جــردة ذاكـــرة.... هكــذا كـنـا وكـنــا