منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
لا داعي للتسجيل تابع جميع المواضيع بحرية وبساطة
هذا منتدى خاص ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  الأحداث  المنشورات  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 أبرز ما تناولته الصحافة 2018-1-27

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 44378
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-1-27   السبت 27 يناير 2018, 9:24 am

من الصحافة العربية

 Saturday, 27 January 2018 


أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العربية

تشرين: الجعفري في ختام اجتماع فيينا: «الورقة غير الرسمية» بشأن إحياء العملية السياسية في جنيف مرفوضة لأنها تناقض القرارات الدولية

كتبت تشرين: أكد رئيس وفد الجمهورية العربية السورية إلى الحوار السوري في فيينا الدكتور بشار الجعفري رفض سورية جملة وتفصيلاً لما يسمى «الورقة غير الرسمية» بشأن إحياء العملية السياسية في جنيف لأنها تناقض القرارات الدولية وتهدف إلى تقويض محادثات جنيف ومؤتمر سوتشي.

وقال الجعفري في تصريح صحفي في ختام اجتماع فيينا أمس: أجرينا على مدى يومين محادثات بنّاءة قدر الإمكان في فيينا مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا، ونحن على أعتاب انعقاد مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي واغتنمنا هذه الفرصة وهذا اللقاء مع دي ميستورا للإجابة عن العديد من تساؤلاته التي انصبت في معظمها على النتائج المتوخاة من مؤتمر سوتشي.

وأضاف الجعفري: بعض الأسئلة الأخرى لم يكن بالإمكان الإجابة عنها لأنها بطبيعتها لا يمكن الإجابة عنها في هذه المرحلة المبكرة بحكم أن المؤتمر نفسه لم يعقد، وفي واقع الأمر فإن نتائج مؤتمر سوتشي ستكون محصلة الحوار بين المشاركين السوريين أنفسهم في هذا المؤتمر لأن الهدف من سوتشي هو حوار وطني سوري- سوري من دون تدخل خارجي، حيث سيحضر المؤتمر نحو 1600 مشارك يعكسون مختلف مكونات الشعب السوري.

ونقلت (سانا) عن الجعفري قوله: ليس من المصادفة أن يتزامن انعقاد محادثات فيينا مع تسريب أو توزيع مقصود لما يسمى «ورقة غير رسمية» بشأن إحياء العملية السياسية في جنيف حول سورية والتي وضعها ممثلو خمس دول اجتمعوا في واشنطن ثم باريس وهم: الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا والسعودية والأردن، وجميعهم مشاركون في سفك الدم السوري منذ بداية الأزمة.

وأضاف الجعفري: هذا بحد ذاته أشبه ما يكون بالكوميديا السوداء التي نعيشها في فصل جديد من فصول التآمر على سورية، إذ كيف لدولة مثل أمريكا أوجدت تنظيم «داعش» الإرهابي وحمته ورعته وما زالت تقاتل من أجله فوق الأرض السورية وهي دولة تنتهك السيادة السورية بوجودها العسكري على أراضيها في تحد صارخ لكل المواثيق والقوانين والأعراف الدولية، كيف لدولة كهذه غرقت أيديها وأيدي أدواتها بالدم السوري واعتدت مباشرة على سورية أن تتحدث عن الحل السياسي والمستقبل في سورية؟!.

وتابع الجعفري: كيف يمكن لدول كبريطانيا وفرنسا اللتين تتبعان السياسة الأمريكية كأعمى يقود أعمى أن تكونا مبصرتين لأي حل أو أفق سياسي في سورية، وكيف لدولة كالأردن التي تحتضن غرفة عمليات «الموك» العسكرية السرية وشرعت أراضيها للإرهابيين من كل حدب وصوب وحولت أراضيها إلى ملاذ آمن لسبعة معسكرات لتدريب الإرهابيين وإرسالهم إلى سورية وغيرها كيف يمكن لها أن تتحدث أصلاً عن السيادة والسياسة والمشاركة في صنع حل سياسي في سورية؟!.

وقال الجعفري متهكماً: «السعودية درة التاج وقمة الديمقراطية ومنارة الحرية في الشرق وأنموذج دولة القانون وقدوة الدساتير والعدل الاجتماعي وواحة العيش الرغيد والمساواة بين الجنسين.. أيقونة الانتخابات وتداول السلطة»!.. كيف لهذا البلد الجاهلي أن يسهم في وضع رؤى لدستور متقدم لسورية ..إنها فعلاً كوميديا سوداء؟.

وأكد الجعفري أن ما تسمى «الورقة غير الرسمية» بشأن إحياء العملية السياسية في جنيف بشأن سورية مرفوضة جملة وتفصيلاً ولا تستحق الحبر الذي كتبت به لأن شعبنا لم ولن يقبل بأن تأتيه الحلول بالمظلات أو على ظهر الدبابات.

وقال الجعفري: لقد تصرف واضعو هذه الورقة غير الرسمية من خلال اللغة التي صاغوا بها ورقتهم تلك بطريقة غير مسؤولة صورت العملية السياسية في جنيف كما لو أنها ماتت.. واضعو هذه الورقة غير الرسمية يحاولون من دون قائد إعطاء الانطباع بأنهم يحاولون إحياء العملية السياسية في جنيف.. هم يقتلونها ويمشون في جنازتها كما يقول المثل.

ولفت الجعفري إلى أن هذه المحاولة الفاشلة تهدف إلى تقويض محادثات جنيف ومؤتمر سوتشي وأي ملامح للحل السياسي في سورية لأن ذلك ينسجم مع سياستهم التخريبية في المنطقة.

وكان وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الجعفري عقد اجتماعين مع دي ميستورا بمقر الأمم المتحدة في فيينا، كما عقد اجتماعين منفصلين مع رئيس دائرة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بوزارة الخارجية الروسية سيرغي فرشينين ومع المدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة في فيينا يوري فيدوتوف.

وجرت في جنيف ثماني جولات من الحوار السوري- السوري انتهت آخرها في الرابع عشر من الشهر الماضي.


الخليج: عصابات المستوطنين تنفذ عدواناً جديداً في بيت صفافا... تظاهرات ومواجهات تجتاح فلسطين في «جمعة الغضب الثامنة»

كتبت الخليج: تظاهر الفلسطينيون، أمس الجمعة، ضد الاحتلال «الإسرائيلي» على نقاط التماس في الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث قمع الاحتلال المتظاهرين وأصاب عدداً منهم.

وأصيب عدد من المواطنين في غزة برصاص الاحتلال في المواجهات التي اندلعت في جمعة الغضب الثامنة. وقال الناطق باسم وزارة الصحة بغزة أشرف القدرة إن اثنين من المواطنين أصيبا بجراح متوسطة برصاص الاحتلال شرق جباليا شمال قطاع غزة، فيما أصيب فلسطيني ثالث برصاص الاحتلال شرق خانيونس.

وأطلق جنود الاحتلال الرصاص الحي تجاه عشرات الشبان شرق مدينة غزة ما أدى لإصابة اثنين منهم بجروح فيما أصيب عدد بالاختناق جراء إطلاق قنابل الغاز السام قرب موقع «ناحل عوز» العسكري.

وتظاهر المئات من الفلسطينيين عقب صلاة الجمعة شمال قطاع غزة رفضاً لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتبار القدس عاصمة ل«إسرائيل». ورفع المتظاهرون أعلام فلسطين والفصائل ورددوا شعارات منددة بالمواقف الأمريكية المساندة للاحتلال «الإسرائيلي».

وخرج الفلسطينيون بدعوة من القوى الوطنية والإسلامية في إطار استمرار التظاهرات المنددة بالقرار الأمريكي تجاه القدس.

وقال فايز أبو عيطة القيادي في حركة «فتح» إن الشعب الفلسطيني لن يخضع للابتزاز الأمريكي، مؤكدا أن القدس عاصمة دولة فلسطين واللاجئين في مقدمة القضايا التي يقاتل الشعب الفلسطيني وقيادته من أجل عودتهم وفق قرارات الشرعية الدولية ووفق القرار 194 الذي يكفل هذه الحقوق لشعبنا.

وأكد أبو عيطة أن المحاولات الأمريكية لن تنجح في ابتزاز الشعب الفلسطيني والقيادة الفلسطينية وأن القدس تبقى عاصمة الدولة الفلسطينية.

وخرج العشرات من أهالي كفر قدوم في مسيرتهم الأسبوعية المناهضة للاستيطان رغم سوء الأحوال الجوية انتصاراً للقدس وتنديداً بسياسة الإهمال الطبي المتعمد من قبل إدارة مصلحة سجون الاحتلال بحق الأسيرة إسراء الجعابيص، والتي أدت مؤخراً إلى استشهاد الأسير حسين عطا الله.

وأكد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي أن أهالي البلدة خرجوا بعد صلاة الجمعة من مسجد عمر بن الخطاب شرقا باتجاه مستوطنة «قدوميم» المقامة عنوة على أراضي القرية مرددين الشعارات الوطنية الداعية للانتصار للقدس ولقضية الأسرى خاصة في ظل سياسة متعمدة من قبل الاحتلال تؤدي إلى تفاقم خطورة الحالات المرضية لدى الأسرى المرضى في السجون.

وأشار شتيوي إلى أن الشبان تمكنوا من إحراق الإطارات المطاطية رغم غزارة الأمطار، في حين تواجدت قوات كبيرة من جنود الاحتلال على قمة الجبل المطل على الشارع المغلق قبل أن تنسحب إلى معسكر لجيش الاحتلال في مستوطنة «قدوميم».

في الأثناء، دعا المشاركون في مسيرة قرية بلعين الأسبوعية السلمية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري، إلى توسيع وتفعيل المقاومة الشعبية في كافة محافظات الوطن.

ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية، وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات الداعية إلى الوحدة الوطنية، ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين والحرية لأسرى المقاومة الشعبية وعلى رأسهم الأسيرة عهد التميمي وناريمان التميمي والأسير منذر عميرة. ونفذت قوات الاحتلال حملات دهم وتفتيش واسعة في مدينة جنين شمال الضفة الغربية. وذكرت مصادر فلسطينية أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت مدينة جنين من جميع الجهات وداهمت العديد من المنازل وفتشتها ونكلت بسكانها في ظل أجواء البرد القارس والمطر الغزير.

ونفذت عصابة «تدفيع الثمن» اليهودية المتطرفة، جريمة جديدة بمنطقة بيت صفافا في القدس المحتلة، تمثلت بإضرام النار في سيارة، وكتابة شعارات عنصرية على الجدران. فقد وجد المواطنون شعارات عنصرية على الجدران، بينها «الموت للعرب»، وأخرى تشير إلى عصابة «تدفيع الثمن».


البيان: عمليات دهم واسعة للقوات الإسرائيلية في الضفة.. جرحى فلسطينيون خلال مواجهات مع الاحتلال على حدود غزة

كتبت البيان: أصيب عدد من الفلسطينيين بالرصاص الحي وآخرون بالاختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، مساء أمس خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي على الشريط الحدودي شمال وشرق قطاع غزة.. فيما نفذت القوات الإسرائيلية عمليات دهم واسعة للقوات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت مصادر بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة في الأبراج العسكرية وفي الدبابات المنتشرة على الشريط الحدودي، شرق بلدة جباليا شمال القطاع أطلقت الرصاص الحي على مجموعة من الشبان والفتية، الذين اقتربوا من السياج العنصري شرق البلدة، ما أدى إلى إصابة شابين بالرصاص الحي فيما أصيب آخرون بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع الذي أطلقه جنود الاحتلال صوبهم.

وأصيب شابان بالرصاص الحي في قدميهما وآخرون بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع خلال مواجهات مع جنود الاحتلال شرق غزة، وتحديداً قرب موقع «ناحل عوز» العسكري شرق المدينة.

كما أصيب شاب برصاصة في قدمه بمواجهات مع الاحتلال شرق خان يونس، فيما أصيب آخرون بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع الذي أطلقه الاحتلال صوبهم. واندلعت مواجهات شرق مخيم البريج وسط القطاع، بين مجموعة من الشبان والفتية وقوات الاحتلال إضافة إلى مواجهات قرب معبر بيت حانون شمال القطاع. حملات دهم

ونفذت قوات الاحتلال أمس حملات دهم وتفتيش واسعة في جنين. وذكرت مصادر فلسطينية أن قوات كبيرة من الاحتلال اقتحمت جنين من جميع الجهات وداهمت منازل ونكلت بسكانها، كما اقتحمت قوة من جيش الاحتلال فجر أمس بلدة اليامون ونفذت عمليات دهم وتفتيش تركزت في حارة الفريحات والحي الشرقي من البلدة.

وفي جنوب الضفة نفذت قوات الاحتلال عمليات دهم وتفتيش لعدد من منازل المواطنين الفلسطينيين في منطقة جبل جوهر بالخليل وفي مخيم العروب.

أكدت الداخلية اللبنانية أمس تورط إسرائيل في التفجير الذي استهدف مسؤولاً في حركة حماس الفلسطينية في مدينة صيدا في جنوب البلاد قبل نحو أسبوعين.

وأصيب الفلسطيني محمد حمدان في 14 يناير الجاري بجروح جراء تفجير سيارته بعبوة ناسفة في مدينة صيدا في جنوب لبنان.

وأعلن المكتب الاعلامي للوزير نهاد المشنوق في بيان أن "شعبة المعلومات انهت التحقيق وأصبح لديها سيناريو كامل بالوقائع والأسماء والأدوار في التحقيق"، مشيراً إلى تمكنها من استعادة أحد الضالعين الأساسيين في الجريمة والذي اعترف بأنه مكلف من قبل الاستخبارات الاسرائيلية.


الحياة: مقايضة أميركية للفلسطينيين: لا مساعدات بلا مفاوضات

كتبت الحياة: وصلت الخلافات الأميركية - الفلسطينية إلى مستوى لا سابق له عندما هدّد الرئيس دونالد ترامب أمس بحجب المساعدات عن الفلسطينيين ما لم يعودوا إلى محادثات السلام مع إسرائيل برعاية أميركية، معتبراً أنهم تعاملوا بازدراء مع الولايات المتحدة برفضهم الاجتماع مع نائبه مايك بنس. في موازاة ذلك، شنت السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي هجوماً هو الأعنف على الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وقالت إنه أهان الرئيس الأميركي ولا يمتلك شجاعة السلام.

وردت الرئاسة الفلسطينية برفض انتقادات ترامب، وتمسكت بمقاطعة إدارته لحين سحب اعترافها بالقدس «عاصمة لإسرائيل»، في حين وصفته عضو اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي بـ «الظالم»، معتبرة قرار القدس «ضربة وجودية للفلسطينيين». بموازاة ذلك، كشف مسؤول أوروبي بارز لـ «الحياة» أمس أن فرنسا تدرس تقديم مبادرة سلام في حال رفض الفلسطينيون الخطة الأميركية.

وعلى هامش المنتدى العالمي الاقتصادي في دافوس، هاجم ترامب الفلسطينيين، وصرح قبل لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أمس: «لقد قللوا من احترامنا قبل أسبوع بعدم السماح لنائب رئيسنا الرائع بمقابلتهم»، مضيفاً: «نعطيهم مئات الملايين من الدولارات مساعدات ودعماً، وهي أرقام هائلة لا يفهمها أحد، وهذه الأموال لن تسلم إليهم إلا إذا جلسوا وتفاوضوا على السلام».

ولم تمض ساعات قليلة على تصريح ترامب حتى وجهت هايلي أقوى انتقاد مباشر إلى عباس من منبر الأمم المتحدة، معتبرة أنه «لا يمتلك الشجاعة لتحقيق السلام». وقالت في جلسة لمجلس الأمن إن خطابه أمام المجلس المركزي الفلسطيني تضمن «إهانة للرئيس ترامب ورفض أي دور أميركي»، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة «ملتزمة دعم تحقيق السلام، لكننا لن نجري وراء قيادة فلسطينية تفتقر إلى ما هو مطلوب لتحقيقه». وقالت إن السلام «يتطلب تسويات، وخُطب الكراهية لن توصل إلى أي مكان»، معتبرة أن الرئيس المصري السابق أنور السادات والعاهل الأردني الراحل الملك حسين «قدّما مثالاً على شجاعة القادة، وهو عكس ما يمثله عباس». وأضافت: «أين السادات الفلسطيني والملك حسين الفلسطيني، والسلام يتطلب قيادة شجاعة، وهو ما نأمل بأن يتكرر على غرار ما رأيناه مع القيادتين المصرية والأردنية».

وفي الجلسة ذاتها، أعرب ممثل الأمين العام للأمم المتحدة لعملية السلام نيكولاي ملادينوف عن قلق الأمم المتحدة من خفض الولايات المتحدة تمويلها «وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين» (أونروا)، ودعا المانحين إلى مواصلة تقديم مساهماتهم «لأن قطع تمويلها سيؤدي إلى وقف خدمات أساسية ويفاقم التطرف ويقوّض الاستقرار» في المنطقة.

وجدد السفير الفلسطيني رياض منصور رفض القيادة الفلسطينية القرار الأميركي بالاعتراف بالقدس «عاصمة لإسرائيل»، معتبراً أنه «يتعارض مع قرارات مجلس الأمن والقانون الدولي، ولن يكون له أي تأثير في وضع القدس». ودعا إلى توسيع إطار اللجنة الرباعية الدولية ليشمل دولاً في المنطقة، داعياً الدول إلى «الاعتراف بدولة فلسطين مع القدس الشرقية عاصمة لها»، ومؤكداً أن «أي مبادرة للسلام لن تنجح من دون ذلك».

وتجاهل السفير الإسرائيلي داني دانون الشأن الفلسطيني كاملاً، وركز في كلمته على «الخطر الإيراني».

في غضون ذلك، شدد الملك عبدالله الثاني، خلال جلسة حوارية على هامش منتدى دافوس وغداة محادثاته مع الرئيس إيمانويل ماكرون، على أنه «لا يمكن أن يكون هناك عملية سلام أو حل سلمي من دون دور الولايات المتحدة»، مكتفياً بدعوة الأوروبيين إلى «بناء الثقة بين الفلسطينيين وواشنطن»، كما شكك في قبول نتانياهو «حل الدولتين» أساساً لتسوية النزاع، وقال رداً على سؤال: «مما نراه اليوم، ولا أريد أن نطلق أحكاماً، لديّ شك في ذلك».

وأشار إلى أن قرار ترامب في شأن القدس أدى إلى «رد فعل قوي وواسع، لأنه أحبط الفلسطينيين الذين باتوا يشعرون بأن واشنطن ليست وسيطاً نزيهاً، لكنهم في الوقت ذاته توجهوا إلى الأوروبيين، وهذا يدل على تمسكهم بالسلام. لكنه أكد أن «الجميع ينتظر أن يعلن الأميركيون خطتهم»، مشدداً على أهمية العمل على «بناء الثقة بين الفلسطينيين وواشنطن» من أجل تحريك المفاوضات.

إلى ذلك، كشف مسؤول أوروبي بارز لـ «الحياة» أمس أن فرنسا تدرس تقديم مبادرة سلام بديلة للخطة الأميركية في حال فشلها. وقال إن ماكرون أرسل الأسبوع الماضي مبعوثاً خاصاً إلى رام الله، حاملاً رسالة إلى عباس في هذا الخصوص. وأوضح أن فحوى الرسالة هو: «لا تنسحبوا من العملية السياسية التي ترعاها أميركا، ولا تقطعوا علاقتكم بفريق الرئيس دونالد ترامب السياسي، وانتظروا لتسمعوا تفاصيل الخطة الأميركية، ثم قرروا في شأنها... وإذا لم تعجبكم خطة ترامب، فإننا على استعداد لتقديم خطة بديلة». وقال إن عريقات أبلغ المبعوث الفرنسي أن الرئيس عباس سيدرس الاقتراح.

وكانت القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي أفادت الأسبوع الماضي بأن ماكرون أرسل مستشاره السياسي أورليان لاشباليه في زيارة سرية لرام الله مطلع الأسبوع بهدف «تهدئة الفلسطينيين وعباس» و«إعطاء فرصة لخطة السلام الأميركية، والرد عليها بعد نشرها رسمياً».

لكن المسؤول الأوروبي كشف لـ «الحياة» أن الرئيس الفرنسي قال في رسالته لعباس إنه مستعد لطرح خطة بديلة في حال فشل الخطة الأميركية»، وهو ما لم تورده القناة الإسرائيلية.


القدس العربي: غضب كويتي بعد اعتبار السعودية زيارة وزير الشباب لقطر «إساءة»

إلغاء مشاركة مغنيين سعوديين باحتفالات العيد الوطني لنشرهما تغريدة مسيئة للوزير الروضان

كتبت القدس العربي: يشهد الخلاف الناشب بين السعودية والكويت تطورا جديدا، فقد وصف وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية والاقتصادية في السعودية، زيارة وزير الدولة الكويتي لشؤون الشباب خالد الروضان، إلى قطر ولقاءه بأميرها تميم بن حمد آل ثاني، بـ»إساءة وتشويه لعلاقة البلدين».

وحاول وكيل الوزارة السعودي عادل المرداد خلال لقائه بالسفير الكويتي لدى الرياض ثامر جابر الصباح، تلطيف تصريحات تركي آل الشيخ، التي وصف فيها الروضان بـ»المرتزق»، وقال إنها «لا تتجاوز المألوف في المجال الرياضي وطبيعة هامش الجرأة فيها بعيدا عن السياسة والبروتوكولات». وأضاف المرداد: «رئيس اللجنة الأولمبية آل الشيخ لا صفة سياسية له ويتم انتخابه من قبل أعضاء اللجنة الأولمبية».

لكنه أشار إلى أن «سلوك الوزير الروضان مرفوض ومستهجن، لأنه يخالف موقف الحكومة الكويتية المحايد من الأزمة، ويمس بالعلاقات الأخوية والمتميزة بين البلدين»، وفقا لوكالة الأنباء السعودية.

وعبر نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله عن موقف بلاده، معلنا أسف الكويت «وعتبها على السعودية بسبب الإساءة، التي أقدم عليها آل الشيخ بحق وزير كويتي».

والتقى الجار الله بالسفير السعودي في الكويت عبد العزيز الفايز، وقال عبرنا عن الأسف والعتب للإساءة التي وجهت للفاضل الوزير خالد الروضان، الذي يحظى بثقة تامة وتقدير بالغ من الجميع».

وتابع: «نؤكد رفضنا واستهجاننا لتلك الإساءة لما تمثله من مساس بالعلاقات الأخوية الحميمة والمتميزة بين البلدين الشقيقين، ونحن على ثقة بأن الأشقاء في المملكة لن يقلوا عنا حرصا على علاقاتنا الأخوية والبعد بها عن كل ما من شأنه المساس والإساءة لها».

وتحدثت مصادر إعلامية عن أن الكويت استدعت السفير السعودي لديها لإبلاغه احتجاجها على الإساءة التي صدرت عن آل الشيخ بحق الوزير الروضان.

لكن وزارة الخارجية الكويتية قالت إن اللقاء مع السفير السعودي يأتي «في إطار اللقاءات المعتادة بين نائب وزير الخارجية والسفراء المعتمدين لدى دولة الكويت».

في سياق متصل قالت صحيفة «القبس» الكويتية إن وزارة الإعلام وقعت قرارا بإيقاف حفلتي المغنيين السعوديين رابح صقر وماجد المهندس، بسبب إعادة نشر تغريدة مسيئة لوزير كويتي.

وكان صقر والمهندس أعادا نشر تغريدة رئيس هيئة الرياضة تركي آل الشيخ المسيئة للوزير الكويتي خالد الروضان، ووصفه بـ»المرتزق»، عقب زيارته لقطر ولقائه مع الأمير تميم بن حمد آل ثاني.

وكتب إعلامي سعودي على حسابه في موقع تويتر أن المغنيين السعوديين محمد عبد الله وعبد المجيد عبد الله، والبحريني راشد الماجد قرروا الاعتذار عن الغناء في الكويت بسبب ما وصفوه بـ»الإساءة» لفنانين سعوديين «وقفوا مع وطنهم» على حد وصفه.

وانتشرت تغريدات على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» تتحدث عن أن صقر والمهندس استبعدا من المشاركة في احتفالات «هلا فبراير» التي تقيمها الكويت بمناسبة العيد الوطني.

وعلّق المفكر الكويتي، عبد الله النفيسي، على ما أسماها «الملاسنات» بين أبناء مجلس التعاون الخليجي، في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر».

وقال إن هذه الملاسنات الحاصلة بين أبناء دول مجلس التعاون لن نحصد من ورائها سوى المُر والعلقم».

وعلّق المفكر الكويتي، عبد الله النفيسي، على ما أسماها «الملاسنات» بين أبناء مجلس التعاون الخليجي، في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر».

وأضاف: «يزدحم الشرق الأوسط بالأخطار، والتهديدات الحقيقية الوجودية لنا، ما يتطلّب اليقظة واتخاذ الاحترازات، وليس الغرق في هذا العبث».

فيما يرى متابعون أن زيارة الشيخ عبد الله بن علي آل ثاني الى الكويت وكشفه عن الضغوط السعودية والاماراتية، كان لها آثر أيضا في الغضب السعودي على الكويت.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 44378
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-1-27   السبت 27 يناير 2018, 9:25 am

عرض لأبرز عناوين الصحف المغاربية الصادرة اليوم

السبت 27 يناير 2018
في ما يلي أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم السبت..

* الصباح:

- قال محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية إن الاقتصاد المغربي منفتح على منتجات الدول التي وقعت اتفاقيات التبادل الحر مع المغرب التي تناهز 55 اتفاقية، وحتى مع الدول غير المدرجة في تلك الاتفاقيات، لكن هذا لا يمنع من تطبيق القانون في محاربة أي توجه نحو إغراق السوق الوطنية بمنتجات أي دولة كيفما كانت علاقتها الطيبة مع المغرب، وذلك في ندوة صحافية بمقر الوزارة بالرباط أول أمس الجمعة.

- فضحت معطيات جديدة أعطاب نظام المساعدة الطبية راميد" وكشفت عن اختلالات في تدبير ماليته، إذ سجل تقرير افتقاد أغلب المستشفيات العمومية لأنظمة محاسباتية دقيقة، واستحالة تحديد الكلفة الحالية للخدمات العلاجية المقدمة ضمن نظام المساعدة الطبية، بالنظر إلى غياب السجلات وأرشيف الفواتير الخاصة بالتحملات، ناهيك عن تنامي حالات تخفيض التعريفة الخاصة بالعلاجات، بأقل من كلفتها الحقيقية.

* المساء:

- علمت الجريدة من مصادر مطلعة أن وزارة الصحة والمصالح الأمنية بمدينة الدار البيضاء تبحث عن شبكة لتزوير شواهد طبية، زجت بمغاربة داخل السجن باستعمال الشواهد المذكورة في مساطر جارية أمام القضاء. وأكدت المصادر ذاتها أن اكتشاف أمر الشواهد الطبية المزورة جاء عن طريق الصدفة، بعد أن شك أحد المتابعين في إطار مسطرة جارية لدى الشرطة القضائية في الشهادة الطبية التي أدلى بها خصمه، وتبين بعد التأكد أن الشهادة موضوع الشكاية لم تخضع للضوابط المسطرية المعتمدة داخل المستشفى الجهوي مولاي يوسف بخصوص تسليم الشواهد الطبية.

- لوح محمد عبد النبوي، رئيس النيابة العامة، بإمكانية اللجوء إلى إجراءات تقييدية من أجل ترشيد اللجوء إلى الطعن أمام محكمة النقض. وأكد أنه بات من الملائم التفكير في طرق قانونية لترشيد الطعن، وذلك بعدم إتاحته بالنسبة لبعض القضايا البسيطة، إما عن طريق منعها مطلقا او إخضاعها لأداء رسوم معينة تحد من إساءة استعمال هذا الطعن.

* أخبار اليوم:

- الهزائم الانتخابية تلاحق البيجيدي في معاقله.. سقوط مدو جديد لمرشح حزب العدالة والتنمية في الانتخابات الجزئية لإقليم العرائش، التي جرت أول أمس الخميس، على يد مرشح حزب الحركة الشعبية، المدعوم من طرف باقي أحزاب الأغلبية الحكومية، وخاصة التجمع الوطني للأحرار. هذا وعرف البيجيدي هزائم متتالية في الانتخابات الجزئية التي عرفتها المملكة طيلة الستة أشهر الماضية، ويعود ذلك حسب متتبعي الشأن الحزبي، إلى تراجع شعبية الحزب وتآكل قاعدته الانتخابية منذ اعفاء أمينه السابق عبد الإله بن كيران.

- رغم أن والي بنك المغرب عبد اللطيف الجواهري أبدى غضبه من سعي الأبناك إلى المضاربة في العملية في ماي ويونيو الماضيين، ترقبا لانخفاض سعر الدرهم بعد إعلان اعتماد سعر صرف أكثر مرونة، فإن محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية برأ الأبناك المغربية من تهمة المضاربة، بل والتمس لها العذر، حيث وصف ما قامت به الأبناك من سحب كبير للعملة بأنه "عمل مشروع ومقنن وليس مضاربة"، وفقا لما أعلنه يوم أمس في ندوة صحفية.

* الأحداث المغربية:

- عقوبات تأديبية في حق 15 قاضيا. فقد بلغ عدد الملفات التأديبية للقضاة 15 ملفا، خلال 8 أشهر الماضية؛ وأشار مصطفى فارس، الرئيس الأول لمحكمة النقض، بخصوصها إلى أن المجلس سهر على أن يمر النظر فيها "في أجواء من الضمانات القانونية والحقوقية التي تفعل قواعد المسؤولية والمحاسبة والتأطير والتخليق والتوجيه والتقويم".

- قال محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية، إن وضعية الدرهم تبعث على الاطمئنان، مضيفا أن الأيام الأولى على دخول التعويم الجزئي للعملة الوطنية حيز التفعيل كانت حاسمة "ونحن مطئنون جدا". جاء ذلك خلال ندوة صحفية أمس الجمعة، حول المؤشرات الاقتصادية لسنة 2017.

* الاتحاد الاشتراكي:

- كشفت معطيات صادرة عن بنك المغرب أن الإنتاج الصناعي شهد، خلال شهر دجنبر الماضي، ركودا. وأظهرت نتائج الاستقصاء الشهري حول الظرفية الصناعية لشهر دجنبر، أن الطلبيات شهدت ركودا، مع دفتر طلبيات بمستوى أدنى من المعتاد، غير أن المبيعات سجلت ارتفاعا في السوقين المحلية والأجنبية.

- أفادت محكمة النقض بأن نسبة القضايا المحكومة بها خلال سنة 2017، والتي تم البت فيها في مدة لم تتجاوز سنة واحدة، بلغت 70 بالمائة. وكشفت وثيقة حول أنشطة غرف محكمة النقض برسم سنة 2017 تم توزيعها أول أمس الخميس بالرباط خلال الافتتاح الرسمي للسنة القضائية الجديدة 2018، أن عدد القضايا المتبقية من سنة 2017، بلغ 1 بالمائة فقط من مجموع القضايا الرائجة، فيما تبلغ نسبة القضايا المتبقية من 2016، حوالي 20,7 بالمائة، في حين أن أغلب القضايا الرائجة (78,3 بالمائة) حديثة تم تسجيلها في سنة 2017.

* رسالة الأمة:

- جددت الحكومة رفضها التدخل لإنقاذ تقاعد البرلمانيين عبر مصطفى الخلفي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، والذي قال خلال الندوة الصحفية التي أعقبت المجلس الحكومي، أول أمس الخميس، إن الحكومة لا يمكنها إضافة مخصصات مالية من أجل معالجة العجز الذي يعرفه صندوق البرلمانيين".

- أعلن المغرب موقفه الرسمي من دعوة المبعوث الأممي فورست كوهلر، للاجتماع بأطراف النزاع الإقليمي حول الصحراء بالعاصمة الألمانية برلين؛ مؤكدا على لسان الناطق الرسمي باسم الحكومة، الذي صرح أول أمس، أن الدعوة لا تتعلق ب"مفاوضات" وإنما بلقاء ثنائي حسب الدعوة الأممية الرسمية التي توصلت بها وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي"؛ مشددا على أن الزمان والمكان لم يتم تحديدهما بعد".

* بيان اليوم:

- يخوص أرباب سيارة التعليم، منذ أول أمس الخميس، وقفات بعدة مدن احتجاجا على عقد البرنامج الجديد لوزارة النقل. واعتصم صباح أمس ممثلون عن هذه الفئة من المهنيين أمام مقر الوزارة الوصية تعبيرا عن رفضهم قرار الوزارة القاضي بإعادة النظر في منظومة تكوين المرشحين، المقبلين على اجتياز امتحان الحصول على رخصة السياقة.

- قال رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، أول أمس بالرباط، إن المهندسين المعماريين يلعبون دورا رائدا في بناء المغرب الحديث ومواصلة عملية التنمية التي تعرفها المملكة. وأكد السيد العثماني في كلمة خلال حفل تخرج الفوج ال32 من المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية، على أن مساهمة المهندسين المعماريين تهم إعداد التراب وتحسين ظروف عيش الساكنة وتأهيل المشهد الحضري كما تهم التنمية والتغيرات الاجتماعية والاقتصادية.

* العلم:

- شركة بريطانية تعلن عن اكتشاف جديد للغاز في منطقة الغرب على عمق 176 كلم. وأوضحت في بيان نشرته في هذا الغرض أن هذا الاكتشاف يجب تعميق البحث عنه، كما أفادت أنها ستجري اختبارات جديدة خلال الشهر القادم لتتمكن من تحيين نتائجها في هذا الصدد.

- المغرب يقتحم معاقل خصوم الوحدة الترابية. فقد انتخب المغرب، أمس بأديس أبابا، بمجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي، وذلك خلال الدورة العادية ال32 للمجلس التنفيذي للاتحاد. وقد حصل المغرب، المرشح الوحيد عن منطقة شمال إفريقيا، على 39 صوتا، علما بأن الثلثين الضروريين لهذا الانتخاب هو 36 صوتا.

* لوماتان:

- ترأس جلالة الملك محمد السادس، أمس الجمعة بالقصر الملكي بالدار البيضاء جلسة عمل خصصت لبحث وضعية تقدم تنفيذ الوكالة المغربية للطاقات المستدامة (مازن) لبرامج تنمية الطاقات المتجددة بالمملكة وكذا لتقييم مختلف مراحل إنجازها. وتندرج هذه الجلسة في إطار المتابعة المنتظمة من قبل صاحب الجلالة لمختلف مراحل تنزيل الاستراتيجية الطاقية الوطنية وتلك المتعلقة بالطاقات المتجددة على الخصوص.

* لوبنيون:

- الاتحاد العام لمقاولات المغرب يشيد بالاتفاق المتعلق بتصفية الالتزامات المتعلقة بدين الضريبة على القيمة المضافة، الذي وقع بين وزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد، وممثلي الأبناك. الاتفاق سيمكن في مرحلة أولى من استرداد متأخرات للضريبة على القيمة المضافة بقيمة 10 مليارات درهم من طرف القطاع الخاص.

* ليبراسيون:

- شكل المعرض الذي نظم، أول أمس بمقر الاتحاد الأفريقي بأديس أبابا، مناسبة لإبراز الإسهام الوازن للمملكة في عمليات حفظ السلام والأمن بإفريقيا منذ أزيد من نصف قرن. وخلد المعرض عن طريق وسائط فوتوغرافية وسمعية بصرية ، المساهمات المختلفة للتجريدات المغربية والمستشفيات التابعة للقوات المسلحة الملكية في مجال الأمن، وأيضا العمل الإنساني للمملكة لصالح شعوب البلدان الأفريقية.

* البيان:

- ذكر بلاغ للمندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان، أول أمس الخميس، أن السلطات المغربية تعبر عن رفضها للادعاءات الخاطئة والاتهامات الباطلة التي تضمنها التقرير السنوي حول أوضاع حقوق الإنسان في العالم برسم سنة 2017 لمنظمة "هيومن رايتس ووتش". وأوضحت المندوبية في بلاغ، أنه و"على إثر ما تضمنه التقرير السنوي حول أوضاع حقوق الإنسان في العالم برسم سنة 2017 لمنظمة +هيومن رايتس ووتش+، الصادر بتاريخ 18 يناير 2018، والذي خصص جزء منه لوضعية حقوق الإنسان بالمغرب، فإن السلطات المغربية تعبر عن رفضها لبعض ما جاء فيه من ادعاءات خاطئة واتهامات باطلة، لاسيما فيما له علاقة بأحداث الحسيمة ومحاكمة المتابعين على إثر أحداث اكديم إزيك، وكذا تدبير ومعالجة السلطات العمومية للاحتجاجات والتجمعات السلمية وخاصة في الأقاليم الجنوبية"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 44378
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-1-27   السبت 27 يناير 2018, 9:26 am

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف اللبنانية
الاخبار: سجال خليل باسيل: الطائف في العناية المركزة
كتبت "الاخبار": يوماً بعد يوم، تتطوّر الأزمة بين الرئيسين ميشال عون ونبيه برّي، حتى صار مرسوم الأقدمية تفصيلاً، وانتقل الصراع إلى نقاش الطائف والدستور والمناصفة. سجال أمس بين وزير المال ووزير الخارجية يقرّب اتفاق الطائف بصيغته الحالية من نهاياته
دخلت الأزمة بين الرئيسين ميشال عون ونبيه برّي منعطفاً جديداً من التصعيد السياسي والدستوري، بعد "حرب المؤتمرات" التي أشعلها الوزيران جبران باسيل وعلي حسن خليل.
الكلام على جانبَي المواجهة كان عالي السقف.
أعدّ باسيل لمؤتمره أمس، دعوةً للتوجّه نحو الدولة المدنية، في ظلّ ارتفاع منسوب الخطاب الطائفي الذي يسود البلاد هذه الأيام، تحت عنوان "حقوق الطوائف". وذكّر باسيل بالمادة 95 من الدستور (إلغاء الطائفية السياسية) التي لم تُطبّق، والتي جرى إهمالها طوال السنوات الماضية، وبدل ذلك انتقت القوى السيّاسية من "الإصلاحات" التي حدّدها اتفاق الطائف، بند اللامركزية الإدارية الموسّعة، وأسقطت إلغاء الطائفية السياسيّة التي تسبق اللامركزية على سلّم الإصلاحات السياسية بأشواط، في الطائف نفسه.
كلام باسيل فتح نقاشاً جديداً بالحديث عن الدولة المدنية و"اختراع" اللامذهبية السياسيّة. إلّا أن مواقف وزير الخارجية، وإن حملت نَفَساً تصعيدياً، فإنّها أيضاً أضاءت على عمق الأزمة المقبلة في البلاد، قبل الانتخابات وبعدها، حيال الدستور والطائف وطبيعة النظام السياسي برمّته. فالمسألة تعدّت الخلاف على مرسوم الأقدمية وعلى التعديلات في قانون الانتخاب. شيئاً فشيئاً، بدأ يتبلور في البلاد الصراع المقبل على النظام السياسي. هذا لا يعني بالضرورة أن يتخذ الصراع أشكالاً أخرى غير التراشق الإعلامي. فالصراع "مضبوط" حتى الآن، على ما تقول مصادر وزارية بارزة لـ"الأخبار". تقتنع المصادر بأن التراشق الحالي إذا زاد عن حدّه، سيتحوّل بحدّ ذاته إلى باب لإعادة التواصل والنقاش بالمسائل بهدوء حيال الخلافات الحالية والنظام السياسي، على قاعدة "إن ما كبرت ما بتصغر". وتقرأ المصادر حرص الطرفين، حركة أمل والتيار الوطني الحرّ، على الإشارة دائماً إلى أن السجالات الحالية لن تؤثّر على التحالفات الانتخابية في بعض الدوائر بين الطرفين، دليلاً على وجود نوافذ مفتوحة للحلول في أي لحظة، مهما ارتفع سقف الخطاب.
في مؤتمره الصحافي، دافع باسيل عمّا سماه "الاتهام بالانقلاب على الدستور"، مؤكّداً أن "هذا الاتهام لا يوجّه إلى الملتزمين بالأعراف القائمة والملتزمين بالدستور"، لكّنه غمز من قناة وزارة المال، مؤكّداً أن "أول أمر قائم وواضح في الدستور هو عدم تخصيص أي وظيفة لأي طائفة"، مشيراً إلى أنه "عند تشكيل الحكومة وقع التثبيت، وتحولت المداورة الى تثبيت، والآن يجري الحديث عن تخصيص وزارات لطوائف".
آخر طروحات باسيل:"لامذهبية" سياسية بدل"الدولة المدنية"
وحول الدولة المدنية التي دعا إليها في سياق المؤتمر الصحافي، عاد باسيل وأكّد أنه "طالما أنه لا استعداد لدى الأكثرية للانتقال الى الدولة المدنية، فنحن نقترح مرحلياً فكرة... نقترح إلغاء المذهبية السياسية، على الأقل نحافظ على المناصفة بين المسلمين والمسيحيين". وهنا يقدّم باسيل طرحاً جديداً، بحيث إن الحديث عن إلغاء المذهبيّة السياسيّة، سيحوّل التنازع على المواقع، من تجاذب إسلامي ــ مسيحي، إلى تجاذب سنّي ــ شيعي ــ درزي، وماروني ــ أرثوذكسي ــ كاثوليكي. وأضاف: "الدولة المدنية لا تقوم فقط في قانون الانتخاب، الدولة المدنية تقوم في الأحوال الشخصية، وفي كل وجوه الحياة نطبق الدولة المدنية ونحن لها جاهزون. ومن الواضح أن هناك أناساً غير جاهزين لها".
لم يتأخر خليل في الردّ على مؤتمر وزير الخارجية، فبدأ كلامه بالتأكيد على أن "الدستور ضمانتنا، لكن الدستور لا يتكيف وفق الأهواء السياسية، وهو ليس وجهة نظر، ولا يخضع لتفسير من غير صاحب الحق بالتفسير". وردّ على باسيل، من دون أن يسمّيه، قائلاً: "سمعت أحد المسؤولين اليوم يتحدث عن تفسير المادة 95 من الدستور، وهو تفسير يعيدنا 27 سنة إلى الوراء". وأكّد أن "الرئيس نبيه بري ونحن في حركة أمل، وافقنا عن قناعة وعن التزام وطني على التوزيع الطائفي لكثير من المواقع الإدارية لأن فيه طمأنة للمسيحيين، ليس من موقع قوة أو من موقع ضعف"، ملمّحاً إلى قيادة الجيش وحاكمية مصرف لبنان. وأشار إلى أنه "لا نستطيع تفسير الدستور على طريقة المفتين الجدد الذين هم في موقع مسؤولية اليوم، وقد ورطوا العهد"، لافتاً إلى أنه "لا نستطيع الحديث عن دولة مدنية، بينما نذهب إلى تجاوز الكفاءة ونلغي دور مجلس الخدمة، وأن نلغي فرصة الذين لا سند لهم ويعتمدون على كفاءتهم من خلال مجلس الخدمة".
وحول الدولة المدنية، ذكّر خليل بخطاب الشيخ محمد مهدي شمس الدين، ودعوته إلى الدولة المدنية، ولاحقاً ما طرحه بري على طاولة الحوار الأخيرة، داعياً إلى "الذهاب مباشرة إلى وضع إلغاء الطائفية السياسية موضع التنفيذ". وطالب بأن "يبعث فخامة رئيس الجمهورية برسالة مباشرة إلى مجلس النواب لتطبيق المادة 95 من الدستور، حتى نكون جديين"، مشيراً إلى أنه "نحن لا نبحث بوجود المسيحيين في هذا البلد من منطلق الأعداد والأرقام، ونحن لا نقبل أبداً أن نتعاطى وفق هذا المنطق، والرئيس بري على طاولة الحوار كان أجرأ بكثير بالوقوف إلى جانب المسيحيين وتمسّكه بالمناصفة، أكثر ممن يدّعون التحدث باسمهم اليوم".
وفي معرض حديثه عن مجلس الخدمة المدنية وآلية التعيينات المعتمدة في مجلس الوزراء، توجّه خليل إلى رئيس الحكومة بالسؤال: "هل يريد الحفاظ على هذه المؤسسات أم يريد المشاركة في ضربها؟".
البناء: واشنطن والرياض تقودان ربط الحلّ في سورية بحلول المنطقة عبر تقاسم نفوذ وهدنة عسكرية... رفض سوري يشمل الحكومة والمعارضة لورقة الخمسة على أبواب سوتشي... باسيل وخليل لربط نزاع على الخلافات قبل التوجّه للانتخابات... وحزب الله يفتتح
كتبت البناء: مع بلوغ التحضيرات لمؤتمر سوتشي للحوار الوطني السوري مراحل متقدّمة، وتوضيحات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لأهمية المؤتمر من دون الوقوع في وهم أنه سيصنع معجزة الحلّ بضربة واحدة، كشف الأميركيون أوراقهم المستورة حول مستقبل سورية بالوثيقة التي بدأ التحضير لإطلاقها من لقاءات واشنطن الأميركية الفرنسية البريطانية بمشاركة سعودية أردنية قبل أسبوع وتوّجت الثلاثاء في باريس. ومع نشر الوثيقة الخماسية صار على الطاولة مشروعان سياسيان، واحد يمثله القرار 2254 الصادر عن مجلس الأمن الدولي والقائم على السعي لتفعيل دور مؤسسات الدولة السورية لقيادة الحلّ السياسي، وفقاً لقواعد تحفظ سيادة سورية كدولة ووحدتها كجغرافيا، من بوابة الدعوة لحكومة موحدة تتولّى وضع دستور جديد وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية على أساسه بمعونة أممية لوجستية وتوفير ضمانات بناء الثقة بين المشاركين حول شروط إجراء العملية الانتخابية. وفي المقابل ولد أمس المشروع المقابل، الذي ينطلق من تثبيت الستاتيكو السوري الدولي والإقليمي، وشرعنة الوجود الأجنبي في سورية وتنظيم مناطق النفوذ الإقليمي والدولي بمناطق لها برلمانات وحكومات محلية، على أن تحلّ الأمم المتحدة مكان المؤسسة المركزية للدولة السورية بصيغة هيئة انتداب تسمّى البيئة الآمنة للحلّ السياسي، وتتولى السلطات السيادية للدولة بهدف شلّها وتعطيلها، وتحويل سورية إلى جغرافيا حدودية لدول الجوار، خصوصاً تركيا و«إسرائيل» والسعودية وأميركا التي تحتلّ جزءاً من الأرض السورية، مع تأجيل قيام دولة سورية إلى أجل غير مسمّى.
المشروع الأميركي السعودي يربط عملياً تجميد العملية السياسية في سورية بالانتداب الذي يدعو لوضع سورية تحت مظلته بقرار أممي، بانتظار حلول المنطقة خصوصاً مع جمود فرص التسوية للقضية الفلسطينية وفقاً لدفتر الشروط الأميركي «الإسرائيلي» الموافق عليه من السعودية والقائم على تكريس القدس كعاصمة لـ«إسرائيل»، ويعرض المشروع على روسيا وإيران والدولة السورية عملياً الرضا بإدارة مشرعنة لأغلب الأراضي السورية والتخلي عن مشروع دولة موحّدة ذات سيادة بانتظار قطار الحلول الشاملة في المنطقة، والمشاركة حتى ذلك الحين بتغطية الاحتلالين الأميركي والتركي، والتدخلات «الإسرائيلية»، ويحاول دعوة الأتراك لعدم الذهاب بعيداً مع الحلف الروسي الإيراني وصيغة الحلّ السياسي من بوابة سوتشي مقابل شرعنة الدور التركي في سورية.
الردود الأولية على المشروع الأميركي كشفت عجزه عن الإقلاع كورقة على طاولة المباحثات، فقد بدا أنّ الحكومة السورية التي رفضت المشروع بقوّة، تتلاقى مع غالبية أعضاء هيئة التفاوض، كما قال أركان منصة موسكو المعارضة لـ «البناء» بعد نهاية اجتماع لعدد من أركان الهيئة من مختلف المشارب والتوجّهات، أكدوا وفقاً لمصادر منصة موسكو أنّ الوثيقة الخماسية تنهي الأمل بحلّ سياسي في سورية وربما بعودة قيام دولة سورية، وأنّ مشاركة المعارضة في سوتشي سواء من منطلقات وطنية أو مصلحية، ربما تكون أحد أشكال الردّ على الورقة الأميركية السعودية التي تعرّض مستقبل سورية للخطر، إذا قُبل مبدأ وضعها إطاراً للتفاوض والنقاش.
لبنانياً، أفرغ كلٌّ من رئيس التيار الوطني الحر وزير الخارجية جبران باسيل، ووزير المالية علي حسن خليل، ما في جعبتيهما من خرطوش الاشتباك السايسي بعدما انتهت آخر جولات التجاذب حول تعديل مهل قانون الانتخابات، وأعلن باسيل خسارته للجولة مهاجماً حركة أمل كمسؤول عن هذه الخسارة للمشروع الإصلاحي وفقاً لوصفه، ليردّ عليه خليل بالتساؤل عما بقي من الإصلاح بعدما نسفت مؤسسات الخدمة المدنية بداعي التوازن الطائفي المنشود في غير مكانه والمفقود في مكانه. وبدا النزال بين الوزيرين ربط النزاع الأخير قبل التفرّغ للانتخابات النيابية التي صارت الحدث الوحيد الذي يستقطب الجهود والاهتمامات وقد استنفدت فرص المناورات والرهانات على ربع الساعة الأخير، لتطلق صفارة الماكينات الانتخابية أولى القطارات مع إعلان نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم إطلاق ماكينة الحزب الانتخابية جنوباً، تحت شعار «متحالفون مع حركة أمل في كلّ لبنان».
صدام الوطني الحر ــ أمل يتخطّى الخطوط الحمر
توسّعت رقعة الصدام بين بعبدا وعين التينة الى حدود الخطوط الحمراء، ولا يبدو ان «الخلاف المستفحل قابل للاحتواء رغم الحديث عن مساعٍ جديدة يقوم بها حزب الله على خط بعبدا – عين التينة للتوصل الى حل لهذه الأزمة وتخفيف التوتر قبل الانتخابات النيابية»، وترجيح بعض الاوساط أن تصل المساعي الى حلٍ وسط في الايام المقبلة. فالرسائل التي تطايرت من ميرنا الشالوحي ووزارة المال تنذر بأن العلاقة غير قابلة الصيانة، وترافق ذلك مع انعقاد الاجتماع الأخير للجنة الوزارية المكلفة البحث في سبل تطبيق قانون الانتخاب برئاسة رئيس الحكومة سعد الحريري الذي كرّس التخلي عن كل التعديلات التي كان وزير الخارجية جبران باسيل يطالب بإدخالها وأهمّها تمديد مهلة تسجيل المغتربين للاقتراع في الانتخابات، بيد أنّها أقرّت ضرورة إنهاء دفتر الشروط بالشراكة مع القطاع الخاص لتنفيذ مكننة الأحوال الشخصية بكاملها.
الديار: قطار الانتخابات ينطلق على صفيح ساخن بنار أمل والوطني الحر.. الحريري في الدوائر السنية: وداعا للوائح الكاسحة.. 3 لوائح تقاسم طرابلس...ولائحة بوجه المستقبل في بيروت
كتبت "الديار": اشتدّ في الساعات الماضية التراشق الاعلامي بين حركة "امل" و"التيار الوطني الحر" ليتجاوز ازمة مرسوم الضباط ومتفرعاته ويصل الى كيفية التعاطي مع اتفاق الطائف نصا وروحا والعناوين المتصلة بالشركة والتوازن والمادة 95 المتعلقة بالغاء الطائفية السياسية. ووفقا للاجواء السائدة لدى الطرفين، فان هذا السجال مرشح للاستمرار، خصوصا انه يأتي ايضا عشية بدء الحملات الانتخابية التي ستكون حاضرة تدريجياً مع الاسبوع المقبل. وفي الشأن المتعلق بالاستحقاق الانتخابي طويت امس صفحة اجراء تعديلات على قانون الانتخاب، بعد ان كان الرئيس بري اكد اكثر من مرة مؤخراً ان هذه التعديلات غير واردة وقد دفنت. واعترف الوزير جبران باسيل الذي كان مصراً على هذا الموضوع بعد اجتماع اللجنة الوزارية للانتخابات امس بانه فشل في تحقيق مطلبه، لا سيما انه واجه معارضة شبه اجماعية في اللجنة. ووفقاً للمعلومات، فان هذا الموقف الحاسم باتجاه الذهاب الى الانتخابات على اساس القانون الموجود من دون تعديل، شكل نقطة فاصلة بين مرحلة التريث والانتظار ومرحلة الدخول في اجواء المعركة الانتخابية والانصراف الى رسم التحالفات. واضافت ان طبيعة القانون الجديد واعتماده على النسبية والصوت التفضيلي خلق ويخلق جواً من الارباك والحذر الشديدين لدى الاطراف الاساسية، باعتبار انه القانون الاول الذي لا يمكن التكهن بمعظم نتائجه سلفا، بل ان هناك دوائر معينة مرشح ان تحصل فيها مفاجآت ونتائج غير محسوبة.
حزب الله و"امل"
وفي اطار الدخول في اجواء الانتخابات اكد نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم خلال اطلاق ماكينة الحزب الانتخابية في دائرة الجنوب الاولى (صيدا - جزين) "التحالف مع حركة امل في كل دوائر لبنان من دون استثناء، وستكون اللوائح مشتركة وهناك عمل كبير سيكون بين حزب الله وحركة امل". واشار الى الاتفاق على ان يكون هناك في بيروت مرشح للحزب وآخر للحركة، وكذلك الامر في بعبدا. وقال انه خلال مدة اقصاها الاسبوع الاول من شباط نعلن اسماء المرشحين في حزب الله.
معركة صيدا وجزين
وفي ضوء تأكيد وثبات هذا التحالف، فان الحزب والحركة سيدعمان اللائحة المنافسة للائحة تحالف المستقبل والتيار الوطني الحر في صيدا، ويتوقع ان تكون هذه اللائحة برئاسة النائب اسامة سعد وعضوية ابراهيم عازار عن المقعد الماروني في جزين، بالاضافة الى مرشح ثالث. ووفقاً للمعلومات المتوافرة، فان هذه اللائحة لن تكون مكتملة، وهي تتجه الى تحقيق نتيجة جيدة، باعتبار انها ستؤمن ضعف الحاصل الانتخابي وفق الحسابات والتوقعات.
وفي طرابلس
وفي الاجواء الانتخابية ايضا، قال مصدر مطلع امس ان المشهد الانتخابي في الشمال، لا سيما في دائرة طرابلس والمنية والضنية، لا يزال غير واضح كليا، لا سيما ان الرئيس الحريري يتريث في حسم اموره بالنسبة لتشكيل لائحته، في ظل الحديث عن محاذير وضغوط قوية قد يتعرض لها من السعودية في اخر لحظة. واضاف المصدر ان هذا التريث لا يحجب التوجه العام الذي بات يتبلور تدريجياً لجهة بروز 3 لوائح على الاقل في هذه الدائرة الاولى للمستقبل، والثانية للرئيس نجيب ميقاتي، والثالثة للواء اشرف ريفي. ووفقا لهذا المشهد الاولي فان المعركة ستكون حامية جداً حيث يتوقع ان تحصل خروقات متبادلة على الاحد عشر مقعداً من هذه الدائرة نتيجة القانون النسبي.اللائحة الاولى، تضم الرئيس نجيب ميقاتي والوزيرين السابقين جان عبيد وفيصل كرامي والنائب السابق جهاد الصمد مقابل لائحة ثانية مع وجوه جديدة للوزير السابق اللواء أشرف ريفي، ويستند فيها الى العائلات الطرابلسية العريقة والوجوه الجديدة والشباب الذين دافعوا عن طرابلس بعد تفجيري مسجدي التقوى والسلام الارهابيين ضد جمهور السنة. وهناك لائحة المستقبل، ويسعى الرئيس سعد الحريري الى تشكيلها مع قوى أخرى ووجوه شابة قادرة على جلب عائلات وبلدات الى دعم لائحة المستقبل. ويعتقد الرئيس سعد الحريري ان المسيحيين في منطقة الميناء وطرابلس سيقومون بدعم لائحة المستقبل نظراً لخدمات المستقبل في هذه المناطق وفي منطقة الميناء ايضا. كذلك قد يتحالف الرئيس الحريري مع الجماعة الاسلامية في طرابلس، لكنه لن يتحالف مع تيار التوحيد الاسلامي، والحريري لا يتفق معه في طرابلس. ويعتقد الرئيس سعد الحريري انه في القانون الانتخابي على اساس النسبية سيحصل على نائبين او ثلاثة في طرابلس على الاقل، وان الحريري لا يطمح الا الى كتلة نيابية ما بين 15 الى 19 نائباً في كل لبنان، وقادر على الحصول على هذه النسبية. اما الوزير السابق اشرف ريفي فسيعتمد على وجوه شابة وقوية والمجتمع المدني في طرابلس، خصوصا ان القوى الاسلامية تؤيد ريفي ضد حزب الله وايران، كما له شعبية في المنية على قاعدة العداء ايضاً ضد حزب الله وايران، وبالتالي المنافسة ستكون قوية جداً وحسب القانون النسبي فان النواب الـ11 سيتوزعون على اللوائح الثلاث.
معركة بيروت
واذا كانت حماوة الانتخابات قد تجاوزت سقوف الخطابات السياسية العادية، فان التحضيرات للمنازلات في بعض الدوائر تؤشر الى "اصطفافات استثنائية" في هذه الدوائر، ومنها بشكل بارز حتى الان بيروت الثانية. ووفق المعلومات المتوافرة لـ"الديار" فان الرئيس سعد الحريري يواجه صعوبات في الاندفاع بحسم خياراته في كل الدوائر خشية ان يتعرض لمزيد من الغضب والضغط السعودي، ليس على المستوى السياسي فحسب، بل ايضا على مستوى الانتخابات وضرب تحالفاته. وتقول المعلومات انه في هذا الاطار يتريث الحريري في بلورة لائحته في بيرون، وإن كان يتجه بشكل عام الى خوض منافسة قاسية مع ثلاث لوائح على الاقل: اللائحة الاولى التي يجري تركيبها تضم الثنائي "أمل" وحزب الله وعدداً من التشكيلات السنية المعارضة للمستقبل، ومنها جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية (الاحباش) التي لها قوة تجيير لا يستهان بها وتشكل رقماً اضافيا جيدا للرقم الذي يحوزه الثنائي الشيعي. ووفقا لقراءة أولية فان هذه اللائحة ستكون المنافس الاقوى للائحة الحريري وستحقق فوزا بمقاعد عديدة، منها المقعدان الشيعيان. ويشار الى ان عدد الناخبين الشيعة في هذه الدائرة يبلغ 71537 بينما عدد الناخبين السنة 215781 ناخبا. ويتوقع ان تبلغ نسبة الاقتراع النسبة التي سجلت في الانتخابات عام 2009، اي حوالى 40% . وهذا يعني ان الثنائي الشيعي سيحصد ما لا يقل عن 25 الف ناخب من الشيعة. اما الحاصل الانتخابي الذي يتيح للائحة بأن تكون في حسابات الفوز اذا ما اقترع 40% من الناخبين، فهو ما لا يزيد على الـ 13 الفا. اما اللائحة الثانية فسيقودها رئيس حزب الحوار الوطني فؤاد مخزومي بالتعاون مع بعض الهيئات والشخصيات البيروتية، ويتردد انه يحظى بدعم من الرئيس ميقاتي. واللائحة الثالثة التي يتوقع ان تشكل ايضا للمنافسة هي لائحة المجتمع المدني، حيث يقال ان اجتماعات تعقد بعيدا عن الاضواء لتشكيل هذه اللائحة من الناشطين من ابناء العاصمة والافادة من تجربة الانتخابات البلدية.
النهار: أزمة الرئاستين تحتدم وتتمدّد إلى الزمن الانتخابي
كتبت "النهار": بدا "بديهياً" ان تحتدم السجالات مجدداً بين رموزفريقي رئاستي الجمهورية ومجلس النواب وقت بدأ زمن الاستحقاق الانتخابي يقترب من مواعيد المحطات الحاسمة سواء في الترشيحات أو التحالفات أو الخطوات الاجرائية المختلفة استعدادا لموعد 6 أيار. واذا كان كثر لم يفاجأوا بجولة الاحتدام الجديدة بين وزيري الخارجية والمغتربين جبران باسيل والمال علي حسن خليل أمس، فان المعطيات التي تعكسها هذه الجولة أثارت انطباعات وتوقعات عن سخونة تصاعدية لن يكون معها ممكناً الرهان على نزع فتيل أزمة الرئاستين الاولى والثانية بعد الآن قبل الانتخابات النيابية مع ما يعنيه ذلك من تداعيات محتملة مستمرة داخل المؤسسات ولا سيما منها في مجلس الوزراء. وفي أي حال، فان ارتفاع وتيرة التوتر أمس لم يكن ممكناً عزله أيضاً عن نتائج اجتماع اللجنة الوزراية لتطبيق قانون الانتخاب برئاسة رئيس الوزراء سعد الحريري حيث اعتبر الاجتماع بمثابة اقرار باستحالة تمديد المهلة لتسجيل المغتربين ووضع حد نهائي لأي اتجاه الى تعديلات باتت "مستحيلة" على قانون الانتخاب.
وصرح وزير الداخلية نهاد المشنوق في هذا السياق بان الخلافات السياسية والوقت "استهلكا كل امكانات وزارة الداخلية للقيام بأي جهد جدي في مسألة "الميغاسنتر" والبطاقة البيومترية، والان عندما تمت المطالبة بفتح المهلة مجدداً لتسجيل المغتربين لم يعد في استطاعتنا عمليا القيام بذلك،" لافتاً الى اقتراب مواعيد التحضير للوائح الشطب الجديدة ونشرها.
الجمهورية: السعوديّة: لوقف تسلط حزب الله…وبرقيات تصعيدية بين عون وبرّي
كتبت "الجمهورية": لا يتطلّب الوضع الداخلي كثيرَ عناءٍ لتشخيص الأمراض التي يعاني منها، بل تكفي نظرة سريعة وسطحية لتتبدّى أمام الناظر تلك السلسلة المترابطة من العقد في شتّى المفاصل، فيما السلطة الحاكمة، وبدل أن تحضر في حلبة المتابعة والمعالجة للكمِّ المتراكم من المشكلات والملفّات، تحضر فقط في حلبات الاشتباك كلّها، وتُفخّخ البلد بأزمات مفتعلة وبصواعق سياسية وطائفية ومذهبية يَجري تفجيرها بسجال عقيم وشحنٍ يقسّم البلد تحت عناوين مختلفة ومفتعلة على خطّ الانتخابات، تديرُه قوى سياسية ثبتَ بالملموس أن لا همَّ لها سوى الكسبِ الانتخابي، وأمّا ما يعني الناس وهمومَهم، فليَرحّل إلى رفّ الإهمال والنسيان.
في موقفٍ لافت، دعَت السعودية مجلسَ الأمن الدولي إلى "التعامل بجدّية مع "حزب الله" لوقف تسلّطه في المنطقة، وكشفِ عملياته الإرهابية في سوريا ولبنان وأنحاء أخرى من العالم".
وقال المندوب السعودي الدائم لدى الأمم المتحدة عبد الله المعلمي، في كلمة أمام مجلس الأمن الدولي "ان الأوان لأنْ يتّخذ المجلس موقفاً حاسماً تجاه إيران وألّا يتساهل إزاء ممارساتها العدوانية الإرهابية التي تزعزع الأمن والسِلم الدولي والإقليمي قد حان"، وحذّر من أنّ "إيران ما زالت تمارس تدخّلاتها الفاضحة في الشؤون الداخلية للدول العربية ومنها العراق وسوريا ولبنان واليمن وغيرها، وما زالت تبثّ الإرهاب وتدعَمه وتتبنّاه.
وقال: "إنّ إيران هي الداعم الأوّل لـ"حزب الله" الإرهابي الذي مازال يمارس سَطوته وتسلّطه في لبنان، ويشعِل فتيلَ الحرب في سوريا، ويَرتكب فيها أسوأ ممارسات القتل والحصار والتطهير العرقي، وما زالت إيران تدعم قوى التمرّد والانقلاب من ميلشيات الحوثي في اليمن وتزوّدها بالأسلحة ومنها الصواريخ التي تتعرّض لها مدن بلادي بين حين وآخر، حيث وصَل عدد الهجمات الصاروخية على المملكة العربية السعودية ما يقارب التسعين حالة، بصواريخ ثبتَ لكم بتقارير مستقلّة من الأمم المتحدة أنّها من صنع
إيران.. في مخالفةٍ واضحة وصريحة لقرارَي مجلس الأمن رقم 2216 ورقم 2".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 44378
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-1-27   السبت 27 يناير 2018, 9:35 am

عرض لأبرز اهتمامات اليوم للصحف الأوروبيّة

اهتمت الصحف الصادرة اليوم  ببلدان أوروبا الغربية بأزمة كاتالونيا، ومنتدى دافوس بسويسرا، بالإضافة إلى عدد من المواضيع المتفرقة، وطنية ودولية.

ففي البرتغال، اهتمت الصحف بمواضيع مختلفة، من ضمنها تلوث نهر تاجة والتطورات الأخير في كطالونيا.

وكتبت صحيفة (نوتيسيا) أن مؤشرات تلوث نهر تاجة ظهرت منذ أول أمس الأربعاء في منطقة آبرانتس دفعت السلطات الى القيام بأبحاث وتحريات في هذه المنطقة وفي ماكاو ، غير أن السبب وراء هذا المشكل لم يعرف بعد. واضافت اليومية، التي أوردت أيضا تصريحات لرئيسة البلدية التي قالت إن وزارة البيئة قامت بعملها ، لكننا لا نريد بأن تكون هناك مناورة لصرف الانتباه، ان مصدرا رسميا بوزارة البيئة أكد أنه لم يتم بعد تحديد مصدر التلوث "

وأشارت صحيفة (دياربو دي نوتبسيا) أن مجلس الدولة قرر أمس الخميس الاعتراض على الاستئناف ضد ترشح الرئيس الأسبق لكاتالونيا كارلس بيغديمونت، الذي يسعى لاسترجاع هذا المنصب على الرغم من تواجده في بلجيكا.

وفي إسبانيا، ركزت الصحف على قرار الحكومة الاستئناف أمام المحكمة الدستورية ضد ترشح كارلس بيغديمونت لرئاسة كاتالونيا، وكذا طرد السفير الإسباني من فنزويلا.

وذكرت (إل موندو) أن الحكومة الإسبانية قررت اللجوء إلى المحكمة الدستورية ضد ترشح الرئيس الأسبق لكاتالونيا كارلس بيغديمونت، الذي يسعى لاسترجاع هذا المنصب على الرغم من تواجده في بلجيكا هربا من القضاء الإسباني.

وتحت عنوان " مجلس الدولة يعترض على الاستئناف ضد بيغديمونت "، كتبت (إل باييس) أن الحكومة تعتزم المصادقة، اليوم، خلال مجلس الوزراء، على الاستئناف ضد ترشح بيغديمونت.

وفي موضوع آخر، خصصت (آ بي سي) صفحاتها لقرار فينيزويلا طرد السفير الإسباني، معتبرة أن الرئيس الفينيزويلي نيكولا مادورو يستعمل إسبانيا كعذر للوضع الذي تمر به البلاد من خلال اتهامه رئيس الحكومة الإسبانية مراينو راخوي بوقوفه وراء العقوبات الأوروبية ضد بلاده.

في سويسرا، اهتمت الصحف الصادرة اليوم الجمعة بالانتخابات التشريعية المقبلة في إيطاليا التي قد تفتح الطريق أمام جمود سياسي مع غياب أغلبية واضحة في البرلمان.

وكتبت صحيفة 'فانت كاتر اور" أن الانتخابات الايطالية المقررة في رابع مارس لن يكون فيها فائز وأنه سيكون من الضروري الاعتماد على كيمياء غامضة لتشكيل أغلبية في البرلمان لم تحددها صناديق الاقتراع.

أما بالنسبة ليومية "تريبيون دو جينيف"، فإن الشعبوية لا تزال حاضرة في الحملة الانتخابية في إيطاليا، مضيفة ان "الكارتلات تشكلت وفقا للقانون الانتخابي لكن بدون مشاريع سياسية حقيقية". واشارت الى ان الاحزاب تقوم بحملة عن طريق تقديم الوعود يوميا دون تغطية مالية.

من جانبها، اهتمت صحيفة "لوتون" بلويغي دي مايو "الوجه الجديد للشعبوية الايطالية" والذي تم تعيينه كمرشح لحركة خمس نجوم لمنصب رئيس الوزراء في افق الانتخابات التشريعية.

واهتمت الصحف الالمانية بمفاوضات تشكيل ائتلاف حكومي في المانيا، وموضوع توزيع اللاجئين في أوروبا، والمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس.

وأشارت صحيفة "زود دويتشه تسايتونغ " الى أن مفاوضات الائتلاف بين الاتحاد المسيحي بزعامة ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي تبدأ صباح اليوم الجمعة، مبرزة أن مجموعات العمل المتعلقة بالصحة والهجرة والشؤون الاجتماعية ستكون مثيرة للاهتمام حيث يسعى الحزب الاشتراكي الديمقراطي الى ادخال تحسينات، فيما تعتبر "الجولة الصغيرة" حسب اليومية، ذات أهمية خاصة اذ أن اللجنة المكونة من 15 عضوا يمثلون الاحزاب الثلاثة يتبغي أن تتحكم في المحادثات.

ومن جهة أخرى تطرقت صحيفة "تاغس تسايتونغ" الى اجتماع وزراء داخلية الاتحاد الاوروبى في العاصمة البلغارية صوفيا الذين أجلوا مناقشاتهم حول نظام حصص توزيع اللاجئين في أوروبا، مشيرة الى انه في ما يتعلق بوزير الداخلية الألماني توماس دي مزيير: "يمكن للمرء أن يتفهم ذلك بشكل أو بآخر".

وأبرزت أنه ليس من المنطقي التحدث عن موضوع يصم فيه البعض آذانهم، والبعض الآخر يتظاهرون بذلك، لذا يتم تأجيل النقاش المتعثر حول الحصص لمعالجة الجوانب الهامة الأخرى لسياسة اللجوء، مشيرة الى أن هذا التراجع يحدث الآن بعد عشرة أيام من الاتفاق المبدئي بشأن مفاوضات الائتلاف بين الاشتراكيين والتحالف المسيحي.

وترى صحيفة "راينشه بوست" أنه "حان الوقت أيضا لتكييف الموقف الألماني مع الواقع الصعب" مبرزة ان معظم دول الاتحاد الأوروبي تعتبر مسألة اللاجئين مشكلة ألمانية، فالمهاجرون يريدون عادة الذهاب إلى ألمانيا وليس إلى المجر أو بولندا. وعلاوة على ذلك، فإن الحكومة الالمانية تركت البلدان المطلة على البحر الأبيض المتوسط تواجه وحدها لسنوات العدد المتزايد من المهاجرين عبر القوارب، الى ان فتحت ألمانيا فجأة حدودها في عام 2015.

وأكدت اليومية على انه مع ذلك، يجب على الاتحاد الأوروبي أن يتفق على شكل من اشكال تقاسم منصف للأعباء في المستقبل، سواء كان ذلك مع حصص أو بدونها. وبخصوص منتدى دافوس، سلطت صحيفة "فرانكفورتر روندشاو" الضوء على ردود الفعل التي أثارها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في دافوس وفي أماكن أخرى، قائلة "لقد اعتبرت فرنسا منذ سنوات عديدة الرجل المريض في أوروبا، والآن بفضل ماكرون، تحسنت صورتها في العالم".

واوضحت أن الاقتصاد يسجل انتعاشة متسارعة حيث تستفيد فرنسا من الاقتصاد العالمي المزدهر - ولكن أيضا من حقيقة أن الشركات والمستهلكين تنفق المزيد من المال، مضيفة ان ماكرون يريد مصالحة الفرنسيين المشككين مع العولمة، وهذا أمر جيد بحسب الصحيفة.

وخصصت الصحف البلجيكية صفحاتها اليوم الجمعة للانعكاسات الاجتماعية لمخطط إعادة الهيكلة التي أعلنت عنه المجموعة الفرنسية (كارفور) والذي يهدد أزيد من 1200 منصب شغل في بلجيكا.

وتحت عنوان " كارفور تضحي بمستخدميها " أكدت (لوسوار أن المجموعة الفرنسية أعلنت أن 1233 عاملا مهدد بعد الخيارات الاستراتيجية للمجموعة، مضيفة أن المستخدمين أصبحوا رهائن تطور لا يتحملون مسؤوليته ".

من جانبها، اعتبرت (لاليبر بلجيك) في مقال تحت عنوان " صدمة جديدة لدى كارفور " أن " الأسواق الممتازة أصبحت متجاوزة، مشيرة إلى أن الطريقة الوحيدة للموزعين لتجنب عملية إعادة هيكلة جديدة في السنوات المقبلة هي التأثير على السلوك اليومي للمستهلكين، وهو ما يسمى بالتجديد في زمن العالم الرقمي.

وذكرت (ليكو) أن بلجيكا تؤدي ثمن غياب رؤية استراتيجية لكارفور، مشيرة إلى أن (كارفور) وعلى مدى عشرين سنة من تواجدها في هذا البلد والمجموعة تحرص على تعيين مديرين فرنسيين الذين يتم تغييرهم باستمرار، متسائلة ما إذا كانت هذه الطريقة هي الأنسب للتعامل مع واقع السوق المحلية.

وفي إيطاليا، ركزت تعاليق وتحليلات الصحف على حادث خروج قطار عن مساره قرب ميلانو مخلفا ثلاث قتلى وعشرات الجرحى.

وفي مقال بعنوان ثقب في السكة الحديدية يخرج قطار عن مساره، كتبت صحيفة (كوريري ديلا سيرا) أنه تم فتح تحقيق بشأن خروج قطار عن سكته صباح أمس الخميس ما أسفر عن مقتل ثلاثة نساء و إصابة 95 أخرين بجروح، معظمهم طلبة وموظفين .

و أضافت اليومية أن المدعي العام بميلانو فتح تحقيقا للتأكد إذا ما كان الحادث ناجم عن أعمال تخريبية أو بسبب أعطاب تقنية في خط السكة الحديدية كريمونا - ميلانو غاريبالدي . كما سيتم التحري بشأن خضوع السكة الحديد ية لفحوصات تقنية وكذا الحالة الميكانيكية للقطار الذي خرج عن مساره فى ليميتو وهى قرية تقع بالقرب من سيجريت بالضواحى الشرقية لميلانو.

وأشارت الصحيفة إلى أن خط السكك الحديدية الرابط بين كريمونا وميلانو يتعرض لضغوطات ميكانيكية قوية، إذ يعبره 500 قطار يوميا، أغلب هذه القطارات تكون محملة ببضائع ثقيلة.

أما صحيفة (لاستامبا) فقد كتبت أن التحقيقات الأولية التي قامت بها هيئة الدفاع المدني بتنسيق من نائب المدعي العام في ميلانو كشفت عن وجود ثقب مزدوج بالسكة الحديدية طوله حوالي 23 سنتمتر قد يكون سبب خروج القطار المكون من 8 عربات عن قضبان السكة مما أدى إلى انقلاب وتحطم عربتين .

واعتبرت اليومية نقلا عن خبراء تقنيين أن "ثقب من هذا الحجم لا يتسبب عادة في خروج القطار عن مساره" ، و هو ما "يثبت أن الحالة الميكانيكية لعربات القطار كانت سببا رئيسيا في وقوع الحادث".

وأشارت إلى أنه يتعين على الخبراء المتخصصين تحديد ما إذا كان قد تم إجراء الفحص التقني الدوري للقطار.

وكتبت صحيفة ( لاريبوبليكا) أنه يجري حاليا التحقيق مع سائق القطار ، الذي صرح بأنه "بمجرد شعوره باهتزازات قوية لعربات أسرع بالفرملة لتوقيف القطار لكن كان قد فات الأوان والقطار بالفعل خارج عن المسار".

وفي فرنسا، كتبت صحيفة (لوموند) ان ماكرون يريد في دافوس اعطاء معنى للعولمة، مشيرة الى ان الرئيس الفرنسي لم يتقمص دور التلميذ النجيب امام المشاركين في الدورة ال48 للمنتدى الاقتصادي العالمي الذين كانوا كثرا للاستماع اليه.

واضافت الصحيفة انه اذا كان ماكرون قد عدد الاصلاحات التي شرع فيها بفرنسا، فانه دعا على الخصوص رؤساء المقاولات الى اعطاء معنى للعولمة تحت طائلة انتفاضة الشعوب.

واشارت الصحيفة الى ان ماكرون الذي استقبل كنجم بدأ خطابه باللغة الانجليزية ، لغة المستثمرين من اجل تقديم خدمة ما بعد البيع للاجراءات الاجتماعية التي تم اعتمادها منذ بداية ولايته.

من جهتها قالت صحيفة (لوفيغارو) ان الرئيس الامريكي انتقل الى دافوس من اجل الترويج للاستثمارات في بلاده.

واضافت الصحيفة ان ترامب كان مقاولا ميليارديرا لم يكن له ثقل في نظر منظمي المنتدى الاقتصادي العالمي لكي تتم دعوته الى دافوس ، مبرزة ان دعوة ترامب لاول مرة لهذا المنتدى العالمي جاءت لكونه الرجل القوي في العالم.






من الصحف البريطانية
 Friday, 26 January 2018 


قلت أخبار الشرق الأوسط في الصحافة البريطانية الصادرة اليوم، وأبرز ما فيها اليوم مقال بصحيفة التلغراف عن أزمة مسلمي الروهينغا في ميانمار، وكيف أن هذه الأزمة حطمت خرافة الليبرالية التي تدعيها زعيمة المعارضة السابقة أونغ سان سو تشي ومستشارة الدولة الحالية .

وفي الشأن السوري بصحيفة الغارديان، دعت المليشيا الكردية التي تقاتل تركيا في عفرين الدولة السورية للتدخل وحماية حدود المنطقة.

ومن أخبار البيئة، هناك دراسة كبيرة أوردتها الغارديان أيضا تحذر من وجود بلايين القطع البلاستيكية التي تغمر الشعاب المرجانية في جميع أنحاء العالم، ومن أن يؤدي انتشارها إلى زيادة الأمراض المعدية.


تناولت الغارديان موضوع في تقرير لمراسلها في القدس أوليفر هولمز بعنوان "كتاب يدعي أن إسرائيل خططت لإسقاط طائرة ركاب لقتل عرفات"، ويقول هولمز إن الصحفي الاستقصائي رونين بيرغمان يستعد لنشر كتاب يكشف فيه عن أن رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق أرئيل شارون أراد إسقاط طائرة بهدف قتل عرفات.

ونُقل عن بيرغمان قوله إن شارون عندما كان وزيرا للدفاع وضع عدة مقاتلات في وضع الاستعداد بهدف التحرك بشكل عاجل لإسقاط طائرة ركاب فوق البحر المتوسط بهدف قتل عرفات.

وبحسب ما تناولته الغارديان، فإن المقاتلات بقت رهن الاستعداد بين نوفمبر/ تشرين ثان عام 1982 ويناير/ كانون ثان عام 1983 بهدف اعتراض أي طائرة يكون عرفات على متنها والتدخل لإسقاطها وأقلعت من مرابضها خمس مرات على الأقل بهذا الهدف.

ويشير هولمز إلى أن الكتاب الذي يحمل اسم "انهض واقتل أولا: التاريخ السري للاغتيالات الإسرائيلية" يتناول تفاصيل مجموعة خاصة أعدت من أجل اغتيال عرفات.

ويقول بيرغمان إن الموساد الإسرائيلي لاحظ أن عرفات يسافر على متن طائرات عادية، وهو ما دفع شارون للتخطيط للأمر بعدما اعتبر أن استهداف هذه الطائرات أمر قانوني، وفقا لما جاء في الغارديان.

ويشير مراسل الغارديان إلى أن الكتاب يوضح أن قادة وطيارين إسرائيليين أحبطوا الخطة بشكل متعمد عدة مرات ورفضوا إطاعة الأوامر التي اعتبروها غير قانونية.

نشرت الديلي تليغراف موضوعا للصحفية سارة ويليامز بعنوان "خلاف عميق بين تركيا وألمانيا والولايات المتحدة بسبب سوريا".

وتقول ويليامز إن هناك خلافا مستفحلا بين تركيا من جانب وحليفيها في حلف شمال الأطلسي (الناتو) الولايات المتحدة وألمانيا بسبب التوغل التركي في عفرين شمال سوريا ضد الميليشيات الكردية التي تدعمها واشنطن.

وتضيف ويليامز أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب طالب نظيره التركي رجب طيب أردوغان بوقف العملية العسكرية شمال سوريا، بينما رد أردوغان بمطالبة واشنطن بوقف الدعم العسكري والاستخباراتي للميليشيات الكردية التي تصفها تركيا بـ"الإرهابية".

وتوضح ويليامز أن المكالمة جاءت بعد 4 أيام من بدء عملية (غصن الزيتون) التركية ضد وحدات حماية الشعب الكردية ، وهي الميليشيات التي تقاتل بالوكالة عن الولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة.

لكن تركيا تعتبرها ذراعا لحزب العمال الكردستاني، المصنف كتنظيم "إرهابي" من تركيا والولايات المتحدة على حد سواء.

وتضيف أنه في المكالمة طالب ترامب تركيا بمراعاة وجود المدنيين وتخفيف حدة العمليات العسكرية، لكن مصادر تركية أكدت أن أردوغان لم يوافق على هذه الطلبات.

نشرت الإندبندنت مقالا للكاتبة ماري جيفيسكي بعنوان "سياسات أوباما وترامب الخارجية تكاد تكون واحدة"، وتقول جيفيسكي إن القارئ يمكنه أن يفهم لماذا كاد ترامب أن يحجم عن حضور منتدى دافوس الاقتصادي العالمي بسبب أنه لا يعجبه الطقس هناك فهو يحب الطقس المشمس وملاعب الغولف كما أن مسألة الحاكمية الاقتصادية العالمية التي يعتبرها المنتدى موضوعه الأساسي هذا العام ليست أيضا من الأمور التي يفضلها ترامب خاصة في ظل عالم مفكك كالذي نحيا فيه.

وتضيف جيفيسكي أن ترامب فكر في عدم حضور دافوس لكنه تراجع لعدة أسباب منها أن سلفه باراك اوباما كان دوما يزدري المنتدى وترامب يحب أن يقدم نفسه على أنه "مختلف" كما أن المنتدى يقدم لزواره أمورا أخرى غير مناقشة الملفات الاقتصادية الهامة منها مقابلة الأشخاص النافذين وأصحاب القرارات وعقد صفقات كبرى وهي بالطبع امور تستهوي ترامب.

وتوضح الكاتبة أن هذا هو العالم كما يعرفه ترامب ويتعامل معه خلال العقود الأربعة الماضية فالرجل قد يكون عديم الخبرة في موقعه في البيت الأبيض، لكنه ليس كذلك عندما يرتبط الأمر بالصفقات الاقتصادية وإدارة الاعمال ودر الاموال.

وتشير جيفيسكي إلى أنه رغم محاولة ترامب إظهار اختلافه عن اوباما بشكل مستمر إلا أن سياساته الخارجية تمثل استمرارا لسياسات أوباما بشكل أكبر من أن يعترف به أي منهما فإذا أزحنا جانبا شعارات "أمريكا أولا" المجازية والعلاقات مع روسيا ستجد أن كل شيء آخر مستمر على ما كان عليه في حقبة اوباما.

وتضرب جيفيسكي أمثلة لذلك مثل رد الفعل بالنسبة لكوريا الشمالية والذي لم يتعد الكلمات بينما الأفعال واحدة.

وفيما يتعلق بالشرق الأوسط، فقد بدأ اوباما حقبته في البيت الأبيض بطموح كبير لحل الأزمة بخطاب من القاهرة ثم بعد ذلك وجد نفسه في مواجهة الربيع العربي بينما ترامب لم يكن بهذا الطموح لكنه اتخذ نفس المسار عندما ركز على مواجهة الإرهاب واعتبره الخطر الاكبر الذي يواجه أمريكا لكنه بعد عام كامل وجد نفسه متورطا في الصراع في المنطقة بدءا من سوريا وحتى أفغانستان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 44378
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-1-27   السبت 27 يناير 2018, 9:37 am

من الصحف الاميركية
 Friday, 26 January 2018 


اهتمت بعض الصحف الأميركية الصادرة اليوم بالأهداف التي يسعى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لتحقيقها لبلاده، وقالت إنه يطمح إلى تغيير الدولة الإقطاعية الفاسدة إلى اقتصاد سوق على الطريقة الغربية، ولكن لا يمكن له تحقيق مسعاه إذا بقي حاكما مستبدا ولم يتحول إلى حاكم مصلح .

ولفتت الصحف الى أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمر العام الماضي بطرد المدعي الخاص المكلف التحقيق في قضية التدخل الروسي (روسيا غيت) روبرت مولر، ثم تراجع عن ذلك.

وتابعت تطورات الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، وقالت إن خطة الرئيس الأميركي دونالد ترمب للسلام بين الطرفين تعد خيالية وخطيرة، وإنها لن تؤدي إلى نتيجة في ظل خطوته تجاه القدس.

ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمر العام الماضي بطرد المدعي الخاص المكلف التحقيق في قضية التدخل الروسي (روسيا غيت) روبرت مولر، ثم تراجع عن ذلك.

وقالت الصحيفة إن الرئيس الأميركي أصدر الأمر بإقالة المدعي الخاص روبرت مولر في حزيران/يونيو 2017، لكن المستشار القانوني للبيت الأبيض، دون ماكغان، رفض ذلك على ما يبدو، مؤكدا أنه قرار سيكون له "تأثير كارثي" على رئاسة ترامب.

وتابعت الصحيفة التي نقلت المعلومات عن أربعة مصادر لم تسمها، أن ترامب لم يتراجع عن قراره إلا بعد أن هدد ماكغان بالاستقالة.

وقالت "نيويورك تايمز" إن محامي البيت الأبيض تاي كوب رفض الإدلاء بأي تعليق عندما اتصلت به.

وفي وقت لاحق، أكدت صحيفة "واشنطن بوست" نقلا عن مصدرين لم تكشفهما أن ترامب فكر في طرد مولر. وقالت إن "ماكغان لم يهدد دونالد ترامب بشكل مباشر بالاستقالة، لكنه كان يفكر جديا بهذا التهديد، كما قال شخص قريب من الوقائع".

ويجري مولر، المدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي)، تحقيقا بالغ الحساسية حول شبهات بتواطؤ بين فريق المرشح الجمهوري ترامب وموسكو خلال حملة الانتخابات الرئاسية في 2016.

وهو يحاول أيضا كشف ما إذا كان الرئيس حاول عرقلة عمل القضاء بإقالته المدير السابق "للأف بي آي" جيمس كومي في أيار/مايو 2017.

ويبدو أن أجهزة الاستخبارات الأميركية شبه متأكدة من تدخل موسكو في الانتخابات بشكل عمليات قرصنة معلومات أو بث أخبار كاذبة، لكن ترامب وفريقه ينفون هذه الشبهات.

وقالت "نيويورك تايمز" إن ترامب اتهم مولر على ما يبدو بتضارب مصالح كان يمكن أن ينزع عنه أهلية إجراء التحقيق، في ثلاثة وقائع أولها انه عندما كان رئيس مكتب التحقيقات الفدرالي، ألغى مولر اشتراكه في ناد خاص للغولف يملكه ترامب بعد خلاف على الرسوم.

أما النقطة الثانية فهي أن مولر عمل مؤخرا في مكتب للمحاماة مثّل صهر الرئيس، جاريد كوشنر، وأخيرا أن ترامب استقبله ليعينه مديرا للأف بي آي عشية تعيينه في منصب المدعي الخاص.




قراءة في مضامين أبرز الصحف بأمريكا الشمالية

السبت 27 يناير 2018 
أولت الصحف الصادرة ببلدان أمريكا الشمالية اهتمامها، على الخصوص، لاقتراح الرئيس ترامب منح الجنسية الأمريكية لحوالي 8ر1 مليون مهاجر من الشباب غير المتوفرين على وثائق الإقامة، وللتحقيق الفيدرالي في التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وللنزاع التجاري بين شركتي بوينغ الأمريكية وبومبارديي الكندية، وكذا لمفاوضات تعديل اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا)، والعلاقات البنمية الصينية واقتراح تقنين استخدام الماريخوانا في المناطق السياحية بالمكسيك.

فبالولايات المتحدة، كتبت صحيفة "نيويورك تايمز" أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مستعد للتوقيع على خطة تمتد لفترة تتراوح بين 10 و12 سنة، لمنح الجنسية الأمريكية لحوالي 8ر1 من المهاجرين الشباب الذين دخلوا البلاد بشكل غير قانوني حين كانوا أطفالا ويعرفون بسم "الحالمين" (دريمرز)، إضافة إلى المهاجرين الذين لم يستفيدوا من برنامج "دكا" الموق ع من الرئيس السابق باراك أوباما.

واشارت الصحيفة إلى ان مسؤولي البيت الابيض، الذين وصفوا الخطة بأنها "سخية للغاية"، أعربوا عن أملهم في أن يتم اعتماد هذه الخطة كخطوة اولى نحو إصلاح شامل لنظام الهجرة بالولايات المتحدة.

وأضافت أن المقترح الجديد، الذي أعده مستشار السياسة الداخلية للرئيس ترامب، ستيفن ميلر، وكبير موظفي البيت الأبيض، جون كيلي، تم رفضه، على الفور، من قبل الديمقراطيين ومنظمات الدفاع عن المهاجرون وعدد من الجمهوريين، مشيرة إلى أن البعض يرى في الاقتراح "محاولة لتخليص البلاد من المهاجرين وإغلاق الحدود".

وفي سياق ذي صلة، ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" أن مشروع ترامب، الذي يأمل البيت الأبيض أن يتم تبنيه مطلع فبراير المقبل بمجلس الشيوخ، ينص على أن ينشئ الكونغرس صندوقا بقيمة 25 مليار دولار لتمويل بناء جدار على الحدود مع المكسيك، ويتم إطلاق استثمارات لحماية الحدود مع كندا بشكل أفضل.

وفي موضوع آخر، كتبت "بوليتيكو.كوم" أن الرئيس ترامب أمر العام الماضي بإقالة المحقق الخاص روبرت مولر المكلف بملف التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات الأمريكية، قبل أن يغير رأيه.

وذكرت الصحيفة أن ترامب قد يكون أمر بإقالة مولر في يونيو الماضي، غير أن المستشار القانوني للبيت الابيض دون ماكغان رفض ذلك بسبب "تأثيره الكارثي" المحتمل على الرئاسة.

وفي كندا، كتبت "لو دروا" أن الحرب التجارية القائمة بين بومبارديي وبوينغ قد تتواصل بغض النظر عن الحكم الذي ينتظر أن تصدره لجنة التجارة الدولية الأمريكية.

وذكرت الصحيفة ان شركة صناعة الطائرات الكندية أعلنت، في وثيقة قدمتها في واشنطن، أن شركة بوينغ ستقدم، في حالة صدور قرار في غير صالحها، شكوى أخرى عندما يتم الاعلان عن صفقة جديد لطائرة "سيريز" بالولايات المتحدة الأمريكية، مشيرة إلى أن الشركة الكندية ترى أن التهديد بشكوى جديدة، وهو احتمال لم تنفه بوينغ، يجعل الشراكة مع شركة إيرباص ضرورية.

من جهتها، أوردت صحيفة "لوجورنال دو مونريال" أن المفاوضات الجارية بمونريال بشأن تجديد اتفاقية "نافتا" التجارية بين كندا والمكسيك والولايات المتحدة، لم تحرز أي تقدم يذكر، مشيرة إلى أن المفاوضين الأمريكيين لم يخففوا من مواقفهم ولم يقدموا أي تنازلات بشأن مطالبهم .

وفي بنما، ذكرت صحيفة "لاإستريا" أن لجنة تجارية تقنية صينية ستزور بنما في مارس المقبل لإجراء محادثات مع عدد من المسؤولين الحكوميين بهدف إعداد دراسة الجدوى الأولية المتعلقة باتفاقية ثنائية للتجارة الحرة بين البلدين، وذلك في أفق بدء المفاوضات حول هذه الاتفاقية في يونيو المقبل.

واشارت اليومية إلى ان زيارة الوفد الصيني، التي تأتي بعد زيارة مماثلة لوفد بنمي للصين قبل ثلاثة أسابيع، تروم بحث القطاعات التي تثير اهتمام البلدين والتي ينتظر أن تشملها اتفاقية التجارة الحرة الثنائية، مذكرة بان البلد الآسيوي يعد حاليا ثاني أهم مستخدم للممر البحري "قناة بنما"، بعد الولايات المتحدة، وأول مورد لمنطقة "كولون" الحرة.

من جهتها، ذكرت يومية "إل سيغلو" أن بنما التزمت، عقب شطبها الثلاثاء الماضي من قائمة الاتحاد الأوروبي للملاذات الضريبية، بمراجعة نظامها المالي، في إطار تعهداتها المقدمة، على غرار البلدان السبعة الأخرى التي تم شطبها من اللائحة، قبل سحب اسمها من "القائمة السوداء" للملاذات الضريبية.

وأوردت الصحيفة أن مجوعة الخضر بالبرلمان الأوروبي انتقدت "السرعة" التي تم بها شطب ثمانية بلدان من القائمة السوداء، واعتبرت، في هذا الصدد، أن غياب الشفافية في هذه العملية يضر بمصداقية هذه الأخيرة.

وأبرزت اليومية أن بنما بذلت، في الأشهر الأخيرة، جهودا للامتثال لمطالب منظمات دولية، من قبيل مناقشة طرح قانون يروم مكافحة التهرب الضريبي، وتوقيع الاتفاقية متعددة الأطراف بين السلطات المختصة بشأن التبادل التلقائي لمعلومات الحسابات المالية، ما سيسمح بتوسيع شبكة اتفاقيات التبادل التلقائي للمعلومات الضريبية بطريقة فعالة واقتصادية.

في المكسيك، تطرقت صحيفة "إل أونيفرسال'' لتصريحات وزير السياحة المكسيكي، إنريكي دي مدريد، والتي اقترح من خلالها تقنين استخدام الماريخوانا في المناطق السياحية في البلاد.

واشارت الصحيفة إلى أن المسؤول الفيدرالي قال، في تصريح للصحافة، انه "من العبث" ان المكسيك التي وافقت العام الماضي على الاستخدام الطبي والعلمي للماريخوانا، لم تتخذ هذا القرار بعد.

من جهتها، ذكرت يومية "إل صول دي ميخيكو" أن الوزير أوضح أن تصريحه بشأن تقنين الماريخوانا يعكس "رأيا شخصيا".

ونقلت الصحيفة عن دي لا مدريد قوله إنه "يتعين علينا أحيانا أن نقوم بالأشياء بطريقة مختلفة، كما قاموا بذلك في الولايات المتحدة"، في إشارة لحالة ولاية كاليفورنيا، حيث تم الترخيص بالاستخدام الترفيهي للماريخوانا، رغم استمرار حضر ذلك على المستوى الفيدرالي.




إطلالة على أبرز الصحف الصادرة بأمريكا الجنوبيّة

السبت 27 يناير 2018 - 
أفردت الصحف الصادرة ببلدان أمريكا الجنوبية اهتماماتها الرئيسية لمواضيع تتعلق بجلب الاستثمارات الأجنبية الى الأرجنتين، وأداء الاقتصاد البيروفي المرتقب خلال السنة الجارية، واختيار حزب العمال البرازيلي الرئيس الأسبق دا سيلفا مرشحا باسمه في الانتخابات الرئاسية القادمة، وقرار القضاء بحجز جواز سفره، وأداء قطاع النقل الجوي الشيلي خلال العام الماضي، واستئناف لقاءات المصالحة بكولومبيا.

ففي الأرجنتين، توقفت اليوميات المحلية عند المقاربة التي تتبناها الأرجنتين لجلب الاستثمارات الأجنبية، و استقالة أحد قضاة الغرفة الفيدرالية ببوينوس أيريس.

و هكذا، كتبت يومية "دياريو بوبولار" أن الرئيس الأرجنتيني، ماوريسيو ماكري، سلط، بعد مشاركته في منتدى دافوس، الضوء على ما أسماه "عودة الأرجنتين الى العالم" باتباعها "مقاربة ذكية"، مشيرة إلى أن ماكري قال إن بلاده تسير على درب جلب استثمارات جديدة.

و أوضحت اليومية، استنادا الى ماكري، أن الأرجنتين تعمل على إقامة علاقات جيدة مع جميع الدول تقريبا و ذلك بعد سنوات طويلة من العزلة، وتعود إلى العالم من خلال "مقاربة ذكية".

وأضافت أن العديد من ممثلي الشركات الذين التقاهم الرئيس الأرجنتيني أبدوا رغبتهم في الاستثمار في البلد الجنوب أمريكي.

و من جانبها، أوردت "إل أمبيتو فينانسييرو" أن أوراسيو كاتاني، أحد قضاة الغرفة الفيدرالية ببوينوس أيريس، استقال من منصبه، مشيرة إلى أن هذه الاستقالة، التي قدمها بعد إجازة مرضية استمرت أزيد من سنة، ستدخل حيز التنفيذ اعتبارا من فاتح فبراير المقبل.

و أضافت الصحيفة أن كاتاني، الذي يشهد له بالكفاءة و الاحترام، تم تعيينه عام 1998 ليكون مسؤولا في الغرفة الفيدرالية عن كل ما له علاقة بالبحث عن الحقيقة و مصير الأشخاص المختفين خلال آخر ديكتاتورية بالبلد الجنوب أمريكي.

و بالبيرو، خصصت الصحف حيزا هاما من صفحاتها للحديث عن زيارة المعارض الفنزويلي أنطونيو ليديزما إلى ليما، و توقعات صندوق النقد الدولي حول أداء اقتصاد البلد الجنوب أمريكي خلال السنة الجارية.

و هكذا، كتبت يومية "لاريبوبليكا" أن المعارض الفنزويلي أنطونيو ليديزما، الذي طلب من دول أمريكا اللاتينية فرض عقوبات على كبار المسؤولين في حكومة نيكولاس مادورو على غرار عقوبات الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، حل بالبيرو ليقدم إلى رئيس الجمهورية، بيدرو بابلو كوشينسكي، شخصيا هذا الطلب.

و أضافت الصحيفة أن عمدة كاراكاس السابق يعتزم أيضا إجراء مباحثات مع أعضاء من الكونغرس و سياسيين بيروفيين آخرين، مبرزة أنه سيتطرق خلال لقاءاته التي سيجريها بليما إلى الأزمة التي تعيشها بلاده وفرض عقوبات فردية على المسؤولين الحكوميين بكراكاس، و المساعدات الانسانية و استرجاع رؤوس الأموال المنهوبة، و تسوية وضعية المنفيين.

و من جهتها، أفادت "إل كوميرسيو" أن صندوق النقد الدولي رفع توقعاته حول نمو الاقتصاد البيروفي من 3.8 بالمائة، كان قد توقعها في تقرير سابق، إلى 4 بالمائة خلال السنة الجارية.

وأوردت مضامينتقرير صادر عن الصندوق يبرز أن " النمو أظهر في البيرو مؤشرات للتعافي خلال النصف الثاني من سنة 2017، و من المتوقع أن يؤدي ارتفاع الطلب الداخلي إلى تسجيل نمو بنسبة 4 بالمائة" خلال 2018.

و أبرزت الصحيفة، بناء على التقرير ذاته، أن "الصادرات البيروفية مازالت نشطة إلا أن مساهمتها قد تكون أقل مما كانت عليه في العامين الماضيين"، موضحة أن الحكومة "واصلت تنفيذ سياسة مالية ونقدية مضادة للتقلبات الدورية، كما واصلت سياسة الإصلاحات الهيكلية".

وفي البرازيل، استأثر باهتمام الصحف المحلية اختيار حزب العمال البرازيلي الرئيس الأسبق دا سيلفا مرشحا باسمه في الانتخابات الرئاسية القادمة، وقرار القضاء بحجز جواز سفره، والدين العمومي للبرازيل خلال 2017.

وكتبت "أو غلوبو" أن حزب العمال اختار الرئيس البرازيلي الأسبق، اينياسيو لولا دا سيلفا (2003-2010)، مرشحا باسمه في الانتخابات الرئاسية المقررة في أكتوبر القادم، على الرغم من إدانته استئنافيا ب 12 سنة وشهرا واحدا من السجن بتهمة الفساد وتبييض الأموال من قبل إحدى محاكم بورتو أليغري.

ونقلت اليومية تأكيد رئيس الحزب، النائب غليسي هوفمان، خلال اجتماع عقدته اللجنة التنفيذية للحزب، أن المصادقة على ترشح دا سيلفا للاستحقاقات الرئاسية القادمة تمت بالإجماع.

كما أوردت اليومية تأكيد دا سيلفا، الذي شارك في الاجتماع، أنه سيستأنف الأحكام القضائية الصادرة في حقه كلما كان ذلك ضروريا ليتمكن من الترشح للانتخابات القادمة، معتبرا أنه ضحية لمجموعة تسعى إلى منعه من الترشح للانتخابات.

وذكر أنه سيرد على الاتهامات "التي لا أساس لها" حول قانون "السجل العدلي النظيف" الذي يستبعد المرشحين للاستحقاقات الانتخابية المدانين استئنافيا.

ومن أجل تمكين نفسه من الترشح، يتعين على دا سيلفا نيل موافقة قبلية من قبل المحكمة الانتخابية العليا خلال عملية دراسة سجلات المرشحين للانتخابات الرئاسية المقررة في أكتوبر المقبل.

وأوضحت اليومية أنه بموجب المساطر الانتخابية، فإنه أمام حزب العمال البرازيلي حيزا زمنيا الى غاية 15 غشت المقبل لوضع طلب بشأن ترشح دا سيلفا أمام المحكمة، التي يتعين عليها اتخاذ قرار بهذا الشأن قبل 17 شتنبر المقبل وهو ما سيترك فترة زمنية قصيرة أمام لولا لإطلاق حملته الانتخابية.

وعلى صعيد متصل، ذكرت "جورنال دو برازيل" أن القاضي ريكاردو ليتي بالمحكمة الفدرالية العاشرة بالعاصمة أمر بحجز جواز سفر الرئيس الأسبق دا سيلفا ومنعه من مغادرة التراب البرازيلي.

وكشفت اليومية أن هذا القرار يأتي فيما من المقرر أن يتوجه دا سيلفا الى اثيوبيا للمشاركة في مناقشات تنظمها منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) حول القضاء على الجوع والسياسات العمومية بافريقيا، مضيفة أن دفاع دا سيلفا وعد بتحصيل وثائق سفر موكلهم.

وأبرزت "فالور إيكونوميكو" أن الدين العمومي الفدرالي، الذي يشمل الدين الداخلي والخارجي، وصل عند متم 2017 نحو 3559 مليار ريال، مسجلا ارتفاعا ب 14.3 في المائة مقارنة مع 2016 (3113 مليار ريال).

وأوضحت اليومية، استنادا الى مخطط التمويل السنوي الذي نشرته الخزينة البرازيلية، أن الدين الداخلي يقارب 3372 مليار ريال، بارتفاع ب 88ر1 في المائة مقارنة مع 2016، فيما بلغ الدين الخارجي 123.7 مليار ريال (34.4 مليار دولار).

وفي الشيلي، أفردت اليوميات المحلية اهتماماتها لتوقعات النمو الاقتصادي في 2018، وأداء قطاع النقل الجوي خلال العام الماضي، ودفن الشاعر نيكانور بارا بمنزله.

وكتبت "إل ميركيريو" أن صندوق النقد الدولي قد رفع من توقعاته بشأن نمو الاقتصاد الشيلي سنة 2018 لينتقل من 2.5 في المائة في أكتوبر الماضي الى 3 في المائة خلال العام الجاري.

وأشارت إلى ان هذه الهيئة الدولية تتوقع تسجيل الاقتصاد الشيلي نموا على مستوى الناتج الداخلي الخام ب 3.2 في المائة في 2019، مقابل 1.7 في المائة العام الماضي.

وفي شأن آخر، أفادت "لا تيرسيرا" أنه خلال العام الماضي بالشيلي تم نقل 22 مليون و31692 مسافرا في رحلات داخلية وخارجية، وهو ما يمثل ارتفاعا ب 11.1 في المائة مقارنة مع 2016.

وأوضحت اليومية، استنادا الى مجلس الطيران المدني الشيلي، أن الخطوط التي استقطبت أكبر عدد من المسافرين على متن الرحلات الجوية من وإلى سانتياغو كانت من بوينوس أيريس (1883486 مسافرا) وليما (1462868) وساو باولو (1268962) وهو ما يمثل ارتفاعا على التوالي ب 12.4 في المائة و16.1 في المائة و11.1 في المائة مقارنة مع 2016.

وكتبت "لاس أولتيماس نوتيسياس" أنه وفقا لوصيته، ووري جثمان الشاعر الشيلي الراحل، نيكانور بارا، الثرى بمنزله بالمدينة الشاطئية لاس كروسيس على بعد 120 كلم من العاصمة.

وبعد مراسم تشييعه بسانتياغو، نقل جثمان الشاعر، الذي فارق الحياة يوم الثلاثاء الماضي عن 103 أعوام، إلى لاس كروكيس ليدفن هنالك.

وأعلنت الحكومة الشيلية حدادا رسميا لمدة يومين بعد الإعلان على وفاة نيكانور بارا، آخر الوجوه المشكلة للثلاثي الشعري الشهير الذي كان يضم أيضا بابلو نيرودا (1904-1973) وبيثينتي ويدوبرو (1893-1948).

وفي كولومبيا، تطرقت اليوميات المحلية لمواضيع من أبرزها استئناف لقاءات المصالحة وتوقيف ثلاثة أعضاء من أعضاء أحد أكبر العصابات الإجرامية الضالعة في الاتجار بالمخدرات، والارتفاع المرتقب في صادرات قطاع الورود.

وتوقفت "إل تييمبو" عند استئناف "اللقاءات الجهوية للمصالحة" المنظمة بمبادرة من مجلس الشيوح على إثر إبرام اتفاق السلام سنة 2016 بين الحكومة وحركة "القوات المسلحة الثورية الكولومبية" (الفارك).

وأوضحت اليومية أن هذه المبادرة ترمي الى سبر آمال ومخاوف المواطنين بشأن مسلسل المصالحة التي انخرط فيها البلد الجنوب أمريكي، مضيفة أن هذه اللقاءات استؤنفت بميدلين بجهة أنتيوكيا بمشاركة قادة محليين وضحايا النزاع المسلح واكاديميين ومقاولين ومواطنين.

وأكدت "إل تييمبو" أن هذه المبادرة، التي سيتم توسيعها إلى جهات أخرى بالبلاد، تسعى إلى تمكين الرأي العام من نقل قلقه ومقترحاته الى مجلس الشيوخ بشأن مسلسل المصالحة.

وكشفت "إل كولومبيانو" عن توقيف 3 عناصر متهمين بالإنتماء إلى "كلان ديل غولفو"، أكبر عصابة إجرامية ناشطة في الاتجار بالمخدرات، بمنطقة كيبدو الواقعة بجهة شوكو (شمال شرق).

وأضافت أنه تم اعتقال العناصر الثلاثة خلال عملية باشرها الجيش وحجز خلالها أسلحة نارية وذخائر ومبالغ مالية منبثقة من أنشطة غير شرعية.

وأشارت إلى أن هؤلاء المتهمين سيتابعون بتهم تتعلق بتصنيع والاتجار وحمل الأسلحة النارية والذخائر والاستلاء على الأموال وممارسة العنف في حق موظفين حكوميين.

واوردت "بورتافوليو" توقعات وزير الفلاحة، خوان غيليرمو زولواغا، التي أفاد فيها بتسجل ارتفاع مرتقب في صادرات قطاع الورود بمناسبة عيد الحب الذي يتزامن مع 14 فبراير من كل سنة.

وقال زولواغا إن بلاده ستصدر بهذه المناسبة 35 الف طن من الورود، 95 في المائة من ضمنها موجهة للولايات المتحدة الأمريكية، مضيفا أن القطاع يؤمن 130 الف منصب شغل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 44378
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 71
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-1-27   السبت 27 يناير 2018, 9:39 am

من الصحافة الاسرائيلية

27.01.2018
ذكرت الصحف الإسرائيلية الصادرة اليوم ان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعاد محاولة الضغط على الفلسطينيين، إذ صرّح مجددًا، أن الولايات المتحدة لن تواصل تقديم المساعدات الاقتصادية للفلسطينيين إذا لم يعودوا إلى طاولة المفاوضات، وذلك خلال اجتماعه مع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، على هامش منتدى دافوس الاقتصادي العالمي في سويسرا.

وحول خفض التمويل وتقليص الميزانيات التي ترصدها واشنطن، لتمول وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، زعم ترامب أن "الفلسطينيين، لم يحترمونا الأسبوع الماضي، حين رفضوا الاجتماع بمايك بينس (نائب الرئيس الأميركي)، خلال زيارته الأولى للمنطقة، ونحن نقدم لهم مليارات الدولارات دعما، أرقام ضخمة".


تبنى البرلمان الدانماركي، بأغلبية 81 صوتا مقابل 22 صوتا، قرارا يدعو إلى استثناء المستوطنات من أي اتفاق مباشر ثنائي مع إسرائيل، كما قرر تشديد الخطوط الحكومية الموجهة ضد استثمار هيئات عامة وخاصة خارج الخط الأخضر.

وقال موقع "واللا" إن خطوة الدانمارك جاءت بعض ضغوط مارسها رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو وخطاب أرسله الوزير، جلعاد أردان، إلى وزارة الخارجية الدنماركية على خلفية الكشف عن تحويل مبالغ مالية عن طريق "إدارة حقوق الإنسان" المتواجدة في رام الله

وكان مشروع القرار قد طرح كاستجواب لوزارة الخارجية الدانماركية في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، وذلك في أعقاب تقارير عن صناديق تقاعد دانماركية ضخمة اضطرت لسحب استثماراتها في إسرائيل بسبب احتجاجات شعبية.، وتقرير مركز التحقيقات الدانماركي "Danwatch" في كانون الثاني/يناير الماضي، والذي تناول العلاقات بين الشركات الدانماركية وبين المستوطنات.

يشار إلى أن صندوق التقاعد الثالث في الحجم في الدانمارك "سامبنسيون"، والذي يدير ثروات بقيمة 43.5 مليار دولار، قد أعلن عن سحب استثماراته في شركات إسرائيلية تنشط في الضفة الغربية المحتلة.

وفي حينه، أشارت تقارير إلى أنه بين الشركات الإسرائيلية كان "بنك هبوعليم" و"بنك ليئومي" و"بيزك".

ونقلت صحيفة "هآرتس" اليوم الجمعة، معطيات مصدرها وزارة الخارجية الإسرائيلية تفيد أن هناك 13 اتفاقا مباشرا وثنائيا، بين إسرائيل والدانمارك، في مجالات مختلفة مثل الطيران والثقافة والتربية والقضاء والصناعة والضرائب وتأشيرات الدخول.


ومن المتوقع أن يؤثر القرار أساسا على الاتفاقيات المستقبلية بكل ما يتصل بتطبيقها في الأراضي الفلسطينية المحتلة، تجاه المؤسسات الناشطة أو أناس أفراد في هذه المناطق، وعلى اتفاقيات قائمة في حال حتلنتها.

وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، قد أرسل إلى سامويلسن، في أيار/مايو الماضي قائمة بأسماء منظمات فلسطينية تحصل على تمويل دانماركي، وتدعي إسرائيل أن لها دورا في حركة المقاطعة "BDS".

وبعد عدة شهور، أعلن وزير الخارجية الدانماركي عن تجميد باقي الدعم المقرر للعام 2017، ووضع معايير صارمة أكثر مستقبلا. ومع ذلك، أكدت الوزارة أنها ستواصل دعم منظمات تتركز حول حقوق الإنسان في فلسطين. كما أكدت الدانمارك في حينه على دعمها لحل الدولتين، وعلى دور منظمات المجتمع المدني الإسرائيلية والفلسطينية في الدفع بهذا الاتجاه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
أبرز ما تناولته الصحافة 2018-1-27
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: مواضيع ثقافية عامة :: قراءة في الصحف-
انتقل الى: