منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
لا داعي للتسجيل تابع جميع المواضيع بحرية وبساطة
هذا منتدى خاص ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  الأحداث  المنشورات  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 اجتماع لمجلس الأمن حول إيران وعقوبات أمريكية جديدة عليها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 47865
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: اجتماع لمجلس الأمن حول إيران وعقوبات أمريكية جديدة عليها   السبت 06 يناير 2018, 6:15 am

اجتماع لمجلس الأمن حول إيران وعقوبات أمريكية جديدة عليها

رجل دين متشدد يدعو للتعامل بلا رحمة مع المحتجين



Jan 06, 2018

لندن ـ «القدس العربي» ووكالات: خرجت تظاهرات مؤيدة للنظام الإيراني في أنحاء طهران أمس، في ظل سعي السلطات إلى إخماد حركة الاحتجاج التي انطلقت آخر الشهر الماضي، في حين فرضت واشنطن عقوبات جديدة على ايران ودعت إلى عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن.
وأرجع مسؤولون إيرانيون التظاهرات التي انطلقت منذ 28 كانون الأول/ ديسمبر إلى «مؤامرة» اتهموا وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي آي ايه) واسرائيل والسعودية بالضلوع فيها، وهو ما ردده الرئيس التركي رجب طيب اردوغان.
ولليوم الثالث على التوالي خرجت تظاهرات مؤيدة للنظام بعد صلاة الجمعة في 40 نقطة شملت محافظة طهران والعديد من المدن بينها تبريز (شمال غرب) وكرمان (جنوب)، بينما أعلنت السلطات انتهاء الاحتجاجات المناهضة للنظام.
وفرضت واشنطن عقوبات على خمس شركات إيرانية اتهمتها بالمشاركة في برنامج الصواريخ الباليستية الإيراني، في خطوة ربطتها بالاحتجاجات.
وسجل وجود كثيف للشرطة في شوارع طهران رغم عدم ورود تقارير عن خروج احتجاجات جديدة ليل الخميس الجمعة.
وعقد مجلس الأمن الدولي في وقت لاحق أمس الجمعة اجتماعا طارئا لبحث الوضع في إيران بناء على طلب أمريكي.
وحذرت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي قبيل الاجتماع من إمكانية تحول الاحتجاجات في إيران إلى نزاع شبيه بما حصل في سوريا.
وانتقدت روسيا الولايات المتحدة لدعوتها إلى الاجتماع. وأفاد دبلوماسيون أن موسكو طالبت الجمعة بعقد مشاورات مغلقة قبل الاجتماع.
وسيقرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأسبوع المقبل إن كانت بلاده ستواصل تطبيق رفع العقوبات التي كانت مفروضة على ايران، كما ينص الاتفاق النووي.
ودعا رجل دين متشدد في إيران إلى التعامل بلا رحمة مع الاحتجاجات التي تعم أنحاء البلاد.
وقال أحمد خاتمي، وهو عضو بارز في مجلس الخبراء الإيراني، أمس الجمعة، في خطبة الجمعة في طهران إن الأشخاص الذين يتظاهرون في أنحاء البلاد هم أعداء للإسلام. وأضاف: «يجب ألا تكون هناك رحمة معهم».
وأنحى خاتمي باللائمة على أربيل وعواصم أخرى على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها إيران، مشيرا إلى أن بلاده أسهمت في إحباط إعلان الانفصال في إقليم كردستان الذي وصفه بـ»اسرائيل الثانية».
وهاجم الولايات المتحدة قائلا إنها أرادت إنشاء «إسرائيل ثانية» في المنطقة، إلا أن إيران «أحبطت» هذا المخطط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 47865
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: اجتماع لمجلس الأمن حول إيران وعقوبات أمريكية جديدة عليها   السبت 06 يناير 2018, 6:16 am

كتاب يكشف أن ترامب وصهره «هندسا انقلابا» في السعودية وضع «رجلهما في القمة»

موقع «إنترسيبت» الالكتروني: الرئيس الأمريكي ساعد بن سلمان في الإطاحة بمحمد بن نايف



Jan 06, 2018

لندن ـ «القدس العربي»: كشف مراسل وكالة «أسوشيتد برس» في البيت الأبيض، جوناثان ليمير، في تغريدة على تويتر، أن كتاب «نار وغضب: داخل البيت الأبيض برئاسة ترامب»، الذي طرح يوم أمس الجمعة، أورد أن الرئيس الأمريكي أخبر أصدقاءه أنه «هندس انقلابا في السعودية» مع صهره جاريد كوشنر، وذلك بعد تولي محمد بن سلمان منصب ولي العهد في المملكة العربية السعودية.
وقال ليمير في تغريدته «في كتاب وولف، بعد تولي محمد بن سلمان منصب ولي العهد في السعودية، أخبر ترامب أصدقاءه أنه وصهره جاريد قد هندسا انقلابا في السعودية: لقد وضعنا رجلنا في القمة».
وكشف مقال لموقع «إنترسيبت» الأمريكية معلومات جديدة عن إطاحة محمد بن سلمان بمحمد بن نايف من ولاية العهد في السعودية، ودور الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في ذلك. 
وكان الملك سلمان أطاح بابن أخيه محمد بن نايف من منصب ولي العهد واستبدله بابنه محمد بن سلمان البالغ من العمر واحدا وثلاثين عاما، محدثا ما يشبه الزلزال، ومخالفا بذلك عرفا استمر لعقود داخل العائلة الملكية الحاكمة، فيما يتعلق بآلية وراثة الملك فيها. 
وأصدر الملك أمرا بإقالة محمد بن نايف من منصبه كوزير للداخلية، والذي كان لحين من الزمن يتربع على عرش أقوى الأجهزة الأمنية في المملكة. واستذكر تقرير الصحيفة الأمريكية، أن ترامب كان قبل ذلك بشهر فقط زار المملكة العربية السعودية في أول رحلة له خارج البلاد، حيث التقى الزعماء من مختلف أرجاء الشرق الأوسط، ووقع مع قادة المملكة صفقة سلاح طموحة قدرت قيمتها بما يقرب من 110 مليارات دولار. 
وعندما نصب محمد بن سلمان وليا للعهد اتصل به ترامب وهنأه على «ترقيته الأخيرة». ويصف مؤلف الكتاب وولف رحلة ترامب إلى المملكة العربية السعودية «بالفرج الإلهي»، حيث إنها «كانت بمثابة الهروب من واشنطن بعد فترة قصيرة من طرد الرئيس لمدير مكتب التحقيقات الفيدرالي «أف بي آي» جيمس كومي»، وفق قوله. 
ويقول وولف: «لم يكن هناك وقت أفضل لتصدر عناوين الأخبار بعيدا عن واشنطن، حيث يمكن لرحلة من هذا النوع أن تغير كل شيء». وحسب مقال الصحيفة، فإن وولف اعتمد في كتابه على مقابلات أجراها على مدى ثمانية عشر شهرا مع مقربين من ترامب وكبار موظفيه. 
وكان ترامب استشاط غضبا بسبب ما ورد في الكتاب الذي يحتوي على مقاطع تدينه وتدين عائلته، نسبها المؤلف إلى مستشاره السابق للشؤون الاستراتيجية ستيف بانون، لدرجة أن محامي الرئيس طالب وولف ودار النشر المكلفة بكتابه بالامتناع عن نشر الكتاب. وكان بانون، في كلمة ألقاها في أحد مراكز البحث في واشنطن في شهر تشرين الأول/ أكتوبر، قد ربط بين زيارة ترامب إلى المملكة العربية السعودية والتغيير الذي طرأ على ولاية العهد فيما بعد. 
وقال: «إذا ما نظرت إلى المملكة العربية السعودية، فستجد أنهم أحدثوا تغييرا أساسيا كبيرا منذ القمة. فولي ولي العهد أصبح الآن وليا للعهد».
وأضاف: «أعتقد أن ألفا من رجال الدين ألقي القبض عليهم أو وضعوا تحت الإقامة الجبرية قبل أسبوعين أو قبل ثلاثة أسابيع، أو شيء من هذا القبيل. أنا على علم بأن الحزب المعارض في صحيفة «نيويورك تايمز» يشير إلى معظم هؤلاء بوصفهم شيوخا ليبراليين». 
ودعا ترامب محمد بن سلمان إلى البيت الأبيض في شهر آذار/ مارس، فيما وصفه وولف «بالدبلوماسية الهجومية».
ومنذ ذلك الحين لم يتوقف محمد بن سلمان عن استغلال «احتضان ترامب له في سعيه لإحكام قبضته على مقاليد الأمور في المملكة. وما كان من البيت الأبيض وساكنه ترامب، الذي ما فتئ ينكر ذلك، إلا أن يسر له السبيل».
وقال وولف في كتابه إن محمد بن سلمان تقدم «في المقابل بعرض سلة من الصفقات والإعلانات التي تصادفت مع» زيارة ترامب إلى المملكة العربية السعودية، مانحا بذلك الرئيس «نجاحا» في مهمته. ويقال إن صهر الرئيس ومستشاره الذي يحظى بثقته جاريد كوشنر مقرب جدا من محمد بن سلمان. 
وكان كوشنر قد زار المملكة العربية السعودية في شهر تشرين الأول/ أكتوبر، حيث كان هو وولي العهد يسهران حتى الرابعة فجرا على مدى عدة ليال متتابعة «يتبادلان الحكايات ويضعان الاستراتيجيات»، كما ورد في تقرير لصحيفة «واشنطن بوست». 
بعد أيام قليلة فقط، أمر محمد بن سلمان بإلقاء القبض على العشرات من أعضاء النخبة السعودية الحاكمة. وقبل أسابيع فقط من استلامه لمنصب ولي العهد، أقدم بن سلمان على قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر وفرض الحصار عليها، فما كان من ترامب إلا أن نسب الفضل في ذلك إلى نفسه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 47865
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: اجتماع لمجلس الأمن حول إيران وعقوبات أمريكية جديدة عليها   السبت 06 يناير 2018, 6:34 am



صورة أرشيفية للرئيس ترامب ومساعده بانون في البيت الأبيض





«نار وغضب فى بيت ترامب الأبيض» .. قنبلة جديدة فى وجه الرئيس الأمريكى

واشنطن ــ وكالات الأنباء


تفجرت قنبلة سياسية جديدة، أمس، فى وجه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بعدما كشف كتاب جديد، يتناول كواليس أول عام من رئاسة ترامب، عن مقابلة مع ستيف بانون، كبير مستشارى البيت الأبيض السابق، اتهم فيها بانون إدارة ترامب بالخيانة وإنعدام الوطنية فى تحول مفاجيء لبانون، الذى كان يوصف بأنه الذراع اليمنى لترامب، إيذانا بانضمامه إلى صفوف أعداء الرئيس الأمريكى.


وأثارت مقتطفات نشرتها أمس صحيفتا «الجارديان» البريطانية ومجلة «نيويورك» الأمريكية من كتاب «نار وغضب داخل بيت ترامب الأبيض» للصحفى مايكل وولف، عاصفة فى واشنطن حيث كشف الكتاب عن عدة مفاجآت منذ اليوم الأول من إعلان فوز ترامب بالرئاسة فضلا عن الصراعات داخل البيت الأبيض والتحقيقات بشأن اتهامات الفريق الرئاسى لترامب بالضلوع فى التدخل الروسى فى انتخابات الرئاسة الأمريكية ٢٠١٦ فضلا عن معلومات تتعلق بعائلة الرئيس الأمريكى.


وجاء فى الكتاب - الذى استند إلى مقابلات مع كبار رجال البيت الأبيض - تصريحات على لسان ستيف بانون وصف فيه لقاء جمع بين كل من دونالد جونيور (نجل ترامب) وجاريدكوشنر (صهره ومستشاره) وبول مانافورت، مدير حملة ترامب الانتخابية، ومحامية روسية فى الحملة الانتخابية عام ٢٠١٦ بأنه «خيانة» وفعل «غير وطني». كما نقل الكتاب عن بانون قوله إنه متأكد من أن ترامب الابن كان سيأخذ الروس الذين شاركوا فى الاجتماع لملاقاة والده فى برج ترامب.


وتضمن الكتاب معلومات تشير إلى سعى إيفانكا ترامب، ابنة الرئيس الأمريكى بالتنسيق مع زوجها جاريد كوشنر ـ مستشار الرئيس ـ لأن تكون أول رئيسة للولايات المتحدة. ويقول مؤلف الكتاب، مايكل وولف، إن أحدا فى حملة ترامب لم يكن يصدق أنه سيفوز، والأرجح أن الترشح كان بغرض تعزيز مكانته العامة. ويضيف أن أكثر من كانوا يخشون فوز ترامب زوجته ميلانيا ترامب.ومن جانبه، شن الرئيس الأمريكى هجوما لاذعا على بانون ووصفه بالمجنون. كما وجه تشارلز هاردر، محامى الرئيس الأمريكي، رسالة إلى بانون تتهمه بانتهاك اتفاق عدم الكشف عن معلومات، وقال فيها «انتهكتم الاتفاق باتصالكم بالمؤلف مايكل وولف بشأن ترامب وأفراد أسرته وحملته الرئاسية». وبالإضافة إلى ذلك تتهم الرسالة بانون: «بالكشف عن معلومات سرية لمؤلف الكتاب والإدلاء بتصريحات تنطوى على ذم، وفى بعض الحالات تصريحات تشهيرية صريحة، من المؤلف بحق ترامب وأفراد أسرته». ومن جهتها، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، إن «الكتاب مليء بالمعلومات الكاذبة والمضللة من أشخاص ليس لديهم صلات بالبيت الأبيض أو تأثير لديه». ومن المقرر أن يطرح الكتاب الثلاثاء المقبل وفقا لما ذكرته وكالات الأنباء.






نفى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن يكون قد تكلم يوما لمايكل وولف مؤلف كتاب "نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض" الذي سيصدر الجمعة، معتبرا أن الكتاب "مليء بالأكاذيب". وينقل الكتاب اقتباسات من مساعدين لترامب بمن فيهم ستيف بانون يعربون فيها عن شكوك جدية حول أهلية ترامب لمهام الرئاسة، بالإضافة لأسرار حول حملة ترامب الانتخابية والفوضى داخل إدارته.



غرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مساء الخميس قائلا إن الكتاب الجديد الذي سيصدر الجمعة حول حملته الانتخابية و"الفوضى" داخل البيت الأبيض "مليء بالأكاذيب".
وتعليقا على كتاب "نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض" لمايكل وولف وبعد فشل محاولة لمنع صدوره، قال ترامب "لم أسمح إطلاقا بدخول مؤلف هذا الكتاب المجنون إلى البيت الأبيض! لم اتحدث إليه أبدا بشأن كتاب. مليء بالأكاذيب وبالتحريف وبمصادر غير موجودة".


دونالد ترامب يعتبر كتاب "نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض" "مليء بالأكاذيب"
وأضاف ترامب "انظروا إلى تاريخ هذا الرجل وشاهدوا ما سيحدث له ولستيف القذر".






ولم يتضح ما إذا كان ترامب يشير إلى ستيف بانون مسؤول الإستراتيجيا السابق في البيت الأبيض أو ستيف روبن رئيس دار "هندري هولت أند كومباني" التي تنشر كتاب وولف.
ونشرت مقاطع من الكتاب في العديد من وسائل الإعلام الأربعاء، ما استدعى رد فعل غاضب من البيت الأبيض.
وهو ينقل اقتباسات من مساعدين لترامب بمن فيهم ستيف بانون ييعربون فيها عن شكوك جدية حول أهلية ترامب لمهام الرئاسة.
وحصلت وكالة الأنباء الفرنسية على نسخة من الرسالة التي وجهها محامي ترامب، تشارلز هاردر، إلى الكاتب ودار النشر وجاء فيها أن الكتاب يحتوي "العديد من التصريحات الكاذبة و/أو التي لا أساس لها" حول ترامب.
وبعدما كلف ترامب محاميه السعي لوقف توزيع الكتاب، قرر الناشرون إصداره الجمعة قبل أربعة أيام من التاريخ المحدد لذلك بالأساس.
وكان ترامب قد أصدر بيانا ندد فيه بالتصريحات التي أدلى بها ستيف بانون للكاتب، واعتبر أن بانون قد "فقد عقله" بعد إقالته من منصبه في الإدارة في آب/أغسطس.
من جهتها قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز إن الكتاب يتضمن معلومات "غير صحيحة إطلاقا".
ويقتبس الكتاب الذي يصور ترامب على أنه جبان وغير مستقر وعديم الخبرة في شؤون المكتب البيضاوي، أقوال حليفه السابق وكبير مستشاريه ستيف بانون الذي أمره محامو الرئيس كذلك بالكف عن إفشاء معلومات.

ونقل الكتاب عن بانون قوله إن التحقيق الذي يجريه المدعي الخاص روبرت مولر حول قضية التدخل الروسي في انتخابات العام 2016 سيركز على قضايا تتعلق بتبييض أموال.
مقتطفات مثيرة من كتاب جديد حول ترامب




بعد نشر مقتطفات من كتاب جديد لمايكل وولف الأربعاء، بعنوان "نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض"، شن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هجوما لاذعا على ستيف بانون، مستشاره السابق للأمن القومي الذي كشف معلومات عنه لمؤلف الكتاب، واعتبر أنه "فقد عقله".






نشرت مجلة "نيويورك" وصحيفتا "الغارديان" و"واشنطن بوست" مقتطفات من كتاب جديد لمايكل وولف بعنوان "نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض".

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز إن في الكتاب معلومات "غير صحيحة بالمرة" دون الخوض في التفاصيل.

من جهته، أصدر ترامب بيانا يندد فيه بالتصريحات التي أدلى بها ستيف بانون في الكتاب، وقال إن المخطط الإستراتيجي السابق في البيت الأبيض "فقد عقله".



فريق ترامب كان يظن إنه سيخسر

وجاء في الكتاب "بعد الثامنة مساء بقليل ليلة الانتخابات - عندما بدا أن المنحى الذي لم يكن متوقعا - ويشير إلى أن ترامب قد يفوز - أصبح مؤكدا، قال دون جونيور لأحد الأصدقاء إن والده أو كما يناديه اختصارا دي.جي.تي، بدا وكأنه شاهد شبحا. وكانت ميلانيا تذرف الدموع - ليس دموع الفرح".

"وفي غضون ما يزيد عن الساعة بقليل، وبحسب مشاهدات ستيف بانون المستاء، بدأ ترامب المرتبك يتحول إلى ترامب غير المصدق ثم ترامب المذعور. لكن بقي التحول النهائي: فجأة أصبح دونالد ترامب رجلا يصدق أنه يستحق أن يكون رئيس الولايات المتحدة، وقادر على أن يكون رئيسا".

بانون عن اللقاء مع الروس

"ظن الرجال الكبار الثلاثة في الحملة (دونالد ترامب جونيور، وصهره جاريد كوشنر ومدير الحملة بول مانافورت) أن لقاء حكومة أجنبية في برج ترامب في قاعة المؤتمرات في الطابق الـ25 - من دون محامين، فكرة جيدة. لم يكن برفقتهم أي محام. حتى لو كنت تعتقد أن اللقاء ليس خيانة وليس غير وطني أو قذارة، وأنا اعتقد أنه كل ذلك، كان الأجدى الاتصال بمكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) فورا".

بانون عن الصين

"قال (بانون) العدو الحقيقي هي الصين. الصين هي أول جبهة في حرب باردة جديدة. الصين هي كل شيء. لا شيء آخر يهم. إن لم نحسن التعاطي مع الصين، لن ننجح في أي شيء آخر. المسألة سهلة جدا. الصين هي الآن حيث كانت ألمانيا النازية من 1929 الى 1930. الصينيون كالألمان، أكثر الشعوب منطقية في العالم إلى أن نرى أنهم ليسوا كذلك. وسوف ينقلبون مثل ألمانيا في ثلاثينيات القرن الماضي. سيكون هناك دولة قومية مغالية، وعندما يحصل ذلك لا يمكن إعادة الجن إلى القمقم".

إيفانكا وطموحاتها الرئاسية

"بعد مقارنة المخاطر بالمكاسب، قرر جاريد وإيفانكا قبول أدوار في الجناح الغربي (للبيت الأبيض) دون الأخذ بنصيحة كل شخص يعرفونه تقريبا. إنها بطريقة ما وظيفة مشتركة. تعاهدا على أنه: إذا سنحت الفرصة في المستقبل، تترشح هي للانتخابات الرئاسية. الرئيسة الأولى، كما تحلو الفكرة لإيفانكا، لن تكون هيلاري كلينتون؛ بل إيفانكا ترامب".

ترامب يخشى تسميمه

"يخشى منذ فترة طويلة من تعرضه للتسميم، أحد أسباب تناوله الطعام لدى ماكدونالدز - هكذا لا أحد يعرف متى يأتي والطعام آمن ومُعد مسبقا".

ترامب عن موظفيه

"عندما يتكلم على الهاتف بعد العشاء يتحدث عن أخطاء ونقاط ضعف كل فرد من طاقمه. بانون كان غير وفي (إن لم نقل إنه دائما يبدو قذرا). (كبير الموظفين رينس) بريبوس كان ضعيفا (إن لم نقل قصيرا - قزما). كوشنر متملق. (المتحدث باسم البيت الأبيض) شون سبايسر أحمق (ورديء المظهر أيضا). (المستشارة البارزة كيليان) كونواي دائمة البكاء. جاريد وإيفانكا ما كان يجب أن يأتيا إلى واشنطن".

هوس بمردوخ

"روبرت مردوخ، الذي وعد بزيارة الرئيس المنتخب، تأخر وصوله. عندما بادر بعض الضيوف إلى المغادرة أكد لهم ترامب المضطرب أن روبرت في طريقه. و+أنه أحد العظماء، آخر العظماء+ قال ترامب. +يجب أن تبقوا للقائه+ غير مدرك أنه الآن الرجل الأقوى في العالم، كان ترامب لا يزال يحاول التملق إلى قطب وسائل الإعلام الذي طالما ازدراه ووصفه بالدجال والأحمق".

تسريحة الشعر

"(إيفانكا ترامب) كانت تعامل والدها بنوع من التجرد، بل حتى السخرية، إلى حد التهكم من تسريحته أمام الآخرين. غالبا ما كانت تصف تلك التسريحة لأصدقاء بعبارات مثل: قمة رأس نظيفة تماما -- جزيرة بعد عملية جراحية لتقليل المساحات الصلعاء -- محاطة بدائرة من الشعر حول الجانبين وفي المقدمة، تمشط رأسياً لتجمع في الوسط ثم توجه إلى الخلف وتثبت برذاذ الشعر. اللون، تقول مثيرة الضحك، هو من مستحضر اسمه +للرجال فقط+ (جاست فور مين) كلما ترك على الشعر مدة أطول صار لونه أغمق. عدم صبر ترامب نتج عنه شعر برتقالي-أشقر".

فرانس24/أ ف ب


مؤلف " نار وغضب" يناقض ترامب




أكد مايكل وولف مؤلف كتاب " نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض"، اليوم الجمعة، أنه تحدث مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أثناء تأليفه الكتاب، الأمر الذي ينفيه ترامب.
وقال وولف في مقابلة مع محطة "إن.بي.سي" إنه متمسك بما أورده في الكتاب، وإنه "تحدث مع الرئيس من أجل تأليف الكاتب".
وأضاف وولف: "قطعا تحدثت مع الرئيس(ترامب). لكن لا أعرف إن كان يدرك أن تلك كانت مقابلة أم لا.. بالتأكيد لم يطلب عدم النشر".
وأشار وولف إلى أنه خلال فتره تأليفه للكتاب تحدث أيضا مع "أشخاص يتحدثون مع ترامب بشكل يومي ويتابعون معه العمل دقيقة بدقيقة".

وكان ترامب نفى في تغريدة مساء أمس الخميس لقاءه بوولف، قائلا: "لم أسمح بدخول مؤلف الكتاب الزائف إلى البيت الأبيض (في الحقيقة رفضت طلبه عدة مرات). لم أتحدث معه قط بشأن الكتاب".
وتابع ترامب: "الكتاب متخم بالأكاذيب والتصوير المضلل وبالمصادر التي لا وجود لها. ابحثوا في ماضي هذا الشخص وراقبوا ماذا يحدث له ولستيف القذر (ستيف بانون)".
جدير بالذكر أن وولف أعلن الجمعة عن كتابه الذي يحمل عنوان "نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض"، وأثارت مقتطفات منه عاصفة سياسية خلال الأيام الماضية، ودفعت بعض محامي ترامب للتهديد باتخاذ إجراءات قانونية والسعي لوقف نشر الكتاب.
وصوّر الكتاب، الذي ندد به ترامب ووصفه بأنه "متخم بالأكاذيب"، الوضع في البيت الأبيض بأنه فوضوي وأن الرئيس لم يكن مستعدا للفوز بالرئاسة في 2016، وأن مساعديه يسخرون من ضعف قدرات وولف.
المصدر: رويترز
أحمد باديان
ترامب يفشل في إيقاف نشر كتاب فاضح
لم تجد محاولات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وإدارته، في وقف نشر كتاب "نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض" بل على العكس، إذ قرر الكاتب الاستعجال في نشره اليوم بدلا من يوم الثلاثاء.
وقال الكاتب مايكل وولف على تويتر "يمكنكم شراؤه الجمعة، شكرا سيدي الرئيس".

ونُشرت مقاطع من الكتاب في العديد من وسائل الإعلام الأربعاء، ما أثار ردا غاضبا من البيت الأبيض.
و حصلت وكالة فرانس برس على نسخة من الرسالة التي وجهها محامي ترامب، تشارلز هاردر، إلى الكاتب وولف، ودار النشر "هنري هولت وشركاه"، جاء فيها "العديد من التصريحات الكاذبة حول ترامب التي لا أساس لها".
من جهتها قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، إن الكتاب يتضمن معلومات "غير صحيحة بتاتا".

ويقتبس الكتاب الذي يصور ترامب على أنه جبان وغير مستقر وعديم الخبرة في شؤون المكتب البيضاوي، أقوال حليفه السابق وكبير مستشاريه ستيف بانون، الذي أمره محامو الرئيس كذلك بالكف عن إفشاء معلومات.
ونقل الكتاب عن بانون، الذي غادر البيت الأبيض في أغسطس الماضي قوله، إن تحقيق المدعي الخاص روبرت مولر في مسألة التدخل الروسي في انتخابات العام 2016 سيركز على غسيل أموال.
المصدر: وكالات 
نتاليا عبدالله 






  • المدير السابق لحملة ترامب الرئاسية يقاضي مولر ووزارة العدل... تحدٍّ كبير للتحقيق





والمقتطفات التي نشرتها صحيفة "الغارديان" ومجلة "نيويورك"، تنقل عن بانون انتقاده الشديد لنجل الرئيس الاكبر دونالد جونيور وابنته ايفانكا.
كذلك، ينقل عن بانون الذي غادر البيت الابيض في آب الماضي، ان التحقيق الذي يجريه المستشار الخاص روبرت مولر في قضية التدخل الروسي في انتخابات 2016، سيركز على غسيل الاموال. والتحقيقات التي يجريها مولر، المدير السابق لمكتب التحقيقات الفيديرالي (اف بي آي)، تنظر في ما اذا كانت حملة ترامب تواطأت مع روسيا لفوزه في الانتخابات- وهي التهمة التي يرفضها الرئيس تكرارا وبشدة. 
وفي خطوة قد تشكل تحديا كبيرا لذلك التحقيق، تقدم بول مانافورت، المدير السابق للحملة الانتخابية الرئاسية لترامب، بدعوى قضائية ضد مولر ووزارة العدل الاربعاء، بتهم تخطي صلاحيات.
وادعى مانافورت ان مولر خرج عن التركيز على التحقيق في تدخل روسي محتمل، بسوقه اتهامات ضده مرتبطة بعمله لدى الرئيس الاوكراني السابق فيكتور يانوكوفيتش قبل اعوام من الحملة الانتخابية. كذلك، حلّ ترامب الاربعاء "اللجنة الاستشارية الرئاسية حول نزاهة الانتخابات" التي كان شكّلها للتحقيق في عمليات تزوير يؤكد حصولها في الانتخابات التي أتت به رئيسا العام 2016، معللا قراره برفض الكثير من الولايات التعاون مع هذه اللجنة. 
التقى دونالد ترامب جونيور المحامية الروسية نتاليا فيسلنيتسكايا في حزيران 2016، بعدما تلقى وعودا من وسيط بالحصول على مواد مسيئة لحملة منافسة والده الديموقراطية هيلاري كلينتون. كذلك، حضر صهر الرئيس ترامب جاريد كوشنر، ومدير الحملة آنذاك بول مانافورت، اللقاء الذي عقد في برج ترامب في نيويورك. 
وينقل الكتاب عن بانون قوله: "ظن الرجال الكبار الثلاثة في الحملة ان لقاء حكومة اجنبية في برج ترامب في قاعة المؤتمرات في الطبقة 25- من دون محامين- فكرة جيدة". ويضيف: "لم يكن برفقتهم اي محام". 
ويتابع: "حتى لو كنت تعتقد ان اللقاء ليس خيانة، وليس غير وطني أو قذارة، اعتقد انه كل ذلك. كان الاجدى الاتصال بمكتب التحقيقات الفيديرالي (اف بي آي) فورا".
وسارع ترامب الى الرد في شكل لاذع على التصريحات التي نقلت على لسان بانون، الخبير المصرفي السابق في مجال الاستثمارات، ومؤسس والرئيس التنفيذي موقع "برايتبارت نيوز" الالكتروني المحافظ. وقال ترامب: "الآن وقد اصبح وحده، يتعلم ستيف ان الفوز ليس بالسهولة مثلما أجعلها تبدو. بالكاد كان له دور في فوزنا التاريخي الذي حققه الرجال والنساء المنسيون في هذا البلد". 
واضاف: "يتظاهر ستيف بأنه في حرب ضد وسائل الاعلام التي يصفها بحزب المعارضة. لكنه امضى وقته في البيت الابيض يسرب معلومات مزيفة لوسائل الاعلام، ليعطي نفسه أهمية أكبر مما كان عليه".
وتابع: "بالكاد حظي ستيف بلقاء منفرد معي، ويتظاهر بأنه كان يتمتع بالتأثير من اجل خداع قلة من الناس غير المطلعين، ومساعدتهم على تأليف كتب كاذبة".
كتاب وولف الذي يقول انه يستند الى مقابلات مع ترامب وكبار مساعديه وسواهم، يذكر ايضا ان ترامب لم يكن يعرف من هو رئيس مجلس النواب السابق جون باينر، وبأنه يأكل وجبات ماكدونالدز، لاعتقاده أنها لا تحتوي على السم، وان فريقه لم يكن يعتقد انه قادر على الفوز في الانتخابات.
ويقول الكتاب: "بعد الثامنة مساء بقليل ليلة الانتخابات عندما بدا ان المنحى الذي لم يكن متوقعا ويشير الى ان ترامب قد يفوز، اصبح مؤكدا، قال دون جونيور لاحد الاصدقاء ان والده، او كما يناديه اختصارا "دي.جي.تي"، بدا كأنه شاهد شبحا. وكانت ميلانيا تذرف الدموع، وليس دموع الفرح".
كذلك، يتطرق الكتاب الى تسريحة شعر ترامب. وينقل عن ايفانكا قولها لاصدقاء انها في هذا الشكل بسبب تمشيط شعره من الامام والجانبين في اتجاه الاعلى وتثبيته بالرذاذ.
وردت المتحدثة باسم البيت الابيض سارة ساندرز، في مؤتمر صحافي روتيني، ان "الكتاب مليء بالمعلومات الكاذبة والمضللة من اشخاص ليس لديهم صلات بالبيت الابيض أو تأثير لديه".
ويقول الكتاب: "اللون، على ما تقول (ايفانكا) وما يثير الضحك، هو بسبب مستحضر اسمه "للرجال فقط" (جاست فور مين)، وكلما ترك على الشعر اصبح داكنا اكثر. وعدم صبر ترامب نتج عنه شعر برتقالي-اشقر".
ونفت ستيفاني غريشام، وهي متحدثة باسم السيدة الاولى ميلانيا ترامب، المعلومات عن ان ميلانيا بكت حزنا ليلة الانتخابات. وقالت في بيان: "الكتاب حتما سيباع في قسم كتب الخيال بأسعار خاصة. السيدة ترامب دعمت قرار زوجها الترشح للرئاسة. وشجعته على ذلك في الحقيقة. كانت واثقة من فوزه، وبغاية السعادة عندما فاز".




تعرف على كتاب " النار والغضب " الذي اثار غضب ترامب " الخميس 4-1-2018




عدل سابقا من قبل ابراهيم الشنطي في السبت 06 يناير 2018, 6:56 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 47865
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: اجتماع لمجلس الأمن حول إيران وعقوبات أمريكية جديدة عليها   السبت 06 يناير 2018, 6:43 am

واشنطن تدعو لجلسة طارئة في مجلس الأمن حول احتجاجات إيران








طالبت الولايات المتحدة، اليوم الخميس، باجتماع طارئ في مجلس الأمن الدولي غدا الجمعة، على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها إيران.
وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت، أعلنت في وقت سابق أن بلادها تأمل في عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي خلال اليومين المقبلين لبحث الاحتجاجات في إيران.
وقالت نويرت في حديث لقناة فوكس نيوز التلفزيونية: "آمل في انعقاد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لبحث الاحتجاجات في إيران.. وستوجه الولايات المتحدة النداء إلى الدول الأخرى لدعم شعب إيران".



واشنطن تفرض عقوبات على 5 كيانات إيرانية
وفي هذا الصدد، صرح الرئيس الإيراني، حسن روحاني، بأن الاحتجاجات شأن داخلي، وأن بلاده ترفض التحريض الذي تمارسه دول أجنبية.
وشهدت أغلب مدن إيران بما فيها العاصمة طهران، ومشهد، وأصفهان، وريشت، منذ الـ 28 ديسمبر الماضي احتجاجات شعبية واسعة، راح ضحيتها 20 قتيلا، واعتقلت السلطات الإيرانية على إثر ذلك أكثر من 450 متظاهرا.
المصدر: وكالات
أحمد باديان





واشنطن تفرض عقوبات على 5 كيانات إيرانية





فرضت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات على 5 كيانات إيرانية على صلة ببرنامج طهران للصواريخ الباليستية.
وقال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين في بيان: "هذه العقوبات تستهدف الكيانات الرئيسية المشاركة في برنامج الصواريخ الباليستية في إيران الذي يعطيه النظام الإيراني الأولوية على الرفاهية الاقتصادية للشعب الإيراني".
وأضافت الوزارة أنها فرضت عقوبات على مركز أبحاث وأربع شركات في مجال التصنيع.
المصدر: رويترز




إيران:‭ ‬اجتماع مجلس الأمن ‬خطأ أحمق آخرلسياسة ترامب الخارجية







اعتبر محمد جواد ظريف وزير خارجية إيران، أن اجتماع مجلس الأمن الدولي بطلب من واشنطن حول الاحتجاجات في إيران، كان خطأ أحوق آخر، لإدارة الرئيس الأمريكي في مجال السياسة الخارجية.
وكتب ظريف في حسابه على تويتر، إن‭ ‬"مجلس الأمن الدولي رفض محاولة الولايات المتحدة المكشوفة لخطف تفويضه.. خطأ أحمق آخر لإدارة ترامب في مجال السياسة الخارجية".


من جهته قال غلام علي خوشرو سفير إيران لدى الأمم المتحدة خلال الاجتماع الجمعة، إن "الولايات تجاوزت سلطاتها بوصفها عضوا دائما في مجلس الأمن الدولي، بدعوتها لعقد اجتماع لمناقشة الاحتجاجات".
وأضاف أن لدى حكومته‭ ‬"أدلة دامغة" على أن الاحتجاجات التي وقعت في إيران في الآونة الأخيرة "موجهة بشكل واضح من الخارج" وتابع قائلا، "للأسف فعلى الرغم من اعتراض بعض من أعضائه فإن هذا المجلس سمح لنفسه بأن تتعدى الإدارة الأمريكية الحالية عليه بعقد اجتماع بشأن قضية تقع خارج نطاق تفويضه".




المندوب الروسي: واشنطن تستغل مجلس الأمن والوضع حول إيران ليس من صلاحيات المنظمة
في حين عبرت نيكي هايلي سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة عن موقف بلادها بخصوص الاحتجاجات قائلة، إن "الولايات المتحدة تقف مع الذين ينشدون الحرية لأنفسهم والازدهار لأسرهم والكرامة لشعبهم في إيران".
وعقد مجلس الأمن أمس اجتماعا طارئا بطلب من الولايات المتحدة، لبحث الوضع في إيران، عقب الاحتجاجات التي اندلعت منذ الـ28 من الشهر الماضي، وأسفرت عن سقوط قتلى وجرحى فضلا عن اعتقال مئات المحتجين، واندلاع أعمال شغب ونهب.
المصدر: وكالات





مندوب الروسي: واشنطن تستغل مجلس الأمن والوضع حول إيران ليس من صلاحيات المنظمة


أكد المندوب الروسي لدى مجلس الأمن، فاسيلي نيبينزيا، أن الجلسة التي عقدت لمناقشة الوضع في إيران، لا تقع ضمن صلاحيات المجلس التي نص عليها ميثاقه.
وقال المندوب الروسي، خلال اجتماع طارئ عقد بطلب من الولايات المتحدة، لبحث الوضع في إيران عقب الاحتجاجات التي اندلعت منذ الـ28 من الشهر الماضي: "نشهد مرة أخرى كيف تستغل واشنطن منبر مجلس الأمن"، مشيرا إلى أن التلاعب بصلاحيات المجلس أدى إلى الفوضى في ليبيا وسوريا واليمن.
وذكر أن هدف واشنطن من الاجتماع ليس حماية حقوق الشعب الإيراني بل تقويض الاتفاق النووي الموقع بين الدول الكبرى وإيران.
ودعا نيبينزيا، إلى ترك إيران في التعامل مع مشاكلها، مؤكدا أن ما يمارسه المجلس حاليا هو إهدار لطاقة المجلس.

اقتباس :
عوضا على التركيز في الأوضاع في سوريا وليبيا وأفغانستان والعراق واليمن والقرن الإفريقي تقترحون أن نتدخل في الشأن الداخلي لبلد آخر


وطالب المندوب الروسي، بإجراء نقاش حول عملية السلام في الشرق الأوسط بما في ذلك قضية فلسطين، عوضا عن الانخراط في زعزعة الاستقرار في إيران أو أي بلد آخر.




واشنطن تدعو لجلسة طارئة في مجلس الأمن حول احتجاجات إيران
من جانبها، قالت مندوبة الولايات المتحدة لدى مجلس الأمن نيكي هايلي: "على العالم أن ينتبه إلى ما يحصل على الأرض في إيران"، مؤكدة أن الأحداث هناك تعتبر نتيجة انتهاك حقوق الشعب لسنوات طويلة، حسب وصفها.
وأكدت المندوبة الأمريكية، أن واشنطن لا يمكن أن تسمح "بخطوات الحكومة الإيرانية التي تتخذها لإسكات شعبها".
من جانبه، شدد المندوب الفرنسي لدى الأمم المتحدة فرنسوا ديلاتر، على أهمية المحافظة على الاتفاق النووي الموقع بين الدول الكبرى وإيران، مؤكدا أن تضييعه سيشكل خطوة خطيرة.
وقال إن على المجتمع الدولي المحافظة على التواصل الوثيق مع طهران، مؤكدا أن التواصل معها على وجه الخصوص يجب أن يكون بخصوص "تدخلاتها الخارجية".
بدوره، قال تايي بروك زيريهون، مساعد الأمين العام للأمم المتحدة، إن المنظمة لا يمكنها أن تؤكد أو تنفي الصور التي وصلت من إيران، مؤكدا أن الأمانة العامة ستتابع الأوضاع على الأرض وستتواصل مع الحكومة الإيرانية.
وفي معرض كلمته خلال الجلسة، أكد المندوب الإيراني، غلام علي خوشرو، أن مجلس الأمن لم يناقش الأوضاع التي شهدتها الولايات المتحدة.
وأكد خوشرو، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، انضم إلى تنظيم "داعش" في المنطقة للتحريض على العنف، حسب تعبيره.




وكان مجلس الأمن الدولي أعلن في وقت سابق عن عقد جلسة مشاورات مغلقة، بناء على مبادرة من روسيا، قبل الجلسة الحالية حول الوضع في إيران.
وبحسب البعثة الدائمة للاتحاد الروسي فإن المشاورات "ناقشت المبادرة الأمريكية".
المصدر: وكالات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
اجتماع لمجلس الأمن حول إيران وعقوبات أمريكية جديدة عليها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: مواضيع ثقافية عامة :: مقالات :: مقالات في السياسة الدولية-
انتقل الى: