منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
لا داعي للتسجيل تابع جميع المواضيع بحرية وبساطة
هذا منتدى خاص ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ابرز ما تناولته الصحف 14/07/2017

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 43358
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: ابرز ما تناولته الصحف 14/07/2017   الجمعة 14 يوليو 2017, 10:46 am

ابرز ما تناولته الصحف العربية 14/07/2017

أبرزت صحف عربية الجولة التي يقوم بها وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون في المنطقة لحل الأزمة الخليجية.
وفي الوقت الذي تحدث بعض المعلقين بنبرة تشاؤمية حول نتائج الجولة مشددين أن أقصى ما ستحققه هو "خفض مستوى التوتر"، اتهم آخرون السعودية والإمارات بمحاولة عرقلة الوساطة الأمريكية والكويتية لحل الأزمة.
وكان تيلرسون قد التقى يومي 12-13 يوليو/تموز بوزراء خارجية السعودية والإمارات والبحرين ومصر وأميري قطر والكويت في محاولة لرأب الصدع القائم منذ أسابيع.
"بداية متعثرة"
يقول محمد الحمادي رئيس تحرير الاتحاد الإماراتية: "بلا شك إن قبلة الحياة التي أعطاها تيلرسون لقطر من خلال توقيع الاتفاق الثنائي لمحاربة الإرهاب كانت محاولة لإنعاشها وإعطائها الأمل في الحياة! وربما اعتقد هو وقطر أن هذه القبلة هي الحل لأزمتها العميقة مع دول المنطقة، ولكنهم اكتشفوا قبل أن يجف حبر الاتفاق أن الأزمة بحاجة إلى تدخل جراحي"، مؤكداً أن مذكرة التفاهم التي جرى توقيعها "لا تعني أي شيء في هذه الأزمة الحقيقية بتفاصيلها".
التعثر الأول الذي وقع فيه الوزير الأمريكي هو إبرام مذكرة تفاهم بقي نصها سرياً مع قطر حول محاربة تمويل الإرهاب، وظن أنها قد تدفع إلى مفاوضات خليجية لحل الأزمة
جويس كرم, في صحيفة الحياة اللندنية
ويؤكد أحمد بودستور في الوطن الكويتية أن الأزمة مع قطر "مرشحة لأن تطول عدة سنوات بسبب التعنت القطري وأيضا التردد الأمريكي في حسم الخلاف فهناك مصالح أمريكية في الدول المتنازعة وأيضا تسعى أمريكا لاستثمار الأزمة لصالحها لبيع وتسويق المزيد من صفقات السلاح وصفقات أخرى وذلك لدعم الاقتصاد الأمريكي".
كما كتبت جويس كرم في الحياة اللندنية مقالا بعنوان "بداية متعثرة لوساطة تيلرسون" . وتقول كرم "التعثر الأول الذي وقع فيه الوزير الأمريكي هو إبرام مذكرة تفاهم بقي نصها سرياً مع قطر حول محاربة تمويل الإرهاب، وظن أنها قد تدفع إلى مفاوضات خليجية لحل الأزمة".
وتضيف كرم "فما من شك أن تيلرسون يريد حلاً ديبلوماسياً يراعي مصالح الولايات المتحدة وعلى رأسها الحفاظ على وحدة مجلس التعاون الخليجي وعدم تأثير الأزمة على الحرب ضد الإرهاب. إلا أن أسلوب الوزير وعدم وضوح الاستراتيجية الأمريكية في الأزمة... يضعفان قدرة تيلرسون على المناورة".
صورة لتميممصدر الصورةAFP
Image caption
تنتشر في شوارع ومراكز التسوق في الدوحة أشكال مختلفة تعبر عن التأييد لأمير قطر في أزمتها مع الدول الخليجية الثلاث ومصر.
أما الأخبار اللبنانية فتشير إلى ما تصفه بحالة "تشاؤم بما ستسفر عنه الزيارة من نتائج"، مؤكدةً "أن أقصى ما سيحققه تيلرسون خفض مستوى التوتر بما ينسجم مع الضوابط الأمريكية، يستمر التراشق السياسي والإعلامي على أشده بين الفرقاء".
وتضيف الصحيفة "يبدو أن زيارة ريكس تيلرسون لدول الخليج لن تسفر عن أكثر من عملية تقنين للنزاع المندلع بين السعودية والإمارات من جهة، وقطر من جهة أخرى، بما يقلّص مروحة الخيارات المتاحة أمام معسكر دول المقاطعة، ويَقصُرها على المسموح به وفق ضوابط واشنطن ومحدداتها".
محاولات عرقلة الوساطة
ومن ناحية أخرى، تشير آمنة العبيدلي في الوطن القطرية إلى ما تسميه "محاولة عرقلة الوساطة"، مضيفةً "في الوقت الذي تتزايد فيه جهود الوساطة من أطراف عديدة بدءا بالكويت ثم الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا وغيرهم، تظل دول الحصار ماضية في طريقها ومصرَّة على موقفها، ويسعى طرف منها معروف وهو دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلة في إمارة أبو ظبي إلى مزيد من التصعيد غير آبه بمصير مجلس التعاون الخليجي، وكأن الوطن العربي ينقصه المزيد من الانقسامات".
لقد توهموا أن قطر وقعت على هذه المذكرة كي ترضيهم، في حين أنها وقعت على المذكرة في إطار جهودها مع دول العالم لمكافحة الإرهاب، ولا علاقة لهذا التوقيع بالأزمة الحالية ولا بالحصار
آمنة العبيدلي, في الوطن القطرية
وحول توقيع الدوحة وواشنطن على مذكرة تفاهم لمكافحة الإرهاب، تقول العبيدلي "لقد توهموا أن قطر وقعت على هذه المذكرة كي ترضيهم، في حين أنها وقعت على المذكرة في إطار جهودها مع دول العالم لمكافحة الإرهاب، ولا علاقة لهذا التوقيع بالأزمة الحالية ولا بالحصار".
وتختتم الكاتبة بالقول "نرجو أن يكون وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية قد أقنع وزراء خارجية دول الحصار خلال اجتماعه بهم (الأربعاء) في جدة، كي نخرج من هذه الأزمة التي افتعلوها وتسببوا بها في إيجاد أنماط من القلق، التوتر خيم على المنطقة حتى تعود الألفة لبيتنا الخليجي كما قال صاحب السمو أمير دولة الكويت الشقيقة".
وفي الجريدة ذاتها، يتهم عبدالله المهندي السعودية بمحاولة عرقلة "جهود الـكـويت للوساطة، وكذا التأثير على الجهود الأمريكية في هذا الشأن".


مضامين أبرز الصحف العربية الصادرة اليوم

اهتمت الصحف العربية اليوم  على الخصوص بالأزمة الخليجية الراهنة في ضوء جولة وزير الخارجية الامريكي ريكس تيلرسون في المنطقة، وأجتماعه أمس مع وزراء خارجية السعودية ومصر والبحرين والإمارات العربية المتحدة ، وقبل ذلك توقيعه لمذكرة تفاهم مع قطر حول الإرهاب، وكذا بالاجتماع الذي عقده مجلس وزراء ال إعلام العرب أمس في القاهرة، والذي تمحورت أشغاله حول دور الإعلام في مكافحة الإرهاب ،فضلا عن تطورات الأزمة السورية .
في مصر ، تناولت صحيفة ( الجمهورية ) المصرية في افتاحية لها بعنوان "دور الإعلام .. في الحرب ضد الإرهاب" الاستقبال الذي خص به الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس وزراء الإعلام العرب، والذي أبرز في كلمة ألقاها خلاله ما تسبب فيه الإرهاب من أضرار فادحة وخسائر في الأرواح ودمار مادي واقتصادي في الوطن العربي ، مؤكد أن مصر "لن تتراجع عن موقفها الرافض لدعم الإرهاب وتمويله"، وأنه لاتوجد حلول وسط .
وقالت الصحفية إن الإعلام العربي يتحمل مسؤولية كبيرة في هذا الصدد، وأنه من المطلوب إطلاق استراتيجية شاملة للإعلام العربي، يشارك من خلالها في المواجهة الحاسمة ضد الإرهاب.
ومن جهتها، تناولت صحيفة (الأهرام) في افتتاحية بعنوان "مصر وإيطاليا "، العلاقات الثنائية المصرية الإيطالية في ضوء زيارة قام بها وفد برلماني إيطالي لمصر، ووصفت هذه العلاقات بأنها "تاريخية بكل المعايير"، مؤكدة أن شعبي البلدين اللذين يتجاوران في المحيط المتوسطي جغرافيا، هما من "من أقرب شعوب حوض البحر المتوسط إلى بعضهما في الثقافة والعادات والتقاليد وأشياء كثيرة" .
وأوردت الصحيفة ما قاله الرئيس المصري خلال استقباله للوفد البرلماني الإيطالي برئاسة نيكولا لاتوري رئيس لجنة الدفاع بمجلس الشيوخ الإيطالي، حيث أكد أن مصر وإيطاليا قادرتان على تجاوز التحديات التي تواجه العلاقات الثنائية، مبرزة أن هذه التحديات تمثل في الوقت الراهن "في ملابسات قضية الباحث الإيطالي جوليو ريجيني الذي عثر علي جثته مقتولا في القاهرة، وتطالب حكومة روما بكشف كل المعلومات والملابسات حول ظروف مقتله، وهو ما تعمل القاهرة بكل جدية علي تحقيقه . "
وأضافت الصحيفة أن التقارب كبير للغاية بين مصر وإيطاليا في العديد من القضايا خاصة المتعلقة بالهجرة والأمن في البحر المتوسط، ومكافحة الإرهاب والتطرف والتعاون لإحلال الأمن والاستقرار في ليبيا، وغيرها من القضايا الأخرى المتعلقة بالتعاون الاقتصادي بين البلدين أو حتي بين البلدين من ناحية وإفريقيا من ناحية أخري .
وعلى الصعيد المحلي ، تناولت صحيفة ( الأخبار ) ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإخبارية حول ظهور سمكة قرش من نوع (الماكو) بالقرب من شواطئ العين السخنة في مصر، وقالت استنادا إلى بيان لوزارة البيئة المصرية إن هذه الأخيرة قامت بتكثيف حملات الرصد البيئي والمسوحات البحرية بطول شواطئ البحر الأحمر ، وانه "لم يتم رصد أي من أسماك القرش الكبيرة الحجم بالمنطقة ".
وفي قطر، كتبت صحيفة (الراية) عن اجتماع مجلس وزراء الإعلام العرب أمس في القاهرة وقالت إن ماعرفه المجلس من "هجوم على قطر وعلى قناة الجزيرة باتهامات باطلة ينطوي على مخاطر حقيقية تضر مؤسسات الجامعة العربية وحياديتها"، مسجلة أن "منبر وزراء الإعلام العرب ليس مكانا لتوجيه الاتهامات ضد أي دولة لأنه محفل للتضامن العربي".
وأضافت أن ما تم إطلاقه "مجرد اتهامات باطلة بدون دليل، لأن قطر عضو فاعل في كل الهيئات والمؤسسات الدولية المنوط بها مكافحة الإرهاب"، مشددة على أن "توجيه تهمة الإرهاب لقطر أمر مرفوض ولا يجب السماح به، ولا يجب أن يطلق من داخل اجتماع وزاري عربي هدفه مناقشة القضايا القومية العربية".
ومن جهتها، ثمنت صحيفة (الوطن) "وضوح وقوة وشفافية" رد مندوب دولة قطر لدى جامعة الدول العربية على تلك الاتهامات، مشيدة، في نفس الوقت، ب"الجهود السياسية والدبلوماسية القطرية (..) عبر الحراك الخارجي" وأيضا "حراك المؤسسات الوطنية القطرية، وجهود الجماعات والأفراد (..) في الدفاع عن الوطن".
وبالأردن، وفي مقال بعنوان "آفاق حل الأزمة السورية"، كتبت صحيفة (الغد) أنه بالرغم من توجه الأنظار إلى الموصل وإعلان العراق عن هزيمة تنظيم (داعش) بالموصل والعراق، إلا أن هناك مؤشرات مهمة على إحراز تقدم ولو بسيط يعيد المسألة السورية إلى المسار السياسي المنتظم.
وأشارت الصحيفة في هذا الصدد إلى الإعلان عن التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بجنوب سورية، جاء بعد لقاء الرئيس الروسي بوتين والأمريكي ترامب في مدينة هامبورغ بألمانيا، وشكل نقطة خلاف في السابق وتعثرت الجهود السابقة بشأن هذه المنطقة التي كانت المنطقة الأخيرة التي تأخر الاتفاق حولها.
وأوردت أيضا تصريح المبعوث الأمني لسورية ستيفان دي ميستورا والذي قال بعد اجتماع جنيف إنه تمت مناقشة العديد من القضايا بين وفود المعارضة والنظام وأن هناك جدولا زمنيا لاجتماعات مستقبلية بين الجانبين في الأسابيع والشهور المقبلة.
وفي السياق ذاته، كتبت صحيفة (الدستور) في مقال بعنوان "سوريا تبدأ رحلة الألف ميل نحو السلام"، أن اتفاق الجنوب السوري فتح آفاقا جديدة لتعاون القوتين الأعظم بشأن الأزمة السورية، ونقلت عن الرئيس الروسي بوتين قوله إنه إذا ما نجح هذا الاتفاق فإنه يمهد لتسوية شاملة في سوريا بعد أن يعمم هذا الاتفاق على مناطق أخرى مهمة في سوريا ، رغم استمرار الحرب على (داعش) وطردها من مزيد من الأراضي السورية، وهو ما يعيق الاندفاع نحو تسوية سياسية وشيكة للأزمة السورية.
وأشارت إلى أن الأجواء السائدة لدى كل الأطراف بما فيها المعارضة، تؤكد أن هناك جدية في هذه المرحلة في التعاطي مع الملف السوري من قبل الجهات الدولية والإقليمية، مضيفة أن أملا يتولد شيئا فشيئا في إمكانية وقف نهائي لنزيف الدم، والبدء بعملية سياسية تغير الواقع السوري الذي كان قائما قبل الثورة.
أما صحيفة (الرأي)، فأشارت إلى أن هزيمة (داعش) في الموصل ليست نهاية سعيدة نهائية للمطاف الدامي، بل هي بداية الطريق الصعب الطويل، مبرزة أن العراق له معاركه وحروبه الأخرى، لأن أرض السواد في بلاد الرافدين ما زالت خصبة مهيأة لخلق المزيد من الفوضى، ومجريات الأحداث تعطي بعض ملامح المستقبل وسببها حالة التعصب التي يعيشها بعض العالقين في الماضي من كل الأطياف والطوائف، كذلك غياب المصالحة ورفض تطبيق العدالة والمساواة والمشاركة وهي عناصر وحدة العراقيين.
ولكن يجب الإعتراف، تقول الصحيفة، أنه في ظل هذه التطورات المتسارعة والتحالفات المتغيرة والتقاطع في المصالح على مدار الساعة "فقدنا القدرة على تحديد وجهة الأحداث"، أو تقدير شكل النهايات، خصوصا بعد هذا الخراب الشامل الذي نخر هيكل النظام العربي، إضافة إلى كثرة اللاعبين الإقليميين والدوليين الذين يتلاعبون بمصائر الشعوب ويصيغون مستقبل بلادهم.
وفي السعودية، كتبت يومية (عكاظ) أن "المنطقة الخليجية أضحت قبلة للوساطات الغربية بعدما بدا واضحا أمس أن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون لم يحقق مراده من وزراء خارجية الدول الأربع (...) فقد استبق رباعي المقاطعة المحادثات مع تيلرسون برفضهم محاولة الوزير الأمريكي الالتفاف على الأزمة القطرية بتوقيع مذكرة تفاهم مع قطر في شأن مكافحة تمويل الإرهاب".
وقالت الصحيفة إن جولة تيلرسون "جاءت على خلفية ملاحظات حول رخاوة موقفه إزاء قطر، ومحاولة الوقوف على الحياد بين الفرقاء الخليجيين، في حين أن الرئيس دونالد ترامب أعلن بشكل قاطع وصريح تأييده لموقف السعودية وحلفائها"، مشيرة إلى أن وزير الخارجية الفرنسية جان بيف لودريان سيزور الخليج نهاية الأسبوع الجاري "في مسعى لشغل الفراغ الذي سيخلفه أي فشل لتيلرسون في حمل قطر على الاستجابة لمطالب الدول الأربع".
وفي نفس الموضوع، كتبت يومية (الجزيرة) أن "الرباعية العربية تمسكت بموقفها، حين تناولت مع وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون أمس الأربعاء في جدة أبعاد الأزمة مع قطر وتطوراتها من كافة الجوانب، مؤكدة (الدول الأربع) أن الوصول إلى تسوية الأزمة يظل رهنا بتفاعل قطر الإيجابي مع مطالبها".
وأشارت الصحيفة إلى أن عدم إصدار أي بيانات عن اجتماع جدة حمل "وضوحا في موقف الرباعية العربية، من خلال تمسكها بمطالب حل الأزمة، واستباقها زيارة تيلرسون باعتبار مذكرة التفاهم الأمريكية مع قطر لمكافحة تمويل الإرهاب غير كافية".
وقالت الصحيفة، استنادا إلى مصدر من الخارجية المصرية، إن الجانب المصري أكد خلال الاجتماع تمسك القاهرة بالمطالب التي قدمتها الدول العربية الأربع للدوحة"، مؤكدا أن مشاركة مصر في هذا الاجتماع إلى جانب الدول العربية الأخرى "تأتي في إطار العلاقات الخاصة التي تربط كافة هذه الدول بالولايات المتحدة، وفي إطار ما تم تناوله خلال قمة الرياض واتصالا بالجهد الأمريكي للقضاء على الإرهاب".
وتحت عنوان "الإرهاب، أجندة مستوردة"، قالت صحيفة (الرياض) في افتتاحيتها إن من بين "ما يمكن رصده في ردود أفعال المواطنين بعد كل بيان يعلن القبض على إرهابيين أو تنفيذ أحكام شرعية في مرتكبي جرائم إرهابية هي الأسف على كون هؤلاء الشباب سعوديين، ولدوا مسلمين وعاشوا مسالمين، كما يعيش جميع مواطني هذه البلاد حتى استسلموا لأهواء شيطانية تنفذ أجندات خارجية ضد بلادهم ومواطنيها".
واستطردت الافتتاحية بالقول إن هذه "هي الصورة التي تتلقفها بكل امتنان جهات خارجية سواء كانت دولا أو منظمات (...) تهدف إلى سلخ المسلمين عن دينهم ووضع دولهم في قائمة التخلف والرجعية"، مؤكدة أن المملكة "لا تتساهل مطلقا في الحفاظ على الأمة ومصالحها ومقدراتها، وهو ما يؤكد عليه الخطاب السعودي دوما من عمل دؤوب وتضحيات كبيرة لضمان استتباب الأمن والاستقرار وحماية الدماء المعصومة من أدوات الإرهاب ومنظريه وداعميه".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 43358
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: ابرز ما تناولته الصحف 14/07/2017   الجمعة 14 يوليو 2017, 10:49 am

ابرز ما تناولته الصحف الدولية14/07/2017
اهتم معظم صحف الجمعة البريطانية بمقترح هيئة رقابة مالية بريطانية (هيئة السلوك المالي) لتيسير قواعد إدراج الشركات في بورصة لندن بما يسهل طرح أسهم شركة النفط السعودية العملاقة، أرامكو، فيها.
وكرست صحيفة الفايننشال تايمز افتتاحيتها ومقالا رئيسيا فيها لهذا الموضوع، وحملت الافتتاحية عنوانا "لندن تنفتح كثيرا لإدراج أرامكو السعودية".
وتشير افتتاحية الصحيفة إلى أن السعوديين يبحثون عن مكان لإدراج نسبة خمسة في المئة من أسهم شركة أرامكو السعودية المملوكة للدولة التي تنوي الشركة طرحها للتداول العام.
وتضيف أنه مع قيمة الشركة المقدرة بنحو ترليوني دولار سيصبح طرح أسهمها أكبر عملية طرح عام أولي للأسهم على الإطلاق.
إن هيئة السلوك المالي قد فرشت السجادة الحمراء لشركة أرامكو السعودية
دانيال سيمونز, من شركة هوغان لوفيلز القانونية
وتوضح الصحيفة أن بورصتي لندن ونيويورك المرشحتين الرئيسيتين، لكن ثمة سعي للتنافس من بورصات هونغ كونغ وطوكيو وسنغافورة وتورينتو.
وتشير الصحيفة إلى أنه من أجل إدراج شركة أرامكو، اقترحت هيئة (مراقبة) السلوك المالي في بريطانيا تيسير القيود التنظيمية التي تفرضها على إدارج الشركات، وخاصة الشركات المملوكة لدول وجهات سيادية، عبر طرح فئة جديدة للإدراج في سوق الأسهم ستعفي الشركات التي تسيطر عليها الدول من بعض المتطلبات، لكنها تنبه المستثمرين في الوقت نفسه إلى أن هذا التمييز لن يوفر الحماية الكاملة التي يتوقعونها.
ويخشى المستثمرون من أنهم سيشكلون أقلية في مثل هذا النوع من الشركات التي تسيطر الدول على معظم أسهمها وبالتالي لن تتوفر لهم الفرصة للمشاركة في إدارتها أو المعلومات عن إدارة الأسهم في استراتيجيتها.
تداول أسهم أرامكو في لندن "غير مقبول"
أرامكو السعودية "تستأنف" تزويد مصر بالنفط
أبرز خمسة تحديات يواجهها محمد بن سلمان
أرامكو: رفع السعودية انتاجها من النفط ليس له اعتبارات سياسية
وتنقل الصحيفة في التقرير الذي نشرته في هذا الصدد عن دانيال سيمونز، من شركة هوغان لوفيلز القانونية قوله "إن هيئة السلوك المالي قد فرشت السجادة الحمراء لشركة أرامكو السعودية".
وتضيف أن مقترح تيسير قواعد إدراج الشركات هو جزء من خطط أوسع تقترحها الهيئة لاصلاح الأسواق المالية في بريطانيا استعدادا لمرحلة ما بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي.
وركزت صحيفة الديلي تلغراف في تغطيتها لهذه القضية على انتقادات المستثمرين لمقترحات الهيئة الرقابية المالية البريطانية، مشددة على أن تسهيل الطريق أمام طرح أسهم الشركة السعودية قد يضر بمركز مدينة لندن المالي.
وأشارت إلى أن المقترحات الجديدة أثارت الكثير من المخاوف لدى المستثمرين، ونقلت عن كريس كامينغز، الرئيس التنفيذي لرابطة الاستثمار التي تمثل نحو 200 من المستثمرين الذين يديرون استثمارات بأكثر من 5.7 ترليون جنيه استرليني، قوله " إن الادراج الممتاز من دون حماية المستثمرين لا يعد إدراجا ممتازا ولن يوفر الحماية التي يتوقعها المستثمرون".
وتضيف أن جماعة "شير أكشن" المعنية بحقوق المستثمرين عبرت أيضا عن تحفظاتها على المقترحات مشيرة إلى أن التغييرات المقترحة تمثل مجازفة قد تعيد أخطاء الماضي، عندما أجبرت بورصة تبادل الأسهم في لندن على تشديد سيطرتها قبل أربع سنوات في أعقاب فشل تطبيق قواعد الحوكمة على شركات من أمثال بومي وإي أن أر سي للتعدين المملوكتين لأحد رجال الأعمال الأثرياء الأجانب.
ويشير تقرير الصحيفة إلى أن بورصة لندن قد رحبت بالمقترحات الجديدة، قائلة إن ايجاد "مدخل يعطي حرية التقدير للمستثمرين" يعد أمرا جوهريا لنجاح لندن كمركز مالي عالمي.
"نظام عالمي جديد"
"نظام عالمي جديد" كان عنوان المقال الافتتاحي لصحيفة التايمز، الذي تناولت فيه زيارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، للعاصمة الفرنسية باريس.
تقول التايمز إن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يقود فرنسا نحو علاقة جديدة مع أمريكا وألمانيا
وتقول افتتاحية الصحيفة إن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يقود فرنسا نحو علاقة جديدة مع أمريكا وألمانيا.
وتشير الافتتاحية إلى أن الرئيس الفرنسي يسعى إلى تشكيل علاقة خاصة، ولكن انتقادية في الوقت نفسه، مع الولايات المتحدة، تفتح أبواب البيت الأبيض لتحشيد لوبي على مستوى عال من باريس بشأن قضايا التغير المناخي والتجارة وقضايا ملتهبة أخرى.
وترى الصحيفة أن ماكرون يطرح نفسه كقائد أمر واقع للاتحاد الأوروبي بعد خروج بريطانيا منه، فأوراق اللعب الأوروبية سيعاد توزيعها بعد خروج بريطانيا، بحسب تعبير الصحيفة، حيث ستسارع فرنسا إلى أن تكون أكثر دول الاتحاد استعراضا لقوتها العسكرية وجاهزيتها لاستخدام هذه القوة في الخارج، كما هي الحال مع مالي وليبيا، وإلى تمييز نفسها عن ألمانيا التي يراها ترامب عضوا متقاعسا في حلف شمال الأطلسي (ناتو) بتقديمها حصة أقل من 2 في المئة من إجمالي ناتجها القومي على الانفاق العسكري.
وتشدد الصحيفة على أن ترامب قد يرى في فرنسا الحليف الطبيعي ما لم تتقدم ألمانيا بالمزيد من الأوراق في اللعبة.
وتخلص افتتاحية الصحيفة إلى أن الاتحاد الأوروبي قد بني بطريقة لا تسمح لا لألمانيا ولا لفرنسا أن تنفرد كقوة مهيمنة وحيدة فيه، مشيرة إلى أن البلدين تمكنا من تجاوز قرون من العداء بينهما وعملا معا لقيادة القارة الأوربية بوجود بريطانيا أو بدونها، لكنهما الآن يسحبان في اتجاهين متعاكسين، ففرنسا، تحت قيادة ماكرون، تطمح إلى قيادة أوروبا، وألمانيا، تحت قيادة ميركل، تريد التركيز على الحفاظ على أوروبا سليمة وكاملة.
دعم مالي ايطالي لليبيا
وتنشر الصحيفة ذاتها تقريرا عن عرض إيطاليا منح مبلغ 40 مليون جنيه استرليني لليبيا لاستثمارها في المدارس والمستشفيات، مقابل تعهد طرابلس بكبح تدفق المهاجرين الساعين لعبور البحر الأبيض المتوسط إلى أوروبا.
تواجه أوروبا تدفقا من المهاجرين القادمين من أفريقيا عبر ليبيا
ويقول التقرير إن وزير الداخلية الإيطالي، ماركو مينيتي، قد سافر إلى طرابلس في محاولة لإقناع 12 زعيما محليا من منطقة الصحراء الجنوبية القبلية بقبول مساعدة مالية تتضمن تحسين أمن الحدود أيضا.
ويرى التقرير أن زيارة الوزير الإيطالي تعكس مدى إحباط إيطاليا من بروكسل (مقر الاتحاد الأوروبي) لفشلها في كبح تدفق المهاجرين أو اقناع دول الاتحاد الأخرى بقبول حصص منهم على أراضيها.
قادة الدول السبع الكبرى يلتفتون إلى أفريقيا لمواجهة الهجرة
تقرير أممي: ليبيا الوجهة المفضلة للمهاجرين واللاجئين الأفارقة للعبور إلى أوروبا
ويلمح تقرير الصحيفة إلى أن روما تسعى لإغواء سكان جنوب ليبيا وابعادهم عن الفوائد المالية التي يجنونها من تهريب البشر لوقف زحف المهاجرين القادمين من أفريقيا هناك قبل وصولهم إلى شواطئ البحر الأبيض المتوسط.
وتنقل الصحيفة عن مصدر في الحكومة الإيطالية قوله إن صفقة مينيني المقدمة لزعماء المناطق المحليين في جنوب ليبيا تعتمد على مبلغ 30 مليون يورو مقدمة من الاتحاد الأوروبي فضلا عن 12 مليون يورو من إيطاليا.
"أتوقع أن أجد المئات من الجثث"
وكتب موفد التايمز إلى الموصل في شمال العراق تغطية عن واقع المدينة بعد طرد مسلحي تنظم الدولة الإسلامية منها وعمليات الانقاذ والبحث بين الانقاض عن ناجين أو ضحايا القتال الذي دار هناك.
تحاول فرق الانقاذ البحث عن ناجين او اخراج الجثث من تحت الانقاض
وحملت التغطية عنوان "أتوقع أن أجد المئات من الجثث" وهي عبارة اقتطعها المحرر من حديث للعميد ربيع ابراهيم حسن ، قائد فريق الدفاع المدني الذي يتولى عمليات الإنقاذ في المدينة القديمة، قالها له وهو يجلس على حافة قبو أحد المنازل المدمرة أخرج عناصر الفريق 14 جثة منه ومن بينها جثة طفل بعمر 20 يوما.
ويصف المراسل المشهد في المدينة القديمة قائلا: إن الموتى ينهضون من بين الأنقاض في المدينة القديمة بعد اعصار من الضربات الجوية والقصف المدفعي والتفجيرات الانتحارية والصواريخ والقاذفات، دمر شوارع المدينة خلال الأسبوعين الأخيرين من عملية استعادتها من أيدي مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية.
لقد دمر هذا الجزء من المدينة بالكامل، وهو مستوى دمار لم أر مثله من قبل . لو كنا تلقينا بعض المساعدة الخارجية من المعدات أو عديد المنقذين، لتمكنا من انقاذ بعض الأحياء قبل أن يقتلهم الجوع والحر
العميد ربيع إبراهيم حسن , قائد فريق الدفاع المدني في الموصل القديمة
ويقول المراسل إن فريق إنقاذ صغيرا يفتقر إلى التجهيز الجيد من العراقيين يكافح منفردا لإنقاذ اولئك القلة من الناجين الذين ما زالوا عالقين تحت الأنقاض، أو لاستخراج جثث القتلى لدفنها، ومن دون أي دعم من التحالف الدولي أو وكالات إدارة الكوارث الدولية.
وينقل عن العميد حسن قوله "لقد دمر هذا الجزء من المدينة بالكامل، وهو مستوى دمار لم أر مثله من قبل . لو كنا تلقينا بعض المساعدة الخارجية من المعدات أو عديد المنقذين، لتمكنا من انقاذ بعض الأحياء قبل أن يقتلهم الجوع والحر، ولكن الان بات الأمر متأخرا جدا و لا اتوقع أن نجد أي شخص حي هنا".
يضيف المراسل أن فريق الإنقاذ يتألف من 25 عنصرا فقط وبلدوزر واحد وحفارة واحدة، وأمامه مهمة واسعة للبحث تحت الانقاض في المدينة القديمة، لكنه يتوقع وصول دعم من فرق انقاذ أخرى من العاصمة العراقية بغداد هذا الأسبوع.





عرض لأبرز اهتمامات اليوم للصحف الأوروبيّة

أولت ابرز صحف أروبا الغربية الصادرة اليوم ، اهتمامها لعدد من المواضيع من ضمنها ،انعقاد مجلس وزراء الماني -فرنسي ،وزيارة العاهل الاسباني لبريطانيا ،وسرقة اسلحة وذخائر من مستودعات الجيش بالبرتغال، فضلا عن نتائج قمة مجموعة العشرين بهامبروغ .
وفي فرنسا كتبت صحيفة (لوموند) ان الرئيس ايمانويل ماكرون والمستشارة الالمانية انجيلا مريكل سيعقدان اليوم الخميس ندوة صحفية مشتركة في ختام اول مجلس وزراء فرنسي -الماني منذ الانتخابات الرئاسية الفرنسية .
واضافت الصحيفة ان هذه الندوة ستشكل مناسبة لقائدي البلدين من اجل تنفيذ ارادتهما في اعطاء دفعة للتعاون بين البلدين من خلال التركيز على مجال يحظى بتوافق نسبي بين باريس وبرلين ،يتمثل في الدفاع مشيرة الى انه في المانيا يبدو ان تصريحات انجيلا ميركل الاخيرة تسير في هذا الاتجاه .
من جهتها ذكرت صحيفة (ليبراسيون) ان فرنسا هي البلد الاروبي الوحيد الذي يعرف فيه عدد المعتقلين تزايدا ، موضحة ان 70 الف شخص يوجدون رهن الاعتقال في المؤسسات السجنية التي لا تتسع في المجموع سوى لنحو 58 الف و664 سجين. وبعد ان قدمت مثالا لسجن فريزن بالضاحية الباريسية ومعدل شغله البالغ 217 في المائة ،قالت الصحيفة ان مجلس الدولة بحث الاربعاء طلب المرصد الدولي للسجون بوضع حد لهذه الوضعية المزرية للسجون .
وفي إسبانيا، اهتمت الصحف بزيارة العاهل الإسباني إلى بريطانيا وبالخلاف وسط انفصاليي كاطالونيا.
وكتبت (إلموندو) أن الملك فيليبي السادس أكد بلندن على احترام إسبانيا لقرار المملكة المتحدة الخروج من الاتحاد الأوروبي، داعيا إلى حماية المهاجرين الإسبان في بريطانيا من تداعيات البريكزيت.
من جانبها، ذكرت جريدة (أ بي سي) بأن العاهل الإسباني دعا أيضا في خطاب له أمام البرلمان البريطاني إلى " حوار " من أجل التوصل إلى اتفاق حول جبل طارق.
أما (لافاغوارديا)، فقد أكدت على أن الرئيس الانفصالي لكاتالونيا كارلس بيغديمونت يريد أن يجعل من نائبه وزعيم اليسار الجمهوري الكاطالاني أوريول خوانكيراس أعلى سلطة مكلفة بتنظيم الاستفتاء الغير قانوني حول استقلال كاطالونيا، في حين أن هذا الأخير يرفض ويدعو إلى مسؤولية مشتركة يتقاسمها جميع أعضاء الحكومة الكاطالانية.
وفي بريطانيا اهتمت الصحف ايضا بزيارة الدولة التي يقوم بها الملك فليبي السادس عاهل اسبانيا والملكة ليتزيا للمملكة المتحدة ، وبالنقاش المرتقب في البرلمان بخصوص مشروع قانون البريكسيت.
وعلقت جريدة (التايمز) على زيارة الدولة التي تستمر ثلاثة ايام والتي بدأها الملك فليبي السادس امس الاربعاء ، مشيرة الى ان هذه الزيارة كانت قد اجلت مرتين الاولى بسبب الازمة السياسية باسبانيا في مارس 2016 ، والثانية بسبب الانتخابات التشريعية السابقة لاوانها في المملكة المتحدة في ثامن يونيو المنصرم.
واضافت الصحيفة ان العاهل الاسباني وعقيلته استقبلا من طرف الملكة اليزابيث الثانية، وزوجها الامير فليب ن مشيرة الى ان العاهل الاسباني الذي القى خطابا الاربعاء امام البرلمان ، سيلتقي اليوم الخميس رئيسة الوزراء تريزا ماي.
من جانبها تطرقت صحيفة (الديلي تلغراف) الى مشروع القانون الذي سيتم تقديمه اليوم الخميس من قبل الحكومة من اجل الغاء قانون 1972 الذي ادمج المعاهدات الجماعية في القانون الوطني البريطاني وهو ما سيشكل مرحلة هامة في مسار خروج بريطانيا من الاتحاد الاروبي.
وفي البرتغال كتبت صحيفة (جورنال دو نوتيسياس) ان سرقة اسلحة وذخائر التي تمت مؤخرا من مستودعات الجيش يمكن استغلالها من اجل اخفاء نقص معدات الحرب التي تم تسجيلها عند الدخول والخروج. واضافت الصحيفة ان المحققين يتخذون حاليا هذا المسار في اطار التحقيق الجاري .
اما صحيفة (دياريو نوتيسياس) فذكرت ان المفتشية العامة لوزارة الداخلية تلقت خلال السنوات الخمس الماضية 3805 شكاية ضد عناصر قوات الامن منها 730 شكاية سنة 2016 ، مشيرة الى ان غالبية هذه الشكايات مصدرها هيئات قضائية ومواطنين.
وفي ألمانيا واصلت الصحف اهتمامها بقمة مجموعة العشرين بهامبروغ وتتابع بقلق تداعيات أعمال الشغب التي رافقتها والخسائر المادية الكبيرة التي خلفتها . فكتبت صحيفة (تاغيتسايتونغ) نقلا عن عمدة هامبورغ أولاف شولتز الذي عبر عن اعتقاده بأن أحداث الشغب التي شهدتها المدينة يمكن أن تقع في أي مدينة أخرى في أوروبا الغربية تحتضن القمة مستقبلا معتبرة أن ذلك "هراء" لأن عقد القمة في هامبورغ، على مقربة من آخر معقل رئيسي لليساريين المتشددين ، كان " فكرة في غير محلها بتاتا بل خطيرة ".
وذكرت الصحيفة أن قمة مجموعة العشرين لسنة 2037 ستعقد في ألمانيا ، وحتى ذلك الحين، ينبغي أن تكون الأمور واضحة أكثر وعدم ترك الفرصة لأعمال شغب اخرى .
من جانبها نقلت صحيفة (بيلد) عن وزير العدل الألماني هايكو ماس دعوته إلى وضع قاعدة بيانات أوروبية عن المتطرفين اليساريين المناهضين لمجموعة العشرين ، إذ أكد أن قمة العشرين في هامبورغ أثبتت أن أوروبا لا تمتلك قاعدة بيانات شاملة حول التشدد مضيفا أن عددا كبيرا من المتطرفين قدموا إلى هامبورغ من الخارج .
وأكد الوزير للصحيفة على ضرورة وضع قاعدة بيانات رهن إشارة السلطات المختصة في أوروبا والتي يمكن على ضوئها لسلطات كل بلد منع المتطرفين من دخولها.
أما صحيفة (دي تسايت) الاسبوعية التي تصدر من هامبورغ فأبرزت نقطة أخرى مفادها أن المستشارة أنغيلا ميركل كانت محقة عندما قالت إن هذه الفترة يسودها الكثير من الوجوم والقلق وهذا ينطلي أيضا على المجتمعات الديمقراطية مشيرة إلى أن المستشارة دافعت عن اختيار مدينة هامبورغ لاحتضان القمة رغم الاحتجاجات العنيفة التي شابتها.





جولة في صحف أوروبا الشرقية الصادرة اليوم

تناولت الصحف الصادرة اليوم  في منطقة شرق أوربا قضايا متنوعة من بينها أزمة الديون اليونانية ومسألة الخروج البريطاني من الاتحاد الاوربي والأضرار التي يمكن أن تلحق بدول الاتحاد علاوة على قضايا أخرى سياسية واقتصادية
ففي بولونيا كتبت صحيفة (رزيشبوسبوليتا) أن كل المعطيات والتوقعات والدراسات العلمية والأكاديمية وتصريحات السياسيين المعنيين بشكل مباشر توحي بأن انسحاب بريطاني "لن يمر بردا وسلاما على كل دول الاتحاد الأورروبي ،سواء في البعد الاقتصادي والاستثماري لهذا الانسحاب أو في بعده السياسي الاجتماعي ،دون الحديث عن واقع بريطانيا المستقبلي ،رغم أن ذلك سيكون صعبا أكثر ،إلا أن الأمر يبقى شأنا داخليا واختارته لندن عن طواعية وعن اقتناع ".
وأضافت أن قضية "بريكست" ستتسبب في إلحاق الضرر بكل دول الاتحاد الأوروبي ،وإن كان بدرجات متفاوتة ،رغم أن "سياسيي الاتحاد الأوروبي يحاولون التغطية عن حجم هذه الاضرار ومحاولة طمأنة المجتمع الأوروبي على أن هذا الانسحاب ستكون نتائجه السبية محدودة وستزول مع توالي السنوات" ،معتبرة أن ذلك "غير صحيح للارتباطات القوية التي تنسج العلاقات البريطانية ودول الاتحاد الأوروبي ،ولتواجد أعداد كبيرة من مواطني أوروبا الذين استثمرت غالبيتهم كل ادخارتها لاعتقادها بأن الغد سيكون أفضل قبل أن يفاجأوا بقرار انسحاب بريطانيا" .
ورأت صحيفة (فبوليتيسي) أن انسحاب بريطانيا من الاتحاد الاوروبي ستؤدي 27 دولة أوروبية ثمنه "غاليا جدا وسيقتص من مال شعوبها ومن الميزانيات المفروض أن تسخر للتنمية الاجتماعية والاقتصادية وتطوير البنيات التحتية ودعم التوجهات الاقتصادية وتعزيز بنايتها الأمنية ".
وتساءلت في هذا السياق عن من سيتحمل الآثار السلبية التي ستترتب عن انسحاب بريطانيا في البعد الاقتصادي والاجتماعي والأمني ،هل الدول الأوروبية بشكل فردي أم بشكل جماعي ،أم بريطانيا أم كل المكونات المعنية بشكل جماعي ،مشددة على أن "هذا الانسحاب ،الذي لم تدرس لندن عواقبه جيدا وغلبت المنطق السياسي المرحلي لاتخاذه، قد يتسبب ليس في أزمة اقتصادية وإنما في أزمات مالية واقتصادية سيصعب الخروج منها بسلام" .
صحيفة (نيزاليجنا) أكدت أن الحوار بين بريطانيا والمفوضية الأوروبية يكتنفه منذ البداية "العديد من الصعوبات السياسية والتقنية" ،و"لا شك أن الحال سيبقى كذلك حتى في قادم المفاوضات لأسباب كثيرة ،أهمها أن كل طرف يدافع عن مصالحه ومن الصعب أن يتزحزح عن مواقفه وآرائه ،كما أن بريطانيا لا تمتلك الإمكانات المادية لتعويض الصناديق الأوروبية المعنية ،التي ستعرف خللا ، بسبب قرار بريطانيا ،الذي قد ينفذ خلال سنة 2019 حسب ما تأمله لندن" .
واعتبرت من جهتها أن ثمن انسحاب بريطانيا "لن يكون هينا ولن يكون كذلك لا في الحاضر ولا في المستقبل" ،كما "لا شك في أنه سيكون على حساب صناديق التنمية ،التي كان من المفروض أن يستفيد منها مواطنو دول الاتحاد الأوروبي".
وفي اليونان ذكرت (كاثيمينيري) أن مشاركة صندوق النقد الدولي في برنامج إقراض اليونان التي تم الاتفاق عليها مؤخرا في إطار مجموعة الأورو رهينة بتنفيذ الحكومة اليونانية ل 21 التزام.
وقالت الصحيفة ان من بين هذه الالتزامات ان يصادق البرلمان بحلول سبتمبر على تعديل قانوني ينص على تحديد سقف المتعاقدين مع الحكومة ومؤسساتها العامة الذين سيتم التعاقد معهم في 2018 وما يليها وإتمام عملية الحساب الجديدة لمعاشات المتقاعدين بحلول نهاية 2017 (بالنظر لسلسلة التقليصات الجديدة التي ستخضع لها) وتعيين الخبراء الماليين المستقلين المكلفين بتتبع سداد الديون متعثرة السداد للدولة اليوناناية تجاه القطاع الخاص ومن بين الشروط أيضا تضيف الصحيفة تعديل قوانين النقابات بحلول ديسمبر 2017 بحيث تصبح الدعوة الى إضراب مشروطة بمشاركة 50 في المائة من العمال الذين تمثلهم النقابة صاحبة الدعوة وكذلك اتمام تنفيذ توصيات منظمة التعاون والتنمية بشأن تحرير الاسواق.
صحيفة (إيثنوس) ذكرت أن الرسالة التي وجهتها الحكومة اليونانية لصندوق النقد الدولي تنص على رغبتها في الحصول على تمويل على مدة 13 شهر و12 يوما في حدود 6ر1 مليار أورو ينتهي في 31 غشت 2018 بالموازاة مع نهاية برنامج الانقاذ المالي الثالث الموقع مع مجموعة الاورو وأضافت الصحيفة ان الحكومة تعهدت بالتنفيذ الكامل للاصلاحات المطلوبة
وقالت الصحيفة ان الحكومة ومن اجل تبديد تخوفات صندوق النقد الدولي اشارت في رسالتها الى أن مجلس القضاء الاعلى ووزارة العدل وممثلي الهيآت المهنية المستقلة متفقون على ان التقليصات في انظمة الاجور والمعاشات هي غير مخالفة للدستور بما يفيد ألا جهة ستطعن في دستورية عملية التقليصات المستمرة في الرواتب والمعاشات في اليونان .
وفي النمسا كتبت (ذي بريس) أن المخطط الذي اعلن عنه المستشار الفيدرالي كريستيان كيرن لوقف تدفقات الهجرة من افريقيا بحلول العام 2020 يرتكز على سبعة محاور
واضافت ان المخطط يركز على التعاون مع دول افريقيا الغربية واقامة مراكز للاستقبال والفرز للمهاجرين ثم نوع من مخطط مارشال بالنسبة لهذه البلدان يشمل تقديم الدعم المادي والاستثمارات وتأمين الحدود الخارجية للاتحاد الاوربي من خلال تقوية الوسائل المادية للتدخل بالنسبة لشرطة مراقبة الحدود الاوربيجة فرونتيكس واضافت الصحيفة ان المخطط يتضمن كذلك اصلاح قانون اللجوء واقامة حملات للتوعية ،التحسيس في البلدان المصدرة للهجرة
صحيفة (كرونين زيتونغ) ذكرت ان وزير الاقتصاد التركي الذي منعته النمسا من دخول البلاد للمشاركة في حفل تنظمه الجالية التركية في الذكرى الاولى للانقلاب العسكي في تركيا مايزال يريد التوجه الى النمسا في زيارة في نهاية يوليوز الجاري وقالت الصحيفة ان منع دخول الوزير التركي للتراب النمساوي مرده للمخاوف على الامن العام باعتبار ان النمسا لن تسمح للمسؤولين الاتراك بممارسة نفوذهم السياسي في البلاد واثارة الفوضى
وفي تركيا كتبت (ديلي صباح) ان أنقرة ستكون مرتاحة اذا ما عبر الاتحاد الاوربي صراحة عن رفضه انضمام تركيا للاتحاد بما انها حاليا لا تفعل سوى اضاعة وقت تركيا واضافت ان تركيا اوفت بكامل التزامتاها واذا عبر الاتحاد الاوبي صراجة عن رفض انضمام تركيا فذلك سيريح تركيا التي ستنفذ خططها البديلة.
صحيفة (الحرية ديلي نيوز) نقلت عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قوله يوم الاربعاء، إن حالة الطوارئ المعلنة في البلاد عقب محاولة الانقلاب الفاشلة محصورة بمكافحة الإرهاب فقط وان المواطنين الأتراك والمستثمرين الاجانب لم يتأثروا من هذه الحالة وأوضح أردوغان أن بلاده لن تتسامح أبدا مع من يضع العراقيل أمام تقدم ونمو تركيا بحجة حالة الطوارئ، وأن تطبيقها سينتهي عندما تنتهي الحاجة إليها في إطار مكافحة الإرهاب وقال ”هناك إمكانية لرفع حالة الطوارئ في موعد ليس ببعيد، فالدعاوى القضائية الخاصة بمنظمة غولن الإرهابية بدأت تتضح شيئا فشيئا، وقطعنا شوطا كبيرا في مكافحة حزب العمال الكردستاني
وفي روسيا، كتبت صحيفة (روسيا هيرالد) نقلا عن وزارة الخارجية الأمريكية أنه في خضم الحديث الدائر حول التدخل الروسى فى الانتخابات الأمريكية التي جرت العام الماضى، سيلتقي دبلوماسيون كبار من البلدين الأسبوع المقبل لمناقشة عدد من القضايا الخلافية.
وذكرت الصحيفة أن الرجل الثالث في الخارجية الأمريكية توماس شانون سيستضيف نائب وزير الخارجية الروسى سيرجى ريابكوف فى واشنطن يوم 17 يوليوز الجاري، مؤكدة أن موسكو كانت قد ألغت اجتماعا كان مقررا عقده فى أواخر يونيو الماضي فى سان بطرسبرج بين الجانبين نظرائها، بسبب العقوبات الامريكية الجديدة التي فرضت على روسيا جراء النزاع فى أوكرانيا.
ونقلت الصحيفة عن دبلوماسيين رفيعي المستوى أن شانون وريابكوف سيبحثان خلال لقائهما العقوبات المفروضة فى دجنبر الماضي فى نهاية الفترة الرئاسية لباراك اوباما التى تم بموجبها طرد حوالى 30 دبلوماسيا روسيا وإغلاق مجمعين روسيين، فضلا عن احتمال مناقشة المسائل المتعلقة بأوكرانيا وسوريا.
صحيفة (ذو موسكو تايمز) ذكرت من جهتها أن العاصمة الروسية موسكو تعتبر أفضل مدينة روسية يمكن العيش فيها بحصولها على 73 نقطة من أصل 100، بحسب تقرير نشرته أمس الأربعاء وكالة الرهن العقاري الحكومية ومكتب أبحاث ستريلكا
وتابعت الصحيفة أن التقرير صنف مدينة فولغوغراد الواقعة في جنوب روسيا باعتبارها أسوأ مدينة بحصولها على 32 نقطة فقط، مشيرة إلى أن المعايير التي اعتمدها التقرير الذي شمل 90 مدينة روسية تمثلت بالخصوص في ظروف السكن والبنيات التحتية الاقتصادية والولوج إلى المياه العذبة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 43358
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: ابرز ما تناولته الصحف 14/07/2017   الجمعة 14 يوليو 2017, 10:53 am

إطلالة على أبرز اهتمامات صحف أمريكا الجنوبية

اهتمت الصحف الصادرة، ببلدان أمريكا الجنوبية، بمستجدات التحقيقات الجارية بالأرجنتين في فضيحة الرشاوى التي دفعتها شركة "أودبريشت" البرازيلية العملاقة للبناء، التي تورطت في فضائح فساد داخل وخارج البرازيل، لمسؤولين أرجنتينيين مقابل الفوز بصفقات عمومية، وبأداء القطاع الصناعي الأرجنتيني خلال شهر ماي الماضي، وبإدانة الرئيس البرازيلي الأسبق بالسجن بتهم تتعلق بالفساد، وبإحداث المنطقة الـ16 بالشيلي وكذا تشكل جبل من الجليد بوزن ألف مليار طن في القارة القطبية الجنوبية.
فبالأرجنتين، ذكرت يومية "كلارين" أن التحقيقات بشأن نشاط شركة "أودبريشت"، التي سبق أن اعترفت بدفع رشاوى لمسؤولين أرجنتينيين بقيمة 35 مليون دولار، من أجل الحصول على صفقات عمومية، قد دخلت مرحلة جديدة بعد حصول وفد يضم أربعة قضاة فيدراليين واثنين من أعضاء النيابة العامة ومسؤول من مكتب مكافحة الفساد، على معطيات من السلطات الأمريكية خلال زيارة مطلع الأسبوع الجاري إلى واشنطن.
وأوضحت الصحيفة أن السلطات الأرجنتينية باتت تتوفر على قائمة بأسماء مقاولي البناء ومسؤولين سابقين بوزارة التخطيط وردت في اعترافات مسؤولي شركة "أودربريشت" للسلطات الأمريكية خلال التحقيقات التي جرت معهم بشأن فضائح رشاوى بالولايات المتحدة أيضا، مشيرة إلى أنه سيتم التكتم على هوية المتورطين المحتملين إلى حين ظهور وثائق وأدلة تثبت تورطهم بالفعل.
وذكرت الصحف أن شركة البناء العملاقة البرازيلية مرتبطة بثلاثة مشاريع في مجال البنى التحتية معروضة على القضاء الأرجنتيني حاليا، وحققت من ورائها الشركة أرباحا بقيمة 278 مليون دولار، بين سنتي 2007 و 2014.
اقتصاديا، ذكرت يومية "أمبيتو فينانسييرو" أن الإنتاج الصناعي الأرجنتيني سجل، استنادا إلى معطيات المعهد الوطني للإحصائيات والإحصاء، نموا بنسبة 5ر3 في المائة خلال شهر ماي الفائت، قياسا بالشهر ذاته من العام الماضي، مشيرة إلى أن تحسن أداء قطاع السيارات ساهم بشكل كبير في انتعاش النشاط الاقتصادي للبلاد خلال الشهر الخامس من السنة.
وأضافت الصحيفة أن الإنتاج الصناعي الأرجنتيني راكم، مع ذلك، تراجعا بواقع 9ر1 في المائة خلال الخمسة أشهر الأولى من السنة مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، مشيرة إلى أن المعطيات الأولية الخاصة بشهر يونيو تشير إلى أن الإنتاج الصناعي واصل تحسنه.
وبالبرازيل، اهتمت الصحف المحلية بإدانة الرئيس الأسبق، لويز إناسيو لولا دا سيلفا (2003-2010)، لمدة تسع سنوات ونصف سجنا بتهمة قبول رشاوى وغسل الأموال، في إطار قضية فساد تتعلق بحصوله على شقة في مدينة غواروجا الساحلية بولاية ساو باولو.
وأشارت اليومية إلى أن القاضي سيرجيو مورو أدان لولا بقبول رشاوى بقيمة 7ر3 مليون ريال برازيلي (نحو 2ر1 مليون دولار) من مؤسسة هندسية، وهي القيمة التي قال مدعون إن الشركة أنفقتها على تجديد شقة على الشاطئ يملكها لولا مقابل مساعدتها في نيل عقود مع شركة "بتروبراس" النفطية الحكومية.
من جانبها، ذكرت يومية "جورنال دو برازيل" أن الفريق القانوني أكد براءة الرئيس الأسبق وأعلن أنه سيطعن في الحكم، وانتقد الفريق المحاكمة مرارا بوصفها حملة ملاحقة حزبية متهمين القاضي مورو بالتحيز وبأنه يسعى للنيل من لولا لأسباب سياسية.
وأبرزت يومية "فوليا دي ساو باولو" أنه إذا أيدت محكمة استئناف الحكم بسجن لولا، مؤسس حزب العمال اليساري، ما يقرب من عشرة أعوام فسيحرم من السعي لشغل منصب عام مرة أخرى لمدة ثماني سنوات تبدأ بعد استكمال حكم السجن.
وبالشيلي، توقفت الصحف المحلية، على الخصوص عند، إنشاء المنطقة الـ16 بالبلاد وتشكل جبل من الجليد بوزن ألف مليار طن في القارة القطبية الجنوبية.





قراءة في بعض صحف منطقة أمريكا الشمالية

خصصت الصحف الصادرة بأمريكا الشمالية حيزا هاما للحديث عن المقترح الجمهوري لإلغاء واستبدال برنامج الرعاية الصحية "أوباماكير"، وتداعيات الخلاف التجاري حول الخشب اللين بين كندا والولايات المتحدة، ورفع سعر الفائدة المرجعي بكندا.
وكتبت صحيفة (واشنطن إكزماينر) أنه بضغط من الرئيس دونالد ترامب، تستأنف الأغلبية الجمهورية بمجلس الشيوخ محاولة إلغاء برنامج الرعاية الصحية "أوباماكير"، والذي يعتبره البعض بمثابة إضفاء طابع اشتراكي مكلف على قطاع الصحة بالولايات المتحدة.
وأشارت الصحيفة إلى أن الجمهوريين لا يجرؤون على إلغاء الاصلاح الديمقراطي الكبير في مرة واحدة، خاصة وأنه مكن من خفض عدد الأمريكيين الذين يعيشون من دون تأمين صحي، مبرزة أن أكثر من 20 مليون شخص أصبح بإمكانهم، بفضل أوباماكير، الحصول على الرعاية بفضل خليط من الدعم العمومي والتشريعات.
وذكرت الجريدة أن مقترح القانون الجمهوري يسعى لإلغاء بعض بنود "أوباماكير"، من بينها الالتزام الشامل لتوفير التأمين في أفق تحرير السوق لخفض التكاليف بالنسبة للأفراد.
في السياق ذاته، كتبت صحيفة (واشنطن بوست) أن تحالفا واسعا جدا من الجماعات والأفراد احتشدوا ضد المقترح الجمهوري، خاصة وأن أجنحة الحزب، المعتدلة والمحافظة المتشددة، لم تقبل بعد تحمل مخاطر الفشل في جمع الأغلبية الضرورية للتصويت على المقترح.
وأضافت الصحيفة أن جل الأطراف المتدخلة في نظام الصحة الأمريكي اعترضت بشدة، منذ شهور، على جهود إلغاء "أوباماكير" مذكرة بأن عدة جماعات تمثل المرضى وشركات التأمين ومقدمي الرعاية الصحية، عقدت عدة اجتماعات وجلسات مع أعضاء الكونغرس والمواطنين لتحسيسهم بتداعيات التصويت على المقترح الجمهوري.
في موضوع آخر، اعتبرت صحيفة (وول ستريت جورنال) أن الرئيس المقبل لمكتب التحقيقات الفيدرالي، كريستوفر راي، تعهد بأنه سيعمل باسم "العدالة النزيهة"، وأنه لن يقدم الولاء إلى الرئيس، بل قد يعترض عليه إذا اقتضت الضرورة.
وفي تناقض واضح مع الرئيس، أكد راي أنه "لا يوجد أي سبب يدعو للشك في وكالات الاستخبارات"، التي خلصت تحقيقاتها بالإجماع إلى أنه كان هناك نوع من التدخل الروسي في انتخابات 8 نونبر الماضي.
وأبرزت الصحيفة أن جلسات الاستماع إلى راي جاءت في وقت تعززت فيه الشكوك حول دور موسكو في الانتخابات الرئاسية لعام 2016، لاسيما بعد كشف النقاب عن لقاء جرى العام الماضي بين الابن الأكبر لدونالد ترامب ومحامية قدمت نفسها كمبعوثة لموسكو.
بكندا، كشفت صحيفة (لابريس) عن أن مشروع الاتفاق المبدئي لتسوية النزاع التجاري حول الخشب اللين بين أوتاوا وواشنطن، والذي قدمه وزير التجارة الأمريكي، ويلبور روس يوم 29 يونيو الماضي، "ولد ميتا".
وأشارت الصحيفة إلى أنه بمجرد الكشف عن مشروع الاتفاق، رفضته جمعية "يو إسي لامبر" التي تمثل صناعة الخشب الأمريكية، فيما اعتبر المتحدث باسم وزيرة الخارجية الكندية، كرستيا فريلاند، أن أوتاوا لم تتلق بعد من الأمريكيين مقترحا يستجيب لمصالح كندا وللمنتجين الكنديين.
وبعد ان ذكرت بأن فريلاند التقت روس على هامش قمة العشرين في هامبورغ، بألمانيا، لاحظت أن الوزيرين أجريا عدة محادثات هاتفية في الأسابيع الأخيرة، في إشارة إلى أن كلا الطرفين يسعيان للتوصل إلى حل.
من جانبها، كشفت صحيفة (لو دروا) أن بنك كندا قام، كما كان متوقعا، رفع سعر الفائدة للمرة الأولى منذ عام 2010، ليصل إلى 0,75 في المئة، مشددة على أن هذا الرفع يضع نقطة نهاية لفترة طويلة من عدم اليقين الاقتصادي.
وتوقعت الصحيفة أن يؤدي هذا القرار إلى رفع تكاليف القروض العقارية ذات سعر الفائدة المتغير، وهوامش الرهون العقارية وأنواع أخرى من القروض المرتبطة بالمعدلات التفضيلية للبنوك.
بدورها، سجلت (لو دوفوار) أنه كما توقع العديد من المحللين الاقتصاديين، رفع بنك كندا سعر الفائدة الرئيسي وهي خطوة تدل على المؤشرات الإيجابية منذ بداية العام، من بينها النمو الاقتصادي القوي.
وأضافت أنه عكس عام 2015، عندما أعلن محافظ بنك كندا، ستيفن بولوز، عن خفضين مفاجئين لسعر الفائدة لحماية اقتصاد البلد من انهيار أسعار النفط، فإن قرار رفع سعر الفائدة يأتي بعد نتائج عديدة تؤكد أن قرار الخفض كان له مفعول جيد.
ببنما، أبرزت صحيفة (بنما أمريكا) أن قطاع الشغل غير المهيكل بالبلد اتسع العام الجاري ليشمل في الوقت الراهن أزيد من 583 ألف شخص، موضحة أن ارتفاع هذا المعدل يعزى بالأساس إلى حركة الهجرة الكثيفة التي شهدها البلد في الأعوام الأخيرة، خاصة من طرف المهاجرين القادمين من فنزويلا وكولومبيا ونيكاراغوا، ما أثر بشكل سلبي على الاقتصادي الوطني وعلى فرص البنميين في الحصول على فرص شغل بعقود قانونية.
ونقلت الصحيفة عن محللين اقتصاديين أن الهجرة غير المراقبة وضعف رقابة السلطات على سوق الشغل تعتبر من الأسباب الرئيسية لاتساع نطاق العمل غير المهيكل، مبرزة أن هذه الظاهرة أصبحت تشمل أيضا جزءا كبيرا من القطاع المهيكل ذاته، حيث يتم توظيف عاملين بعقود قانونية، لكن بشروط شبيهة بالعمل غير النظامي يضطر فيها العامل للتخلي عن مجموعة من حقوقه.
في موضوع ذي صلة، أبرزت صحيفة (لا إستريا) أن أزيد من 12 ألف أجير انضموا إلى القطاع العام ببنما خلال الأشهر الأربعة الأخيرة حسب أرقام رسمية ليرتفع عدد الموظفين الإجماليين إلى ما يفوق 212 ألف، موضحة أن هذا الارتفاع ترجم على كتلة الأجور التي شهدت بدورها تضخما بنسبة 6 في المئة مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
ابرز ما تناولته الصحف 14/07/2017
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» خطط التحسن ونظم المتابعة لجميع المجالات2016/2017
» تشكيل لجنة لإعداد ملف لاستضافة المغرب لأمم إفريقيا عام 2015 أو 2017

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: مواضيع ثقافية عامة :: قراءة في الصحف-
انتقل الى: