منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
لا داعي للتسجيل تابع جميع المواضيع بحرية وبساطة
هذا منتدى خاص ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ابرز ما تناولته الصحف 05/08/2017

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 43358
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: ابرز ما تناولته الصحف 05/08/2017   السبت 05 أغسطس 2017, 11:46 am

ابرز ما تناولته الصحف العربية 05/08/2017


اهتمت صحف عربية بنسختيها الورقية والإلكترونية بالاتفاق الأخير في سورياالذي يقضي بإنشاء منطقة ثالثة لخفض التوتر شمالي مدينة حمص مع من تصفهم روسيا ب"المعارضة المعتدلة".
ويعد الاتفاق تطبيقاً للخطة التي توصلت إليها كل من روسيا وتركيا وإيران في محادثات سلام عُقدت في أستانا.
وقد أبرزت الصحف المصرية دور القاهرة في التوصل للاتفاق.
عزل جبهة النصرة
تقول صحيفة الأخبار اللبنانية: "يبدو مشهد عزل جبهة النصرة أكثر وضوحاً من أي وقت مضى. فالاتفاق الذي دخل حيّز التنفيذ، يستثني كسابقيه في الجنوب وغوطة دمشق، تنظيمَي الدولة وجبهة النصرة من الهدنة، ويطالب الفصائل المسلحة بإخراج التنظيمين من تلك المناطق، إلى جانب أي تشكيلات متحالفة معهما".
تضيف الصحيفة أن من النقاط اللافتة في ضوء اتفاقات تخفيف التصعيد الأخيرة أن "عودة واشنطن عبر اتفاق عمّان؛ والسعودية وحلفائها من بوابة اتفاقات القاهرة، تأتي على حساب لاعبين رئيسيين على الساحة السورية، وهما إيران وتركيا. وبعبارة أخرى، هو مسار بديل صادر مخرجات أستانا، وأبعد طهران وأنقرة عن دور الضامن لتنفيذ تلك المخرجات، معطياً لموسكو دوراً مركزياً ومتفرّداً في الوقت ذاته".
في السياق نفسه، يقول عريب الرنتاوي في صحيفة الدستور الأردنية: "فاتت الفرصة التي كان يمكن لجناحي الإرهاب في سوريا (داعش والنصرة) أن يضما بنادقهما إلى بعضهما البعض، فمناطق سيطرة الفصيلين تكاد تكون منفصلة تماماً من الناحية الجغرافية، إلا في جنوب غرب سوريا، وبعض الجيوب المتبقية في ريف دمشق الجنوبي - الشرقي، وسيتعين على الفصيلين مواجهة مصيرهما المشترك، أحدهما بمعزل عن الأخر".
ويرى الرنتاوي أن تنظيم "الدولة يواجه آخر معاركه السورية الكبرى في الرقة ودير الزور، والنصرة بانتظار أم المعارك في إدلب".
ويتوقع الكاتب ألا "يختلف مصير النصرة في درعا والقنيطرة عن مصير إمارتها العرسالية التي تهاوت في الآونة الأخيرة وبأسرع مما كان يعتقد".
ويقول نبيل هيثم في صحيفة الجمهورية اللبنانية: "باتت إدلب تشكّل الوجهة الأساسية لتكديس إرهابيّي جبهة النصرة التي باتت تسيطر على ما يزيد عن سبعين إلى ثمانين في المئة من محافظة إدلب".
يضيف: "الاستمرار في عملية تكديس مجموعات التكفيريين على اختلاف مسمياتهم وجنسياتهم في رقعة جغرافية محدّدة، تمهيداً لجولة عسكرية حاسمة، تحوّل إدلب الى قبر واسع لدفن تلك المجموعات فيه. ولا أستبعد أن يمهّد الحسم في إدلب الطريق نحو تسوية سياسية شاملة... إما في جنيف أو في أستانا".
ويقول محرز العلي في صحيفة الثورة السورية: "المعركة قادمة مع تنظيم الدولة والانتصار قادم ببطولات الجيش السوري والمقاومة والأيام المقبلة ستزف لنا أخبار النصر وهزيمة تنظيم الدولة كما هزمت جبهة النصرة الإرهابية في تلك المنطقة الاستراتيجية" على الحدود اللبنانية في عرسال.
تداخل روسي-أمريكي
يقول رفيق خوري في صحيفة الأنوار اللبنانية: "مناطق خفض التصعيد في حرب سوريا تتكاثر بمقدار ما تضيق مناطق التصعيد. وهذا سيناريو مركّب في صراع جيوسياسي أشدّ تعقيباً من لعبة على رقعة شطرنج".
ويفضل الكاتب إطلاق تسمية ما يحدث بأنه "تفكيك الحرب بدل إنهائها".
وتقول ثريا شاهين في صحيفة المستقبل اللبنانية: "ما يحصل بين الروس والأمريكيين من تعاون في سوريا، من المبكر لأوانه وصفه بأنه أبعد من خطوات للتهدئة، لأن الحل النهائي لا يزال بعيداً ويحتاج إلى سنوات".
كذلك يشير صبحي حديدي في صحيفة القدس العربي اللندنية إلى أن واشنطن "لم تستقرّ في أيّ يوم على خيار تغيير النظام، أو اعتناق مبدأ إسقاطه، أياً كانت الوسيلة. ذلك لأنّ الاستقرار على توجّه مثل هذا كان سيُلزمها بالمشاركة المباشرة في صناعته، عبر سلسلة عمليات سياسية واقتصادية وعسكرية ودبلوماسية واستخباراتية".
تقول راغدة درغام في الحياة اللندنية إنه من "الواضح أن روسيا تملك أدوات الضغط والتأثير على كل من بشار الأسد ونظامه وإيران وميليشياتها" لكنه يشير إلى أن "موسكو لن تستعمل هذه الأدوات ما دامت السياسة الأمريكية تتسم بالضعف والتردد والاستلقاء".
دور مصري
وقد احتفت صحف مصرية بما وصفته بالنجاح المصري وانتصار الدبلوماسية في إبرام هدنة "ريف حمص".
تشير الدستور المصرية إلي ما تصفه بنجاح "قوة مصر الناعمة للمرة الثانية في إقرار هدنة بحمص بالتعاون مع روسيا".
كذلك تقول المصري اليوم إن مصر تسير "على طريق وقف نزيف الدم السوري".
ووصفت الجمهورية التوصل إلى الهدنة بانها انتصار للدبلوماسية في سوريا.
يقول وليد شقير في صحيفة الحياة اللندنية إن التفاهمات والتحالفات الأخيرة في سوريا "تؤسس لمرحلة جديدة في الصراع الدائر على بلاد الشام. وقد تختزل هذه التحالفات والتفاهمات في جانب منها معادلات جديدة، تتولى واشنطن وموسكو توزيع أدوار اللاعبين الإقليميين فيها، وتشكل مؤشراً إلى تموضع جديد في التنافس على النفوذ".
ويضيف أن "القاهرة تطمح إلى نقل الحريق السوري من أروقة الديبلوماسية الدولية إلى الجامعة العربية".
ويشير شقير إلي الترقب حيال كيفية "تعامل التحالف الثلاثي مع الاعتراض الأميركي على تكريس إدلب منطقة نفوذ للنصرة".
ويرى محمد أبو الفضل في صحيفة العرب اللندنية أن "دور مصر يتصاعد في سوريا" باعتبارها "وسيط معترف به من قوى فاعلة في الأزمة".
يقول: "تظل التحديات التي تواجه القاهرة، وتتمثل في القوى الرافضة لتواجدها (تركيا وقطر والفصائل الإرهابية التي تدور في فلكهما) عاملا جوهريا في تحديد مصير الدور المصري في سوريا".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 43358
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: ابرز ما تناولته الصحف 05/08/2017   السبت 05 أغسطس 2017, 11:49 am

ابرز ما تناولته الصحف الدولية05/08/2017

صحيفة الإندبندنت نشرت موضوعا لمراسلتها في لبنان بيثان ماكيرنان بعنوان "داخل مدينة سعودية تحاصرها الحكومة السعودية منذ 3 أشهر ".
تقول الصحيفة إنه في تحقيق نادر للإعلام الغربي يتضمن مقابلات مع سكان المنطقة اطلعت على الأوضاع الصادمة التي يعيشها المدنيون في تلك المنطقة الشرقية من السعودية التي تشهد حربا سرية بين القوات الحكومية وشيعة معارضين مسلحين.
ويعود تاريخ تأسيس منطقة العوامية إلى نحو 400 عام خلت وتسكنها غالبية من الشيعة وتقع شرقي محافظة القطيف التي يقطنها نحو 30 ألف شخص.
وتقول الصحيفة إن المنطقة تقبع رهن الحصار إذ تنصب القوات الحكومية حواجز على الطرق المؤدية إليها، وقد باءت محاولات الرياض إجلاء السكان عنها قبل نحو 3 أشهر بالإخفاق بعد اشتباكات عنيفة دارت بينها وبين مسلحين.
ومنذ ذلك الحين تدهورت الأوضاع بسرعة إذ يقول السكان إن عمليات القصف ورصاص القناصة تسببوا في قتل 25 شخصا، كما تظهر صور يفترض انها التقطت في العوامية بعض الشوارع قد تحولت إلى دمار كأنها شوارع سورية وليست شوارع مملكة نفطية.
وتؤكد الاندبندنت أنها لم تتمكن من التوصل إلى هوية المسلحين الشيعة في العوامية ولا مصدر أسلحتهم ولا حتى أعدادهم كما أن مصادرها بين المسلحين من الداخل رفضت التعليق مبررة ذلك بدواع أمنية.
وتنقل الجريدة عن آدم كوغل الباحث في شؤون حقوق الإنسان في منظمة هيومان رايتس ووتش قوله "لقد وثقت كثيرا من النزاعات في السعودية من قبل لكن لا شيء منها يشبه ما يجري الآن".
ويضيف "رأيت مظاهرات لكن أيا منها لم يشهد هذا الحجم من التسلح والعنف".
ويؤكد كوغل "التفاصيل قليلة لكن الأمر الواضح على الأرض هو أن هناك اشتباكات عنيفة تجري الآن بين الدولة وبعض مواطنيها في إحدى المدن السعودية وهو أمر غير مسبوق".
"نتنياهو"
صحيفة الغارديان نشرت موضوعا بعنوان "الشرطة الإسرائيلية تؤكد أن نتنياهو مشتبه به في تحقيق في الفساد".
الموضوع الذي أعده مراسل الجريدة في القدس بيتر بومونت يشير إلى وثائق صادرة عن محكمة إسرائيلية توضح للمرة الأولى أن رئيس الوزراء الحالي بنيامين نتنياهو يخضع لتحقيقات تتعلق بما قيل إنه فساد وخيانة للأمانة وحصول على الرشوة".
ويضيف بومونت أن الادعاء توصل لاتفاق مع أري هارو مدير مكتب نتنياهو السابق للمثول امام المحكمة والإدلاء بشهادته كأحد شهود الإثبات ضد رئيسه السابق.
ويوضح بومونت أنه حسب بيان صادر عن الشرطة الإسرائيلية فإن أري سيُدان بعقوبة من المتوقع أن تصل إلى قضاء 6 أشهر في خدمة المجتمع، علاوة على دفع غرامة تبلغ نحو 193 ألف دولار إذا أدين بخيانة الامانة وذلك بدلا عن عقوبة السجن التي كان من الممكن أن تناله إذا لم يدل بشهادته وأدانته المحكمة.
ويقول بومونت إن نتنياهو يرفض هذه الاتهامات ويؤكد أنه لم ينتهك القانون كما ان قيادات في حزب الليكود الذي يقوده طالبوا أعضاء الحزب وأنصاره بتنظيم مسيرة لدعم رئيس الوزراء ومواجهة المظاهرات شبه الأسبوعية ضده والتي تندد ببطء التحقيقات في ملف الاتهامات.
"يد تيريزا ماي اليمنى"
الديلي تليغراف نشرت موضوعا بعنوان "نيك تيموثي اليد اليمنى سابقا لتيريزا ماي يوضح سبب عدم سير الانتخابات الأخيرة حسبما خطط حزب المحافظين".
تقول الصحيفة إن تيموثي تحدث للمرة الأولى عن الأسباب التي أدت إلى تراجع سيطرة حزب المحافظين الحاكم على مجلس العموم بعد الانتخابات الأخيرة رغم التوقعات والاستطلاعات التي كانت تشير قبلها إلى أن الحزب سيعزز موقفه ويزيد حصته في المجلس.
وتشير التليغراف إلى أن تيموثي عبر عن اعتقاده بأن حزب المحافظين في طريقه لخسارة الانتخابات خلال السنوات الخمس المقبلة إن لم يقم بعدة أمور ضرورية.
وتضيف الصحيفة ان تيموثي الذي استقال من منصبه كمدير لمكتب رئيسة الوزراء قبل نحو 3 أشهر قال في تصريحات خاصة للصحيفة إن المحافظين تراجعوا في الانتخابات الأخيرة لسبب أساسي وهو أنهم تخلوا عن تعهد ماي السابق بإحداث التغيير المطلوب في البلاد ومالوا نحو استمرار الوضع القائم.
وأضاف تيموثي أنه يعترف بإخفاق الحزب وتقصيره في التواصل مع الناخبين و الموظفين في الدوائر الحكومية وتقديم الأدلة الكافية لدعم موقفه في الانتخابات وهو الأمر الذي ترك سياسات الحكومة هشة ودون مساندة شعبية.





إطلالة على أبرز الصحف الصادرة بأمريكا الجنوبيّة

السبت 05 غشت 2017 - 01:07
اهتمت الصحف الصادرة ببلدان أمريكا الجنوبية، على الخصوص، بمستجدات فضيحة الرشاوى التي اعترفت شركة "أودربريشت" البرازيلية العملاقة للبناء بدفعها لمسؤولين أرجنتينيين مقابل الظفر بصفقات عمومية، وبمستجدات الأزمة الفنزويلية، وباسترجاع البرازيل نحو 5ر1 مليار دولار في إطار برنامج لتسوية الرساميل غير المصرح بها. كما تناولت قرار المحكمة الفيدرالية بالبرازيل وقف زيادة أسعار الوقود التي أقرتها الحكومة، فضلا عن ارتفاع عدد الفنزويليين الذين دخلوا إلى مقر إقامة السفير الشيلي في كراكاس لطلب اللجوء، بسبب الظروف السياسية في بلادهم، إلى ستة.
فبالأرجنتين، ذكرت يومية "كلارين" أن اسم وزير التخطيط السابق والنائب البرلماني الحالي عن حزب الجبهة من أجل النصر (معارضة)، خوليو دي فيدو، ضمن قائمة المستفيدين من الرشاوى التي سبق لشركة "أودبريشت" أن اعترفت بدفعها لمسؤولين أرجنتينيين بقيمة 35 مليون دولار، من أجل الحصول على صفقات عمومية، مشيرة إلى أن هذه القائمة توصل بها وفد أرجنتيني يضم أربعة قضاة فيدراليين واثنين من أعضاء النيابة العامة ومسؤول من مكتب مكافحة الفساد، خلال اجتماع مع السلطات الأمريكية انعقد في 11 يوليوز المنصرم بواشنطن.
وذكرت الصحيفة بأن السلطات الأرجنتينية تتوفر على قائمة بأسماء مقاولي البناء ومسؤولين سابقين بوزارة التخطيط وردت في اعترافات مسؤولي شركة "أودربريشت" للسلطات الأمريكية خلال التحقيقات التي جرت معهم بشأن فضائح رشاوى بالولايات المتحدة أيضا، مشيرة إلى أن القائمة تضم أيضا، فضلا عن دي فيدو، مساعد هذا الأخير، باراطا.
وأشارت الصحيفة إلى أن شركة البناء العملاقة البرازيلية مرتبطة بثلاثة مشاريع في مجال البنى التحتية معروضة على القضاء الأرجنتيني حاليا، وحققت من ورائها الشركة أرباحا بقيمة 278 مليون دولار، بين سنتي 2007 و 2014.
وعلى الصعيد الإقليمي، تطرقت الصحف الأرجنتينية إلى مستجدات الأزمة السياسية الفنزويلية، حيث ذكرت أن الرئيس نيكولاس مادورو يعتزم افتتاح الجمعية التأسيسية، الهيئة الجديدة الموالية له والتي تم انتخابها الأحد الماضي، وسط جدل حول شرعيتها ورفضها من قبل المعارضة واستنكارها دوليا.
وأشارت يومية "لاناسيون" إلى أن الجلسة الافتتاحية للجمعية التأسيسية، التي تضم 545 عضوا بينهم زوجة مادورو وابنه، تنعقد وسط أجواء من التوتر الشديد، وفي وقت شدد فيه الرئيس الفنزويلي على "اصطياد" المعارضين من خلال الملاحقات السياسية والاعتقالات، حيث عمدت السلطات الفنزويلية إلى توقيف ما لا يقل عن 200 شخص خلال الأيام السبعة الأخيرة.
وبالبرازيل، اهتمت الصحف اليومية، على الخصوص، باسترجاع نحو 1.5 مليار دولار في إطار برنامج لتسوية الرساميل غير المصرح بها، وبقرار المحكمة الفيدرالية وقف زيادة أسعار الوقود التي أقرتها الحكومة.
وذكرت الصحيفة أن البرازيل تمكنت من استرجاع حوالي 4.6 مليار ريال برازيلي (نحو 1.5 مليار دولار)، في إطار المرحلة الثانية من برنامج لتسوية وضعية الرساميل غير المصرح بها والتي تم نقلها إلى الخارج.
من جهتها، أعلنت يومية "جورنال دو برازيل" أن قاضيا فيدراليا في ريو دي جانيرو قرر تعليق زيادة بنحو 10 في المائة في الضرائب على أسعار الوقود أقرتها الحكومة مؤخرا، بحجة أن هذه الزيادة تنتهك العديد من المقتضيات الدستورية.
وبالشيلي، ذكرت يومية "إل ميركوريو" أن مقر إقامة السفير الشيلي في كراكاس بات يستضيف الآن ستة فنزويليين يطلبون اللجوء، بسبب الظروف السياسية في بلادهم.
ونقلت اليومية ذاتها عن بلاغ للخارجية الشيلية أن "المواطن الفنزويلي لويس مانويل ماركانو سالازار، الذي عينته الجمعية الوطنية (البرلمان) الفنزويلية كقاض، لجأ إلى مقر إقامة سفير الشيلي بكراكاس لطلب الحماية، والتي منحت له كضيف رفيع المستوى".
وفي موضوع ذي صلة، توقفت صحيفة "لا ناسيون" عند دعوة الفاتيكان إلى "تجنب أو تعليق" افتتاح الجمعية التأسيسية من قبل الرئيس مادورو، وكذا دعوته جميع الأطراف الفاعلين السياسيين، لاسيما الحكومة، إلى "العمل على ضمان الاحترام الكامل لحقوق الإنسان والحريات الأساسية والدستور المعمول به حاليا".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 43358
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: ابرز ما تناولته الصحف 05/08/2017   السبت 05 أغسطس 2017, 11:50 am

ابرز ما تناولته الصحف العبرية05/08/2017

الشرطة تؤكد رسميا الاشتباه بضلوع نتنياهو بمخالفات الرشوة والخداع وخرق الثقة
كشفت صحف نهاية الاسبوع، الوثيقة التي قدمتها الشرطة الى محكمة الصلح في منطقة المركز، يوم الخميس، لاستصدار امر بمنع نشر أي معلومات حول الاتصالات الجارية مع رئيس ديوان نتنياهو سابقا، اري هارو، لتحويله الى شاهد ملك. ويسري مفعول هذا الأمر حتى 17 أيلول القادم. لكن النقطة البارزة في هذه الوثيقة هي تأكيد الشرطة بأنها تشتبه بضلوع رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بمخالفات الرشوة والخداع وخرق الثقة في ملفي 1000 (الهدايا من رجال الاعمال) و2000 (المحادثات مع نوني موزس ممول "يديعوت أحرونوت".
وحسب ما نشرته "هآرتس" حول هذا الموضوع، فقد كتبت رئيسة المحكمة عينات رون انها تأمر بمنع النشر بعد اقتناعها بأن النشر قد يمس بالتحقيق". وجاء من ديوان نتنياهو تعقيبا على الموضوع: "نحن نرفض نهائيا هذه الادعاءات الواهية ضد رئيس الحكومة. حملة الصيد لاستبدال السلطة وصلت الى ذروتها، لكنه محكوم عليها بالفشل، لسبب بسيط: لن يكون شيء لأنه لا يوجد شيء".
ومن المتوقع ان يقدم هارو معلومات تتعلق بالملفين ضد نتنياهو. وقد ارتبط اسمه بهما في اطار التحقيق. والمعروف ان هارو هو الذي قام بتسجيل المحادثات بين نتنياهو وموزس. كما يعتبر هارو شخصية مركزية في قضية اخرى تمتنع اجهزة التحقيق عن التعمق فيها. فقد كان رئيسا لجمعية اصدقاء الليكود في الولايات المتحدة، والتي يشتبه بأنها مولت راتب اودليا كوهين التي تم تعيينها مستشارة لنتنياهو عندما كان رئيسا للمعارضة. كما كان هارو مقربا من نتنياهو عندما ادار الاخير علاقات وثيقة مع رجل الأعمال ارنون ميلتشين، والتي يجري التحقيق فيها في اطار الملف 1000.
وسئل المستشار القانوني للحكومة، ابيحاي مندلبليت، الخميس، عن الاتصالات الجارية مع هارو لتحويله الى شاهد ملك،  فقال: "نحن نتقدم ونتعاون مع الشرطة. اتركونا نعمل بهدوء والتوصل الى الحقيقة".
القاضي سليم جبران ينتقد المبادرات الحكومية التي تستهدف المس بالمحكمة العليا والمجتمع العربي
تكتب صحيفة "هآرتس" عن خروج القاضي العربي سليم جبران، الخميس، الى التقاعد من عمله في المحكمة العليا، مع بلوغه سن السبعين. وقالت انه وجه خلال كلمة القاها بهذه المناسبة، انتقادات الى المبادرات الحكومية التي تسعى للمس بالمحكمة العليا والمجتمع العربي. وقال ان "الادعاءات المتعلقة بمسألة مكانة الأقلية العربية في الدولة رسخت الشعور الشامل بالتمييز في الوسط العربي. يتوقع من الدولة بذل الكثير من الجهود من اجل تحقيق المساواة الحقيقية للمجتمع العربي مقابل الوسط اليهودي".
ودعا جبران الى تعيين قاضي عربي آخر في المحكمة العليا، وقال: " اليوم الذي تم فيه تعييني كأول قاض عربي ثابت في المحكمة العليا، شكل نقطة تحول هامة في نظر الجمهور العربي. آمل ان يتم بعد هذا التعيين تعيين قاضي عربي آخر في المحكمة العليا، بالإضافة الى القاضي جورج قرا، بحيث يصبح قاضيان عربيان في المحكمة العليا". واشار جبران الى ان 8% فقط من القضاة في المحاكم الاسرائيلية هم عرب.
كما تطرق جبران الى مكانة اللغة العربية في اسرائيل ومشروع قانون القومية الذي يسعى الى الغاء المكانة الرسمية للغة العربية، وقال: "يجب الحفاظ على مكانة اللغة العربية كلغة رسمية في الدولة، ولا يوجد مكان للمس بهذه المكانة. يجب تدريس اللغة العربية في المدارس اليهودية، فهي لغة استخدمها حتى الرامبام في كتاباته. انا اؤمن بأن معرفة اللغة والثقافة العربية تقرب المجتمعين. انا اتماثل مع مقولة نلسون منديلا الذي قال انك اذا تحدثت الى الآخر بلغتك، فانك تتحدث عمليا الى رأسه، ولكن اذا تحدثت الى الآخر بلغته، فانك تخاطب قلبه. اتمنى ان نخاطب بعضنا كيهود وعرب، من القلب الى القلب".
ووصفت وزيرة القضاء اييلت شكيد شخصية القاضي جبران ومزاجه القضائي اللطيف، وقالت: "جبران بقي انسانا بمعنى الكلمة. حتى عندما ادار قضايا معقدة، مركبة ورفيعة المستوى، كان وبقي انسانا. ابداء الحساسية والاستعداد لسماع كل شخص بالاحترام المطلوب، سواء كان شخصية مؤثرة او مجرما – كانت مسائل عكست طبيعته. جبران حقق انجازا تاريخيا بكونه اول قاضي عربي يتم تعيينه بشكل ثابت في المحكمة العليا. وبجلوسه في المحكمة العليا شاهد الجمهور العربي في اسرائيل كيف يشارك القاضي العربي في اجراءات اتخاذ القرارات وهو ما اسهم في مشاعر انتمائهم الى الدولة".
وقالت رئيسة المحكمة العليا، القاضية مريم ناؤور، ان "سليم يعكس الشخصية القضائية الاسرائيلية في افضل صورها. انه يدمج بين تجربة حياة غنية، فهم عميق للمجتمع الاسرائيلي وقيمه، توجه متوازن لحل القضايا ومعرفة الهيئات القضائية الثلاث عن قرب".
وتطرقت مؤور الى قرارات المحكمة التي بقي فيها جبران بموقف اقلية، وقالت: "مواقف الاقلية التي كتبها في مسائل هامة مطروحة على جدول اعمالنا، تعكس شخصية جبران كقاضي بشكل لا يقل عن وجهات النظر التي كتبتها الاغلبية".
يشار الى ان جبران مثل منذ وصوله الى المحكمة العليا في 2003، الرأي العام في المجتمع العربي، لكنه بقي بموقف اقلية في كل هذه القضايا. فمثلا في الالتماس ضد قانون لجان القبول الذي تم حسمه بغالبية ضئيلة، خمسة ضد اربعة قضاة، كان جبران بين الاقلية وهاجم قضاة الاغلبية الذين قرروا بأن الالتماس ضد القانون ليس ناضجا للحسم فيه.
وكان جبران الوحيد الذي اعتقد انه يجب الغاء تعديل القانون الذي رفع نسبة الحسم في الانتخابات. وتم حسم القرار بغالبية ثمانية قضاة ضد جبران. وبقي لوحده حتى عندما اعتقد انه يجب الغاء تعليق عضوية النائب حنين زعبي في الكنيست، مقابل اربعة قضاة يهود ايدوا ذلك.
وفي الالتماسين ضد قانون المواطنة الذي تم حسمه بفارق صوت واحد، ستة قضاة مقابل خمسة، كان جبران بين قضاة الاقلية. كما كان من بين القضاة الثلاثة الاقلية الذين وقفوا ضد موقف الغالبية، اربعة قضاة، في الالتماس الذي قدمه الأسير اللبناني مصطفى ديراني ضد اسرائيل. وكتب في حينه ان "حق الوصول الى اجهزتنا القضائية متاح لكل انسان، بل حتى لأسوأ الاعداء، ويجب علينا احترامه، وقد وجدت من المناسب مناقشة الموضوع، في ضوء حقوق الإنسان، ايضا حقوق العدو".
وفي الالتماس ضد القانون الذي منح العفو لمن ارتكبوا مخالفات خلال الانفصال عن غزة، كان جبران في موقف اقلية امام ثمانية قضاة، بسبب المس بحق المساواة. كما صادق على ادعاء الملتمسين الذين اعتقل بعضهم خلال التظاهرات ضد البناء اليهودي في حي الشيخ جراح في القدس، والذين ادعو ان القانون يخلق مشاعر التمييز.
وفي ملفات الفساد السلطوي التي نظر فيها، اعرب جبران عن موقف قاطع ضد الفساد، واعتقد انه يجب ادانة ايهود اولمرت ايضا بتلقي رشوة بمبلغ نصف مليون شيكل لصالح شقيقه، وكان في ذلك في موقف اقلية امام اربعة قضاة. كما رفض التماس اولمرت ضد ادانته في قضية تيلسنكي، ولكن عندما ناقش تعيين ارييه درعي وزيرا للداخلية اعتقد بأن التعيين معقول.
وقد وصل جبران الى المحكمة العليا بعد سنوات طويلة نظر خلالها في ملفات جنائية في المحكمة المركزية في حيفا، واختص في هذا المجال. ويمكن العثور في سجله على ملفات جنائية تاريخية نظر فيها، احدها تبرئة حمد زينات من تهمة القتل، بعد سجنه لمدة اربع سنوات، واصدر قرارا ناقدا لألاعيب الشرطة خلال التحقيق. ومؤخرا برأ نسيم حداد من تهمة اغتصاب طفل عمره سنة ونصف. وكان جبران احد ثلاثة قضاة رفضوا التماس الرئيس السابق موشيه كتساب ضد ادانته بالاغتصاب.
وخلال الاشهر الثلاث القادمة، سيحسم جبران في ثلاثة ملفات بقيت على طاولته، احدها طلب اعادة المحاكمة الذي قدمه عوفاديا شالوم، المعتقل منذ 22 سنة، بتهمة قتل المحامي شموئيل ليفنسون، رئيس جمعية حقوق المواطن سابقا.
ازاريا يطلب تخفيف محكوميته من دون ابداء أي ذرة ندم
تكتب "هآرتس" ان الجندي اليؤور ازاريا، قاتل الفلسطيني الجريح عبد الفتاح الشريف، توجه الى رئيس اركان الجيش الاسرائيلي غادي ايزنكوت، طالبا تخفيف عقوبته، الا انه امتنع عن ابداء ندمه على فعلته، رغم ان رئيس الأركان سبق واعلن بأنه سيفكر بتخفيف العقوبة فقط اذا اعرب ازاريا عن ندمه. وكانت محكمة الاستئناف العسكرية قد قررت يوم الاحد الماضي، رفض استئناف ازاريا ضد قرار ادانته بالقتل والحكم عليه بالسجن لمدة 18 شهرا فقط.
ويمكن لرئيس الأركان ان يقرر تخفيف عقوبة ازاريا فقط بعد مرور شهر على قرار محكمة الاستئناف، ولذلك سيدخل ازاريا الى سجن 4 العسكري يوم الاربعاء المقبل، للبدء بتنفيذ محكوميته، وبعد ذلك فقط يمكن لرئيس الاركان ان يقرر التجاوب مع طلبه او رفضه.
وطلب ازاريا من رئيس الاركان استبدال عقوبة السجن بالعمل في خدمة الجمهور. ولم يعلن في رسالته التي امتدت على صفحتين عن ندمه او اسفه، وكرر ادعائه بأنه لو كان يعرف بأن "المخرب" لم يحمل عبوة على جسده لما اطلق عليه النار! وقال انه لا ينوي طلب حق الالتماس الى المحكمة العليا بعد قرار محكمة الاستئناف العسكرية.
وكرر ازاريا الادعاء في رسالة وجهها الى انصاره، بأنه عمل بدافع الخطر، وشكر الذين دعموه وقال: "ادخل الى السجن برأس مرفوعة"!
يشار الى ان هيئتين قضائيتين، محكمة البدايات العسكرية ومحكمة الاستئناف فرضتا على ازاريا السجن عقوبة على تهمة القتل، ورفضتا ادعاءاته كلها بشأن تخوفه من وجود قنبلة على جسد الشريف، واكدتا انه عمل بدافع الانتقام.
عودة سياسة إخلاء الفلسطينيين من منازلهم في الشيخ جراح
تكتب صحيفة "هآرتس" انه بعد خمسة ايام يدخل الى حيز التنفيذ أمر بإخلاء عائلة فلسطينية تتألف من ستة أنفار، من منزلها في حي الشيخ جراح في القدس الشرقية، ما يمكن أن يشير الى عودة سياسة إخلاء الفلسطينيين من الحي، وذلك بعد ثماني سنوات توقفت خلالها هذه السياسة. ومن بين ابناء عائلة شماسنة التي صدر امر بإخلائها، في الاسبوع الماضي، مسنين في الثمانين من العمر. وينضم امر الاخلاء الى اجراءات الاخلاء التي استؤنفت في الآونة الأخيرة ضد عائلتين اخريين. ويوم الاربعاء الماضي زار الحي وفد من الدبلوماسيين من سبع دول اوروبية دعما للسكان.
وتعيش عائلة شماسنة في منزل صغير في حي الشيخ جراح منذ عام 1964. وكما في حالات اخرى في الحي، فقد اقيم المنزل على اراضي يدعى بأنها كانت تابعة لليهود قبل 1948. وقامت جمعية يمينية تسمى "صندوق اراضي اسرائيل" بالاتصال مع سيدة تدعى عشيرا بيبي وتدعي ملكيتها للأرض. وقبل اربع سنوات خسرت عائلة شماسنة التماسا قدمته الى المحكمة العليا بعد تحديد المحاكم الدنيا بأنها تعيش في بيت اقيم على ارض يهودية. ومع ذلك فقد اجل القضاة إخلاء العائلة لمدة سنة ونصف، لأسباب انسانية.
ورغم مرور عامين ونصف على انتهاء موعد الاخلاء الا انه لم يتم القيام باي اجراء لتنفيذ الأمر، وفي الآونة الأخيرة، مع تغيير الاجواء السياسية واستبدال الادارة في الولايات المتحدة، تم استئناف الاجراءات. وقبل اسبوع تسلمت العائلة امرا يحدد بأن عليها إخلاء المنزل حتى التاسع من آب الجاري، والا سيتم اخلاؤها بالقوة. ووصلت قوة من الشرطة الى المكان واستدعت احد ابناء العائلة للتحقيق. ويوم الأربعاء وصل دبلوماسيون من فرنسا وايطاليا وبلجيكا وايرلندا والسويد والنرويج ومالطا، للتضامن مع العائلة.
وكانت اسرائيل قد اخلت في 2009 ثلاث عائلات فلسطينية من الحي في ظروف مشابهة، وفي اعقاب ذلك تولدت حركة احتجاج كبيرة اثارت صدى دوليا. وشارك الرئيس الأمريكي الاسبق جيمي كارتر في مظاهرة ضد "تهويد الحي". كما وقفت وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون ضد هذا الاجراء. ويشار الى ان بلدية القدس صادقت في الآونة الأخيرة على مخطط بناء لليهود في الحي، الأمر الذي سيؤدي الى إخلاء عشرات السكان الفلسطينيين.
صراع بين فلسطيني وجمعية الاستيطان "إلعاد" على ملكية منزل في سلوان
تكتب "هآرتس" في تقرير حول اجراءات التهويد في حي سلوان في القدس الشرقية، ان البعض يؤمنون بأن احدى المناقصات الحكومية التي تم نشرها مؤخرا، ستلعب دورا حاسما في الصراع على هذا الحي كله. ويشارك في هذه المناقصة جانبان فقط: جمعية المستوطنين "إلعاد" وجواد صيام الذي يعتبر زعيما للفلسطينيين في سلوان. والمناقصة التي نشرها حارس املاك الغائبين في وزارة القضاء وسلطة اراضي اسرائيل، تعرض للبيع ربع بناية تتألف من اربعة طوابق في الحي، وستنتهي المناقصة بعد 20 يوما. ويدعي صيام ان حارس الاملاك يفعل كل ما يستطيع لمساعدة المستوطنين في السيطرة على بنايته.
ويعيش صيام (48 عاما) في حي وادي حلوة في سلوان، الذي تم تحويله الى ما يسمى الحديقة القومية "مدينة داود" التي تديرها جمعية "إلعاد". ويعتبر احد قادة الحي، وقد أسس مركز معلومات وادي حلوة الذي يحارب السيطرة المتواصلة لجمعية "إلعاد" على المنطقة، ونشر معلومات حول ما يحدث في الحي وفي القدس الشرقية. كما اسس صيام نادي الاولاد الذي يعرض دورات في الحاسوب ونشاطات تعليمية ومخيمات صيفية. ويعيش بنفسه في البناية التي تملكها عائلته الى جانب عقارات سيطرت عليها جمعية المستوطنين "إلعاد". ومنذ سنوات تحاول "إلعاد" السيطرة على المنزل واخلاء صيام وعائلته منه.
وتشبه قصة عائلة صيام قصص الكثير من العائلات في الحي. فبعد وفاة صاحب العقار الاصلي يتفرق الورثة، ويقوم بعضهم ببيع حصتهم في المبنى لجهات وهمية ارسلتها جمعية المستوطنين. ويتواجد قسم اخر من اصحاب المنزل في الخارج، ويعتبرون غائبين، ولذلك يضطر من تبقوا في الحي الى مواجهة دعاوى قضائية كثيرة من جانب الجمعيات الاستيطانية التي تسعى للسيطرة على البيت. في حالة صيام، توفيت صاحبة البيت، جدته، في عام 1991 واورثت المبنى لثمانية اشخاص. وقام اربعة منهم ببيع حصتهم لجهات تعمل في خدمة "إلعاد"، بحيث باتت الجمعية تملك نصف البناية. وهناك وريثتان كانتا في الاردن في عام 1967، ولذلك اعتبرتا غائبتين، بينما واصل جواد ووريث اخر الاقامة في المنزل، ما يعني ان نصف البيت تسيطر عليه "إلعاد"، وربع يسيطر عليه حارس الاملاك، والربع الاخر بأيدي مواطنين فلسطينيين.
احد ابناء العائلة تعاون مع "إلعاد" وباعها حصته. وفي 1997 رفضت المحكمة المركزية دعوى قدمها احد البائعين بواسطة محامي جمعية "إلعاد" ايتان جيبع. وادعى البائع المتعاون مع "إلعاد" ان جدته حرمت بناتها من الميراث، ولذلك فان حصة المستوطنين في البناية اكبر مما اشتروه. وحملت الوثيقة التي تحرم البنات من الميراث بصمة اصبع. ويعتقد جواد انه تم اخذ بصمة جدته بعد وفاتها. ولم تناقش المحكمة موعد بصم الوثيقة، لكنها حددت بأن صاحبة البصمة لم تفهم معنى الوثيقة والغت حرمان البنات من الميراث.
وقدمت "إلعاد" طلبا لتفكيك الشراكة في البيت. ومؤخرا، اعلن حارس الاملاك بأنه ينوي بيع "حصته" في البناية. وهذه مناقصة داخلية يمكن فقط للمالكين المشاركة فيها، أي جواد و "إلعاد". وحدد مبلغ 455 الف شيكل كحد ادنى لشراء حصته في المنزل، وسيفوز بالمناقصة من يعرض ثمنا اكبر. لكن صيام يعرف ان فرص فوزه بالمناقصة ضئيلة امام الجمعية التي تعتبر من الجمعيات الغنية. وقال: "ليس لي من اين اتي بهذا المبلغ، وحتى لو وفرته فانهم سيضعون مبلغا اعلى، وسيعرفون بالتأكيد كم سنعرض".
وبعث المحامي وليد زحالقة برسالة الى المستشار القانوني للحكومة، طالب فيها بإلغاء المناقصة، وكتب: "ان الجهات المنافسة في المناقصة ليست متساوية. فمن جهة تقف عائلة فلسطينية بسيطة، لا يعتبر وضعها الاقتصادي لامعا، ومن جهة جمعية مستوطنين قوية تصل ميزانيتها السنوية الى عشرات ملايين الشواكل، وتستعين بشركات اجنبية مجهولة وثرية لشراء الاراضي، والمال بالنسبة لها غير محدود".
لكن صيام ومحاميه لا يطرحان فقط ادعاءات ضد مصداقية المناقصة، وانما، ايضا، ضد طرق سيطرة الجمعية على المنزل. ويطرح صيام ادعاء اساسيا ضد استخدام قانون املاك الغائبين لسلب بيت عائلته. وتم سن هذا القانون في 1950 بهدف السيطرة على املاك الفلسطينيين الذين طردوا من البلاد في 1948، ويحدد ان العقارات التابعة لشخص انتقل الى دولة معادية، تنتقل الى سلطة الدولة. ومنذ 1967 استخدم المستوطنون هذا القانون بشكل واسع من اجل السيطرة على عقارات في القدس الشرقية، بعد ان اثبتوا بأن اصحابها يعيشون في الضفة او الاردن. وطوال سنوات تم توجيه انتقادات ثاقبة ضد استخدام هذا القانون من قبل قضاة في المحاكم ولجنة تحقيق حكومية ومستشارين قانونيين ومحامين، لأنه خلافا للوضع في 1948، ليس المقصود لاجئين تركوا بيوتهم خلال الحرب وخلفوا ممتلكات "مطلوبة لتطوير البلاد"، كما يحدد القانون الاصلي. وقبل عامين حددت هيئة موسعة ضمت سبعة قضاة في المحكمة العليا، برئاسة القاضي اشير غرونيس، بأنه يجب تقييد استخدام قانون املاك الغائبين في القدس الا في الحالات الاستثنائية جدا. وحددت قاضيتان، بينهما رئيسة المحكمة الحالية مريم نؤور، انه لا توجد حالات كهذه (استثنائية جدا). وقال المحامي زحالقة انه كان يجب على حارس الاملاك العثور على طريقة لتحرير العقار لأبناء العائلة وعدم السماح ببيعه لجمعية يهودية.
وقالت حجيت عفران، من حركة "ٍسلام الان" انه "يوجد هنا تعاون بين حارس الاملاك ومصالح "إلعاد". الحديث هنا ليس عن اجانب سيطروا على البيت وانما عن ابناء عائلة، احدى البنات تعيش في العقار، لكن حارس الاملاك يعتبرها سيطرت عليه"!
وكتب المحامي زحالقة: "يبدو اننا نشهد الان دورة جديدة من النشاط المرف,ض لحارس الاملاك في سلوان لصالح المستوطنين. هذه محاولة شفافة من قبل الحارس لمساعدة المستوطنين على فرض سيطرتهم الكاملة على المنزل وسلبه من اصحابه الفلسطينيين".
وقال نشطاء اسرائيليين وفلسطينيين يحاولون مساعدة صيام، ان الصراع على المنزل اكبر بكثير من مسألة بيت اخر سيسيطر عليه المستوطنون. في السنوات الاخيرة حققت الجمعية نجاحات كثيرة في السيطرة على بيوت وتطوير الحديقة القومية فوق وتحت الارض. "الشعور هو انه اذا سقط بيت جواد فستسقط كل سلوان الفلسطينية"، قالت حجيت عفران. وقال صيام: "منذ عام 1994 ونحن نخوض محاكم ضد المستوطنين، واذا خسرنا الان فسيتبقى لدينا ربع البيت وسيصبح من الاسهل عليهم طردنا. لكنني لن اخرج منه. سيكون عليهم قتلي اولا".
وقالت وزارة القضاء ان "حصة حارس املاك الغائبين تم تحديدها حسب قرار رئيس المحكمة المركزية يوسيف شبيرا. وبعد هذا القرار الذي حدد الحقوق في العقار تم فتح اجراء لتفكيك الشراكة في البناية بين كل الاطراف. وخلال هذا الاجراء وبما انه يمنع على حارس الاملاك بيع عقار الا لسلطة تطوير تعمل في اطار دائرة اراضي اسرائيل فقد تم بيع حصته لسلطة التطوير التي نشرت المناقصة. كل الاجراءات تتم حسب نظم واوامر دائرة اراضي اسرائيل في اطار الاجراءات القضائية وتحت اشراف المحكمة".
وقالت جمعية "إلعاد" انه "تم بيع العقار من قبل أبناء عائلة صيام بإرادتهم الحرة قبل 20 سنة، وحصلوا على الثمن كاملا. المحكمة عرفت تركيبة الملكية في العقار، وبناء عليه، اعلنت الدولة قبل ثلاث سنوات عن بيع حصتها النسبية بواسطة مناقصة، كما هو متبع. يؤسفنا انه على الرغم من كون الاجراء اعتيادي ومعروف مسبقا، وتم بالتنسيق مع كل الجهات المشاركة في العقار، ان هناك شخص في العائلة، لا يسكن في العقار، ويريد استغلال المسألة من خلال ذر الرمال في عيون الجمهور بهدف دفع نشاطه السياسي المتطرف. من تعرضت حقوقهم الى المس منذ 20 سنة هم المالكون الذين اشتروا العقار بشكل صادقت عليه المحكمة، لكنهم لم يتمكنوا حتى الان من تطبيق حقهم فيه".
المصادقة على قانون امريكي يفرض تقليص المساعدات المالية للسلطة الفلسطينية
تكتب "هآرتس" ان لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي، قررت يوم الخميس، المصادقة على قانون "تيلور فروس" الذي يفرض على الادارة الأمريكية تقليص المساعدات المالية للسلطة الفلسطينية، طالما واصلت دفع مخصصات "للمخربين" الذين ادينوا في نشاطات ارهابية، ولأبناء عائلاتهم.
وتمت المصادقة على القانون بأصوات كافة الاعضاء الجمهوريين ونصف الاعضاء الديموقراطيين، الأمر الذي يشير الى دعم الحزبين للقانون. ومن المتوقع ان يحظى بتأييد واسع عندما سيتم طرحه قريبا في مجلس الشيوخ.
وصادقت اللجنة على اقتراح تسوية طرحه السيناتور الديموقراطي تيم كين، الذي يدعو الى اقامة صندوق يتم فيه ايداع المبالغ التي ستقلص من المساعدات للسلطة الفلسطينية، وفي حال اثبتت السلطة تغيير سياستها في هذا الشأن، يتم تحرير الاموال لها بعد سنة.
مستوطنو ميغرون سابقا يطالبون المصادقة على خارطة لبناء مستوطنة جديدة لهم
تكتب "يسرائيل هيوم" ان المستوطنين الذين اخلتهم الحكومة من بؤرة ميغرون، قبل خمس سنوات، بناء على قرار المحكمة العليا، يقومون بجمع تواقيع وزراء واعضاء كنيست على رسالة موجهة الى رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، تطالب بتنظيم مستوطنة ثابتة لهم خلال الشهر القادم. ويعيش سكان ميغرون سابقا في المباني الجاهزة التي نقلوا اليها بالقرب من مستوطنة بساغوت، ولا يزالون بانتظار مصادقة مجلس التخطيط الاعلى في الادارة المدنية على خارطة بناء بيوت ثابتة لهم في "جبعات هييكف" كما تم وعدهم عشية الاخلاء.
وقد حاول ممثلو المستوطنين ومجلس مطيه بنيامين، طوال السنوات الخمس الماضية، تنظيم مسألة اقامة المستوطنة مع السلطات حسب القرار الحكومي. وبعد ايداع الخارطة واسقاط الاعتراضات عليها، ينتظر المستوطنون المصادقة على الخارطة من قبل مجلس التخطيط الاعلى، لكن النقاشات في اللجنة تأجلت عدة مرات، كان آخرها قبل شهرين. ويدعي المستوطنون ان المستوى السياسي هو الذي يؤخر انعقاد مجلس التخطيط الأعلى. وفي الشهر القادم يفترض بالمجلس الانعقاد مرة أخرى، للمصادقة على اقامة المستوطنة التي أقرتها الحكومة قبل خمس سنوات.
وجاء في الرسالة الموجهة الى نتنياهو انه "بعد خمس سنوات من التأخير لا يوجد أي مبرر لتأخير البناء في المكان". ومن بين الموقعين على الرسالة رئيس الكنيست يولي ادلشتين، والوزراء زئيف الكين وياريف ليفين ونفتالي بينت واييلت شكيد واوفير اوكونيس واوري اريئيل وتساحي هنغبي وايوب قرا، ونائبي الوزراء ايلي بن دهان وتسيبي حوطوبيلي، واعضاء كنيست من الليكود والبيت اليهودي.
الى ذلك، شارك رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، يوم الخميس، في وضع حجر الأساس لبناء حي جديد في مستوطنة بيتار عيليت.
في المقابل يطالب مستوطنو سانور وحومش، في شمال الضفة، بإلغاء قانون الانفصال والسماح لهم بالعودة لاستيطان المنطقة. ونظم المجلس الاقليمي السامرة، ولجنة المستوطنين في السامرة، يوم الخميس، تظاهرة على خرائب مستوطنة حومش، شارك فيها حوالي الفي مستوطن ، بينهم وزراء واعضاء كنيست يؤيدون مشروع قانون إلغاء قانون الانفصال الذي قدمه رئيس الائتلاف دافيد بيتان ورئيسة كتلة البيت اليهودي شولي معلم.
العليا تأمر بهدم بيوت عائلات منفذي العملية في باب العامود
تكتب "يسرائيل هيوم" ان المحكمة العليا أمرت، يوم الخميس، بهدم بيوت عائلات الشبان الثلاثة الذين قتلوا الشرطية هداس ملكا، خلال العملية التي جرت بجانب باب العامود في القدس. "ورفض قضاة المحكمة بالإجماع الالتماس الذي قدمته عائلات "المخربين"، والتي ادعت ان قرار هدم البيوت يمس بحقوق الأبرياء، وقرر القضاة تنفيذ الهدم حتى التاسع من آب الجاري." وقال دافيد ملكا، والد الشرطية القتيلة ان "كل الدوائر المرتبطة بالعميلة يجب ان تعاقب. هذا لن يعيد الينا هداس، لكنه من المهم القيام بكل الخطوات القانونية من اجل الردع ومنع عمليات اخرى".
الشاباك يكشف "مسار تحويل الاموال من مقر حماس في تركيا وغزة الى الضفة"
تكتب "يسرائيل هيوم" ان جهاز الشاباك سمح، يوم الخميس، بنشر نبأ الكشف عن مسار لتحويل الأموال، بواسطة مبعوثين، بين مقرات حماس في تركيا وقطاع غزة الى قيادة حماس في الخليل. وحسب بيان الشاباك فقد بدأ هذا المسار بالعمل في مطلع 2016، بمبادرة من محمد ماهر بدر، الناشط الكبير في حركة حماس في الخليل، وعضو المجلس التشريعي، الذي جند مبعوثين لنقل الاموال، هما مصعب الهشلمون، ناشط في حماس الخليل، والذي تم ارساله الى تركيا تحت ستار العمل التجاري، وطه عثمان، من سكان الخليل، ايضا.
وطلب من مصعب نقل اموال من تركيا الى الخليل، لتمويل نشاط قيادة حماس في المدينة، خاصة اعضاء المجلس التشريعي من حماس. كما طلب منه نقل اموال لنشطاء حماس الذين تم اطلاق سراحهم من السجن. وفي المقابل قام شريكان لمصعب، شقيقه يسري الهشلمون وعمر قمري بإجراء اتصالات مع ماجد جعابنة، ناشط حماس في غزة ومن محرري صفقة شليط، وهو من الخليل اصلا، لمساعدتهم على تنسيق نقل الاموال من تركيا. والتقى مصعب وطه عدة مرات في تركيا مع ناشط في قيادة حماس يدعى هارون ناصر الدين، وهو ايضا من محرري صفقة شليط، ومن مدينة الخليل.
وحسب الشاباك فقد سلم هارون للمبعوثين عشرات الاف الدولارات، فاشتريا بها بضاعة من تركيا وقاما باستيرادها بواسطة شركة دولية، وبعد بيعها حولوا الاموال الى نشطاء حماس في الخليل، بعد حصولهما على العمولة. وتبين خلال التحقيق انه تم بواسطة هذه الطريقة تحويل حوالي 200 الف دولار. وقالوا في الشاباك انه سيتم قريبا تقديم لوائح اتهام ضد المعتقلين.
"الملك عبدالله سيزور رام الله الاسبوع المقبل"
علمت "يديعوت احرونوت" انه على خلفية التوتر مع اسرائيل، يجري الاردن اتصالات متقدمة مع السلطة الفلسطينية من اجل ترتيب زيارة للملك عبدالله الى رام الله، خلال الأسبوع القادم، حيث سيجتمع الملك خلال الزيارة القصيرة برئيس السلطة محمود عباس.
ويشار الى ان الزيارة الأخيرة التي قام بها عبدالله الى رام الله، جرت في اواخر 2012، وتوقيت الزيارة المرتقبة لا يقل اهمية عن الزيارة نفسها. فحقيقة وصول الملك عبدالله الى رام الله لاحتضان ابو مازن بعد فترة وجيزة من حادث اطلاق النار من قبل حارس السفارة الاسرائيلية في عمان، وبعد ازمة البوابات الالكترونية في الحرم القدسي،  تعتبر رسالة واضحة وبالغة الاهمية بالنسبة لإسرائيل. كما ان هذه الزيارة تهدف الى تقديم الدعم لعباس، في فترة يسود خلالها شرخ بين اسرائيل والسلطة الفلسطينية، وفي ظل قرار السلطة قطع الاتصالات مع اسرائيل، وبشكل خاص وقف التنسيق الامني.
الى ذلك، نصحت جهات رفيعة في العاصمة الاردنية، اسرائيل باستبدال كل الدبلوماسيين العاملين في سفارتها لدى عمان، بما في ذلك السفيرة عنات شلاين، في اعقاب الحادث الذي قام خلاله حارس السفارة زيف مويال بقتل مواطنين اردنيين بعد تعرضه للطعن. وقال مصدر سياسي اردني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" امس، ان "الملك عبدالله وقادة السلطة يتوقعون اجراء تحقيق جدي وعميق في اسرائيل حول ظروف حادث اطلاق النار ونتائجه. الملك عبدالله يعود ويوضح بشكل قاطع، بأنه طالما لم تقم اسرائيل بتحويل نص التحقيق الى السلطات الأردنية، لن يسمح للدبلوماسيين الاسرائيليين بالعودة الى عمان".
واضاف المسؤول الرفيع ان "عودة الدبلوماسيين الاسرائيليين الى عمان لن تكون خطوة بسيطة، ويتوقع ان يتم استقبالهم في اجواء معادية"، ولذلك فقد اوضح: "هناك من يوصون لدينا، من دون التدخل بشؤون اسرائيل الداخلية وبمعاييرها، بإرسال طاقم جديد الى عمان، لم يكن ضالعا في حادث اطلاق النار".
كما يمكن لحادث اطلاق النار ان يقود الى استبدال الحكومة في الأردن. وقد ادعت جهات رفيعة في عمان، امس، ان الملك عبدالله فكر بالإطاحة بكل الوزراء في اعقاب حادث السفارة، لكنه قرر في نهاية الأمر الانتظار الى ما بعد الانتخابات البلدية التي ستجري في منتصف الشهر الجاري. وطرحت وسائل الاعلام الاردنية في الأيام الأخيرة، سؤالا حول "من سمح للحارس الاسرائيلي بالمغادرة الى القدس بعد يوم من حادث اطلاق النار"، بعد تعهد وزير الداخلية والنائب العام بإحضاره للمحاكمة في الأردن.
تمديد فترة عمل منسق اعمال الحكومة في المناطق
كتبت "يديعوت احرونوت" ان رئيس الأركان غادي ايزنكوت، قرر تمديد فترة عمل منسق اعمال الحكومة في المناطق، الجنرال يوآب مردخاي، لسنة اخرى، ستكون الخامسة له في هذا المنصب.
والتقى ايزنكوت في الاسبوع الماضي، مع العميد "ك" من قسم الاستخبارات، الذي طلب استبدال مردخاي في المنصب، وابلغه بأنه لن يعينه لهذا المنصب، وسيتم تسريحه من الجيش. ويسود التقدير بأن "ك" سيجد مكانه في الموساد، في ضوء ماضيه السري.
ويحظى مردخاي بالتقدير في الجهاز الامني، ويعتبر شخصية مهنية ممتازة، يعرف جيدا الحلبة الفلسطينية ويقدم خدمات ناجحة للإعلام الاسرائيلي.
النائب العسكري يرفض المطالبة بإعدام منفذ عملية حلميش
كتبت "يديعوت احرونوت" ان النائب العسكري الرئيسي، العميد شارون اوفك، لا ينوي المطالبة بفرض عقوبة الاعدام على المخرب الذي قتل ابناء عائلة سلومون في حلميش، رغم ان رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو اعلن دعمه لفرض عقوبة الاعدام عليه.
وكان نتنياهو قد صرح خلال زيارته لعائلة سلومون، ان "عقوبة الاعدام للمخربين هي مسألة حان الوقت لفرضها. موقفي كرئيس للحكومة في مثل هذه الحالة، لهذا القاتل الحقي، هو انه يجب اعدامه". وفي نهاية الأسبوع انضم الى نتنياهو في موقفه هذا "المنتدى القانوني لإسرائيل الصهيونية والديموقراطية" عندما توجه المحامي يوسي فوكس الى النائب العسكري وطالب بفرض عقوبة الاعدام على المخرب.
وامس الاول، رد رئيس مكتب المدعي العسكري الرئيسي على فوكس، وكتب ان "النيابة العسكرية تعمل ليلا ونهارا على استنفاذ القانون بحق المخربين الذين اصابوا او حاولوا اصابة مواطني الدولة. سياسة سلطات تطبيق القانون في اسرائيل هي عدم المطالبة بفرض عقوبة الاعدام، حتى حين يحدد القانون هذه الصلاحية. لقد تم فحص هذه السياسة طوال سنوات، خاصة امام المستشارين القانونيين للحكومة، وبقي الموقف على حاله".
وقال المحامي فوكس معقبا: "لا يمكن استيعاب كون السياسة العامة لمعاقبة المخربين في ذروة موجة الارهاب، تحدد من قبل المدعي العسكري الرئيسي خلافا لموقف رئيس الحكومة واعضاء المجلس الوزاري".
إسرائيل تقرر اقامة عائق باطني في منطقة المثلث الحدودي: غزة، اسرائيل ومصر
تكتب "يديعوت احرونوت" ان اسرائيل تتعقب بقلق الاحداث والتهديدات المحتملة من الجانب الثاني للحدود الاسرائيلية – المصرية. وقاد تهديد الانفاق والتخوف المتزايد على الحدود الى فحص اقامة العائق الباطني في منطقة المثلث الحدودي: غزة، اسرائيل ومصر. وسيكون هذا العائق مشابها لجدار الباطون الباطني الذي يبنى حاليا على امتداد حدود قطاع غزة، بهدف توفير الدفاع لبلدات المنطقة امام احتمال تسلل مخربي داعش من الحدود مع سيناء.
ويخوض الجيش المصري منذ فترة حرب استنزاف امام تنظيم داعش في سيناء. وتسفر المعارك الضارية بين الجانبين عن سقوط خسائر متبادلة، في وقت ينجح فيه تنظيم داعش بتجنيد المزيد من النشطاء وتنفيذ عمليات ضد الجيش المصري.
ورغم ان الحرب تدور حاليا بين الجيش المصري وداعش في سيناء، الا ان التنظيم المتطرف ينجح بين الحين والآخر بإطلاق صواريخ باتجاه اسرائيل. بالإضافة الى ذلك قام الجيش المصري في شباط الاخير فقط، بتدمير ستة انفاق تربط بين قطاع غزة وسيناء، وفي ضوء ذلك يسود التخوف بمحاولة داعش تنفيذ عمليات من باطن الأرض ايضا.
سكان البلدات الاسرائيلية المتاخمة للحدود يسمعون جيدا اصداء الحرب في جزيرة سيناء. وعلى خلفية هذه الأحداث، وخشية تضخم التنظيم المتطرف ونواياه المعلنة بضرب اسرائيل، تقرر فحص توسيع مشروع العائق المقام على حدود غزة، ليشمل الحدود الاسرائيلية – المصرية ايضا.
وتصل تكلفة المشروع حول قطاع غزة الى حوالي 3.4 مليار شيكل، ويتوقع ان ينتهي العمل فيه خلال سنة ونصف. وقد صودق في المرحلة الاولى على اقامة العائق على طوال كيلومتر واحد فقط، بهدف تقديم رد على الانفاق الممتدة من سيناء، اذا كانت قائمة فعلا. وفي المستقبل، ومع المصادقة على الميزانية سيتم استكمال العائق لمسافة ثلاثة كيلومترات. ومن شأن هذه الخطوة ان تستبق الاحداث وتوفر الحماية ومشاعر الامن للبلدات التابعة للمجلس الاقليمي اشكول والمنطقة التي يهددها خطر الانفاق.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
ابرز ما تناولته الصحف 05/08/2017
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» خطط التحسن ونظم المتابعة لجميع المجالات2016/2017
» تشكيل لجنة لإعداد ملف لاستضافة المغرب لأمم إفريقيا عام 2015 أو 2017

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: مواضيع ثقافية عامة :: قراءة في الصحف-
انتقل الى: