منتدى الشنطي
اهلا بكم زوارنا الكرام راجيا ان تجدوا المنفعة والفائده
هذا منتدى ثقافي علمي اجتماعي صحي ديني تربوي

منتدى الشنطي

ابراهيم محمد نمر يوسف الشنطي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  الأحداثالأحداث  المنشوراتالمنشورات  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 17 شهيدا في "يوم الأرض والعودة..وأكثر من 1416 إصابة - صورة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 50401
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: 17 شهيدا في "يوم الأرض والعودة..وأكثر من 1416 إصابة - صورة   السبت 31 مارس 2018, 9:32 am

17 شهيدا في "يوم الأرض والعودة..وأكثر من 1416 إصابة - صورة




غزة: أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة أسماء 17شهداء "يوم الأرض والعودة، وسقوط أكثر من 1416 اصابة
الشهداء هم:
1.   عبد القادر مرضي الحواجري.
2.   ناجي ابو حجير.
3.   محمد كمال النجار.
4.   وحيد نصر الله ابو سمور.
5.   امين منصور ابو معمر.
6.   محمد نعيم ابو عمرو.
7.   احمد ابراهيم عودة.
8.   جهاد احمد فرينة.
9.   محمود سعدي رحمي.
10.عبد الفتاح عبد النبي.
11. ابراهيم صلاح أبو شعر.
12. ساري وليد ابو عودة.
13. حمدان اسماعيل ابو عمشة.
14.جهاد زهير ابو جاموس.
15.بادر فايق الصباغ.
16. عمر سمور .
17. مصعب زهير السلول
الشهداء و الإصابات حسب المناطق/
( رفح 1 شهيد و 237 اصابة و غزة 4 شهداء و 345 اصابة و الشمال 5 شهداء و 286 إصابة و الوسطي 2 شهيد و 197 إصابة و خان يونس 3 شهداء و351 إصابة )


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 50401
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: 17 شهيدا في "يوم الأرض والعودة..وأكثر من 1416 إصابة - صورة   السبت 31 مارس 2018, 9:40 am

غوتيريش يدعو إلى "تحقيق مستقل وشفاف في عمليات القتل بغزة"!






نيويورك الأمم المتحدة - رويترز: قال متحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش في بيان، إن غوتيريش دعا إلى إجراء تحقيق مستقل وشفاف في عمليات القتل والإصابات التي وقعت بغزة يوم الجمعة.
وقال المتحدث فرحان حق "دعا أيضا الأطراف المعنية إلى الامتناع عن أي عمل قد يؤدي إلى سقوط مزيد من الضحايا ولاسيما أي إجراءات قد تلحق الأذى بالمدنيين".



المتحدثة باسم الخارجية الأميركية: الولايات المتحدة تشعر بالحزن بسبب أحداث غزة



 واشنطن: أعربت الولايات المتحدة عن "حزنها البالغ" لمقتل 16 فلسطينيا برصاص الجيش الاسرائيلي الجمعة في ذكرى يوم الارض، خلال مسيرة احتجاجات واسعة شارك فيها عشرات الاف الفلسطينيين على طول الحدود بين قطاع غزة واسرائيل.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر نويرت في تغريدة على تويتر، "نشعر بحزن بالغ للخسائر في الارواح في #غزة اليوم".
وأضافت "ندعو كل المعنيين الى أخذ إجراءات لخفض التوتر".
وشددت نويرت على أن "المجتمع الدولي يركز على الاجراءات الواجب اتخاذها لتحسين حياة الفلسطينيين ويعمل على خطة للسلام. العنف لا يخدم أيا من هذين الهدفين".

المالكي يحذر أمريكا من إحباط جهود مجلس الأمن في الجلسة "التشاورية"!




 رام الله: حذر وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، الإدارة الأميركية من "إحباط جهود جلسة مشاورات مجلس الأمن ومنع صدور أية إدانة ضد دولة الكيان على جرائمها التي ارتكبتها اليوم ما زالت بحق شعبنا الفلسطيني الأعزل".
وسيعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا تشاوريا غير رسمي حول غزة الساعة السادسة والنصف من مساء اليوم بتوقيت نيويورك.
وقال المالكي: "إن هذه الإدارة ممثلة بسفيرة الكراهية والحقد نيكي هيلي اعتمدت سياسة العداء بحق كل ما هو فلسطيني، ومنعت بناء على تلك السياسة مجلس الأمن أن يأخذ دوره المطلوب في إدانة جرائم إسرائيل التي ترتكبها بحق الشعب الفلسطيني أو في تبني إجراءات عقابية بحق دولة الاحتلال".
وأكد المالكي أنه في حال أقدمت سفيرة الكراهية والحقد على هذا الإجراء سنجد أنفسنا متوجهين للجمعية العامة للأمم المتحدة لدعوتها للانعقاد تحت بند متحدون من أجل السلام، لإدانة سياسة المنع الأميركية بحق قرارات مجلس الأمن حول حقوق الشعب الفلسطيني وبإلحاق الهزيمة بها مرة أخرى".



بالفيديو .. في كلمة خارج "المفاجآت"..عباس: ما حدث اليوم رسالة للقاصي والداني أن أية مشاريع تصفوية لن تمر






 رام الله: قال الرئيس محمود عباس ، اليوم الجمعة، في حديث مسجل عبر تلفزيون فلسطين: "سقوط هذا العدد الكبير من الشهداء والجرحى يؤكد على وجوب تدخل المجتمع الدولي لتوفير الحماية لشعبنا".
وأكد أنه لن يسمح بمرور أية مشاريع تصفوية، وحمل عباس قوات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن أرواح الشهداء الذين ارتقوا اليوم بنيران جيش الاحتلال في المسيرات السلمية الشعبية.
وقال عباس أنه طلب رسميا من الأمم المتحدة توفير الحماية للشعب الفلسطيني.
وفيما يلي نص كلمة عباس:
"يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ"
يا أبناء شعبنا الفلسطيني العظيم في كل مكان،،،
في الذكرى الثانية والأربعين ليوم الأرض المجيد نشيد بصمودكم وتضحياتكم ومواقفكم الثابتة والمتمسكة بحقوقنا المشروعة وثوابتنا الوطنية رغم كل الصعوبات والتحديات والمؤامرات التي تستهدف قضيتنا وتستهدفنا جميعا.
كما وأعبر عن اعتزازي بكم وبهذه التضحيات الجسام التي قدمتموها اليوم ليس فقط لهذه المناسبة الوطنية الخالدة بل دفاعا عن القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية وعن مشروعنا الوطني.
إنني وأمام هذا الحدث الجلل أحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن أرواح الشهداء والجرحى الذين ارتقوا اليوم بنيران جيش الاحتلال في مواجهة المظاهرات السلمية الشعبية التي خرجت لإحياء هذه الذكرى وللتمسك بحقها في تقرير المصير كباقي شعوب العالم.
هذا وقد طالبت الأمم المتحدة بالعمل الفوري على توفير الحماية الدولية لشعبنا الفلسطيني الأعزل أمام هذا العدوان اليومي المستمر والمتصاعد، حيث إنني كلفت مندوب دولة فلسطين في الأمم المتحدة بإجراء الاتصالات مع أعضاء مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة لاتخاذ الإجراءات الضرورية والفورية لحماية شعبنا.
إن سقوط هذا العدد الكبير من الشهداء والجرحى في مظاهرات شعبية سلمية، يؤكد وجوب تدخل المجتمع الدولي لتوفير الحماية لشعبنا الفلسطيني الأعزل.
يا أبناء شعبنا الفلسطيني نؤكد لكم مرة أخرى بأن رسالتنا في القمة العربية المقبلة ستكون واضحة وهي التمسك بالثوابت الوطنية التي ضحى من أجلها شعبنا وأمتنا العربية وأحرار العالم على مر السنوات الماضية، وصولا لإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وعودة اللاجئين، وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.
أجدد التأكيد على أن رسالة شعبنا اليوم في كل أماكن تواجده أثبتت للقاصي والداني أن أية مشاريع تصفوية لن تمر، وأن القدس بمقدساتها الإسلامية والمسيحية ستبقى فلسطينية عربية.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 50401
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: 17 شهيدا في "يوم الأرض والعودة..وأكثر من 1416 إصابة - صورة   الأحد 01 أبريل 2018, 8:15 pm

جدوى المقاومة غير العنيفة

هآرتس

كارولينا ليندسمان  30/3/2018

ليس العنف الفلسطيني، بل غيابه بالذات، هو التهديد الحقيقي على استمرار الاحتلال. ليس عبثا، منذ اتخذ خطواته الأولى في السياسة أن عظم رافض السلام بنيامين نتنياهو الإرهاب الفلسطيني – حليفه الخالد لمواصلة الوضع الراهن، وضخمه إلى حجوم وحشية. فكلما تعزز الإرهاب، تعزز في الجمهور الخوف والايمان بانه لا يوجد مع من يمكن الحديث. وكلما تعاظم العنف ووجه نحو المدنيين، هكذا تعززت الصورة التي الصقها نتنياهو بالفلسطينيين كـ "حيوانات مفترسة"، لا يمكن الاقتسام معهم بوجبة حول طاولة مفاوضات سياسية، فما بالك تقاسم البلاد. 
وعليه، على خلفية فشل الكفاح المسلح والمصاعب في المسار الدبلوماسي، فإن مسيرة العودة التي تبدأ اليوم هي خطوة كبرى في الكفاح الفلسطيني. كل من يخاف على مستقبل الدولة ومصير الشعبين ملزم بان يفرح بها. ولا ينبغي الاستنتاج من ذلك بانه لا يلوح من فوق المسيرة خطر فقدان السيطرة، التصعيد والتدهور إلى العنف. يكفي سماع الأمر الذي صدر لقوات الجيش المرابطة على طول الحدود مع قطاع غزة. باطلاق النار الحية والدقيقة على من يحاول الدخول إلى إسرائيل – بمعنى اطلاق النار لغرض القتل – كي يتخيل المصيبة التي قد تقع. 
غير أنه مثلما هو الحال دوما، المشكلة هي أن هناك من هم كفيلون بأن يخرجوا رابحين من العنف، وليس فقط من أجل حرف النقاش الجماهيري عن تحقيقات رئيس الوزراء. لا شك في أنه إذا خرجت المسيرات عن سيطرة المنظمين، الذين وعدوا بان تكون آمنة وان تجرى على مسافة 700 متر عن الجدار منعا للصدامات – فإن الجيش وإسرائيل سيخرجان على شكل بشع في الصور. ولكن في المدى البعيد، فإن العنف الفلسطيني الذي يبرر ردا عنيفا من جانب الجيش سيسمح لليمين بالتمسك بمواقفه وبسياسة نتنياهو الرافضة. فقدان السيطرة سيكون مثابة دليل آخر على قول إن الفلسطينيين عنيفون بطبعهم، وإلى الجحيم بغزة. 
في الوقت الذي سنشهد المسيرات التي تبدأ اليوم، والتي يفترض أن تتواصل حتى "يوم النكبة" في منتصف أيار، واجب ان نتذكر لمن توجد مصلحة في أن تتدهور الأمور إلى العنف، ومن يخدم التصعيد. ملزمون بان نتذكر هذا قبل أن تطلق الرصاصة الأولى، قبل أن يقع القتيل الأول. مع كل قنبلة دخان يلقيها الجيش، مع كل رشة غاز مسيل للدموع أو استخدام لوسائل اخرى لـ "تفريق المظاهرات". إذ أن الأمر الاخير الذي تريده الحكومة وكذا الفصائل الفلسطينية المتطرفة المعارضة للمسيرة، هو أن تتفرق المظاهرة دون أن يتصرف الفلسطينيون كـ "حيوانات مفترسة" أمام الكاميرات. 
يفهم منظمو المسيرات ذلك جيدا، وعليه فقد وزعوا على المشاركين تعليمات لكيفية التصرف في حالة القاء قنابل الدخان والغاز المسيل للدموع. "استخدموا البصل والخل البيتي، لشطف الوجه، غيروا ملابسكم، سيروا بعكس اتجاه الريح وانقلوا من اصيب إلى الطاقم الطبي الاقرب. وعليه فقد حرص المنظمون على أن ترابط عشرات الطواقم الطبية في نقاط الاحتكاك، وان تكون المستشفيات في حالة تأهب. وكل ذلك كي لا يخدموا المتطرفين التواقين إلى التدهور العنيف. يتبقى فقط ان نتخيل ماذا سيحصل إذا نجح الفلسطينيون في التغلب على الغضب والاحباط اللذين توقظهما الحياة في غزة وتمسكوا باللا عنف، حتى أمام العدوان الإسرائيلي؛ ان نتخيل مئات آلاف الفلسطينيين يسيرون نحو الجدار مسلحون بعدالة طريقهم؛ ان نتخيل الشيوخ، النساء والأطفال يسيرون باحتجاج شعبي، يحمون الإنسانية، دون أن يكون ممكنا اجراء تخفيض المستوى لهم، كالمعتاد، إلى "الدرع البشري" لحماس. 
ليس لدى الجيش الادوات للوقوف في وجه مقاومة مدنية شعبية غير مسلحة، وبالتأكيد في العهد الذي يكون فيه لدى كل انسان كاميرا وارتباط بالشبكة في جيبه، وينفد لإسرائيل الائتمان الاخلاقي. كلما نجح الفلسطينيون في التمسك بالكفاح غير العنيف بروح المهاتما غاندي ونلسون مانديلا ومارتن لوثر كينغ، سينكشف ميزان القوى الحقيقي بين الإسرائيليين والفلسطينيين وينكشف أيضا عجز السلاح – مهما كان متطورا. في الكفاح غير المسلح التفوق العسكري لإسرائيل سيكون في صالحها، إذ ان ليس القوي بل المحق هو الذي ينتصر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 50401
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: 17 شهيدا في "يوم الأرض والعودة..وأكثر من 1416 إصابة - صورة   الأحد 01 أبريل 2018, 8:16 pm

على الجيش المناورة بين هدفين متناقضين أمام غزة

هآرتس
عاموس هارئيل  30/3/2018

شخصيات رفيعة في قيادة المنطقة الجنوبية، التي سيتم نشر وحداتها اليوم مع تعزيزات خاصة على طول الحدود مع القطاع من اجل صد المشاركين في مظاهرة "العودة" الفلسطينية، يجب عليهم المناورة بين هدفين سيتبين أنهما متناقضان. من جهة، تم اعطاء القادة توجيها لمنع اجتياز الجمهور للحدود ووقف محاولات المس بالجدار. ومن جهة اخرى، استخدام القوة الزائدة يمكن أن ينتهي بقتل واسع للمواطنين – والتبصر المقبول في الجيش يقول إنه في المناطق فإن قتلى كثيرين يعني دائما صب الزيت على نار المواجهة.
حماس تريد الحفاظ على النار مشتعلة، على الاقل حتى ذكرى يوم النكبة في منتصف أيار. ومن اجل حرمانها من هذا الانجاز مطلوب حكمة في استخدام القوة من جانب قادة الجيش. المستوى السياسي في إسرائيل مضغوط جدا من تسلسل الاحداث التي تزامنت بالصدفة مع عشية عيد الفصح. في الجيش يعرفون أنه في حالة الفشل سيكون هناك من سيسرون بالقاء المسؤولية على مستويات القيادة العليا – رئيس الاركان وقائد المنطقة وقائد فرقة غزة. 
وبقدر ما يمكن الحكم، يبدو أن الجيش استعد جيدا وبصورة محكمة لهذه المهمة. على الاغلب، عندما يكون لديه انذار استخباري، هكذا يتصرف. عدد من الضباط الذين وجهوا التعامل مع المظاهرات اليوم سبق لهم أن اكتووا بظروف مشابهة. هذا حدث في أيار 2011 عندما قام نظام الاسد بالمبادرة إلى مظاهرة للاجئين الفلسطينيين على الحدود مع إسرائيل في هضبة الجولان بهدف حرف الانظار عن الحرب الأهلية التي بدأت في سورية. في تلك الحادثة كانت هناك مشكلة في نقل المعلومات الاستخبارية بشكل مبكر، أو في التفسيرات التي اعطيت لها. في حينه عشرات المتظاهرين نجحوا في اجتياز الجدار مقابل مجدل شمس.
في اطار الاستعدادات على حدود القطاع تم ارسال آلاف الجنود من لواء ناحل ولواء جفعاتي، ووضع الاسلاك الشائكة وعدد كبير من القناصة. إذا كانت هناك نقطة ضعف فيبدو أنها تتعلق بقرار الجيش عدم الاستناد إلى معرفة وخبرة الشرطة وحرس الحدود في التعامل مع المظاهرات الكبيرة. في الجيش يبررون ذلك بالعبء الثقيل الملقى على الشرطة في نهاية الأسبوع الحالي على خلفية مظاهرات يوم الارض في الوسط العربي في إسرائيل وخوفا من العمليات في القدس.
في الأيام الأخيرة، وبالهام من التغطية الإعلامية الواسعة الإسرائيلية، زادت حماس شدة خطابها. في الجيش يشخصون تدخلا نشيطا لأعضاء حماس في تنظيم المظاهرات. حسب هذا التحليل فإن حماس ترى في الشهر والنصف القادم فرصة للخروج من الازمة الاستراتيجية الواقعة فيها منذ فترة طويلة. حماس لم تنجح في اختراق الحصار المفروض على قطاع غزة بواسطة القتال في عملية الجرف الصامد. 
منذ ذلك الحين، ظروف الحياة الصعبة في القطاع تفاقمت وحماس اصبحت يائسة من محاولة ادارة الحياة الاجتماعية في غزة، لذلك توجه القائد الجديد للمنظمة في القطاع، يحيى السنوار، توجه لعملية جريئة – المصالحة مع السلطة الفلسطينية على أمل أن تأخذ على مسؤوليتها الادارة في المجال المدني، لكن المصالحة فشلت. وثيقة الوفاء للمصالحة تم اصدارها في اليوم الذي حدثت فيه محاولة الاغتيال الفاشلة لرئيس الحكومة الفلسطيني رامي الحمد الله. الآن بقي احتمالان: المواجهة مع إسرائيل، التي تخشى حماس من أضرارها، أو المظاهرات المدنية الحاشدة التي ستحفز إسرائيل على الرد، وفي حالة وجود قتل جماعي، ستعيد الاهتمام الدولي إلى ما يجري في الساحة الفلسطينية. وحماس من ناحيتها اختارت المظاهرات.
في الجيش تقديرات مختلفة حول عدد الفلسطينيين الذين سيصلون إلى الجدار بدءا من ظهيرة اليوم (أمس). العدد يتراوح بين 15 – 100 ألف شخص. ولكن احداث الربيع العربي أثبتت أن أحدا لا يقدر على توقع سلوك الجماهير في الشرق الاوسط. في الجيش سيبقون عينا مفتوحة على ما يجري في القدس وفي الضفة الغربية، لأن الانباء عن وجود قتلى في القطاع ستؤدي إلى الهياج في مناطق اخرى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
ابراهيم الشنطي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 50401
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 72
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رد: 17 شهيدا في "يوم الأرض والعودة..وأكثر من 1416 إصابة - صورة   الأحد 01 أبريل 2018, 9:06 pm

الصحة: "9" إصابات حصيلة أحداث "الأرض والعودة" في يومها الثالث
01/04/2018

    أمد/ غزة: قال د.أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصجة في قطاع غزة اليوم الأحد، إنّ 9 مواطنين أصيبوا برصاص الاحتلال الإسرائيلي على الحدود الشرقية للقطاع في يوم "الأرض والعودة" الثالث.

وأضاف القدرة في تصريحٍ صحفي، أنّ 9 اصابات بالأعيرة النارية أحدها في حالة حرجة بالرأس برصاص الاحتلال شرق خان يونس جنوب القطاع
  وتوزعت الإصابات بحسب القدرة على النحو التالي..

  • 5 جباليا
  •  1 غزة
  •  2 البريج
  •  1 خان يونس




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://shanti.jordanforum.net
 
17 شهيدا في "يوم الأرض والعودة..وأكثر من 1416 إصابة - صورة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشنطي :: مواضيع ثقافية عامة :: مقالات :: اخبار ساخنه-
انتقل الى: