منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
لا داعي للتسجيل تابع جميع المواضيع بحرية وبساطة
هذا منتدى خاص ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  الأحداثالأحداث  المنشوراتالمنشورات  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 أبرز ما تناولته الصحافة 2018-2-1

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48534
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-2-1   الخميس 01 فبراير 2018, 9:37 am

[size=30]أبرز ما تناولته الصحافة العربية 2018-2-1[/size]


من الصحافة العربية


أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف العربية

تشرين: دحر إرهابيي «النصرة» من 6 قرى جديدة بريف إدلب الجنوبي الشرقي الجيش يؤمّن الخاصرة الشمالية لمطار أبو الضهور بالسيطرة على مركز البلدة وقرى وتلال محيطة

كتبت تشرين: تواصل وحدات الجيش العربي السوري توسيع نطاق سيطرتها في محيط مطار أبو الضهور العسكري بعد سلسلة عمليات عسكرية واسعة على أوكار تنظيم «جبهة النصرة» والمجموعات الإرهابية المرتبطة به، حيث استعادت مركز بلدة أبو الضهور الاستراتيجية وقرى محيطة بها كالجفر والخفية ومرتفع ضهرة الخفية لتنهي فصول الإرهاب التي عانت منه المنطقة خلال السنوات الماضية.

قادة ميدانيون أكدوا لمراسل (سانا) أن وحدات الجيش وضعت هدفاً رئيسياً بعد استعادة مطار أبو الضهور تمثّل في تأمين الخاصرة الشمالية للمطار بالسيطرة على مركز الناحية التي تعد أحد أكبر معاقل تنظيم «جبهة النصرة» الإرهابي في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، حيث هجّر أهلها منها وحوّلها التنظيم إلى مركز لتصنيع المفخخات وإرسالها نحو قوات الجيش المتقدمة في ريف إدلب ما شكّل هاجساً لوحدات الجيش لتأمين نطاق حماية مضاعف لمطار أبو الضهور وضرب رأس الأفعى في وكرها.

وأضاف القادة الميدانيون: إن ذلك اقتضى وضع خطة ميدانية سريعة وخاطفة بعد النصر الذي تحقق في المطار، حيث تم فتح جيوب في حقول الألغام التي زرعها إرهابيو «جبهة النصرة» في الطريق إلى مركز البلدة والانقضاض الخاطف من محورين رئيسيين جنوب شرقي وجنوب غربي ما أسفر عن انهيار سريع في خطوط دفاع المجموعات الإرهابية وقتل بعض أفرادها من بينهم ما يسمى «قائد محور أبو الضهور في جبهة النصرة» المدعو «أبو مصعب السوري» مع 3 متزعمين آخرين، بينما لاذ الآخرون بالفرار.

وبيّن القادة الميدانيون أنه بعد السيطرة على مركز بلدة أبو الضهور وقريتي الخفية والجفر قامت وحدات الجيش بتفكيك شبكات الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها الإرهابيون في المراكز الحكومية والشوارع العامة، مشيرين إلى أهمية هذه السيطرة لكونها ستؤمن شريط حماية لمطار أبو الضهور بعمق يزيد على 5 كم وستشكل بوابة لتنفيذ عمليات استباقية هجومية نحو أكبر معاقل إرهابيي «جبهة النصرة» في بلدة سراقب وفي ريف إدلب الشرقي.

ولفت القادة إلى أن وحدات الجيش العربي السوري تقوم بنشر وتثبيت عدة نقاط عسكرية قوية لتكون خطوط حماية ورصد لتحركات المجموعات الإرهابية في ريف إدلب الشرقي.

وتتميز بلدة أبو الضهور بموقعها الاستراتيجي وعقدة طرق قصيرة مختصرة بين ثلاث محافظات حلب وحماة وإدلب وأكبر النواحي مساحة في ريف إدلب الشرقي ويتبع لها 25 قرية و26 مزرعة، كما أنها بوابة المحافظة نحو البادية.

كما حققت وحدات من الجيش تقدماً جديداً في ريف إدلب الجنوبي الشرقي وفرضت سيطرتها على 6 قرى جديدة بعد تكبيد إرهابيي تنظيم «جبهة النصرة» والمجموعات المنضوية تحت زعامته خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

وأفاد مراسل (سانا) بأن وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الحليفة نفذت غارات ليلية ناجحة وخاضت اشتباكات عنيفة مع إرهابيي تنظيم «جبهة النصرة» ومجموعات تقاتل تحت زعامة التنظيم التكفيري أسفرت عن استعادة السيطرة على قرى الصالحية والسكرية وطويل الحليب والذهبية والبراغيثي وجديدة وكتيبة الدفاع الجوي المهجورة.

ولفت المراسل إلى أن وحدات الجيش قامت على الفور بتمشيط القرى المحررة وتطهيرها من المفخخات والألغام وتثبيت نقاط عسكرية بداخلها لجعلها منطلقاً ونقاط ارتكاز لتوسيع عملياتها ضد التنظيمات الإرهابية في المنطقة المجاورة.


"الثورة: لليوم الـ 12.. عدوان نظام أردوغان يحصد المزيد من الضحايا المدنيين في عفرين ومحيطها

كتبت "الثورة": في إطار سلسلة جرائمه بحق السوريين أوقع عدوان النظام التركي المتواصل لليوم الـ 12 على منطقة عفرين المزيد من الجرحى بين الأطفال والنساء والدمار في المواقع الأثرية المنتشرة في المنطقة الواقعة شمال مدينة حلب بنحو 63 كم.

وأفادت مصادر أهلية لـ سانا بأن قوات النظام التركي قصفت مدينة عفرين بالقذائف الصاروخية ما تسبب بإصابة 12 مدنياً بينهم 3 أطفال وامرأتان إضافة إلى وقوع أضرار جسيمة في المنازل والممتلكات.‏

واستشهد أمس رجل في العقد التاسع من عمره من قرية سنارة وأصيب شخص آخر في بلدة بلبل في منطقة عفرين نتيجة اعتداء قوات النظام التركي بقذائف المدفعية والأسلحة الرشاشة الثقيلة.‏

ولفتت المصادر إلى أن قرى بافلونة وتلة كفري وحمام بمنطقة عفرين تعرضت أيضاً إلى قصف عنيف من قوات النظام التركي بمختلف أنواع الأسلحة ما تسبب بأضرار مادية بمنازل المواطنين وممتلكاتهم ودمار في البنى التحتية والمرافق العامة.‏

وارتكبت قوات النظام التركي منذ بدء عدوانها على منطقة عفرين بريف حلب الشمالي أكثر من مجزرة راح ضحيتها العديد من المدنيين إضافة إلى حدوث دمار في المواقع الأثرية والمساجد والبنى التحتية والمنازل والمنشآت الخدمية ما يهدد حياة المدنيين ويزيد من احتمال وقوع كوارث إنسانية نتيجة النقص في الاحتياجات الأساسية اليومية جراء القصف اليومي للمناطق الآهلة.‏

ولفتت المصادر إلى أن قصف العدوان التركي استهدف خلال الساعات الماضية المواقع الأثرية في النبي هوري وخربة كوله وقبلي إضافة إلى عين دارا التي تعرض معبدها الأثري الوحيد المكتشف الذي يمثل الحضارة الآرامية في سورية، حيث بناه الآراميون خلال الألف الأول قبل الميلاد.‏

وناشدت مصادر طبية في مشفى عفرين المجتمع الدولي «لوقف عدوان النظام التركي محذرة من قوع كارثة إنسانية لأن الوضع الطبي يتجه نحو الأسوأ في عفرين»، مبينة أن «المواد الطبية توشك على النفاد من المشفى الذي استقبل خلال الفترة الماضي العشرات من ضحايا العدوان».‏

وفي سياق ردود الفعل المنددة أدان نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين فهد سليمان عدوان النظام التركي على الأراضي السورية مؤكداً أن موقف هذا النظام منذ بداية الأحداث في سورية كان «متواطئاً وضالعاً بالمؤامرة عليها».‏

وقال سليمان الذي يزور كوبا حالياً في حديث لمراسل سانا في هافانا: إن «هذا العدوان الذي يشنه النظام التركي دليل على تخبطه لأن سياساته التدخلية في سورية لم تثمر عن نتائج» موضحا أن على هذا النظام أن يحترم علاقات الجوار مع الشعب السوري الشقيق وأن يوقف دعمه للقوى التي تتربص شرا بالشعب والدولة السورية.‏

وشدد سليمان على أن تعافي سورية وممارستها لسيادتها على جميع أراضيها يقع في صميم المصلحة الوطنية الفلسطينية وفي صميم المصلحة القومية العربية باعتبار سورية دولة وطنية تتمثل فيها جميع المكونات مؤكداً أن «التطورات الأخيرة قربت موعد الخلاص من الإرهاب بالنسبة لإخوتنا في سورية وما زال هناك شوط ينبغي أن يقطع ولكن ما تحقق مؤخراً يعد بآفاق إيجابية خلال الفترة القريبة القادمة». وبين سليمان أن سورية كانت دائماً الداعم والمساند للشعب الفلسطيني في سبيل الحصول على حقوقه الوطنية.‏

ويقوم وفد من قيادة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يترأسه سليمان بزيارة رسمية لكوبا لإجراء مباحثات مع قيادات الدولة والحزب الشيوعي الكوبي والمؤسسات الاجتماعية والنقابية والثقافية.‏

وأعرب المسؤولون الكوبيون خلال اللقاءات التي عقدت مع الوفد عن دعمهم لقضية الشعب الفلسطيني وإدانتهم ورفضهم لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال الإسرائيلي.‏


الخليج: استشهاد مقاوم في غزة ومواجهات في رام الله

كتبت الخليج: افادت «كتائب القسام» الذراع العسكرية لحركة «حماس»، أن أحد نشطائها استشهد في انهيار نفق في قطاع غزة. وقالت القسام في بيان، إنها «تزف المجاهد محمود عبد الحي الصفدي (31 عاماً)، من حي التفاح، الذي استشهد أثناء عمله في أحد أنفاق المقاومة»، دون إعطاء مزيد من التفاصيل. وقال مصدر محلي، إن انهياراً حدث في نفق أسفر عن وفاة هذا الناشط.

واقتلع مستوطنون نحو 100 شجرة زيتون من أراضي قرية ياسوف جنوبي نابلس. وقال مسؤول ملف الاستيطان شمالي الضفة غسان دغلس، إن مستوطني مستوطنة «رحاليم» اقتلعوا نحو 100 شجرة زيتون من أراضي القرية، تعود للمواطن محمد صالح جازي.

وأضاف أن تصاعداً ملحوظاً طرأ في هجمات المستوطنين ضد الفلسطينيين، وممتلكاتهم. وهدمت سلطات الاحتلال، منزلاً في منطقة رفاعية شرق يطا جنوبي مدينة الخليل. وبحسب مصادر محلية فقد تم هدم منزل المواطن كامل ربعي، بحجة البناء دون ترخيص.

وأصيب فتى بعيار معدني مغلف بالمطاط في الرأس خلال مواجهات عنيفة، اندلعت في بلدة ترمسعيا شمال شرقي رام الله، عند المدخل الرئيسي للبلدة. ووصفت جروح الفتى بالمتوسطة، حيث أصيب في المنطقة الخلفية من الرأس، ونقل إلى مستشفى الخدمات الطبية العسكرية في البلدة لتلقي العلاج.


البيان: وصول وفد عسكري وأمني رفيع المستوى من السعودية والإمارات إلى عدن

كتبت البيان: وصل وفد عسكري وأمني رفيع المستوى من السعودية والإمارات إلى عدن للوقوف على استجابة الأطراف المعنية لقرار قيادة التحالف العربي بوقف إطلاق النار.

وأكد وفد قيادة التحالف الذي التقى مع جميع الأطراف المعنية على ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار وعودة الحياة والهدوء للمدينة والتركيز على دعم جبهات القتال لتخليص اليمن من الميليشيات الحوثية الإيرانية.

وشدد الوفد على ضرورة نبذ الاقتتال بين أبناء الشعب الواحد واعادة الأمن والاستقرار إلى ما كان عليه في السابق وتمكين الأجهزة الوطنية من تقديم الخدمات للمواطنين واستمرار اعادة التنمية كما كانت عليه قبل الأحداث، مؤكداً أن ما حدث لا يخدم مهمة الشرعية والتحالف في استكمال تحرير الأراضي اليمنية وعلى الجميع تقديم المصلحة العامة وحقن دماء اليمنيين.

وأكد أعضاء الوفد على وحدة موقف السعودية والإمارات وأنهما سيقفان مع اليمن حتى يتم تحرير أراضيه بالكامل وان مهمة التحالف تتمحور حول إعادة الشرعية لليمن وعودة الأمن والاستقرار وتنفيذ قرار الأمم المتحدة (2216).

وتجول وفد قيادة التحالف في شوارع المدينة للتأكد من عودة الحياة والهدوء والأمن للعاصمة المؤقتة عدن.


الحياة: مطالبة إسرائيل بحقل غاز تخترق أزمة عون – بري

كتبت الحياة: طغى تهديد وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان المبطن للبنان، لتلزيمه البلوك الرقم 9 في مياهه الإقليمية الجنوبية لشركات للتنقيب عن الغاز فيه واعتباره «عملاً استفزازياً»، مدعياً بأنه «ملك لنا»، على تفاعلات الأزمة السياسية الناتجة من تفاقم الخلافات بين رئيسي الجمهورية ميشال عون والمجلس النيابي نبيه بري، وكان آخر فصولها إساءة صهر عون رئيس «التيار الوطني الحر» وزير الخارجية جبران باسيل لبري، باستخدامه عبارات نابية في فيديو تسرّب الأحد الماضي.

وفيما بقيت الأزمة الداخلية على حالها من التوتر إثر ردود الفعل الغاضبة على الأرض من أنصار بري، من دون بوادر مخارج للاحتقان المتصاعد، أتى الموقف الإسرائيلي قبل أيام من مراسم توقيع وزارة الطاقة اللبنانية في 9 شباط (فبراير) الجاري، عقد التنقيب عن الغاز مع كونسورسيوم من 3 شركات عالمية في البلوكين 9 في الجنوب و4 في الشمال، من المنطقة الاقتصادية اللبنانية الخالصة.

واستدعى اختراق تصريح ليبرمان المشهد اللبناني المتشنج ردوداً من كبار المسؤولين اللبنانيين بموازاة استمرار السجال الإعلامي حول ضرورة اعتذار باسيل لوصفه بري بـ «البلطجي»، ومواصلة أنصار حركة «أمل» الوقفات التضامنية مع رئيس البرلمان، فاعتبر الرئيس عون أنه «تهديد للبنان ولحقّه في ممارسة سيادته على مياهه الإقليمية». ونبه بري من «خطورة كلام ليبرمان»، فيما رأى رئيس الحكومة سعد الحريري من أنقرة حيث اجتمع مع الرئيس رجب طيب أردوغان ونظيره بن علي يلدريم، أن ادعاء ليبرمان «باطل شكلاً ومضموناً، والحكومة ستتابع خلفيات هذا الكلام مع الجهات الدولية لتأكيد حقها في مياهها الإقليمية». وأعلن وزير الطاقة سيزار أبي خليل أن «ادعاء ليبرمان مردود، ولبنان قام بترسيم حدوده البحرية وفقاً للقوانين الدولية، وسيستعمل كل الوسائل لحماية نشاطاته البترولية». وأيّد «حزب الله» مواقف الرؤساء الثلاثة ضد هذا العدوان الجديد، وأكد على «موقفنا الثابت في التصدي الحازم لأي اعتداء على حقوقنا النفطية والغازية والدفاع عن منشآت لبنان».

وقال رئيس الوزراء التركي بعد لقائه الحريري ان «بفضل حكمة السياسيين في لبنان، تم تدارك الأزمة التي حصلت وتعززت الوحدة الوطنية المهمة ».

ووسط توقعات بأن تؤثر حدة الأزمة الداخلية في عمل الحكومة والبرلمان، نفى بري «كل كلام يشاع حول استقالة الحكومة»، ونقل عنه نواب قوله إن «عمل الحكومة قد يتعثر بسبب التشنج السياسي». والجديد أمس، قول بري إنه «يقدم اعتذاراً إلى كل اللبنانيين الذين لحق بهم أذى على الأرض»، في إشارة منه إلى تظاهرات مناصرين له قطعوا الطرقات ورفعوا شعارات نابية. وأكد أنه «لا هو ولا حركة «أمل» لهما علاقة بما حصل على الأرض». وقال زوار بري لـ «الحياة» إنهم شهدوا كيف أجرى اتصالات الإثنين الماضي مع مسؤولي «أمل» طالباً منهم بلهجة صارمة وزاجرة، وقف الانفلات في الشارع وداعياً إلى معاقبة من أخلّ بالأمن. كما نقل وزير التربية مروان حمادة الذي زار بري تضامناً معه وكذلك نواب من «اللقاء النيابي الديموقراطي» الذي يرأسه وليد جنبلاط، عن رئيس البرلمان تأكيده أنه لا يريد توتير الأجواء. وقال بري للنواب إنه لم يطلب اعتذاراً (من باسيل) «بل المطلوب تقديم اعتذار إلى كل اللبنانيين عن الإساءات التي حصلت». وأكد غير نائب من كتلة بري أن بيان رئيس الجمهورية أول من أمس، عن أن «ما حصل خطأ كبير (يقصد التحرك في الشارع وقطع الطرقات والحملة عليه) بني على خطأ» (إساءة باسيل لبري) «لم يحقق الغرض». فبري اعتبر أن «السبب ليس مثل النتيجة». وفيما بذل غير سياسي جهوداً لدى عون كي يجري اتصالاً مع بري لإبلاغه عدم قبوله الإساءة، لتنفيس الاحتقان، رأت أوساط عون أنه وصف ما قام به باسيل بالخطأ، وأن ردود الفعل تناولته شخصياً وعائلته بعبارات مقذعة.

ولدى استقباله وفداً من الرابطة المارونية، أكد عون تصميمه على «ممارسة الصلاحيات التي حددها الدستور لرئيس الجمهورية من دون زيادة ولا نقصان». وقال: «المكان الطبيعي لحل الخلافات هو المؤسسات الدستورية لا الشارع».


القدس العربي: منظمة حقوقية ليبية: عشرات المدنيين يواجهون خطر الموت على أيدي قوات حفتر

كتبت القدس العربي: حذرت منظمة التضامن لحقوق الإنسان الليبية (غير حكومية)، أمس الأربعاء، من أن عشرات المدنيين يواجهون خطر الموت على يد قوات خليفة حفتر، المدعومة من مجلس النواب في طبرق (شرق)، والتي وصفتها بـ»الميليشيات». وأشارت المنظمة في بيان إلى أنّ 29 شخصاً تم إعدامهم خارج نطاق القضاء، «منذ 23 يناير/ كانون الثاني المنصرم، حتى اليوم».

وأضاف البيان أنه حتى تاريخ اليوم لم يصدر عن مجلس النواب، ولا عن حفتر، أي بيان يوضح موقفهما من هذه الجرائم والإجراءات التي تم اتخاذها.واعتبرت المنظمة أنّ صمت مجلس النواب، وقيادة قوات حفتر، و»عدم تحركهم لوقف هذه الجرائم ومحاسبة مرتكبيها، يرتقي إلى تواطؤ ومشاركة في الجريمة».

وأعربت المنظمة عن «مخاوفها من أن أعداد الضحايا مرشحة للزيادة، حيث وردت معلومات عن عمليات مداهمة وخطف، تقوم بها مجموعات مسلحة في مدينة بنغازي (شرق)». وشددت المنظمة على» تأييدها لبيان بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، والذي طالبت فيه بتسليم محمود الورفلي على الفور إلى المحكمة الجنائية الدولية».

والأسبوع الماضي، انتشر تسجيل مصور للنقيب محمود الورفلي، القائد العسكري في قوات حفتر، وهو يعدم أكثر من سبعة أشخاص مقيدي الأيدي في بنغازي. والخميس الماضي، دعت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، لتسليم الورفلي فورا للمحكمة الجنائية الدولية، خاصة وأنها رصدت ما لا يقل عن خمس حالات إعدام ارتكبها أو أمر بها خلال 2017. وفي 13 أيلول/ سبتمبر 2017، جددت المحكمة الجنائية الدولية، دعوتها السلطات الليبية لتسليم الورفلي، لكونه يواجه اتهامات بارتكاب جرائم حرب، خلال مشاركته المباشرة في سبع عمليات إعدام، قتل فيها 33 شخصا في ليبيا، خلال 2016 و2017. يشار أن الورفلي كان قائداً بارزًا في قوات النخبة في الجيش الليبي، ثم انشق مع كتيبته عن نظام معمر القذافي (1969-2011)، إبان ثورة 2011، قبل أن يقاتل إلى جانب قوات حفتر، شرقي البلاد






شؤون عربية

الحوثي: نحن مع العودة لطاولة الحوار وتشكيل لجنة مصالحة وطنية

أكد رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي، بأن أنصار الله مع العودة لطاولة الحوار ومع تشكيل لجنة مصالحة وطنية والاحتكام لصندوق الانتخابات .

وقال رئيس الثورية العليا في تغريدة له بتويتر بأنه “يجب وضع ضمانات دولية ببدء إعادة الإعمار، ومنع أي اعتداء من دول أجنبية على اليمن، وجبر الضرر، وإعلان عفو عام”.

ولفت إلى أهمية إطلاق المعتقلين لكل طرف، ووضع أي ملف مختلف عليه للاستفتاء.



باليستي يمني على اجتماع لقيادات العدوان في الجوف

أطلقت القوة الصاروخية مساء الأربعاء صاروخا باليستيا من نوع “قاهر تو إم” على اجتماع لقيادات العدوان السعودي في مديرية خب والشعف بمحافظة الجوف .

وأفاد مصدر في القوة الصاروخية أن الصاروخ الباليستي “قاهر تو إم” استهدف اجتماعا لقيادات العدوان في المهاشمة بمديرية خب والشعف بالجوف.



اتفاق روسي سوري للتعاون في مجال الطاقة الكهربائية

وقعت وزارة الطاقة الروسية ونظيرتها السورية، على اتفاق حول خارطة الطريق بشأن التعاون بين البلدين في مجال إعادة إعمار وتحديث منشآت الطاقة في سوريا .

وأوضحت الوزارة، في بيان نشرته على موقعها الرسمي، أن التوقيع على الوثيقة جرى من قبل وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، ووزير الطاقة والكهرباء السوري، زهير خربوطلي.

وقال البيان إن خارطة الطريق تخص “التعاون في مجال الطاقة والطاقة الكهربائية بين البلدين خلال العام 2018 والمرحلة بعده”.

وبينت الوزارة الروسية أن “خارطة الطريق تتضمن التطبيق المرحلي للمشاريع ذات الأهمية الاستراتيجية الخاصة بإعادة إعمار وتحديث منشآت الطاقة على الأراضي السورية بالإضافة إلى بناء مواقع جديدة”.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48534
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-2-1   الخميس 01 فبراير 2018, 9:39 am

قراءة في مضامين بعض الصحف المغاربية لليوم

اهتمت الصحف المغاربية الصادرة اليوم ، على الخصوص، بالآمال المعلقة على زيارة الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون إلى تونس، والوضع في الجزائر في ضوء حظر الاحتجاجات، والجهود المبذولة لاحتواء الأزمة المحتملة بعد مقتل صياد سنغالي على يد قوات البحرية الموريتانية.

ففي تونس تساءلت صحيفة "الصباح" عما إذا كان الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون سيفي بوعوده التي سبق أن قدمها ويعلن في أول زيارة له إلى تونس كرئيس للجمهورية "عن إجراءات تنعش اقتصادها وتدفع خياراتها وتوجهاتها الإصلاحية في كل المجالات وخاصة منها الخيار الديمقراطي".

وفي افتتاحية بعنوان "وعد ماكرون"، قالت الصحيفة "ننتظر اليوم وغدا تنفيذ ماكرون لوعوده وننتظر إجراءات عملية وخطوات ملموسة تجاه تونس منها السياسي ومنها الأمني والاقتصادي وحتى الثقافي خاصة أن تونس تحتضن بعد سنتين مؤتمر الفرنكفونية".

ومضت الصحيفة قائلة إن "من بين ما تنتظره الحكومة التونسية من الشريك الأول لتونس هو تعبئة المؤسسات والشركات الفرنسية للاستثمار المباشر في بلادنا لدعم الاقتصاد التونسي والتنمية وكذلك زيادة المساعدات الحكومية المباشرة المخصصة للتنمية."

وأضافت أن "أهم ما هو ينتظر من ماكرون إعلانه عن تحويل بعض الديون الفرنسية المستحقة على تونس إلى استثمارات"، معتبرة أن من شأن ذلك أن "يعطي متنفسا هاما للاقتصاد التونسي حاضرا ومستقبلا ويخفف من أعباء المالية التونسية التي تواجه حاليا قلة الموارد مقابل التزامات مالية هامة تجاه الدائنين من دول ومؤسسات مانحة".

وقالت صحيفة "المغرب" من جهتها، إن "فرنسا اليوم هي شريكنا الاول تجاريا واقتصاديا وهي شريك إيجابي كما لا توجد لنا شراكة مع أي بلاد أخرى"، مشيرة في هذا الصدد إلى أن قيمة صادرات تونس إلى فرنسا في سنة 2017 بلغت 10.5 مليار دينار (حوالي 3.5 مليار أورو).

وأضافت الصحيفة في افتتاحية بعنوان "الرهان المتبادل" أن الأرقام تؤكد "أننا تمكنا من نسج شراكة إستراتيجية مربحة مع فرنسا استفدنا فيها من قربنا الجغرافي والبشري والثقافي"، معتبرة أنه بإمكان تونس "تعميق هذه الشراكة بمزيد من الاستثمار والتصدير وخلق الشراكات الضرورية للاستفادة من التجربة الصناعية والعلمية والتجارية لكبريات الشركات الفرنسية".

واعتبرت صحيفة "الصحافة اليوم" أن تونس "تعول كثيرا على زيارة الرئيس الفرنسي في خلق فرص أكبر للانتعاشة اقتصادية طال انتظارها"، مضيفة أن "التعاطي السياسي في مجال العلاقات الخارجية للرئيس ماكرون ... سيكون على أساس المصلحة المتبادلة والفوائد المشتركة من العلاقات الثنائية التي تعتبر تاريخية ومتقدمة".

ورأت الصحيفة في افتتاحيتها أن زيارة ماكرون تمثل فرصة للجانب التونسي لكي "يثبت أنه قادر على اقتلاع الاستثمارات وبناء الشراكات، وقادر بالخصوص على الإيفاء بمتطلبات اقتصاده الوطني الذي يترنح، والذي لا يمكن أن يفوت فرصة مثل زيارة ماكرون دون أن يستفيد منها، ودون أن يجعلها قاطرة علاقات اقتصادية متقدمة ومتطورة تقطع مع كل الإشكالات السابقة".

وكتبت صحيفة "لوكوتيديان" من جانبها في "رسالة مفتوحة إلى الرئيس ماكرون" أن الأمر يتعلق بزيارة تهدف إلى إظهار دعم فرنسا للتجربة الديمقراطية التونسية وإبراز علاقة الصداقة القوية التي تجمع بين البلدين، مشيرة إلى أن التونسيين ينتظرون ترجمتها إلى أفعال قوية بقدر قوة الكلمات، وأن تكون الاتفاقات التي سيتم توقيعها فعالة، وأن تبرهن على نجاعتها.

وأضافت أنه "إذا كان الانتقال الديمقراطي متواصلا بين صعود ونزول، وإذا كانت حرية التعبير والصحافة حقيقية، فإن هناك تهديدات متواصلة بسبب الطموحات الشخصية لبعض الفاعلين وخاصة فشل الانتقال الاقتصادي والاجتماعي".

وأوردت صحيفة "الشروق" من جهتها نص الحديث الذي أجرته مع الرئيس ماكرون، بمناسبة الزيارة، والذي أكد فيه بالخصوص أن "الصداقة الفرنسية التونسية مثل دعم فرنسا لتونس، ليست مجرد كلمات. فهي تجد ترجمتها كل يوم في أعمال ملموسة: تلك التي تجعل من فرنسا، إلى حد بعيد، أول شريك اقتصادي وتجاري لتونس".

وأضاف ماكرون أنه ينتظر من هذه الزيارة أن يفهم "بشكل أفضل تحديات تونس واحتياجاتها"، مشيرا إلى أنه سيتم إبرام اتفاقيات من شأنها أن "تسمح للعلاقات الفرنسية التونسية بالوصول إلى مستوى جديد". ومضى قائلا: "أريد أن أساهم بشكل ملموس في تعزيز الاقتصاد وتقديم إجابات للشباب: المزيد من الفرص، والمزيد من النشاط".

وفي الجزائر، كتبت صحيفة (ليبيرتي) أنه وأمام فشل حظر الاحتجاجات بالجزائر العاصمة، واللجوء الممنهج للمحاكم في تهدئة النقابات والحد من "الإزعاج السياسي" الذي يتولد عن غليان الجبهة الاجتماعية الذي يسير في منحى تصاعدي، ينتظر أن يدخل الناطقون باسم الحكومة على الخط، في ما يشبه هجوما مضادا ومنسقا. وقالت إن الحكومة وداعميها يعتقدون أنه بإمكانهم الحد من الانعكاسات المباشرة للأزمة الاقتصادية، عبر التستر عليها إذا أمكن ذلك، أو بإرجاع أسبابها إلى جهات معينة تستغلها.

وأشارت الصحيفة في افتتاحيتها إلى أن استراتيجية التستر على الحقائق جار العمل بها، في حين أن البلد تعوزه استراتيجية اقتصادية، وهي الكفيلة لوحدها بإعطاء الحكومة الوسائل لتحقيق عدالة اجتماعية، لطالما جعلت منها مجرد شعار، لم يجسد على أرض الواقع إلى غاية اليوم، ملاحظة أن استراتيجية التستر هذه تواكبها، كما جرت العادة، حملة تواصلية لرسم صورة جميلة عن الأوضاع الداخلية، والتنديد بأعداء خارجيين و/أو داخليين و الابتزاز لزعزعة الاستقرار.

وأوضحت أن كل ذلك لم يساهم في تغيير الحالة التي توجد عليها الجزائر، التي تدور في حلقة مفرغة، معتبرة أنه في ظل عالم يتحرك، يشكل الاستمرار في اعتماد هذه الطريقة الفجة في التصدي للتعبير عن الاحباط الاجتماعي والمعارضة السياسية أقصر طريق يؤدي نحو عدم الاستقرار هذا الذي تخشاه السلطات.

وسجلت أن أحزابا سياسية انضمت، بالفعل، للمركزية النقابية (الاتحاد العام للعمال الجزائريين) لسيدي سعيد، التي ظلت دائما على هامش الانشغالات النقابية الحقيقية، ليصعدا من لهجتهما وتبنيا الخطاب نفسه، مؤكدة أن هناك اجماعا على وجود غضب شعبي، ولكن يتم استغلاله من طرف أحزاب لم يتم أبدا تحديدها بالاسم وأن هذه الأخيرة تدرج عملها ضمن أجندة سياسية.

وكشفت الصحيفة، بهذا الصدد، أن النقابات المستقلة هي التي تدخل في لعبة سياسوية غير مسؤولة بالضرورة، بما أنها تعرض استقرار البلاد للخطر.

من جهتها، كتبت صحيفة (الفجر) أن الجزائر، ومن خلال تثمين صادراتها، تتوهم أنها أنفقت أقل من الدنانير كما لو أن عملتها قابلة للتحويل، مضيفة أن الفرق بين ما تكلفه الواردات وما يمكن أن تكلفه لو كان الدينار قابلا للتحويل، تسدده الدولة.

وتساءلت الصحيفة لماذا تفضل الحكومة سياسة نقدية تجبرها على دعم الواردات، سواء كانت موجهة للدولة أو للمقاولات أو للأسر، على سياسة أخرى تكون فيها للدينار قيمته الحقيقية وقدرته الشرائية الفعلية؟

وأكدت أنه كان بإمكان البلاد على مدى 15 سنة من الوفرة أن تنظم بسهولة الانتقال نحو تحويل حر للدينار، مسجلة أنه بما أن ذلك لم يتحقق، فإنه ليس من أجل فوائد اقتصادية، وإنما لفوائد سياسية، ذلك أن سعر صرف متحكم فيه يحول دون خروج القرار الاقتصادي من يد السلطة السياسية-الإدارية نحو السوق.

من جانهما، كشفت صحيفتا (الوطن) و(ليكسبريسيون) أن وزيرين سابقين وجهت لهما اتهامات بالفساد، والاستفادة من منافع حينما كانا يزاولان مهامهما، مشيرتين إلى أن الأمينة العامة لحزب العمال، لويزة حنون، والنائبة عن المعارضة، وجهت انتقادات لاذعة للسيدين تمار وبوشوارب، وكذا من قبل السيد أشعيبو، الفاعل في القطاع الخاص.

وتساءلت الصحيفتان كيف يمكن لهذين المسؤولين اللذين سبق لهما أن شغلا مهام على أعلى مستوى في الدولة أن يفلتا من العقاب؟ وإلى متى؟ ، معتبرتين أن ذلك أمر غير مقبول، على اعتبار أنه يمس بمصداقية الدولة وبالمهام الوزارية داخل الجمهورية.

وكتبت صحيفة (الوطن) أن الأفظع من ذلك، وأمام خطورة أفعال من هذا القبيل، وجود استغراب إزاء غياب رد فعل سواء من قبل الأحزاب السياسية أو من داخل المؤسسات المنتخبة مثل المجلس الشعبي الوطني أو الحكومة التي كان من الممكن مساءلتها حول اتهامات خطيرة أخرى تورط ، بكل تأكيد، أعضاء في الجهاز التنفيذي السابق، ولكن دائما تحت رئاسة عبد العزيز بوتفليقة، مشيرة إلى أن شيئا من ذلك لم يتحقق، إذ هناك صمت مطبق إزاء هذه القضية.

وفي موريتانيا، اهتمت الصحف، على الخصوص، بالجهود والدعوات لاحتواء الأزمة المحتملة التي قد تنجم عن مقتل صياد سنغالي على يد قوات البحرية الموريتانية، يوم السبت الماضي، عقب اعتراض قارب سنغالي "يمارس الصيد في المياه الاقليمية الموريتانية بطريقة غير شرعية". وكتبت، في هذا الصدد، أن سلطات البلدين تسعى جاهدة لاحتواء الموضوع وتجاوزه إلى ما يصون علاقات الأخوة وحسن الجوار الراسخة بينهما، مشيرة إلى أنهما وعدتا بمعالجة عاجلة للقضية.

وذكرت إن منتدى المعارضة في موريتانيا دعا السلطات بالبلدين "إلى التحلي بالمسؤولية، واحتواء الأزمة، وتغليب مصلحة البلدين على كل الاعتبارات الذاتية والضيقة، والعمل على أن لا تتكرر مثل هذه الأحداث المؤلمة".

وأضافت أن المنتدى حمل، في بيان له، "سلطات البلدين المسؤولية عن كل ما قد ينجم عن عدم تسيير مثل هذه الأزمات بالحكمة والمسؤولية اللازمتين"، كما دعاهما "للإسراع بإبرام اتفاقية في مجال الصيد البحري تحمي السيادة والمصالح الموريتانية وتقوي علاقات حسن الجوار والتعاون والمصالح المشتركة التي تجمع البلدين الشقيقين".

وأشارت إلى أن المنتدى اعتبر أن "العلاقات بين البلدين تتطلب من سلطاتهما التحلي بروح المسؤولية ومعاملة كل منهما لمواطني البلد الآخر بما يقتضيه حق الجوار وتنوع وعراقة العلاقات بين الشعبين وحجم المصالح المشتركة بين البلدين الشقيقين الجارين".

وعلى صعيد متصل، ذكرت الصحف أن الشيخ آمادو التجاني با، أحد مشايخ الطريقة التيجانية في السنغال وصف، عقب استقباله من طرف الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، أمس، في نواكشوط، الموريتانيين والسنغاليين بأنهم "شعب واحد تربطه أواصر الأخوة والتاريخ والجغرافيا"، مردفا أن الرئيس ولد عبد العزيز أكد له "أهمية هذه الروابط وعمقها ورسوخها".

وتابعت أن اللقاء يأتي في ظل مظاهرات احتجاجية استهدفت متاجر عدد من الموريتانيين في مدينة سان لوي السنغالية، وذلك عقب قتل خفر السواحل الموريتانيين لصياد سينغالي السبت الماضي كان على متن زورق دخل المياه الإقليمية الموريتانية بشكل غير شرعي.

وذكرت الصحف بأن مقتل الصياد السنغالي على يد خفر السواحل الموريتاني أدى إلى أعمال شغب ونهب لمحلات تجار موريتانيين بمدينة سان لوي السنغالية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48534
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-2-1   الخميس 01 فبراير 2018, 9:40 am

أبرز ما ورد في عناوين وافتتاحيات بعض الصحف اللبنانية

الأخبار: "حرب شوارع" بين أمل والتيار: حزب الله على خط التهدئة

كتبت "الأخبار": بات انفلات الشارع يقلق المعنيين على ضفتي الصراع بين أمل والتيار الوطني الحر. حزب الله أحدث الاختراق الأول أمس بتواصله مع التيار، والرئيس نبيه بري يؤكّد أن المخلّين بالأمن "لا يعنوننا"

فرضت تطوّرات الشارع في الأيام الماضية حسابات جديدة على الصراع الدائر بين حركة أمل والتيار الوطني الحر، بعد التسريبات التي انتشرت لوزير الخارجية جبران باسيل يهاجم فيها الرئيس نبيه بري. المخاطر من اندلاع أعمال عنف أهليّة ترتفع أسهمها في ظلّ الاحتقان المتعاظم في الشارع، والذي ظهر خلال الأيام الماضية على شكل ردود فعل عشوائية من بعض المحسوبين على حركة أمل، في مقابل استنفار عدد من "أصحاب الرؤوس الحامية" في التيار الوطني الحر، ولا سيّما بعد حفلة إطلاق الرصاص التي ردّ فيها عناصر من التيار على تجمهر شبّان من أمل أمام مبنى ميرنا الشالوحي قبل يومين.

منطقة الحدث كانت أمس على موعدٍ مع التوتّر وإطلاق الرصاص. وحتى ليل أمس لم يكن قد اتضحت تفاصيل ما جرى، إلّا أن حملة شائعات كبيرة رُوِّج لها على مواقع التواصل الاجتماعي، عن قيام شبّان محسوبين على أمل بالتجوّل في مواكب سيّارة وعلى الدراجات النارية داخل البلدة الملاصقة للضاحية الجنوبية، وانتشار مسلّحين من التيار الوطني الحرّ بذريعة "الدفاع عن المنطقة"، في أجواء تذكّر ببدايات الحرب الأهلية وبالحوادث التي طبعت مرحلة ما بعد اغتيال الرئيس رفيق الحريري. وبدا مستحيلاً ليل أمس الحصول على رواية واحدة حول ما حدث، مع تأكيد الجميع حصول إطلاق النار. ففيما تحدّثت مصادر التيار الوطني عن قيام سيّارة في أحد المواكب بإطلاق النار في الحدث وقيام شبّان على دراجات نارية باستفزاز الأهالي في البلدة، أكّدت مصادر في أمل لـ"الأخبار" أن "من أطلقوا النار ليل أمس كانوا شبّاناً من منطقة الحدث". وبدا لافتاً الحديث عن أن الجيش اللبناني الذي كان من المفترض أن يقوم بتدابير أمنية مشدّدة نظراً لحساسية الموقف، كان قد قلّص من إجراءاته الأمنية أمس، إلّا أن وحداته عادت ونفّذت انتشاراً كبيراً في المنطقة بعد حدوث التوتّرات.

مصادر التيار الوطني: نحن لدينا شارع أيضاً وقدرته على الاحتمال محدودة

وبعد أيام من جمود الوساطات المعتادة لحزب الله على خطَّي التيار ــ أمل، أحدث حزب الله أمس اختراقاً أوّل باتصاله بمسؤولين رفيعي المستوى بالتيار الوطني الحر، داعياً إلى التهدئة ووقف الحملات الإعلامية. مصادر بارزة في التيار الوطني الحرّ أكّدت أن "حزب الله أجرى اتصالاً معنا أمس، وهو على اتصال بأمل". إلّا أن مصادر حركة أمل أكّدت لـ"الأخبار" أنه "لم نسمع بالوساطة حتى الآن". وعبّرت مصادر التيار الوطني الحرّ عن سخطها بسب تطوّرات الشارع، مشيرةً إلى أنه "كما لحركة أمل جمهور وشارع، نحن لدينا أيضاً جمهور وشارع، وقدرته على الاحتمال محدودة… فشيتوا خلقكم على يومين وخلص".

تطوّرات الشارع بدورها تقلق الرئيس نبيه برّي، الذي قال كلاماً واضحاً أمس خلال لقاء الأربعاء النيابي بأن "الذين يتحرّكون في الشارع ويسيئون للناس لا يمتّون إلى الحركة بصلة، وهم لا يمثّلوننا". وقال بري بوضوح: "أعتذر من كل من تعرض لإساءة في الشارع ومن يقوم بمثل هذه الأعمال لا علاقة له بالحركة ويسيء إليها وللبنانيين". كلام برّي كرّره النائب علي بزّي، ونقله عن لسانه بعد اجتماع الأربعاء، ثمّ عاد وأكده النائب هاني قبيسي في مداخلة تلفزيونية مساءً. وأكّد بزّي أن "دولته كان يعمل دائماً خلال الأيام القليلة الماضية من أجل منع التحركات والتظاهرات والسيارات، وقد اتصل بالقيادات الأمنية عبر المسؤول الأمني في حركة أمل وبالجيش من أجل الحفاظ على مصالح البلاد وعدم التعرض للمواطنين في أي منطقة من المناطق". غير أن بزّي، أشار أيضاً إلى أن "بري يعتبر أن كل كلام يشاع حول استقالة الحكومة وغيرها غير صحيح، وهذا الموضوع لم يُناقش ولم يطلب من أحد اللجوء إلى هذا الخيار، ولكننا في السياسة ما زلنا على مواقفنا، وفي الملفات، لم ولن نتراجع قيد أنملة عن مقارباتنا الدستورية والنظامية والقانونية في كل هذه الملفات". ونفى بري أيضاً أي نية للاستقالة من الحكومة.

مصادر معنية في أمل أكّدت لـ"الأخبار" أن مستشار بري، أحمد بعلبكي، اتصل بقائد الجيش العماد جوزف عون، وأكّد أن حركة أمل لا تغطّي أحداً من المخلّين بالأمن، داعياً الجيش والأجهزة الأمنية إلى اعتقال كل من يوتّر الشارع. وأشارت إلى أن مسؤولي أمل في المناطق على اتصال بقادة الأجهزة الأمنية في مناطقهم لمعالجة أي خلل. وقالت المصادر إن بعلبكي قال لعون: "إذا كان هناك مُخلّون، فعليكم اعتقالهم، وفي كلّ منطقة توجد كاميرات مراقبة، فلتأتوا بالكاميرات وتعتقلوا الموتورين، لأن هذا يضرّ بنا ويضرّ باللبنانيين وبالأمن اللبناني، والحديث عن أن القوى الأمنية لا تريد الاصطدام بالشارع ليس مقبولاً، لأن هؤلاء يهدّدون السلم الأهلي ودولة الرئيس كان واضحاً برفع الغطاء عن أي مخلّ بالأمن".

    

البناء: ليبرمان يدخل على ملف النفط اللبناني مهدّداً: لن نسمح بتلزيم البلوك التاسع فهو لـ"إسرائيل" إجماع وطني وسياسي: لن نسمح بـ"البلطجة الإسرائيلية"... والمقاومة: جاهزون الإصرار على المؤتمر الاغترابي يزيد التوتر... و"القومي" يزور بري متضامناً

كتبت "البناء": لم يتأخر "الإسرائيليون" عن ترجمة معادلة "أنّ كلّ انقسام بين اللبنانيين هو فرصة للاستثمار"، ولم يفُتْهم الانتباه إلى أنّ الانقسام القائم بين جناحي الدعم الشعبي والسياسي للمقاومة المتمثلين برئاسة الجمهورية ورئاسة المجلس النيابي من جهة، والبعدين الشعبيّين لحماية خيار المقاومة في البيئة اللبنانية الطائفية من جهة مقابلة، يمثل الفرصة النموذجية للدخول على خط العبث بالنسيج اللبناني، والتسلل إلى حيث يمكن الرهان على قطف أثمان استراتيجية لحساب المصالح "الإسرائيلية"، ليصير السؤال اللبناني الداهم والدائم، هل يشكل الانتباه والاهتمام "الإسرائيليين"، بتوقيت خلافي لبناني لافت، قرعاً لجرس الإنذار للقادة المعنيّين للملمة الخلافات، واحتواء التجاذبات التي ما زال شقّها يتسع في الشارع والمنابر، وفتقها يبقى أكبر من محاولات الترقيعظ وهل ينجح أفيغدور ليبرمان بتهديداته التي تطال حقوق لبنان النفطية في مياهه، فرصة لنهوض مبادرات تتخطى المواقف المبدئية التي ندّدت بالكلام "الإسرائيلي" وأكدت موقف لبنان المستعدّ للمواجهة دفاعاً عن حقوقه السيادية، وهو ما لم تتأخر المقاومة بلسان حزب الله عن إعلان جهوزيتها لفعل كلّ ما يلزم دفاعاً عن لبنان وحقوقه في ثرواته من النفط والغاز، حيث المواجهة الحقيقية للبلطجة الحقيقية التي يوحّد الكلام عنها اللبنانيين ولا يفرّقهم؟

المبادرات المنتظرة من قياس الردّ على التحدّي "الإسرائيلي" بإثبات تقدير القيادات اللبنانية لحجم المخاطر وقدرتها على الترفع عن الخلافات لتأمين ردّ أهمّ من التصريحات المهمة التي صدرت عن رؤساء الجمهورية والمجلس النيابي والحكومة، ميشال عون ونبيه بري وسعد الحريري، بالتمسك بالحقوق الوطنية، إلى لقاء رئاسي يقول بالصوت والصورة إنّ ما سمعه "الإسرائيليون" ورأوه من مشهد خلافي وبنوا عليه، يسقط في عيون القادة اللبنانيين، أمام التهديد "الإسرائيلي"، ويقول لـ"الإسرائيليين"، مشتبهٌ مَن يتوقع أنّ الخلافات والانقسامات أعمق وأكبر من التمسك بالمصالح الوطنية العليا، وأنّ شيئاً لم ولن يصرف القادة اللبنانيين عن مسؤولياتهم في تعزيز الوحدة الوطنية التي لم ينفك كلّ منهم يؤكد في كلّ مناسبة أنها السلاح الأمضى لمواجهة كلّ خطر، وأنّ الخطر الداهم اليوم يستحق تظهيرها بأبهى مشاهدها وأعلى مراتبها.



عملياً، لم يتحقق أمس، أيّ اختراق يوحي بالتقدّم خطوة نحو طيّ صفحة الخلاف والاقتراب من المعالجات، وجاء كلام رئيس المجلس النيابي نبيه بري في لقاء الأربعاء النيابي، وما تضمّنه من تطمينات لجهة بقاء الحكومة وإجراء الانتخابات، ورفض التصعيد، ومن شجاعة الاعتذار للبنانيين عما شهده الشارع، رغم كون ما شهده من تحرّكات ليس بقرار ولا يعبّر عن ترجمة لتوجّه، ليفتح الباب أمام مبادلة الاعتذار باعتذار، فيما تواصلت المواقف المتضامنة مع الرئيس نبيه بري والداعية لرأب الصدع بمبادرة شجاعة، يقودها رئيس الجمهورية ويترجمها الوزير جبران باسيل، وكان لوفد الحزب السوري القومي الاجتماعي برئاسة رئيسه حنا الناشف، الذي زار الرئيس بري موقف في هذا السياق يستكمل ما سبق وقاله في اليوم الأول للأزمة، مقترحاً حينها تأجيل المؤتمر الاغترابي منعاً للمزيد من التصعيد والانقسام، ليبدو قرار وزير الخارجية بالمضيّ في التحضيرات لمؤتمر ساحل العاج والإعلان عن نية الوزير باسيل حضور المؤتمر، إشارة إلى أنّ الأمور لا تزال محكومة بمعادلات بعيدة عن لغة الحلول والتسويات، وأنّ المزيد من التوتر والتصعيد لا يزال متوقعاً.

"بلوك 9" يوحّد لبنان

خطفت تصريحات وزير الحرب "الاسرائيلي" أفيغدور ليبرمان الاهتمام المحلي وحجبت الأضواء عن التفاعلات التي أفرزتها الأزمة الراهنة والمستمرة على خط عين التينة بعبدا الرابية. فما عجزت عنه قوى سياسية وازنة، تمكّن منه البلوك الغازي "9" الذي استجمع الوطن المشتت "الأطراف" وثبّت حدوده البحرية المهدَّدة من العدو المتربّص، حيث أجمع الرؤساء الثلاثة ووزراء الخارجية والدفاع والطاقة والمياه على إدانة تصريح المسؤول "الاسرائيلي" ودعم المواقف الرسمية حزب الله بيان أكد جهوزية المقاومة، فهل يحوّل السياسيون تهديد العدو فرصة لاستعادة الوحدة واللحمة الداخلية المتشكلة خلال أزمة احتجاز رئيس الحكومة وقضية القدس وفلسطين؟ وهل يرتقون فوق المصالح الضيقة الى حدود مصالح الوطن؟ وهل يستطيع أركان الحكم التعهّد للبنانيين وطمأنتهم بأن تبقى حدود الأزمة وخلافاتهم مضبوطة تحت سقف الاستقرار والمؤسسات الدستورية؟

العدو "الاسرائيلي" الذي يتحيّن الفرص للانقضاض على لبنان ومقاومته وجيشه وثرواته ووحدته الوطنية واستقراره مستخدماً أذرعه الأمنية والاستخبارية وأدوات "التطبيع الناعم"، استغلّ مشهد الانقسام الداخلي والأحداث الأمنية لينفذ من بوابة البلوك 9 البحرية، حيث ادعى وزير حربه أن "بلوك الغاز في البحر رقم 9 هو لنا، ومع ذلك أعلن لبنان مناقصة بشأنه"، مشيراً الى أن "الجميع يدرك أن الجبهة الداخلية هي التحدي الأكبر الذي نواجهه في الحرب المقبلة". واعتبر ليبرمان، في تصريح، أنه "ممنوع أن يكون هناك أشخاص يلهون على البحر في بيروت وأشخاص ينامون في الملاجئ في تل أبيب"، ما يُعد تهديداً واضحاً بشنّ عدوان عسكري على لبنان، ومنعه من استثمار ثروته الغازية الواقعة ضمن حدوده البحرية.

تهديدات العدو استدعت رداً حازماً من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي أكد أن "كلام ليبرمان يشكل تهديداً مباشراً للبنان ولحقه في ممارسة سيادته الوطنية على مياهه الإقليمية"، يُضاف الى سلسلة التهديدات والانتهاكات "الإسرائيلية" المتكررة للقرار 1701 في الجنوب". ومن أنقرة اعتبر رئيس الحكومة سعد الحريري في بيان أن "ادعاء وزير حرب العدو باطل شكلاً ومضموناً، وهو يقع في إطار سياسات "اسرائيل" التوسعية والاستيطانية لقضم حقوق الآخرين وتهديد الأمن الإقليمي"، وشدد على أن "الحكومة اللبنانية ستتابع خلفيات هذا الكلام مع الجهات الدولية المختصة، لتأكيد حقها المشروع بالتصرف في مياهها الإقليمية ورفض أي مساس بحقها من اي جهة كانت، واعتبار ما جاء على لسان ليبرمان هو الاستفزاز السافر والتحدي الذي يرفضه لبنان".

وأيّد حزب الله في بيان "مواقف الرؤساء الثلاثة وبقية المسؤولين اللبنانيين ضد هذا العدوان الجديد"، وجدد تأكيد موقفه الثابت والصريح في التصدي الحازم لأي "اعتداء على حقوقنا النفطية والغازية والدفاع عن منشآت لبنان وحماية ثرواته".

بري: لن نتراجع قيد أنملة

وفرضت التهديدات "الاسرائيلية" نفسها على النقاشات في لقاء الاربعاء في عين التينة، حيث ركز رئيس المجلس النيابي نبيه بري على الأخطار التي تحدق بلبنان جراء ما يجري على مستوى المنطقة، واعتبر أن "زيارة رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو الى روسيا هي أكبر من خطيرة مما يتطلب من جميع اللبنانيين التنبّه والتشبث بالوحدة".

وفي حين راوحت الأزمة بين التيار الوطني الحر وحركة أمل مكانها وتمسك الطرفين بمواقفهما، خلت مقدمة نشرة أخبار قناة "أو تي في" من التصعيد الناري المعتاد باتجاه عين التينة، وركزت على التهديد "الاسرائيلي" والخطر المستجد، غير أن أوساط التيار الوطني الحر لفتت لـ "البناء" الى أن "رئيس التيار مصرّ على موقفه من عدم الاعتذار ويكتفي بالتعبير عن أسفه لحظة تسريب الفيديو وأن التيار لا يريد التصعيد"، مشيرة إلى أن "كلام باسيل وإن كان يحمل الخطأ، لكنه جاء نتيجة تراكم أخطاء من قبل الطرف الآخر تجاهنا في جملة من الملفات ولم يأت من عدم مناقشة مشاريع قوانين عدّة قدّمها التيار تمّ تجميدها في أدراج المجلس النيابي الى جانب أزمة المياومين وتعطيل خطة التيار لحل أزمة الكهرباء، فضلاً عن أزمة التوقيع الثالث في الدولة". وأشارت الى أن "الأزمة السياسية مستمرة مع حركة أمل، لكن ستبقى ضمن المؤسسات ولن نسمح بنقلها الى الشارع".


النهار: "قنص" إسرائيلي على الأزمة.. أي رد؟

كتبت "النهار": ما كان ينقص لبنان في واقعه الداخلي المأزوم جاءه من البوابة الاسرائيلية، فهل تمضي المواجهة السياسية والاعلامية والمتمددة الى الشارع من دون تهيب للتهديدات الاسرائيلية؟

قد يكون أخطر ما في هذه التهديدات انها كشفت مسارعة اسرائيل الى استغلال فرصتين لاقتحام الازمة الداخلية ومحاولة "القنص" عليها من خلالهما، وهما احتدام غير مسبوق لازمة داخلية في عهد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بحجم يكاد يهدد بتعطيل كل المؤسسات، واقتراب اعلان الدولة اللبنانية توقيع العقود مع تحالف الشركات النفطية العالمية الذي حصل على رخصتي استكشاف وانتاج النفط في الرقعتين 4 و9 من المياه البحرية اللبنانية. وفي هذا التوقيت المزدوج البالغ الدقة والخطورة، خرج وزير الدفاع الاسرائيلي اليميني المتشدد أفيغدور ليبرمان ليصف منح لبنان عطاءات للتنقيب في الحقل رقم 9 الواقع على الحدود البحرية بين لبنان والاراضي الاسرائيلية بأنه أمر "استفزاي جداً". وحض الشركات العالمية على عدم تقديم عروضها مدعياً ان "البلوك رقم 9 ملك لإسرائيل بكل المقاييس وليس للبنان"، الامر الذي اثار استنفاراً رسمياً ترجمته سلسلة مواقف متعاقبة لرئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الوزراء سعد الحريري ووزيري الخارجية والدفاع ومن ثم لـ"حزب الله".

ووصف الرئيس عون كلام ليبرمان بانه "يشكل تهديداً مباشراً للبنان ولحقّه في ممارسة سيادته الوطنية على مياهه الاقليمية، يُضاف الى سلسلة التهديدات والانتهاكات الاسرائيلية المتكررة للقرار 1701 في الجنوب". وفيما نبّه الرئيس بري الى خطورة هذه التصريحات أصدر الرئيس الحريري بياناً جاء فيه أن "ادعاء ليبرمان ان البلوك 9 عائد لإسرائيل هو إدعاء باطل شكلاً ومضموناً، ويقع في إطار سياسات اسرائيل التوسعية والاستيطانية لقضم حقوق الآخرين وتهديد الأمن الإقليمي". وأكد "متابعة الحكومة اللبنانية خلفيات هذا الكلام مع الجهات الدولية المختصة، لتأكيد حقها المشروع بالتصرف في مياهها الإقليمية ورفض أي مساس بحقها من أي جهة كان، واعتبار ما جاء على لسان ليبرمان استفزازاً سافراً وتحدياً يرفضه لبنان". اما "حزب الله"، فقال إن تصريحات ليبرمان "هي تعبير جديد عن الأطماع الإسرائيلية المتواصلة في ثروات لبنان وأرضه ومياهه، وتندرج في إطار السياسة العدوانية ضد لبنان وسيادته وحقوقه المشروعة". وأضاف: "إننا إذ نعبر عن تأييدنا لمواقف الرؤساء الثلاثة وبقية المسؤولين اللبنانيين ضد هذا العدوان الجديد، نجدد تأكيد موقفنا الثابت والصريح في التصدي الحازم لأي اعتداء على حقوقنا النفطية والغازية والدفاع عن منشآت لبنان وحماية ثرواته".


المستقبل: تركيا تعد الحريري بمشاركة "فاعلة" في روما وباريس.. وواشنطن تؤكد من تل أبيب مواصلة دعم الجيش اللبناني "بلوك" وطني.. في مواجهة إسرائيل

كتبت "المستقبل": ما تفرّقه السياسة بمياهها المحلية العكرة ومناكفاتها المحتدمة حتى إشعار تسووي آخر، تجمعه السيادة بمياهها الإقليمية وثرواتها القومية غير القابلة للتسويات والتنازلات مهما بلغ العدوّ مدّاً وجزراً على ضفاف القرصنة النفطية. فعلى قاعدة أنّ الخلاف السياسي لا يُفسد في الموقف السيادي قضية، وقف الرؤساء الثلاثة أمس وقفة "رئيس واحد" في مواجهة الغطرسة الإسرائيلية، لتجد إسرئيل نفسها في ضوء هذا الموقف أمام "بلوك" وطني مرصوص البنيان عازم على مواجهة مطامعها وتهديداتها الاستفزازية لسيادة الدولة اللبنانية على مياهها الإقليمية.

إذ وعلى بُعد أيام من الحفل الرسمي الخاص بتوقيع لبنان اتفاقيتي منح ائتلاف "توتال - نوفاتك - إيني" رخصتين نفطيتين للاستكشاف والانتاج في البلوكين 4 و 9 في التاسع من الجاري، أطلق العدو الإسرائيلي حملةً تهويلية تهديدية تستهدف "البلوك رقم 9" معتبراً على لسان وزير دفاعه أفيغدور ليبرمان الترخيص النفطي اللبناني في هذا البلوك بأنه "استفزازي جداً" على زعم منه بأنّه بلوك إسرائيلي في محاولة مكشوفة لثني ائتلاف الشركات العالمية الثلاث عن المضي قدماً باتفاقية التنقيب مع لبنان. لكن سرعان ما توالت التصريحات اللبنانية الرسمية في معرض التصدي لهذه الغطرسة الإسرائيلية، بحيث كان لكل من رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس مجلس الوزراء سعد الحريري مواقف متمسكة بسيادة لبنان على مياهه الإقليمية ومحذرة من مغبة المساس بهذه السيادة، فوضع عون كلام ليبرمان في خانة "التهديد المباشر للبنان" بما يستوجب "تحصين الموقف اللبناني" ووصف بري هذا التهديد بالخطر مطالباً اللبنانيين "بالتنبه والتشبث بالوحدة"، بينما شدد الحريري على أنّ ادعاء ليبرمان "باطل شكلاً ومضموناً ويقع في إطار سياسات إسرائيل التوسعية والاستيطانية لقضم حقوق الآخرين وتهديد الأمن الإقليمي"، مشيراً في مقابل هذا الكلام الإسرائيلي "السافر" إلى أنّ "الحكومة اللبنانية ستتابع خلفياته مع الجهات الدولية المختصة للتأكيد على حقها المشروع بالتصرف في مياهها الإقليمية ورفض اَي مساس بحقها من اَي جهة كانت".


اللواء: الموقف الشيعي: الكرة في ملعب الرئيس.. وبعده لكل حادث حديث إجماع على مواجهة مزاعم ليبرمان حول البلوك 9 .. وتوتُّر ليلاً في الحدث

كتبت "اللواء": على الرغم من وحدة الموقف اللبناني الرسمي والحزبي من رفض التهديدات الإسرائيلية التي وردت كمزاعم، على لسان وزير الدفاع الإسرائيلي افيغدور ليبرمان، من اعتبار "البلوك?9" الذي بدأت العروض لتلزيم التنقيب عن الغاز فيه في عرض البحر قبالة الناقورة، ليس ملكاً للبنان، ودعوة الشركات لعدم تقديم عروض، واعتبار ما جاء على لسان الوزير الإسرائيلي تهديداً للبنان، بدءاً من كلام الرئيس ميشال عون، الذي وصف مزاعم ليبرمان بأنها "تهديد للبنان ولحقه في ممارسة سيادته على مياهه الإقليمية"، وصولا إلى موقف حزب الله لجهة "التصدّي الحازم لأي اعتداء على حقوقنا النفطية والغازية"، مروراً بموقف الرئيس سعد الحريري، الذي وصف ادعاء ليبرمان بـ"الباطل شكلاً ومضمونا".


الجمهورية: الأمن يهتزّ من بوابة الحدث... و"التيار": يُريدون إخضاعنا أو اجتياحنا

كتبت "الجمهورية": تتوالى الهزّات الارتدادية الناجمة عن الهزّة السياسية التي تسبّبَ بها تسريب كلام الوزير جبران باسيل بحقّ رئيس مجلس النواب نبيه بري، وأثارت في الأفق غباراً رمادياً يحجب الرؤية عن السقف الذي سترتفع إليه والمدى الذي سيَبلغه هذا الاشتباك بين "التيار الوطني الحر" وحركة "أمل"، بعدما أخذ منحى خطيراً ليل أمس في بلدة الحدث نتيجة إطلاق شبّان يَحملون أعلام "أمل" النارَ في الهواء، ما استدعى استنفاراً لشبّان البلدة وانتشاراً مسلّحاً لأهاليها ما لبث أن اختفى مع انتشار الجيش بكثافة.

عاشت بلدة الحدث في قضاء بعبدا ليلاً أمنياً صعباً، حيث سُجّل ما يُشبه الهجوم السّيار قامت به سيارات مدنيّة يرافقها عدد من الدرّاجات النارية في اتّجاه ساحة الحدث، في محيط "فرنسبنك" - ساحة الحداد، أطلق مَن فيها النارَ في الهواء ولاذوا بالفرار، ما أدّى إلى حالٍ مِن الغليان في المنطقة، فنزلَ عدد كبير من الشبّان إلى الشارع مع ظهور مسلّح، فيما حضَر الجيش سريعاً وانتشر في المنطقة وثبّت مواقعَه.

وقال مصدر أمني لـ"الجمهورية" إنّ هذا الأمر خطير ويجب أن ينال المهاجمون عقابَهم، خصوصا أن ما حصل لا يستهدف الحدث كبلدة إنّما يستهدف لبنان واستقرارَه. وأشار المصدر الى اتّصالات حصلت مع الجهات السياسية والحزبية، وبدأت ملاحقة المعتدين.


الديار: عين التينة : شبه نظام رئاسي وتجاوزات للدستور وإلزام الإعتذار أمام اللبنانيين

كتبت "الديار": الخلاف عميق بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والرئيس نبيه بري رئيس المجلس النيابي والوزير مروان حماده حيث عبّر الحزب الاشتراكي عن المشاركة بدعم الرئيس نبيه بري والتظاهر عبر وجود الوزير مروان حماده امام وزارة التربية ادى الى توسيع جبهة الصراع، فلا يمكن ان يشارك الوزير حماده المتظاهرين من دون قرار من الوزير وليد جنبلاط. وهذا يعني ان جمهور امل وممثل للحزب التقدمي الاشتراكي اجتمعوا في مظاهرة واحدة.

رئيس الجمهورية واضح في قصر بعبدا وان اعلى سقف عنده هو طلب تسامح الجميع، ولا اعتذار من قبل الوزير جان باسيل، لا للرئيس نبيه بري ولا امام اللبنانيين. وان العماد ميشال عون كرئيس جمهورية يطبق الدستور حرفيا وهو ابن 42 سنة ابن مؤسسة الجيش والقانون والانضباط ووصل الى الحكم كابن مؤسسة رسمية عسكرية منظمة بامتياز في حين ان الذين يواجهونه ويتكلمون عن الدستور جاؤوا من ثقافة الميليشيات ورئاسة الميليشيات وحروبها الى السلطة. وهنالك فرق كبير بين ثقافة من يصل الى الحكم وهو ابن المؤسسات وتطبيق القوانين وبين من يصل الى الحكم وهو ابن وتنشئة الميليشيات وممارساتها الى الحكم ولو امضى فترة طويلة في المسؤولية لان التنشئة من الاساس هي ميليشيوية، ومنذ متى كانت الميليشيا تعرف بالدستور والقوانين.

اما الرئيس نبيه بري الذي زاره الوزير مروان حماده والذي صرح بأن لبنان ذو نظام برلماني ديموقراطي ولسنا في نظام رئاسي، وشبعنا مخالفات للدستور منذ بداية العهد وحتى الان.

اما اجواء عين التينة فموقف الرئيس نبيه بري ان لا تراجع عن اعتذار الوزير جبران باسيل امام الرأي العام اللبناني، وليس المطلوب اعتذاراً شخصياً والاساءة والاهانة التي قام بها الوزير باسيل اصابت اللبنانيين بالاهانة والاساءة، ولا مشكل فردياً بين رئيس مجلس النواب ووزير الخارجية، بل الرئيس نبيه بري مصمم على حل جذري للموضوع ينطلق من اعتذار الوزير باسيل امام اللبنانيين، وما لم يحصل ذلك فلن يتراجع الرئيس بري عن مواقفه.

وفي خطوة ايجابية، بادر الرئيس نبيه بري عبر النائب علي بزي بالقول ان الرئيس بري يعتذر من كل اللبنانيين الذين اصابهم اي ضرر او تشويش نتيجة حركة جمهور تحرك عفويا وقام هو باخمادها ومنع ردة الفعل العفوية الهائجة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48534
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-2-1   الخميس 01 فبراير 2018, 9:40 am

أبرز ما تناولته الصحافة الدولية 2018-2-1

نشرت صحيفة الإندبندنت مقالا بعنوان: "السعودية تحرم الاجانب من ممارسة بعض الوظائف لتوفيرها للمواطنين"، وهو من إعداد صامويل أوزبورن، يفسر فيه الأسباب التي دفعت المملكة لاتخاذ هذا القرار الذي يأتي بعد نشر إحصاءات تشير إلى إرتفاع معدل البطالة بين السعوديين إلى أكثر من 12 في المائة.
ويوضح أوزبورن أن مرسوم وزاريا قد جعل التوظيف اثني عشر مجالا في القطاع الخاص من حق السعوديين فقط بدءا من سبتمبر/ أيلول المقبل، وذلك بسبب العجز في الموازنة المالية الذي نتج عن انخفاض أسعار النفط خلال العامين السابقين مما عجل بهذا القرار.
وتضيف الصحيفة أن القرار يأتي أيضا كجزء من تعهدات قطعها ولي العهد محمد بن سلمان على نفسه بتوفير المزيد من الوظائف في القطاع الخاص، موضحة أن الأمير قال في مقابلة مع الإيكونوميست عام 2014 إن لديه نحو عشرة ملايين وظيفة يشغلها الوافدون في القطاع الخاص يمكنه ان يلجأ إليها في أي وقت لحل أزمة البطالة بين المواطنين.
وتستدرك الإندبندنت قائلة إن بن سلمان أشار في المقابلة نفسها إلى أنه في الوقت نفسه لا يرغب في الضغط على القطاع الخاص ولن يلجأ إلى هذه الفكرة إلا إذا اضطر إليها، مضيفة أن القرار جاء بعد أيام من "استحواذ الدولة على نحو 400 مليار ريال من عدد من الأمراء ورجال الأعمال ضمن حملة لمكافحة الفساد".
وتؤكد الصحيفة أن هذا المبلغ سيدعم ميزانية الدولة التي من المتوقع أن تشهد عجزا ماليا ضخما خلال العام الجاري يصل إلى 195 مليار ريال.
"قضية لإلغاء حفل غنائي"
أما صحيفة الغارديان فتتحدث عن رفع 3 من المراهقين الإسرائيليين دعوى قضائية ضد ناشطتين نيوزيلانديتين بسبب إقناعهما المغنية لورد بإلغاء جولة غنائية لها في إسرائيل.
ويطالب الثلاثة بتعويضات مالية بآلاف الدولارات بسبب ما قالوا إنه "الضرر النفسي" لحق بهم جراء إلغاء الجولة الغنائية التي كانت مقررة في تل أبيب.
وتشير الغارديان إلى أن الدعوى تقف خلفها جماعة حقوقية إسرائيلية فيما يعد أول تفعيل لقانون مثير للجدل أقره البرلمان الإسرائيلي (الكنيسيت) عام 2011 ويسمح بمقاضاة الأفراد والناشطين والهيئات الذين يدعون لمقاطعة إسرائيل.
وقد كتبت كل من الناشطة اليهودية جاستين ساش والفلسطينية نادية أبوشنب خطابا للمغنية الشهر الماضي طالبتاها فيه باتخاذ موقف جدي والانضمام إلى حملة المقاطعة الفنية لإسرائيل والهادفة إلى إنهاء التفرقة العنصرية فيها.
وتشير الصحيفة إلى أن المغنية لورد ردت على تغريدة على موقع تويتر تحوي الخطاب قالت فيه "أنا أتحدث مع كثير من الناس حول هذا الموضوع وأناقش كل الخيارات شكرا لكم لتعليمي فأنا أتعلم طوال الوقت أيضا". وأعلنت إلغاء جولتها في إسرائيل بعد أيام قليلة.
"الصين تتجسس على القمة الأفريقية"
التايمز نشرت مقالا بعنوان "الصين زرعت أجهزة تجسس أثناء تشييدها مقر الاتحاد الأفريقي".
تقول الصحيفة إنه يتردد حاليا أن الصين زرعت أجهزة حساسة للتنصت والتجسس أثناء تشييدها مقر الاتحاد الأفريقي قبل خمس سنوات في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.
وقد اكتشف الموضوع بالمصادفة أثناء إجراء تحقيق من قبل خبراء تكنولوجيا المعلومات إثر ملاحظة أن أجهزة السيرفر الخاصة بالمقر كانت تعمل بشكل مكثف، كما أنها تعاني من ضغط مهول خلال ساعات قليلة بعد منتصف الليل بينما لا يوجد ما يبرر هذا في المبنى شبه الخالي.
وتقول الصحيفة إن الخبراء اكتشفوا أن أجهزة الحواسب المركزية في المقر متصلة بأجهزة أخرى في شنغهاي في الصين وتنقل المعلومات والبيانات إليها حسب التحقيق الصحفي الذي أجرته صحيفة لوموند الفرنسية.
وتنقل الصحيفة عن لوموند قولها إن الخبراء الإثيوبيين اكتشفوا أجهزة مايكروفون مزروعة في داخل الجدران وفي بعض المكاتب مشيرة إلى أن عددا من الخبراء التقنيين الصينيين كانوا يعملون في المبنى قبل أسابيع بهدف صيانة أجهزة الحواسيب.
وتؤكد الصحيفة أن مسؤولا في الاتحاد الأفريقي أكد أن القادة الأفارقة لا يعلمون شيئا عن هذا الأمر، وأن الاتحاد اتخذ عدة خطوات لتحصين أجهزة الحواسيب ضد الاختراق أو القرصنة الإلكترونية.
وقد نفى السفير الصيني لدى الاتحاد الأفريقي هذه الاتهامات ووصفها بالمفبركة مشددا على عمق العلاقات بين الصين والاتحاد الأفريقي





من الصحف البريطانية

 Thursday, 01 February 2018 


ذكرت الصحف البريطانية الصادرة اليوم ان وزارة الخزانة الأمريكية أدرجت رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية في قائمتها "للارهاب" ، وشملت القائمة أيضا حركة الصابرين الفلسطينية ولواء الثورة وحركة حسم المصريتين، وذكرت الصحف انه من شأن وضع هنية ضمن هذه القائمة تجميد أي أموال له في الأراضي الأمريكية كما يمنع أن تتعاون معه شركات أو مؤسسات أمريكية.

ولفتت الصحف الى ان السعودية تحرم الاجانب من ممارسة بعض الوظائف لتوفيرها للمواطنين موضحة أن مرسوما وزاريا قد جعل التوظيف في اثني عشر مجالا في القطاع الخاص من حق السعوديين فقط بدءا من سبتمبر/ أيلول المقبل، وذلك بسبب العجز في الموازنة المالية الذي نتج عنها انخفاض أسعار النفط خلال العامين السابقين مما عجل بهذا القرار.

واكدت الصحف ان مسلحو حركة طالبان أصبحوا ينشطون الآن في 70 في المئة من أفغانستان، واظهرت احدى الدراسات التي استمرت أشهرا وغطت أنحاء البلاد كيفية ارتفاع مساحة المناطق التي تهددها طالبان أو تسيطر عليها، وذلك منذ خروج القوات الأجنبية المقاتلة في عام 2014.

نشرت صحيفة الإندبندنت مقالا بعنوان "السعودية تحرم الاجانب من ممارسة بعض الوظائف لتوفيرها للمواطنين"، وهو من إعداد صامويل أوزبورن، يفسر فيه الأسباب التي دفعت المملكة لاتخاذ هذا القرار الذي يأتي بعد نشر إحصاءات تشير إلى إرتفاع معدل البطالة بين السعوديين إلى أكثر من 12 في المائة.

ويوضح أوزبورن أن مرسوم وزاريا قد جعل التوظيف اثني عشر مجالا في القطاع الخاص من حق السعوديين فقط بدءا من سبتمبر/ أيلول المقبل، وذلك بسبب العجز في الموازنة المالية الذي نتج عن انخفاض أسعار النفط خلال العامين السابقين مما عجل بهذا القرار.

وتضيف الصحيفة أن القرار يأتي أيضا كجزء من تعهدات قطعها ولي العهد محمد بن سلمان على نفسه بتوفير المزيد من الوظائف في القطاع الخاص، موضحة أن الأمير قال في مقابلة مع الإيكونوميست عام 2014 إن لديه نحو عشرة ملايين وظيفة يشغلها الوافدون في القطاع الخاص يمكنه ان يلجأ إليها في أي وقت لحل أزمة البطالة بين المواطنين.

وتستدرك الإندبندنت قائلة إن بن سلمان أشار في المقابلة نفسها إلى أنه في الوقت نفسه لا يرغب في الضغط على القطاع الخاص ولن يلجأ إلى هذه الفكرة إلا إذا اضطر إليها، مضيفة أن القرار جاء بعد أيام من "استحواذ الدولة على نحو 400 مليار ريال من عدد من الأمراء ورجال الأعمال ضمن حملة لمكافحة الفساد".

وتؤكد الصحيفة أن هذا المبلغ سيدعم ميزانية الدولة التي من المتوقع أن تشهد عجزا ماليا ضخما خلال العام الجاري يصل إلى 195 مليار ريال.

نشرت التايمز مقالا بعنوان "الصين زرعت أجهزة تجسس أثناء تشييدها مقر الاتحاد الأفريقي"، تقول الصحيفة إنه يتردد حاليا أن الصين زرعت أجهزة حساسة للتنصت والتجسس أثناء تشييدها مقر الاتحاد الأفريقي قبل خمس سنوات في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وقد اكتشف الموضوع بالمصادفة أثناء إجراء تحقيق من قبل خبراء تكنولوجيا المعلومات إثر ملاحظة أن أجهزة السيرفر الخاصة بالمقر كانت تعمل بشكل مكثف، كما أنها تعاني من ضغط مهول خلال ساعات قليلة بعد منتصف الليل بينما لا يوجد ما يبرر هذا في المبنى شبه الخالي.

وتقول الصحيفة إن الخبراء اكتشفوا أن أجهزة الحواسب المركزية في المقر متصلة بأجهزة أخرى في شنغهاي في الصين وتنقل المعلومات والبيانات إليها حسب التحقيق الصحفي الذي أجرته صحيفة لوموند الفرنسية.

وتنقل الصحيفة عن لوموند قولها إن الخبراء الإثيوبيين اكتشفوا أجهزة مايكروفون مزروعة في داخل الجدران وفي بعض المكاتب مشيرة إلى أن عددا من الخبراء التقنيين الصينيين كانوا يعملون في المبنى قبل أسابيع بهدف صيانة أجهزة الحواسيب.

وتؤكد الصحيفة أن مسؤولا في الاتحاد الأفريقي أكد أن القادة الأفارقة لا يعلمون شيئا عن هذا الأمر، وأن الاتحاد اتخذ عدة خطوات لتحصين أجهزة الحواسيب ضد الاختراق أو القرصنة الإلكترونية.

وقد نفى السفير الصيني لدى الاتحاد الأفريقي هذه الاتهامات ووصفها بالمفبركة مشددا على عمق العلاقات بين الصين والاتحاد الأفريقي.



عرض لأبرز اهتمامات اليوم للصحف الأوروبيّة

أولت صحف اروبا الغربية الصادرة اليوم  أبرز اهتماماتها لعدد من القضايا المحلية والدولية منها ، ملف الهجرة ، ومفاوضات الائتلاف بين الاتحاد المسيحي بزعامة المستشارة الالمانية انغيلا ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي، فضلا عن مؤتمر سوتشي حول سوريا، والاداء الجيد الذي حققه الاقتصاد الفرنسي، والتحقيق مع شخصيات برتغالية حول شبهة فساد.

ففي بلجيكا ركزت الصحف على موضوع تدبير ملف الهجرة في ظل الجدل الذي أثاره مشروع قانون يسمح بتفتيش المنازل التي تستقبل أشخاصا مقيمين بطريقة غير شرعية.

وأكدت لوسوار في مقال تحت عنوان " الزيارات المنزلية : الأغلبية تشك " أن رئيس الحكومة البلجيكية شارل ميشيل يريد " خفض الضغط " الذي يتصاعد حول مشروع قانون ينظم الزيارات المنزلية بحثا عن مهاجرين غير شرعيين.

من جانبها، أشارت (لاليبر بلجيك) إلى أن مشروع القانون حول الزيارات المنزلية أحدث انقساما وسط الليبراليين، بين من يدافعون عن حرمة المنازل، كحق يضمنه الدستور، وبين من يعتبرون أن عمليات البحث تبدو ضرورية لوضع حد للإقامة غير الشرعية.

وتوقفت (ليكو) عند الموقف الصارم لكاتب الدولة المكلف بالهجرة واللجوء تيو فرانكن الذي دافع مرة أخرى أمس الثلاثاء عن سياسته "المتشددة" في مجال الهجرة، بما في ذلك مشروع القانون حول زيارات المنازل الذي أثار جدلا في حزب الحركة من أجل الإصلاح نفسه شريكه في الحكومة.

وفي المانيا اهتمت الصحف بأول "اختراق" في مفاوضات الائتلاف بين الاتحاد المسيحي بزعامة المستشارة الالمانية انغيلا ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي بعد توصلها الى اتفاق بشأن لم شمل أسر اللاجئين سيتم بموجبه الإبقاء على وقف استقدام أسر اللاجئين حتى نهاية يوليوز المقبل على ألا يتجاوز عدد الأقارب الذين يتم استقدامهم بعد هذا التاريخ 1000 شخص شهريا إضافة لأصحاب الحالات الخاصة.

وعلقت صحيفة "تاغس تسايتونغ" على هذا الاتفاق قائلة انه "من الواضح الآن أنه لا يجوز السماح سوى ل1000 من أزواج وأطفال اللاجئين بالانتقال إلى ألمانيا في الشهر، بالاضافة الى قاعدة الحالات الخاصة التي لا تكاد تستخدم بسبب العقبات الكبيرة، معتبرة أنه بموجب هذا الاتفاق ستظل عشرات الآلاف من العائلات منفصلة.

وتساءلت الصحيفة "لكن من يقرر بشأن الطفل الذي يسمح له بالذهاب إلى ألمانيا أولا؟ هل الصبي البالغ من العمر اثني عشر عاما يعيش مع والدته في أنقاض حلب، دون تدفئة وكهرباء و مياه نظيفة، بحاجة إلى الحماية ؟ أم هي الفتاة المريضة البالغة من العمر ثماني سنوات والتي تعيش في مخيم مزدحم للاجئين في الأردن مع أمها؟، مؤكدة ان الاتفاق يتطلب تحديد الأولويات لكن الامر سيكون رهيبا، لأن المعاناة لا يمكن قياسها.

من جانبها، اعتبرت صحيفة "ميتلبيريشه تسايتونغ " ان الاتحاد المسيحي والحزب الاشتراكى الديمقراطى أزاحا في صمت مذهل عقبة رئيسية أمام الحكومة القادمة مع التوصل الى تسوية بشان لم شمل أسر اللاجئين.

وأضافت اليومية ان هذا الاتفاق يساهم أيضا في التهدئة الداخلية للاحزاب بالنسبة للحزب المسيحي الديمقراطي وحليفه المسيحي الاجتماعي ، ولكن قبل كل شيء بالنسبة للحزب الاشتراكي الديمقراطي، الذي يشكل قرار أعضاء الحزب حول هذا الاتفاق سيف ديموقليس المسلط عليه.

أما صحيفة "فرانكفورتر روند شاو" فقد أقرت بنجاح رئيس الحزب الاشتراكي الديموقراطي، مبرزة أن مارتن شولتس وعد أعضاء حزبه بتحسين الاتفاق المبدئي الذي تم التوصل اليه خلال المباحثات الاستكشافية وتحديدا الحالات الخاصة التي تعترض لم شمل أسر للاجئين، مضيفة ان المستشارة انغيلا ميركل ستكون على صواب، فقد صرحت انها تحتاج إلى الحزب الديمقراطي الاشتراكي للائتلاف الكبير، أما حليفها الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري، فقد قدم حدا أدنى من التنازلات لا معنى لها.

وفي إيطاليا ، انصب اهتمام الصحف على تكوين أطفال لعصابات إجرامية في نابولي وتصريح قيادي في حركة خمس نجوم أن الهجرة أصبحت تجارة مربحة في إيطاليا.

وكتبت صحيفة (لاريبوبليكا) في مقال بعنوان "عصابة أطفال في نابولي.. اعتداءات واعتقالات"، أن الشرطة الإيطالية قامت باعتقال 8 أطفال متورطين في أعمال إجرامية، من بينها الاعتداء على قاصر يبلغ من العمر 15 سنة قرب محطة مترو الأنفاق ، لا يزال في المستشفى بعد خضوعه لعملية إزالة الطحال.

وأضافت أنه تم فتح تحقيق حول الاعتداءات التي ارتكبها هؤلاء الأطفال ، مشيرة إلى أن قاضي محكمة الأحداث أصدر حكما بقضي بالتزام 8 من الجانحين بتدابير تقييدية ، في حين حكم على التاسع بالبقاء قيد الإقامة الجبرية في منزله.

وبالنسبة لصحيفة (لاستامبا) فإن أعمال العنف غير المبررة متفشية في صفوف أطفال نابولي بشكل مثير للقلق قد يعزى إلى انحلال أخلاقي،معتبرة أن التعامل مع هذه الظاهرة باعتماد أساليب قمعية أثبت عدم فعاليته.

من جانبها، تطرقت صحيفة (كوريري ديلا سيرا) الى تصريحات سياسي إيطالي قال فيها ، أمس الثلاثاء، أنه لم يعد بالإمكان إيجاد حل لمشكل الهجرة "لأنها اندرجت ضمن الأعمال المربحة" .

ونقلت عن رئيس حركة خمس نجوم لويجي دي مايو، أن "الهجرة باتت من ضمن الأعمال التجارية في إيطاليا"، وأنه "لم يتم حلها لحد الآن، لأن هناك جهات كثيرة توظفها لصالحها"، معتبرا أن "وقف هذه التجارة، يتطلب بداية إلغاء العقود الخاصة بحالات الطوارئ"، و التي يحصل عليها أصحاب العمارات السكنية أو رؤساء التعاونيات والجمعيات، التي تعنى بالمهاجرين.

وعلقت الصحف السويسرية من جانبها على مؤتمر سوتشي المثير للجدل حول سوريا الذي شهد انسحاب فصائل المعارضة السورية.

فقد كتبت صحيفة "لوتون" أن محاولة روسيا إقامة حوار بين السوريين على أراضيها بدأت بسلسلة من الانهيارات الطينية.

وأضافت الصحيفة أنه حتى نظام دمشق قد يكون منع العديد من المعارضين "من الداخل" الذين استدعتهم روسيا، مشيرة الى أن الوفدين التركي والإيراني كانا ممثلان فقط بنائبي وزيري الخارجية.

واعتبرت صحيفة "تريبيون دو جنيف" أن مؤتمر الحوار الوطني السوري كان مآله الفشل على ما يبدو، وهي نكسة تقوض طموحات موسكو.

وأضافت اليومية أن "خيبة أمل موسكو هي الاكبر خاصة ان دبلوماسييها تمكنوا من اقناع بعض أعضاء الجماعات المتمردة المدعومة من قبل الاميركيين والاوروبيين بالذهاب الى سوتشي بشكل فردي.

من جانبها، لاحظت صحيفة "فانت كاتر اور" ان رئيس الدبلوماسية الروسية سيرغي لافروف كان عليه مواجهة احتجاجات بعض المندوبين المستائين من دعم موسكو لبشار الأسد.

وفي فرنسا علقت الصحف على الاداء الجيد لاقتصاد البلاد الذي حقق نموا بنسبة 1،9 في المائة سنة 2017 وهو اعلى معدل منذ ستة اعوام.

وكتبت صحيفة (لوموند) تحت عنوان "الاقتصاد الفرنسي على السكة الصحيحة" ان الاستثمارات نمت في المتوسط بنسبة 4،3 في المائة سنة 2017 بعد نسبة 3،4 سنة 2016 .

من جهتها اشارت صحيفة (لوفيغارو) الى ان هناك مقاولات تستثمر واسر تستهلك، وانتاج صناعي في تصاعد وانتعاش في قطاع البناء قائلة "اننا لا نحلم ان الامر يتعلق بالفعل بفرنسا".

و في البرتغال، تصدر التحقيق الجاري على نطاق واسع بشان الاشتباه في فساد يستهدف العديد من الشخصيات الصفحات الأولى للجرائد ، إلى جانب مواضيع أخرى من ضمنها خلق مناصب الشغل في السنوات الماضية .

وكتبت صحيفة ( دياريو دي نوتيسيا) أن القاضي روي رانجل وزوجته السابقة فاطمة غالنت فوجئا صباح امس بمداهمة عناصر الشرطة القضائية لمحل إقامتهما والشروع في عمليات التفتيش في مكاتبهما في محكمة الاستئناف في البرتغال، مضيفة أن القاضيين تم اتهامهما بالشطط في استعمال السلطة وبالفساد.

وذكرت صحيفة (بوبليكو) أن القاضي روي رانجل وجهت له أمس تهم في إطار عملية ليكس ، إذ يشتبه في أنه تلاعب مقابل أموال بقرارات قضائية ، ولكن أيضا الشطط في استعمال السلطة إزاء قضاة آخرين في أحكام لم يكن مكلف بها.

من جانبها، أشارت صحيفة (دياريو دي نوتيسيا) أن نسبة خلق فرص العمل في 2017 قد تكون الأعلى ارتفاعا خلال السنوات ال19 الأخيرة . وأضافت أنه خلال العامين الأولين من الولاية التشريعية الحالية التي بدأت في أكتوبر 2015 ، مع حكومة اشتراكية مدعومة بأحزاب اليسار،ارتفعت مناصب الشغل بـ286 ألف وظيفة .




شؤون دولية

ترامب يعين أمريكيا من أصل لبناني وزيرا للصحة

عيّن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، المحامي اللبناني الأصل أليكس عازار وزيرا للصحة والخدمات الإنسانية في حفل داخل البيت الأبيض حضره أفراد عائلة عازار ونائب الرئيس وعدد من المسؤولين .

وأشاد ترامب بسجل عازار، وقال متفائلا “سنشهد انخفاضا في أسعار الأدوية من الآن فصاعدا لأن أليكس خدم في الوزارة ويدرك جيدا طبيعة العمل فيها”.

وأضاف الرئيس الأمريكي أن أليكس يعرف تماما تأثير السياسات الحكومية على المرضى وكمدير لكبرى شركات الأدوية العالمية فهو يأتي بخبرة القطاع الخاص، وسيطبق سياسات ستساعد الأمريكان في تلقي خدمات صحية عالية الجودة.

وقام نائب الرئيس الأمريكي بنس بإجراء مراسيم حلف اليمين الدستورية، بعد أن وافق مجلس الشيوخ على تعيين عازار.

من جهته، قال عازار في كلمة أمام ترامب إنه كمهاجر من لبنان يتطلع للعمل في خدمة الحكومة، وتطبيق سياسات الرئيس وعلى رأس الأولويات إجبار شركات الأدوية على تخفيض الأسعار إلى جانب محاربة أزمة الإدمان.

وكان ترامب قد اختار اللبناني أليكس عازار، وهو مسؤول تنفيذي سابق في مجال المستحضرات الصيدلانية وكبير المسؤولين الصحيين خلال إدارة الرئيس السابق جورج دبليو بوش، وزيرا جديدا للصحة.

ونشر ترامب في 17 تشرين الاول/نوفمبر تغريدة على تويتر قال فيها “سعيد لإعلان، ترشيح أليكس عازار ليكون وزير الصحة والخدمات الإنسانية.. سيكون نجما لرعاية صحية أفضل وأسعار عقاقير أقل”.

وبهذا التعيين يكون أليكس عازار أول أمريكي من أصول عربية، يعين وزيرا في إدارة الرئيس ترامب، والثاني بعد مساعدة مستشار الأمن القومي دينا بول المصرية الأصل والتي تركت وظيفتها، لكن منصبها لم يكن برتبة وزير.



موسكو: لا مبرر لفتح تحقيق أممي بحق إيران

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، أمس الأربعاء، أن بلاده لا ترى حتى الآن ما يستوجب فتح أي تحقيق بحق إيران على صعيد المنظمة الدولية .

كما علق نيبينزيا على الاتهامات الأمريكية لطهران بتطوير صواريخ، وبالتحديد ما استعرضته السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي أمام أعضاء مجلس الأمن، من نماذج صواريخ زعمت أن إيران تقدمها لانصار الله في اليمن، قائلا “علينا أن نفهم أولا عمّ تتحدث (هايلي). لأننا كما ذكرت سابقا، قد سمعنا أحاديث غامضة حول هذا الموضوع، خالية من أي شيئ محدد. هذا ما يجب أن نراه، فكيف يمكن إصدار أحكام متسرعة، قبل أن نعرف حقيقة الأمر”.

وذكر نيبينزيا أن أجهزة الأمم المتحدة تتضمن لجنة خاصة هي لجنة العقوبات، التي من شأنها البت في هذا الموضوع.


عدل سابقا من قبل ابراهيم الشنطي في الخميس 01 فبراير 2018, 9:43 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48534
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-2-1   الخميس 01 فبراير 2018, 9:41 am

من الصحف الاميركية

Thursday, 01 February 2018 


علقت الصحف الاميركية الصادرة اليوم على العملية العسكرية التي تقودها تركيا عبر الحدود مع سوريا، فقالت إن القصف التركي الجوي والبري تسبب بدمار القرى وقتل المدنيين هناك بالإضافة إلى قتل عشرات المقاتلين الأكراد السوريين، فأشارت الى أن إدارة كل من أوباما وترامب اعتمدتا بشكل كبير على الفصائل الكردية السورية في حربهما البرية ضد تنظيم داعش، بالرغم من المعارضة التي أبدتها تركيا.

ورأت أن الصراع المتصاعد بين تركيا والأكراد منذ أن شنت أنقرة في 20 يناير هجوما عسكريا على منطقة عفرين الكردية السورية - التي يسيطر عليها الميليشيات الكردية وهي وحدات حماية الشعب - يمكن أن يضع نهايته شخص واحد فقط وهو عبد الله أوجلان.

هذا واكدت الصحف أن مدينة عدن الساحلية جنوبي اليمن وبعد يومين من المعارك الدامية فيها، أصبحت تحت سيطرة "المرتزقة" أي كما وصفتهم الميليشيات التابعة للامارات، ما يؤكد تشتت التحالف المدعوم من قِبل السعودية ، موضحة أن "المرتزقة" سيطروا على المنطقة المحيطة بالقصر الرئاسي الذي يضم حكومة عبد ربه منصور هادي.

رأت صحيفة نيويورك تايمز أن الصراع المتصاعد بين تركيا والأكراد منذ أن شنت أنقرة في 20 يناير هجوما عسكريا على منطقة عفرين الكردية السورية - التي يسيطر عليها الميليشيات الكردية وهي وحدات حماية الشعب - يمكن أن يضع نهايته شخص واحد فقط.

واستهلت الصحيفة تقريرها قائلة: "في الوقت الذي تعتبر فيه وحدات حماية الشعب الكردية أكبر شريك في التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش، وتركيا حليف حاسم في حلف شمال الأطلسي "الناتو"، إلا أن الإدارة الأمريكية برئاسة دونالد ترامب تتعثر في تلك الأزمة، حيث تجاهل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نداء الرئيس ترامب لتجنب الأعمال التي قد تهدد الصراع بين القوات التركية والأمريكية ونسف الحملة ضد تنظيم داعش".

وتلقي تركيا باللائمة على دعم واشنطن لوحدات حماية الشعب بسبب انهيار العلاقات الأمريكية التركية، وأشارت الصحيفة إلى أن إنهاء صراع حزب العمال الكردستاني في تركيا يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالعلاقات السلمية مع الأكراد السوريين، وقد جعل أردوغان هذا الأمر صعب، ولكن هناك رجل واحد فقط يمكن أن يساعد في اخراج تركيا من هذه الفوضى، ألا وهو "عبد الله أوجلان".

وقالت الصحيفة: على تركيا وحزب العمال الكردستاني ألا ينتظران حتى يدفع كل منهما ثمن باهظ في الحرب. وعلى الرغم من سلطته، فإن أردوغان لا يزال أكثر الزعماء شعبية وأكثر جرأة في التاريخ التركي الحديث. ويمكن أن ينهي هو و أوجلان هذه الحرب، وأن يتفقا على وقف فوري لإطلاق النار داخل تركيا وسوريا.

وختمت الصحيفة تقريرها قائلة: يتعين على تركيا أن تحرر المشرعين الأكراد ورؤساء البلديات من التهم الإرهابية الواهية واستئناف محادثات السلام المتوقفة. في المقابل، فيجب على حزب العمال الكردستاني أن يحرر الأسرى الأتراك وسحب مقاتليه من تركيا لإظهار حسن النية. لكن أردوغان، الذي لا يبدو مائلا نحو حل توفيقي، يبدو كما يعتقد كثيرون أن الأكراد يمكن هزيمتهم بالقوة العسكرية، ولكنهم لن يستطيعوا فعل ذلك.



قراءة في مضامين أبرز الصحف بأمريكا الشمالية

الخميس 01 فبراير 2018 
خصصت الصحف الصادرة ببلدان أمريكا الشمالية حيزا هاما من صفحاتها، على الخصوص، للخطاب الأول للرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول حالة الاتحاد، ولمستجدات قضية الإنذار الكاذب باتجاه صاروخ باليستي نحو ولاية هواي الأمريكية، ولتصويت البرلمان البنمي برفض تعيين قاضيتين بالمحكمة العليا للبلادن فضلا عن المستجدات الأمنية والاقتصادية بالمكسيك.

فبالولايات المتحدة، كتبت صحيفة " نيويورك تايمز" أن ترامب قدم في خطابه الأول عن حالة الاتحاد امام الكونغرس إصلاحين رئيسيين يتعلقان بالبنى التحتية والهجرة، مشيرة إلى أن ساكن البيت الأبيض، وأمام انقسام الأمريكيين، دعا إلى توافق بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي لمعالجة هاتين القضيتين.

واوضحت الصحيفة ان الإصلاح المتعلق بالهجرة لقي رفضا من قبل المعسكر الديموقراطي الذي وصفه بأنه "تافه" والمجموعات المناهضة للهجرة التي اعتبرته "عفوا غير مقبول"، مشيرة إلى أن الرئيس الأمريكي، الذي تعرض لوابل من الانتقادات بعد إساءته مؤخرا لمهاجري عدد من البلدان الإفريقية الاسبوع الماضي، بدا "متسامحا وممتنا لتنوع أمريكا".

وذكرت اليومية أن ترامب دعا أيضا كلا الطرفين بالكونغرس الى العمل معا على اقتراح بقيمة 5ر1 مليار دولار "لإعادة بناء شبكة الطرق في البلاد والجسور المتداعية ونظام الصرف الصحي البدائي"، مضيفة أن الرئيس الجمهوري، الذي أكد على أهمية تعبئة موارد القطاعين الخاص والعام، لم يقدم مزيدا من التفاصيل حول هذا المشروع الضخم.

وفي السياق ذاته، كتبت صحيفة "بوليتيكو.كوم" أن الرئيس ترامب تبنى، في أول خطاب له عن حالة الاتحاد، "نبرة متفائلة وتصالحية"، واعدا بالمضي قدما في "رؤية واضحة ومهمة عادلة، تتمثل في جعل أمريكا أفضل بالنسبة لجميع الأميركيين".

غير أن ترامب، تورد الصحيفة، ظل وفيا لخطابه المحافظ، لاسيما فيما يتعلق بقضية الهجرة، مشيرة إلى أن اختيار الرئيس الحديث عن سبل للتعاون مع الديمقراطيين حول الهجرة والبنى التحتية جاء في وقت تراجعت فيه شعبية الرئيس الأمريكي وتحت تهديد تحقيق المحقق الخاص روبرت مولر المكلف بملف التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات الأمريكية لسنة 2016.

وفي موضوع آخر، ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" أن تحقيقات أولية صدرت الثلاثاء كشفت أن الموظف الذي أرسل إنذارا كاذبا هذا الشهر يحذر فيه من اتجاه صاروخ إلى ولاية هاواي الأمريكية كان يعتقد أن الخطر حقيقي، مضيفة أن هذا لم يكن أول خطأ له.

واشارت الصحيفة إلى أن التقرير الصادر عن لجنة الاتصالات الفيدرالية ذكر أن الموظف، وهو عضو بارز في فريق هيئة إدارة الطوارئ بولاية هاواي، تمت إقالته الجمعة الماضي، زعم في بيان مكتوب قدم إلى وكالة إدارة الطوارئ بالولاية أنه كان يعتقد أن الأمر يتعلق بحالة طوارئ حقيقية وليس تدريبا".

وفي بنما، توقفت صحيفة "لاإستريا'' عند تصويت البرلمان برفض تعيين اسمي قاضيتين اقترحهما الرئيس خوان كارلوس فاريلا، لشغل منصبين شاغرين بالمحكمة العليا، موضحة أن النواب صوتوا بأغلبية 52 صوتا مقابل 18 برفض تعيين زوليكا مور، المدعية الخاصة المكلفة بمكافحة الفساد، والمحامية توفار دي زاراك، زوجة النائب السابق لوزير الاقتصاد والمالية، كقاضيتين جديدتين في المحكمة خلال العشر سنوات القادمة.

واشارت الصحيفة إلى أن التصويت تم بعد نقاش محتدم بين نواب الجمعية الوطنية (البرلمان)، مضيفة أن الرئيس فاريلا عقب على هذه النتيجة بالقول إن "البرلمان اظهر أن نوابنا مهتمون بالسياسة الحزبية اكثر من حرصهم على نظام قضائي نزيه"، في إشارة إلى إصرار أحزاب المعارضة على الطعن في نزاهة الاسمين المقترحين طيلة مراحل المناقشة، منذ انطلاقها قبل أزيد من شهر على مستوى لجنة الاعتمادات بالبرلمان.

وأوردت اليومية أن فاريلا قال أيضا، في كلمة متلفزة عقب التصويت برفض الاسمين اللذين اقترحهما، إن "سياسيا فاسدا يخشى دائما قاضيا نزيها"، مشيرة إلى أن الرئيس البنمي سيعين اسمين جديدين لشغل المنصبين الشاغرين بأعلى هيئة قضائية بالبلاد.

من جهتها، تطرقت صحيفة "لابرينسا" لاستجابة القاضية الأمريكية، مارسيا كوك، لطلب تقديم موعد الحسم في طلب تمكين الرئيس البنمي السابق، ريكاردو مارتنيلي (2009-2014)، المعتقل منذ يونيو الماضي بأحد السجون الفيدرالية بولاية فلوريدا، بالولايات المتحدة، في انتظار تسليمه لبلاده، على خلفية متابعته باتهامات بالفساد خلال السنتين الأخيرتين من ولايته، من المتابعة في حالة سراح مقابل كفالة.

وأوضحت الصحيفة أن جلسة الحسم في طلب المتابعة في حالة سراح مقابلة كفالة ستتم قبل الجمعة المقبل كما طالب بذلك دفاع الرئيس السابق، بدل التاسع من فبراير المقبل، كما كانت حددت ذلك القاضية الأمريكية.

وفي المكسيك، توقفت يومية ""لاخورنادا" عند أول خطاب للرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول حالة الاتحاد والذي اقترح فيه، في محاولة لإقناع الديمقراطيين بالتوصل إلى اتفاق بشأن الهجرة، تجنيس 1.8 مليون من الشباب المهاجرين غير الشرعيين مقابل تمويل بناء جدار حدودي مع المكسيك بحوالي 25 مليار دولار واتخاذ تدابير لتشديد الهجرة القانونية إلى الولايات المتحدة.

وذكرت الصحيفة أن ترامب بدا في صورة رئيس موحد، حيث دعا الديمقراطيين والجمهوريين للعمل معا، دون التخلي عن توجهه المتشدد حول الهجرة أو بناء جدار حدودي مع المكسيك.

وفي موضوع آخر، أفادت صحيفة "إل صول دي ميخيكو" أن أزيد من 5.000 من أفراد الشرطة انتشروا هذا الأسبوع في المكسيك للتصدي لتصاعد موجة العنف التي تطال بعض المنتجعات.

وأشارت الصحيفة، نقلا عن بلاغ لوزارة الداخلية، إلى أن العملية تهدف إلى الحد بشكل سريع من مستويات العنف المتصاعدة.

من جانبها، كتبت صحيفة "إل فينانسيرو" أن الناتج المحلي الإجمالي للمكسيك سجل نموا بنسبة 3ر2 في المائة خلال سنة 2017، مقارنة بالعام السابق، مشيرة، استنادا إلى معطيات المعهد الوطني للإحصاء، أن الناتج المحلي الإجمالي للبلاد شهد انتعاشا بنسبة 7ر1 في المائة بين شهري أكتوبر ودجنبر الماضيين، قياسا بالفترة ذاتها من سنة 2016.




إطلالة على أبرز الصحف الصادرة بأمريكا الجنوبيّة

الخميس 01 فبراير 2018
اهتمت الصحف، الصادرة ببلدان أمريكا الجنوبية بمواضيع من أبرزها استقالة عدد من الأطر الحكومية بعد الاعلان عن منع توظيف الوزراء لأقاربهم في مناصب حكومية، وبدء انضمام الأقاليم و البلديات لهذا الاجراء، وحظر الإعلان في وسائل الاعلام الخاصة على المؤسسات العمومية البيروفية، ورفض محكمة العدل العليا البرازيلية استئنافا قدمه دفاع الرئيس الأسبق دا سيلفا للحؤول دون سجنه، والتزام الحكومة الشيلية بوقف العمل بالمحطات الحرارية التي تشتغل بالكربون في أفق 2050 ودعوة حركة "جيش التحرير الوطني" الى استئناف الحوار مع الحكومة الكولومبية.

ففي الأرجنتين، اهتمت الصحف المحلية، على الخصوص، باستقالة بعض الأطر الحكومية بعد إعلان الرئيس الأرجنتيني، ماوريسيو ماكري منع توظيف الوزراء لأقاربهم في مناصب حكومية، و بدء انضمام الأقاليم و البلديات لهذا الاجراء.

و هكذا، أفادت يومية "دياريو بوبولار" أنه بعد إعلان الرئيس ماكري عن خطة التقشف، و التي تتضمن إجراء يقضي بمنع الوزراء من توظيف أقاربهم في المناصب الحكومية، فإن شقيقتي وزير التشغيل، خورخي ترياكا قدمتا استقالتهما، مبرزة أن ماريانا ترياكا تخلت عن منصبها كرئيسة لمصرف "لاناثيون" الحكومي، و لورينا ترياكا استقالت هي الأخرى من إدارة الشؤون الخارجية للوكالة الأرجنتينية للاستثمار.

و أضافت أن من بين الذين استقالوا قبل صدور المرسوم الرسمي ماتياس سانتوس، نجل وزير السياحة، و رودريغو دي لوريدو، صهر وزير الدفاع، أوسكار أغواد، و أندريس بينيا، شقيق رئيس الحكومة، ماركوس بينيا، وفرانسيسكو بولريتش، نجل وزيرة الأمن، باتريسيا بولريتش.

و من جهتها، أوردت "إل أمبيتو فينانسييرو" أن حاكمة إقليم بوينوس أيريس، ماريا إيوخينيا فيدال، انضمت إلى هذا الإجراء الذي أعلنه ماكري، مشيرة إلى أن الحكومة الإقليمية ستعمل خلال هذه السنة على تقليص عدد المناصب، وخفض النفقات.

و علاقة بالموضوع، كتبت "إل كرونيستا" أن إيوخينيا فيدال هي أول رئيسة إقليم تنضم إلى خطة ماكري، الذي دعا الأقاليم والبلديات إلى الاقتداء بالتدابير التي تم اتخادها على مستوى الحكومة المركزية.

و أضافت أن رئيس بلدية "تريس دي فبريرو" (إقليم بوينوس أيريس)، دييغو فالينزويلا، منع هو الآخر موظفيه من توظيف أقاربهم بالبلدية.

وبالبيرو، توقفت اليوميات المحلية عند حديث رئيس الجمهورية عن التقدم الذي أحرزته البلاد في القضاء على الجرائم، و مناقشة مشروع القانون الذي يحظر على المؤسسات العمومية الإعلان في وسائل الاعلام الخاص، و التوقعات بشأن نسبة نمو الاقتصاد السنة الماضية.

و هكذا، كتبت يومية "إكسبريسو" أن الرئيس البيروفي، بيدرو بابلو كوشينسكي، أكد أن بلاده أحرزت خلال ال 18 شهر الماضية تقدما في مجال الأمن ومكافحة الجريمة، مشيرا إلى أن معدلات جرائم القتل في البلاد تعتبر من بين الأدنى في أمريكا اللاتينية.

و أكدت اليومية، استنادا إلى رئيس الجمهورية، إحراز تقدم على مستوى منطقة "فرايم"، التي تضم "بقايا إرهابيين" و يتم بها إنتاج نحو 55 بالمائة من الكوكايين الذي يصنع في البيرو.

و من جهتها، أوردت يومية "إل كوميرسيو" أن مشروع القانون الذي قدمه ماوريسيو مولدر، بهدف منع المؤسسات العمومية من الإعلان في وسائل الإعلام الخاصة، ستتم مناقشته من قبل لجنتي النقل، التي يرأسها روي فينتورا، والدستور برئاسة أورسولا ليتونا.

و أشارت إلى أن اللجنتين ستعقدان جلسة مشرتكة لمناقشة هذه المبادرة التشريعية، مبرزة أن الهدف من هذه الجلسة يتمثل في معرفة مختلف الآراء قبل تقديم مشروع القانون للتصويت عليه.

و في الشق الاقتصادي، أفادت "لاخيستيون"، استنادا إلى وزيرة الاقتصاد والمالية، كلوديا كوبر، بأن الاقتصاد البيروفي قد أنهى السنة الماضية بنسبة نمو يرجح أنها 2.5 بالمائة، وهو رقم يبقى أقل من التوقعات الرسمية (2.7 بالمائة).

و كشفت اليومية، استنادا إلى المصدر ذاته، أن اقتصاد البلد الجنوب أمريكي سجل خلال النصف الثاني من سنة 2017 نموا "كبيرا".

وفي البرازيل، استأثر باهتمام الصحف المحلية رفض محكمة العدل العليا استئنافا قدمه دفاع الرئيس الأسبق دا سيلفا للحؤول دون سجنه وحصيلة العملية الأمنية التي باشرتها السلطات بأحد أحياء ريو دي جانيرو.

وكتبت "فولها دي ساو باولو" أن محكمة العدل العليا رفضت استئنافا احتياطيا للمثول أمام القضاء ساعات فقط بعدما تقدم به محامو دفاع الرئيس البرازيلي الأسبق، اينياسيو لولا دا سيلفا، المدان بأزيد من 12 سنة سجنا على جريرة الاستفادة من شقة فاخرة بحي غواروا الشاطئي الراقي (ولاية ساو باولو) منحتها له إحدى شركات البناء والأشغال العمومية مقابل امتيازات استفادت منها حينما كان يتولى شؤون البلاد.

وأضافت اليومية أن القاضي أمبيرتو مارتينس، رفض هذا الاستئناف، معللا هذا الحكم بأن تنفيذ إدانة متقاض استئنافيا ليست مخالفة للدستور.

وأوردت تأكيد مارتنيس أنه من الممكن أن يتم تنفيذ حكم قضائي جنائي استئنافيا، حتى لو كان موضوع الاستئناف خاصا أو غير مألوف "وفي هذه الحالة لا يتعلق الأمر بخرق لمبدأ دستوري ممثلا في قرينة البراءة".

وذكرت الصحيفة أنه على إثر هذا القرار، أعلن محامو الرئيس الأسبق، أنهم سيستكملون مختلف عمليات الاستئناف القانونية لضمان احترام "الضمانات الرئيسية لدا سيلفا، الذي لا يمكن أن يحرم من حريته بناء على إدانة بتهمة ارتكاب جرائم لم يرتكبها مطلقا في إطار مسلسل باطل بشكل صارخ".

وفي شأن آخر، أوردت "أو غلوبو" أن شخصين قتلا وجرح آخرون في تبادل لإطلاق النار بين الشرطة ومجرمين بروسينها، خلال عملية أمنية لمكافحة المخدرات.

وأوضحت اليومية أن شخصين كانا يحملان أسلحة أصيبا في تبادل إطلاق النار وتوفيا لاحقا، مضيفة أن أحد المقيمين بالمنطقة أصيب بطلق ناري طائش.

وفي الشيلي، أفردت اليوميات المحلية اهتماماتها لإدانة ضباط سابقين ينتمون إلى حقبة بينوشي بتهمة الضلوع في اختفاء مواطنة فرنسية سنة 1973 والتزام الحكومة بوقف العمل بالمحطات الحرارية التي تشتغل بالكربون في أفق 2050.

وذكرت "إل ميركيريو" أن محكمة الاستئناف بسانتياغو قد أدانت 9 متقاعدين من القوات الجوية الشيلية بعقوبات سجنية بلغت 10 سنوات بتهمة اختطاف واختفاء مواطنة فرنسية سنة 1973.

وكانت الضحية إيتيان دي مينيل (49 عاما) تعمل بالمعهد الوطني للتنمية الفلاحية حينما أوقفت بمدينة تيموكو يوم 12 شتنبر 1973 غداة الانقلاب العسكري الذي قاده الجنرال أوغوستو بينوشي.

وأضافت الصحيفة أن المحكمة ثبتت الحكم على الدولة بأداء تعويض لجبر الضرر المعنوي بنحو 83 الف دولار لكل من نجلي الضحية.

وفي شأن آخر، كتبت "أولتيماس نوتيسياس" أن الحكومة الشيلية وجمعية منتجي الطاقة بالشيلي أبرما اتفاقا لا سابق له يضع حدا لتطوير مشاريع جديدة تهم المحطات الكهربائية التي تعمل بالكربون.

وقال وزير الطاقة الشيلي، أندريس ريبوليدو، إن قرار منتجي الكهرباء بوضع حد لتطوير محطات تشتغل بالكربون والإغلاق التدريجي للمحطات الموجودة يمثل "خطوة جيدة لمكافحة التغيرات المناخية".

ويعد إنتاج الكهرباء من الكربون حاليا المصدر الرئيسي لإنتاج الكهرباء بالبلد الجنوب أمريكي بنسبة 40 في المائة.

وفي كولومبيا، تطرقت اليوميات المحلية لمواضيع من أبرزها دعوة حركة "جيش التحرير الوطني" الى استئناف الحوار مع الحكومة والأرقام المتعلقة بالبطالة خلال العام الماضي.

ونقلت "إل كولومبيانو" إبداء حركة "جيش التحرير الوطني" المتمردة استعدادها لاستئناف الحوار مع حكومة الرئيس خوان مانويل سانتوس بهدف التوصل الى اتفاق وقف إطلاق نار جديد.

وذكر وفد الحركة الى مفاوضات السلام، في بيان نشره بوسائل التواصل الاجتماعي انطلاقا من العاصمة الإكوادورية كيتو، أنه يأمل أن تحضر الحكومة الكولومبية الى طاولة المفاوضات من أجل استئناف الحوار وإبرام اتفاق جديد لوقف إطلاق النار.

وأوضحت اليومية أن هذه الدعوة تأتي بعيد إعلان الرئيس سانتوس تعليق الحوار مع الحركة على إثر سلسلة من الهجمات بالمتفجرات التي استهدف نهاية الأسبوع الماضي ثلاثة مراكز للشرطة بشمال البلاد مخلفة سقوط 7 قتلى وأزيد من أربعين جريحا.

وتوقفت "بورتافوليو" عند الأرقام المتعلقة بالبطالة في 2017 استنادا إلى الهيئة الوطنية للإحصائيات.

وذكرت اليومية أن معدل البطالة بلغ العام الماضي 9.4 في المائة مسجلا ارتفاعا طفيفا ب 0.2 في المائة مقارنة مع 2016.

وأوردت تأكيد مدير الهيئة، ماوريسيو بيرفيتي، أنه على الرغم من الارتفاع الطفيف في نسبة البطالة، فإن عدد الأشخاص الذين كانوا يتوفرون على عمل العام الماضي بلغ 22 مليونا و383 ألفا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 48534
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: أبرز ما تناولته الصحافة 2018-2-1   الخميس 01 فبراير 2018, 9:42 am

أبرز ماتناولته الصحافة الاسرائيلية 1/2/2018


أمد/ مصادقة البرلمان البولندي على قانون المحرقة يتصدر المواقع الإخبارية العبرية صباح اليوم الخميس.
صحيفة إسرائيل هيوم:
على خلفية أزمة القانون البولندي حول المحرقة، صحفي بولندي يقول، معسكر "أوشفتس" لم يكن ألمانياً ولا بولندياً، بل كان يهودياً.
رواندا وارتريا، التعويضات الإسرائيلية لمن يوافقون على الإبعاد من المتسللين الأفارقة غير كافية.
الولايات المتحدة تدخل رئيس المكتب السياسي لحماس إسماعيل هنيه لقوائم الإرهاب.
حاخام يهودي لليبرمان، الجيش ليس ملكاً لك.
صحيفة يديعوت أحرنوت:
المصادقة على قانون منع اتهام البولنديين بالمحرقة.
رواندا وارتريا، على "إسرائيل" دفع 50 ألف دولار لكل مهاجر إفريقي يغادر  "إسرائيل".
المستشار القضائي الإسرائيلي عن التحقيق مع نتنياهو، نحن في المراحل الأخيرة.
ارتفاع درجة التوتر بين الحاخامات اليهود ووزير الحرب الإسرائيلي ورئيس الأركان على خلفية تجنيد النساء.
صحيفة معاريف :
بولندا تصادق على قانون يمنع اتهامها بالمحرقة .
صراع بين وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي والقائد العام للشرطة على خلفية قضية روتمان رئيس وحدة التحقيقات المركزية 433.
بعد إبعاده عن الكنيست الإسرائيلي، عضو الكنيست أورن حزان يتهم رئيس لجنة الأخلاقيات بأنه سلطان، ووجوده مسيء لحزب الليكود.
الولايات المتحدة تدخل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس للائحة الإرهاب.
صحيفة هآرتس:
بولندا تصادق على قانون المحرقة.
المؤسسة العسكرية الإسرائيلية غاضبة على القائد العام للشرطة لمشاركته احتفالاً لجانب حاخامات.
اليوم تبدأ دولة الاحتلال الإسرائيلي توزيع قرارات الإبعاد على المهاجرين الأفارقه.
الوزير الإسرائيلي تساخي هنغبي، إعادة إعمار قطاع غزة يعتمد على استعداد السلطة لإدارة القطاع.
وزير الخارجية الألماني، هل الإسرائيليون على استعداد لدفع ثمن الاحتلال إلى الأبد؟.
فضائية كان الإسرائيلية:
نتنياهو، والوزير شتاينتس سيستدعيان لتقديم شهادتهم في قضية الغواصات.
عن المساعدات الأمريكية للفلسطينيين، 290 مليون دولار في العام 2016، وهذا المبلغ الذي يريد ترمب وقفه.
موقع واللا نيوز:
الأسبوع القادم ستناقش حكومة الاحتلال الإسرائيلي شرعنة مستوطنة "حفات جلعاد".
لجنة الأخلاقيات في الكنيست تبعد عضو الكنيست الإسرائيلي أورن حزان عن الكنيست لستة أشهر.
رواندا وارتريا يهاجمان “إسرائيل”، ويقولان المبعدون الأفارقة يستحقون أكثر من 3500 دولار.
القناة العاشرة الإسرائيلية:
إقرار القانون البولندي ضد المحرقة، وبقي مصادقة الرئيس عليه.
تحليل: الخطوة الأمريكية بإدخال رئيس المكتب السياسي لحماس للوائح الإرهاب قد تقود للتصعيد، ورسالة لأبو مازن بأن يحذر من علاقته مع حماس.
الولايات المتحدة نشرت شبكة مضادة للصواريخ في إطار تدريب عسكري.
القناة الثانية الإسرائيلية:
المحلل العسكري للقناة الثانية الإسرائيلية، إن استمر الوضع القائم، دولة الاحتلال ستعمل ضد المواقع الإيرانية في سوريا ولبنان.
شكوك بأن جنود من وحدات قتالية تاجروا بالمخدرات في معسكرهم.
اتهامات جديدة ضد عضو الكنيست ديفيد بيتان في قضية الرشوة ضده.
مقدسي، أراد أن يكون شهيداً، فأكتشف أن أمه يهودية.
القناة السابعة الإسرائيلية:
المصادقة على القانون البولندي حول المحرقة.
يوم الأحد القادم، نقاش في جلسة الحكومة الإسرائيلية لشرعنة مستوطنة "حفات جلعاد".
مواطن من القدس، أراد أن يكون شهيداً، فأكتشف إنه يهودي.
وزير الحرب الإسرائيلي يهدد الحاخامات اليهود على خلفية الخلاف على قضية تجنيد النساء في وحدات قتالية.
وكالة الأنباء العبرية 0404:
الاقتصاد الإسرائيلي اقتصاد قوي، ونسبة البطالة اليوم الأقل منذ العام 1980.
الولايات المتحدة تفرض عقوبات اقتصادية على إسماعيل هنية بسبب اتهامه بأنه على علاقة ب "الإرهاب".
ليبرمان، شرعنة مستوطنة "حفات جلعاد" ستطرح للنقاش الأحد القادم.
موقع المونيتور العبري:
"إسرائيل" ستدفع ثمن تزايد التدخل الأوروبي، على ضوء إعلان ترمب وقف المساعدات للفلسطينيين، المؤسسات الأوروبية الداعمة للفلسطينيين ستزيد من دعمها الاقتصادي، وكل هذا من أجل زيادة تأثيرها في الشأن السياسي على عكس توجهات نتنياهو.








من الصحافة الاسرائيلية


نقلت الصحف الإسرائيلية الصادرة اليوم باهتمام كبير ما كشفه عضو الكنيست السابق أريئيل مرغاليت، بأن هناك معلومات سرية حول الغواصات التي بنتها شركة "تيسنكروب" الألمانية للجيش الإسرائيلي تمت قرصنتها خلال هجمة سايبر على الشركة ، وأن أنظمة الغواصات السرية لم تعد سرية للغاية، وأشار إلى أن الهاكر الذي سرق المعلومات السرية عن الغواصات التي يمتلكها الجيش الإسرائيلي من خلال زرع برنامج تجسس من نوع "حصان طروادة" بعد اختراقه حواسيب الشركة الألمانية.

تناولت الصحف ايضا تهديدات وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان، بالاجتياح البري للبنان في الحرب القادمة، كما هدد بإدخال كل سكان بيروت إلى الملاجئ، وفي حديثه عن احتمالات اندلاع الحرب في الجبهة الشمالية، ادعى ليبرمان إن الاجتياح البري ليس هدفا بحد ذاته، ولكن إذا اقتضى الأمر فإن الهدف هو إنهاء الحرب بأسرع ما يمكن وبشكل حاسم، وتابع أن ذلك يتطلب جهدا كبيرا، وتكبد خسائر أيضا، مشيرا إلى أن "كل الخيارات مفتوحة، ويجب الاستعداد للاجتياح البري حتى لو لم يتم ذلك فعلا".

وقال أيضا "سنفعل كل شيء من أجل التوجه بأقوى قوة ممكنة، ويجب عدم التردد. سنتقدم إلى الأمام بأسرع ما يمكن. لن نرى صورا مثل الحرب الثانية على لبنان حيث كان سكان بيروت على البحر وسكان تل أبيب في الملاجئ. وإذا دخل السكان في إسرائيل إلى الملاجئ، فإنه في الحرب القادمة ستكون كل بيروت في الملاجئ. يجب أن يكون ذلك واضحا للطرف الثاني".

نقلت صحيفة يديعوت احرونوت عن المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية أفيحاي مندلبليت قوله إن التحقيقات مع رئيس الحكومة في الملف 1000 والملف 2000 وصلت مراحلها النهائية، وانه لن يتردد في اتخاذ القرارات الصعبة.

وقال مندلبليت إن هناك "تحقيقات أجريت في الملف 1000 والملف 2000 لم تسمعوا عنها، التحقيقات ليست تلفزيون الواقع ولا يمكن مشاركة الجمهور بكل المعطيات وكل ما يجري أو تم فعله من أجل الوصول للحقيقة".

وتابع أنه "من واجبنا وواجب المواطنين السماح للشرطة بالتحقيق بالشكل المثالي والأساسي من أجل كشف الحقيقة". وتطرق إلى التقارير التي أوردتها وسائل الإعلام مؤخرًا حول التحقيقات مع نتنياهو وقال إنها غير صحيحة.

واعتبر أن "التقارير التي أوردت امورًا من التحقيقات واستخلصت العبر والاستنتاجات حول التحقيق والأجهزة التي تقوم بها كاذبة وغير صحيحة، وكذلك محاولات نسب الأقاويل إلى أو إلى مقربين مني، هذه التقارير لا تمثل موقفي ولا رؤيتي".

وهاجم مندلبليت الادعاء بأن نتنياهو يحظى بمعاملة خاصة ومختلفة عن الآخرين ممن يتم التحقيق معهم، وقال إنه "لا أحد فوق القانون ولا أحد يلقى معاملة مختلفة، هكذا كان الوضع عندما أمرت بفتح التحقيق وهذا ما سيكون في وجدنا أرضية قانونية تتيح تقديم لائحة اتهام".

وتابع: "في حال توفر الاحتمال الكافي للإدانة تصبح الحقيقة هي القيمة الأهم في هذا الملف أو غيره، لا الشعارات أو التغريدات او العناوين في وسائل الإعلام".

واختتم بالقول إنه "لن نتردد في اتخاذ القرارات الصعبة عند اضطرارنا لذلك، كل شيء سيسير وفق الأصول وكما يجب، حتى اليوم تم التحقيق مع عشرات الشهود وعقدت جلسات تحقيق في قارات مختلفة، تم التوقيع على اتفاق شاهد ملك مهم وأجريت سلسلة من الإجراءات لا تعلمون غالبيتها، هذا العمل يحتاج وقتًا، ويتم وفق قواعد مهنية تستند إلى المصلحة العامة".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
أبرز ما تناولته الصحافة 2018-2-1
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: مواضيع ثقافية عامة :: قراءة في الصحف-
انتقل الى: