانب ايضا ونجحت في العقدين الاخيرين من تحقيق منجزات على الارض خارج اطار منظومة النفط ونجحت دولتا الامارات وقطر في بناء منظومة اقتصادية خارج اطار النفط وكذلك حققت السعودية والكويت مسافة طويلة تجاريا وصناعيا مع بقاء النفط ثابتا رئيسا في الاقتصاد .
البقاء في دائرة الماضي وبناء المواقف على اساس الوعي بأثر رجعي من دول الخليج او على نمط علاقات السَلفات واستذكار الماضي ليس منتجا ولا قابلا لتأسيس علاقة ناضجة قائمة على اساس تبادل المصالح والمنافع، فالجيل الجديد من ابناء الخليج العربي اكثر  تفاعلا مع الاقليم من جيل الاباء، وكل مراقب يدرك حجم المسافة المقطوعة في السياسة الخليجية من حيث تبدل قواعد الاشتباك مع المحيط العربي والاقليمي، فقد اقفل الجيل الخليجي الجديد صفحة
الكُمون على الذات ودرء المفاسد وتقديم الدعم من اجل الحفاظ على الذات او حماية الحدود كما يتشدق بعض الماضويين وهم يقرأون السياسة الخليجية ومنافع المحيط على الخليج وكأن العاملين في الخليج كانوا متطوعين ولم يقبضوا ثمن عملهم وجهدهم .
ما يجري في دهاليز السياسة الخليجية ومطابخها منذ أمد، نقلها من خانة الدول المتلقية الى خانة الدول اللاعبة وبعضها لاعب رئيس في مجريات السياسة الاقليمية، والتعامل معها بمنط الداعم او الممول تعامل يكشف عوارا في العقل والرؤيا، ولعل احداث اليمن الاخيرة والاشتباك الخليجي مع تلك الاحداث يعكس صورة عن نمط التفكير الجديد الذي يقود القرار في تلك الدول وقبلها تفاعل الخليج ودوله مع الملف السوري بصرف النظر عن موقفنا من ذلك الاشتباك او من التفاعل، لكنه يعكس تغيرا هائلا في تعاطي دول الخليج مع السياسة الخارجية وارتداد تلك السياسة على امنها الداخلي او على طموحاتها الاقليمية وطموحات الجيل الجديد من الساسة، فهم يملكون المال والعقل فلماذا يبقون في دائرة الظل او السند .
ما جرى وما قرأناه من ردود افعال على خطبة الجمعة التي قدمها الدكتور احمد هليل كشف العوار في الذهن الجمعي حيال فهم الجديد الخليجي، والذي قفز عن حقيقة ان الدكتور احمد هليل احد اقرب الناس الى السياسة الخليجية ومن اكثر الاردنيين معرفة بتلك السياسة ورجالاتها، وهو يعلم حجم التطور العسكري والتسليحي الذي وصلت اليه دول الخليج والبقاء في دائرة الماضي وخطابه التقليدي لا يقدم شيئا للحالة الاردنية الصعبة التي تحتاج الى علاقات طبيعية مع دول الخليج بحكم وجود مئات الالاف من العاملين هناك، وبحكم الدعم المباشر التي تقدمه دول الخليج للاردن على قاعدتي الدور الاردني الحيوي للاقليم العربي وعلى قاعدة العلاقات الأخوية والمصلحية ايضا، فزمن دعم دول المواجهة انتهى الى غير رجعة، فلم تعد هناك مواجهة مع الكيان الصهيوني بعد معاهدات السلام .
لا نستطيع الاستغناء عن دول الخليج ولا هم بقادرين على الاستغناء عنّا، وبالتالي يجب تصويب مسار العلاقة معهم على قاعدتي الأخوة والمنفعة وليس على قاعدة التنابز، وكذلك يجب العمل على تنويع سلة العلاقات الخارجية الاقليمية لخدمة المصلحة الوطنية الاردنية كما قال الملك في لقائه الاخير مع مجموعة سياسية اردنية، حتى نحافظ على اقتصادنا ودورنا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49280
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..   الأربعاء 25 يناير 2017, 9:56 am

الشيخ هليل وكلاب الحي التي لم تنبح


وكالة عمون الاخبارية :
[rtl]ثلاثة أيام ولا زال القوم يجلدون في ذات الشيخ الجليل أحمد هليل، بدعوى كرامتهم ، ولكن أكثرهم لا يفهمون ما يسمعون ، وجبناء استهدفوا الشيخ لضرب مؤسسته التي وقفت سدا منيعا ضد اتفاقيات التعهير الاجتماعي ، وضد بنود سيداو وقانون الأحوال الشخصية ، وضد سياسة الصهاينة في القدس ، والمد الشيعي ، وضد انسحاب الأونروا من المخيمات، ولكن يبدو أن كلاب الحي كانت نائمة عندما دخل اللصوص الى الحيّ وسرقوه ، واستيقظت في الظهيرة عندما أذّن الشيخ في الناس : حذاري 

ليس اليوم والأمس فقط ، بل منذ بدأت ماكينة الإعلام الدولي تتحدث عن الإرهابيين وتلصق التهم البربرية بالإسلام والمسلمين مع إن الإرهاب في جميع الأقوام الأخرى متجذر دون تنديد به ، كالسلطات البورمية الوثنية التي قتلت وحرّقت وشردت مئات الآلاف من المسلمين ، مذلك الحين بدأ أبناء الظلام والطوابق السفلى والملاحدة والأغبياء من أبناء العرب المنافقين يستغلون أي مناسبة وفرصة لنهش علماء المسلمين والتعرض لهم بالتسفيه والتحقير والسخرية تحت سمع وبصر الجميع دولة ومواطنين رعاع ، ولم ينتصر أحد ولم يعاقب أحد أولئك السفلة .

ما تعرض له فضيلة الشيخ أحمد هليل العجارمة من تعنيف وتسخيف وتحقير وشتائم وتبرؤ مما نادى به على منبر الجمعة ، لم يكن من باب الأنفة ولا الشوفينية الوطنية ولا الكبرياء الكاذب والاستعلاء الطاووسي الذي يملأ رؤوس الكثيرين من الدهماء ، بل هو ارتكاب لجريمة الشتم والذم والتحقير والدفع للكراهية بحق شيخ جليل من شيوخ الدين الإسلامي ، لم يسجل عليه أحد أنه سرق أو ارتكب فسادا ، بل إن الكثير من الدهماء لا يعرفون أن صمته عما كان يدس عليه ويُسخر منه كان خلفه إنجازات أخلاقية لولاها لكانت مصيبتكم تلطم لها على الرؤوس .

ما قاله الشيخ على المنبر ، قاله نواب من قبل ، وقاله رئيس وزراء سابق وكثير منا قلناه من باب أننا الدولة العظمى ، والحمد لله ان الأغبياء لم يقرؤوا ما خلف الصيحة ، وتفجرت عندهم البطولات المتأخرة ، فأين كانوا عندما تم بيع الأصول الثابتة ونحن نصرخ وننشر ونكتب التفاصيل منذ عشر سنين وأنتم نائمون بالعسل ، ولو فكرّ أحدهم قليلا لفهم الى أين نحن نازلون .

لماذا يخرج رهط برنامج التعهير الغربي ووزراء المدرسة الرأسمالية الصهيونية وخريجو المؤسسات الفاشلة وأرباب الخراب في عمان وشركاتها الكبرى ، ليسبوا الشيخ هليل وينتقدوه ويتعرضوا له بالأوصاف التي هم أولى بها ؟

[/rtl]
 
لماذا يلهث المواطنون المهرولون دون علم خلف أي قصة تخرج عليهم فجأة ضد أحد من رجالات الأردن الأقوياء ، فيعيدوا نشر ما يكتبه شياطين الإنس من وقاحات لا تستهدف الشيخ في الحقيقة بل هي ضرب في ما يمثله من مؤسسة يخدم فيها ؟

عندما يصبح الجميع أشرافا وأبطالا وعصاميين ويستغنون فجأة عن المساعدات الخارجية التي بدأت مع بداية تأسيس الدولة الأردنية ، وعندما يخرج عضو مجلس نواب ليشتم إخواننا في الخليج ويسبقه الكثير من الناس من النّاكرين للمعروف ، ويخرج نكرة ليقول ' أنا أرفض' ، فاعلموا ان هذا البلد مقبل على مأساته التي بات الطبال شاعرا وراعي الجحوش شيخا ، والرويبضة متحدثا رسميا باسم الشعب ليشتم وينتقد الدولة وأركانها ورجالها دون فهم ولا تفنيد ولا وثائق .

إياكم والاستمرار في ترك باب الكراهية والاتهامية والشتائم مفتوحا ، فسنجد أننا في وادي الضباع ، الكل ينهش الكل ، والجهلة الذين تعلموا تشغيل الهواتف الذكية والدخول الى تطبيقات اخترعها الأذكياء والعلماء في العالم ، بينما لم يتعلموا مبادئ الأخلاق والفروسية في المحبة والخصومة ، ولم يراعوا حق الله في الشهادة للناس ، حتى زاد الفيس بوك والواتس آب من خلق المجتمع الكاذب ، فأصبح الجميع شيوخا وأبطالا ومنظرّين .. شكرا للمحترمين في بلدي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49280
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..   الأربعاء 25 يناير 2017, 10:07 pm

دول الخليج : العمق والجدار والاخوة والجوار‎

طاهر العدوان [ 2017\01\25 ]

الشيخ هليل اجتهد ولم يسئ اما النائب الصفدي فاساء ولم يجتهد



طبا
0
inShare
لاتزال ( خطبة الشيخ احمد هليل واستقالته ) تتفاعل على صفحات التواصل الاجتماعي ، لم تغادر بعد احاديث الاردنيين في منازلهم وفي الشارع والدواوين . قليلون هم الذين تمادوا بالاساءة اليه ، وكثير هم الذين ( لم تأخذهم الهوجة ) في فهم ما قاله بخطبة الجمعة ، ولا فهموا الاسباب التي دعت البعض للتشفي به بعد استقالته ، وهو الشيخ الجليل الذي عرف بعفة لسانه ووطنيته وتواضعه في علمه وخلقه وتفانيه في خدمة العرش الهاشمي . لم تُفهم الاسباب ، خاصة بعد ما صدر من اقوال عن النائب احمد الصفدي ، هي الاغرب والاسوأ ( على هامش خطبة هليل ) عندما تحدث بما لم يسبق وان صدر عن اي مسؤول اردني تجاه دول الخليج منذ ان كانت المملكة الاردنية وحتى خلال تدهور العلاقات بين الاردن ودول الخليج خلال ازمة عام ١٩٩٠ ( غزو العراق للكويت ) .
خطبة الشيخ تفاعلت وأدت الى ما أدت اليه لانها تعرضت للعلاقات الاردنية الخليجية انطلاقا من الازمة المالية التي يواجهها الاردن . لقد اجتهد عندما استخدم المنبر ليذكّر دول الخليج باهمية العلاقة التاريخية والحاضرة مع بلاده ، داعيا إياها الى مساعدة وطنه من منطلق الاخوة والجوار والشراكة والمودة والمصير الواحد . لم يكن التحذير الذي وجهه من باب التهديد والوعيد انما من باب الإشارة الى ان الاردن والدول الخليجية هي كالجسد الواحد ففي الحديث الشريف " مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى ". ومن يستمع الى خطبته بموضوعية وانصاف سيجد ان ما قاله لا يندرج تحت لغة التوسل والاستجداء ، انما من قناعاته بانه يخاطب "اولو الامر " كما ذكر ذلك صراحة ، وأولو الامر يخاطبون من قبل أئمة المساجد ، ومن على منابرها ، في كل صلاة جمعة بجميع مساجدالدول الاسلامية ابتداء من الحرم المكي الشريف .
كما ان في تحذير الشيخ ، كما جاء في سياق خطبته ، ما ينفي بانه جاء من باب التهديد والوعيد . بكل الاحوال لم يقل ما قاله في مؤتمر صحفي حتى يختار العبارات الدبلوماسية ، انه ليس رجل سياسي ، انما امام وخطيب قال ما قال من على منبر مسجد ، وفي خطبة يوم جمعة ، وهي خطب تصاغ عادة بعبارات ممزوجة بعواطف شخصية مباشرة من الامام .
اما ما قاله النائب احمد الصفدي ( في الفيديو المتداول على اليوتيوب ) فقد غاب عنه حصافة السياسي والمشرع ، فيه من الاساءة لمصالح الاردن ما يحتاج الى الاستدراك والاعتذار ، وانا هنا لا اتحدث نيابة عن دول الخليج مجتمعة ولا منفردة ، انما لشعوري كمواطن وكصحفي عايش لعقود مسيرة العلاقات بين الجهتين وخاصة بين الاردن والسعودية ، متابع لأجواء ربيعها الطويل و غيوم خريفها القصير جداً ، يجد من الظلم ، للاردن ولدول الخليج ، ان تُقيّم العلاقات الأخوية والتاريخية بينهما من منطلق الازمة الماليه التي تعيشها بلادنا ، اومن توقف المعونات المالية المباشرة اليها من السعودية ودول الخليج مثل الكويت والإمارات العربية ، والظلم يكون اشد للاشقاء في الخليج عندما يتم تجاهل ما قدمته للاردن ، ولموازنته العامة من مساعدات ومنح ، انطلاقا من توقعات بتوقفها ، بسبب ما تواجهه دول الخليج من اوضاع مالية بعد الحرب في اليمن وتراجع أسعار النفط الى النصف .
على مدى ٦ عقود قدمت السعودية والكويت والإمارات الاف المليارات الى الاردن كمنح ومساعدات في الوقت الذي استوعبت فيه اسواق العمل في الخليج حوالي مليون اردني ، وكان الرقم اكبر خلال ال ٦٠ عاما السابقة . العلاقة الاردنية السياسية والاقتصادية مع الخليج كانت دائماً قوة استقرار ومحرك قوي لتنمية لبلادنا . وعندما كان المراقبون يتابعون تطور وازدهار الاقتصاد الوطني في النمو والتنمية ، فانهم كانوا يصفون الاردن بانه دولة خليجية بدون نفط . لقد قدمت السعودية ( على سبيل المثال ) المليارات للاردن كمنح ومساعدات بلغت في احدى السنوات الماضية اكثر من مليار دولار ... وقبل اشهر فقط انتهت السنوات الثلاث التي قدمت خلالها دول الخليج اكثر من ٤ مليارات دولار للإنفاق على مشاريع تضعها الحكومة ( المبلغ المرصود ٥ مليارات لكن قطر لم تدفع حصتها ).
جميع المنح والمساعدات المالية السعودية والخليجية كانت تأتي الى الخزينة بشيكات بدون توقيع اتفاقيات مسبقة مليئة بالشروط ، كما يتم في المنح الأوروبية والأمريكية التي تضع شروطا وتحدد جهة الصرف ، وتتم بعد زيارات واتصالات وتعهدات للدولة المانحة . الخليجيون وفي مقدمتهم الشقيقة الكبرى السعودية ، كانوا يرسلون التحويلات بمئات الملايين الى الخزينة الاردنية دون ان يسألوا او يشترطوا على اي بنود من الموازنة يجب ان تصرف . لم يتحدثوا عن زمن للسداد ، او اعتبار ما يقدم مديونية ، ولم يطالبوا بفوائد ، او بضرورة فرض ضرائب تجبى من جيوب المواطنين ، اوعن دعم يجب ان يرفع كما يفعل صندوق النقد الدولي الذي يضع شروطا مذلة على الدول لانه يتدخل في صلب سيادتها الوطنية ، عندما يفرض عليها ، ان تجبي وترفع ، على حساب الشعب وطبقاته المتوسطة قبل أغنياءه . ( قبل ايام قدمت الإمارات منحة للخدمات الطبية ب ٢٠٠ مليون دولار ).
انها اوهام ، لا تمت الى مصالح الدولة تلك التي تظن بان علاقات اردنية مع امريكا او روسيا تشكل بديلا عن علاقات الاردن مع دول الخليج ، علاقاتنا مع الغرب والشرق ضرورة سياسية وامنية وتساعدنا في الحصول على القروض او في التوسط عند الصندوق الدولي ليعطينا قروضا جديدة تُعظم ارقام المديونية ، لكن علاقاتنامع دول الخليج هي علاقة الديموغرافيا والمصالح الباقية دوما . هي عمقنا الاستراتيجي والجدار الذي نستند اليه والسوق الذي نجد فيه الوظائف لأبنائنا ولتجارتنا . بعد انهيار الجدار العراقي ، لم يتبقى للاردن في المنطقة غير العمق والجدار الخليجي ( الم تسمعوا تصريحات المالكي قبل ايام الذي تعهد بتمزيق كل اتفاقيات بغداد مع عمان لان الاردن عدو حسب زعمه ، صحيح ان المالكي خارج الحكم لكن حزبه هو الذي يحكم ) .
من يهمه مصالح الاردن الحيوية والاستراتيجية لا يتخذ من خطبة الشيخ ، ولا من الضائقة المالية فرصة للردح والشتم وارسال الكلام على غير عواهنه وبما يمس هذه المصالح بالصميم ، عدم وجود مساعدات مالية خليجية بالحجم الذي يتخيله البعض يجب ان لا يمثل عقبة من اي نوع في طريق الحفاظ على هذه العلاقات الاستراتيجية وتنميتها .. وكفى ترديد المقولة التي يستخدمها البعض للمس بهذه العلاقات بالزعم ( بان الاردن يحمي حدود السعودية ) هذا كلام غير صحيح ويجب التوقف عن ترديده ، حدودنا مع السعودية التي تبلغ ٧٥٠ كم ، تحميها العلاقات الأخوية والمصالح المتبادلة والوشائج الوثيقة بين الشعبين ، لا تحميها طائرات ولا صواريخ ولا فرق عسكرية .
الشيخ الدكتور احمد هليل اجتهد وفي الحديث الشريف " من اجتهد ولم يصب فله أجر ومن اجتهد وأصاب فله أجران " هو لم بسئ ولا يستحق هذه الهجمة الظالمة عليه ، كما ان خدمته الطويلة في الحضرة الهاشمية ، وفي الدولة ، تضاعف الاستغراب من حالة الصمت الرسمي على ما يتعرض له .. من اساء هو النائب الصفدي بما قاله عن العلاقات مع الخليج ، لقد استخدم مفردات لم يُعرف عن الدبلوماسية الاردنية قول مثلها تجاه اي بلد ، وهي في كل التقييمات ضارة بصالح البلاد وسمعته ومكانته في الوقت الذي تستعد فيه عمان لاستضافة القمة العربية . ليس من شيم الاردنيين التنكر للاشقاء ومقابلة الحسنة بالسيئة ، بل في عمق تقاليدهم وتقاليد الاسرة الهاشمية ان تظل عمان كما كانت عليه عندما استضافت قمة عربية سابقة عاصمة للاتفاق والوفاق .
اخيرا ، للمملكة العربية السعودية كل المحبة والتقدير والاحترام وكذلك لدول الخليج مجتمعة ومنفردة ونأمل ان يكون ما حدث من تأويلات غير موزونة وكلام غير مسؤول يمس هذه العلاقات الأخوية الراسخة ، هو مجرد كلام عابر في انفعالات عابرة لا قيمة لها امام قوة العلاقة الاردنية الخليجية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 49280
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..   الأربعاء 06 يونيو 2018, 9:46 pm

[rtl]المكاحله : الأردن ...[/rtl]
[rtl] عندما أصاب الشيخ هليل بتحذيره المبكر واخطأت النخبة فهم احتقان الشارع[/rtl]


د. شهاب المكاحله
قد يتساءل كثيرون عما يجري في الاردن وما سر توقيت هذه الاحتجاجات اليوم؟ ولماذا تمت اقالة رئيس الوزراء هاني الملقي على خلفية مشروع قانون جديد لضريبة الدخل علما بأن الحكومات السابقة ليست باحسن حال من حكومته وهي التي رحَلت مشروع القانون الى  حكومة الملقي؟
باختصار شديد إن ما جرى في الاردن عمليا هو احتقان للشارع مع تأجيج من عدد من المسوؤلين السابقين ومنهم من تولوا وزارات بعينها وباتوا يُنظرون على الشعب في ماهية الحل؟ أين كانوا عندما تأزم اقتصاد الاردن؟ أليس هؤلاء المسؤولين هم من أوجد تلك المشكلة بترحيل التبعات الاقتصادية الماضية الى الحكومة الحالية؟
إن المتأمل في وجوه الاردنيين اليوم يرى نوعا جديدا من الشعب الاردني: شعب ما عاد  يخشى قول الحقيقة في وجه كل مسوؤل ولذلك على أي وزير أو رئيس حكومة أورئيس مجلس نواب او رئيس مجلس اعيان أن يحسب حساب الغضب الشعبي من الان وصاعدا. ولكي تنجح الحكومة في مهمتها عليها بما يلي:
اولا: مراجعة التعيينات التي تمت في الفترة من 2011 الى الان في قمة الهرم الحكومي ومنها دوائر حكومية ومؤسسات اعلامية وخدمية وتفعيل مبدأ المحاسبة وذلك لكثرة الفساد والمحسوبيات في التعيينات.
ثانيا: محاسبة المسوؤلين عن الرفاه الذي يعيشيون فيه. فنحن الاردنيين نعرف بعضنا جيدا ونعرف أنه حتى عام 1970 لم يكن هناك أثرياء في الاردن سوى عائلتين غير اردنيتين. وفي غضون سنوات قليلة، اصبح عدد لا بأس به من المسؤولين من ارباب الملايين، فمن أين لك هذا؟
ثالثا: إعطاء الجميع الحق في التعيينات وفي المناصب وأن لا تكون المناصب العليا حكرا على المناطقية والعشائرية والمحسوبين على فلان وعلى علتان. فالوجوه هي نفسها، إن لم يصبح ابن ذلك المسؤول وزيرا يصبح ابن اخيه أو ابن اخته او زوج ابنته، وهكذا.
رابعا: على الرغم من ان الحكومات في كل مرة تشمل عددا من التكنوقراط، الا أننا لمن نجد لها نفعا لغياب الصلاحيات لهؤلاء الوزراء او المسوؤلين خاصة اولئك الذين استوزروا وهم لا سند ولا دعم لهم ولكن وضعوا في مناصب للتسكيت أو تقلدوا مناصب لجبر الخواطر.
والسؤال الاهم: هل سينجح رئيس الوزراء الجديد في مهامه الجسام؟ أكاد اجزم انه سيستقيل في غضون اشهر قليلة وقبيل نهاية العام. والسبب هو أن المنطقة ككل مقبلة على وضع عصيب في الاشهر القادمة حتى مع ارتفاع اسعار النفط التي ستهوي الى أدنى مستوى لها منذ أعوام الى اقل من 35 دولارا للبرميل لاسباب عديدة سنأتي على ذكرها في مقالات قادمة، ما يعني أن حربا قادمة ستطل برأسها على الشرق الاوسط. وهذا يعني أن الخطط الاقتصادية ستواجه بركانا اقتصاديا صعبا ليس على الاردن فقط بل على المنطقة.
فلنتذكر تلك الخطبة التي القاها الشيخ أحمد هليل، قاضي القضاة السابق، في خطبة وصفت بالنارية من على منبر مسجد الملك الراحل الحسين بن طلال، رحمه الله، إذ حذر فيها من أن ما يمر به الاردن هو بسبب تخاذل عدد من الحلفاء العرب والغرب عن دعمه في وقت كان الاردن ولا يزال بحاجة للدعم لأنه خصص جزءا كبيرا من موازنته للدفاع عن حدوده الشمالية والشمالية الشرقية ضد خطر الارهاب، وهو بذلك حمى دول الجوار من خطر داهم.
يومها قال الشيخ هليل: “حذار حذار من ان يضعف الاردن. لقد بلغ السيل الزبى. اخوانكم في الاردن ضاقت الاخطار حولهم واشتدت”. نعم، خذل بعض العرب الاردن وشعبه بعدم تلبيتهم نداء الاستغاثة بل مارسوا سياسة “التطنيش” و”التجويع″ ثم “التركيع” للوصول الى مرحلة “التوقيع” على طابو “قوشان” التنازل عن القدس والقضية الفلسطينية وهو ما رفضه الاردن ليس ملكا فقط بل شعبا.
إن التخلي عن الاردن قد أثر على الاقتصاد الاردني حتما لكن تأثير الفساد في المملكة كان هو الاكبر. في المملكة 25 شخصية تملك أكثر من 15 مليار دولار اجمالي ودائع في البنوك وجل هؤلاء كانوا مسؤولين سابقين في الحكومات السابقة هم وابناؤهم واحفادهم. واليوم يُنظرون بأن على الاردنيين أن يعوا أن الخطر على كيانهم السياسي مرهون بالخطر على اقتصادهم. بالطبع يخافون يوما تتقلب فيه الودائع في البنوك في يوم ريح عاصف لا يبقي ولا يذر.
نعلم انه تمت التضحية بالاردن وبالشعب الاردني ككبش فداء لصفقة القرن او لصفعة القرن ولكن تلك الصفقة لن تتم. نعلم أن الضغط على الاردن من كل الجهات من الجبهة الاسرائيلية ومن الجبهة الشمالية الغربية مع الحدود السورية حيث التوتر المقلق للاردن. ولكن الشعب الاردني واع ومدرك لأبعاد تلك المخططات المرسومة ولن يدعها تمر حتى لو لم يجد ما يأكله.ــ راي اليوم
– واشنطن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
احمد هليل قاضي القضاة: وصل السيل الزبى ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: اردننا الغالي-
انتقل الى: