منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
لا داعي للتسجيل تابع جميع المواضيع بحرية وبساطة
هذا منتدى خاص ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 عبد الإله الخطيب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 43174
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: عبد الإله الخطيب   الإثنين 27 نوفمبر 2017, 6:13 pm

معالي السيد عبد الاله محمد الخطيب









السيرة الذاتية
لمعالي السيد عبدالاله الخطيب
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الاسم : عبد الاله الخطيب
مكان تاريخ الميلاد : 31/3/1953- السلط
الحالة الاجتماعية : متزوج وله ثلاثة ابناء

المؤهلات العلمية :-
- ماجستير الاقتصاد الدولي والتنمية من جامعة جون هوبكنز في واشنطن عام 1988
- ماجستير في الاعلام الدولي من الجامعة الامريكية في واشنطن عام 1986
- ليسانس علوم سياسية من الكلية العليا السياسية في اثينا عام 1981
- شهادة الدراسة الثانوية في عمان

المناصب التي شغلها :-

- 1984-1988خدم كدبلوماسي برتبة سكرتير ثان في السفارة الاردنية في واشنطن 
- 1988 -1993 مدير المكتب الخاص في وزارة الخارجية الاردني
- 1992-1993 المنسق العام للوفود الاردنية لمفاوضات السلام
- 1993-1994مساعد المدير العام للاستثمار في شركه الشرق الاوسط للتامين وعضو مجالس ادارة عدة شركات صناعية ومالية واستثمارية 
- 1994- 1995المدير العام لمؤسسة الدمام للاستثمار 
- 1995-1996 وزير السياحة والاثار 
- 1996-20/8/1998المدير العام لمصانع الاسمنت الاردنية 
- 1998-1999 وزير الخارجية 
- 1999-2000 وزير الخارجية 
- 2000-2002 وزير الخارجية 
- 2005 _ 2007 وزير الخارجية
- كما تابع عملة قبل ذلك كدبلوماسي في وزارة الخارجية وشارك في عدة مؤتمرات واجتماعات دولية , وعمل في السفارة الاردنية في اثينا / اليونان . 
- عضو في جمعية الشؤون الدولية والجمعية الملكية لحماية الطبيعة .

الاوسمة :-
وسام الكوكب الاردني من الدرجة الاولى 
يحمل بعض الاوسمة الاردنية ومجموعة من الاوسمة الاجنبية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 43174
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: عبد الإله الخطيب   الإثنين 27 نوفمبر 2017, 6:13 pm

[rtl]عبد الإله الخطيب: على الدولة الأردنية تجديد نخبها[/rtl]
[rtl]التاريخ:27/11/2017[/rtl]



قال وزير الخارجية السابق عبد الإله الخطيب، إن الدولة الأردنية اليوم بحاجة لتجديد نخبها السياسية، فالنخب السياسية في دول العالم الثالث تخلط بين المصالح الشخصية والمصالح السياسية، ولا بد للنخب أن تفصل بين مصلحتها والمصلحة الوطنية، وهذا الفصل نص عليه الدستور الأردني بشكل واضح.
وأوضح الخطيب في محاضرة ألقاها في معهد الإعلام الأردني، بعنوان"الأردن والإقليم"،  "أن الأردن لا يبحث عن دور إقليمي في المنطقة، ولكن أحياناً يبدو الدور بالنسبة للأردن ضرورة وحتمية لحماية المصالح الوطنية، وأن الدول لا تبحث عن الدور بل عن المصالح".
وأضاف الخطيب أن على الأردن أن يحافظ على مصالحه الوطنية وحماية أمنه وإستقراره، والدولة الأردنية كانت من ضمن الإستثناءات القليلة التي إستطاعت أن تحقق معجزة التكيف الإيجابي مع ما يحدث في المنطقة، وتمكنت بفضل دولة المؤسسات أن تحافظ على أمن وإستقرار البلاد رغم وجود بعض السلبيات أو التقصير في عدد محدود من المؤسسات".
وحول الإصلاح السياسي في المملكة توقف الخطيب عند تجربة الهيئة المستقلة للإنتخاب -التي كان أول رئيس لها- مشيراً إلى "أن الهيئة تمكنت من إجراء إنتخابات نزيهة بنسبة عالية، وأن التجاوزات التي حدثت لم تكن من مؤسسات الدولة بقدر ما كانت ممارسة من قبل بعض المواطنين".
وأضاف رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للإنتخاب السابق إلى أن "أمامنا مسافة طولية ليكون هناك مشاركة حقيقية في الحياة السياسية، ولا بد من تطوير الأحزاب السياسية، وأن يسير ذلك الإصلاح جنباً إلى جنب مع إصلاح اقتصادي".
أما من الناحية الإقتصادية فقد إعتبر الخطيب أن إقتصاد مثل الاقتصاد الأردني يفوق فيه الناتج المحلي الإجمالي 30 مليار دولار سنوياً، فيما المساعدات الخارجية تبلغ نحو 2 مليار، قادر على الاعتماد على ذاته وعلى موارده البشرية الكبيرة، مستدلاً بدول مثل لوكسبورغ أو سنغافورة تمكنت من تحقيق تقدم اقتصادي رغم قلة مواردها، "فعلينا توطين وتعزيز قيم العمل من أجل الإنتاج والقيم المدنية وبناء مجتمع مدني منتج".
وفيما يتعلق بالأوضاع الإقليمية قال الخطيب "إن الدولة الوطنية دولة حديثة في المنطقة بإستثناء المغرب ومصر، ولا يمكن القول إن الدولة العربية فشلت لأنها متنوعة، فهناك دول أكثر تنوعاً من الدول العربية لكنها تمكنت من بناء دولة وطنية قائمة على القانون وعلى الإندماج بين كافة أطياف الشعب، وهذا لم يحدث في الدول العربية.
وأشار الخطيب إلى "إن الأنظمة العربية لم تتمكن من بناء شبكة أمان للدولة الوطنية وهذا لا يمكن أن يحدث إلا بالثقة بالنفس أولاً والثقة بالدول المحيطة، وهو ما لم تنجح فيه الدول العربية ولم تتمكن أيضاً في منع التدخل في شؤونها الداخلية"، مضيفاً "أن ضعف الدول الوطنية وضعف النظام الإقليمي حال دون القدرة على التعاون الجماعي حيال كل القضايا المهمة في المنطقة مثل فلسطين أو العراق أو سورية أو حتى إيران".
ودل الخطيب على ذلك الضعف بأن "الدول العربية لم تكن ممثلة في مجموعة "خمسة زائد واحد" للتفاوض مع إيران حول برنامجها النووي، رغم أنها معنية أكثر من غيرها بالعلاقات مع إيران والبرنامج النووي الإيراني"، كذلك أشار إلى "أن الدول الأوروبية تمكنت من تقديم شبكة أمان لدول أوروبا الشرقية والانتقال بها من نظام إلى آخر دون السقوط في الفوضى".
وفي الصراع العربي الإسرائيلي بيّن الخطيب أن إسرائيل ممثلة بحزب الليكود الحاكم ليس لديها إرادة سياسية بالانسحاب من الضفة الغربية المحتلة وهناك سياسة واضحة في إسرائيل بهذا الشأن منذ عام 1996، وليس للإدارة الأميركية ممثلة بالرئيس ترامب القدرة على إجبار إسرائيل على الإنسحاب، وعليه "فإن الحديث عن إتمام صفقة كبرى خلال فترة إدارة ترامب غير متوفر وغير مكتمل العناصر".
كما توقف الخطيب في محاضرته عند ما حدث في الربيع العربي، مشيراً إلى "أن إنهيار النظام العربي بدأ منذ دخول القوات العراقية إلى الكويت عام 1990، وتعزز الإنهيار بحرب غير مبررة على العراق عام 2003، كما أن بعض الزعامات العربية كانت سبباً رئيسياً في حالة الفوضى التي وصلت إليها دولهم".
وشغل عبد الإله الخطيب سابقاً منصب وزير الخارجية، وكان أول رئيس لهيئة مفوضي الهيئة المستقلة للإنتخاب، كما عُين من قبل الأمين العام للأمم المتحدة مبعوثاً دولياً إلى ليبيا، ويشغل حالياً رئيساً لمجلس إدارة بنك الإسكان.
 

(البوصلة)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 43174
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: عبد الإله الخطيب   أمس في 9:26 pm

عبدالإله الخطيب: المطلوب أن يبقى القرار الأمريكي بشأن القدس معزولا

اقتباس :
قال إن الأردن كان يشعر منذ عام أن واشنطن ستقبل على هذه الخطوة، وحذر من تداعياتها
الاثنين 11 ديسمبر 2017 


أكد وزير الخارجية الأردني الأسبق عبد الاله الخطيب، أن بلاده كانت تسعى منذ نحو عام لحث الإدارة الأمريكية على عدم الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.
وقال الخطيب في تصريحات خاصة لـ "قدس برس": "الأردن معني بدرجة متساوية مع الفلسطينيين، وهو شريك معهم في موضوع القدس، وله حساباته الدينية والعربية، الخاصة بالقضية الفلسطينية".
وأضاف "الأردن كان يشعر لوحده خلال السنة الماضية، بعد تولي ترامب لرئاسة الولايات المتحدة وفي ضوء وعده الانتخابي، أن هذا القرار له تبعات خطيرة جدا".
وتابع الخطيب، الذي كان عضوا في وفد المفاوضات الأردني مع إسرائيل، قائلا: "كنت أتمنى أن كل العرب والمسلمين كانوا ساندوا الموقف الأردني في حث الإدارة الأمريكية لعدم اتخاذ هذا القرار، الذي اتخذ الآن، ومن الواضح أن له آثار بالغة السوء على فلسطين وعلى الوضع في المنطقة".
وأكد الخطيب، الذي يشغل حاليا رئيس "منتدى الاستراتيجيات الأردني"، أن المطلوب الآن أن يبقى هذا القرار أمريكيا، وأن لا يتحول إلى توجه تتبعه دول أخرى، لأن هذا سيسبب خسارة للفلسطينيين والعرب".
وأضاف: "المهم أن يذهب العرب مرة أخرى إلى مجلس الأمن ويحاولوا، استصدار قرار بإدانة هذه الخطوة، وهذا في ضوء الفيتو الأمريكي غير ممكن، فلذلك فإن ما قرره وزراء الخارجية العرب، بأن يذهبوا إلى الجمعية العامة، وفق قاعدة متحدون من أجل السلام، هذا يجب أن يتم حتى، يبقى هذا القرار أمريكيا معزولا لا يتبعه أي موقف دولي آخر".
وحث الخطيب، العرب على ضرورة استعادة قدرتهم على العمل الجماعي، حتى يواجهوا هذا القرار وتبعاته، على اعتبار أنه ليس باستطاعة دولة عربية بمفردها أن تواجه تبعات هذا القرار".
وأكد الخطيب، على ضرورة الاستمرار في إظهار الموقف العربي الشعبي والرسمي الرافض لهذا القرار، لكن المهم أن يوظف هذا في عمل سياسيا ليستفيد من المعارضة الدولية الواسعة لهذا القرار الأمريكي".
وأضاف: "لا بد من تقديم دعم عربي ودولي كافي للطرف الفلسطيني حتى يمكنه من مراجعة الموقف بما يتناسب مع قدرته على تحقيق مكاسب سياسية. الطرف الفلسطيني لوحده لا يستطيع".
وأكد الخطيب، أن مواقف الأردن ومصر أساسية لإسناد الموقف الفلسطيني، وإن كان الدعم العربي والدولي مطلوب أيضا، على حد تعبيره.
وأعلن ترمب، الأربعاء الماضي، اعتراف بلاده رسميًا بالقدس عاصمة لـ "إسرائيل"، ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة.
ويشمل قرار ترامب الشطر الشرقي من القدس، الذي احتلته إسرائيل عام 1967، وهي خطوة لم تسبقه إليها أي دولة.
وأدى القرار إلى موجة كبيرة من الإدانات على مختلف الأصعدة لا سيما من قبل الدول العربية والإسلامية.
وتستضيف العاصمة المصرية القاهرة اليوم الاثنين قمة ثلاثية تجمع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، لبحث سبل مواجهة الاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل.
وتأتي القمة الثلاثية يوما واحدا بعد اجتماع وزراء الخارجية العرب في القاهرة رفضا لهذا القرار.
هذا وتستضيف مدينة إسطنبول التركية بعد غد الاربعاء قمة لمنظمة التعاون الإسلامي، لبحث كيفية التعاطي مع هذا القرار. 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
عبد الإله الخطيب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: اردننا الغالي :: شخصيات اردنيه-
انتقل الى: